دەستپێک / پەڕە نەگۆڕەکان / كتێبی نوێژ :كتاب الصلاة: من باب (100 – 109).
سونەنى ئەبو داود
سونەنى ئەبو داود

كتێبی نوێژ :كتاب الصلاة: من باب (100 – 109).

100- باسی پیاوێ له‌دوای ڕیزه‌كانه‌وه‌ به‌ته‌نیا نوێژ ده‌كات: باب الرجل يصلي وحده خلف الصف.

682ـ حدثنا سليمان بن حرب وحفص بن عمر قالا: ثنا شعبة، عن عمرو بن مرة، عن هلال بن يساف، عن عمرو بن راشد، عن وابصة،
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رأى رجلاً يصلي خلف الصف وحده فأمره أن يعيد، قال سليمان بن حرب: الصلاة.

واته‌: له‌ (وابصة)ه‌وه‌ هاتووه‌، كه‌ پێغه‌مبه‌ری خوا (صلی الله علیه وسلم) پیاوێكی بینی به‌ته‌نیا له‌دوای ڕیزه‌كانه‌وه‌ نوێژی ده‌كرد، فه‌رمانی پێ كرد كه‌ بیگێڕێته‌وه‌ _سوله‌یمانی كوڕی حه‌رب وتی_ نوێژه‌كه‌ی بگێڕێته‌وه‌.

فەرمودەى/سنن-ابي-داود

101-باسی كه‌سێ كه‌ له‌ده‌ره‌وه‌ی ڕیزه‌وه‌ ڕكوع به‌رێت : باب الرجل یركع دون الصف.

683ـ حدثنا حميد بن مسعدة، أن يزيد بن زريع حدثهم: ثنا سعيد بن أبي عروبة، عن زياد الأعلم، ثنا الحسن،
أن أبا بكرة حدث أنه دخل المسجد ونبي الله صلى الله عليه وسلم راكع قال: فركعت دون الصف، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: “زادك الله حرصاً ولا تعد”.

واته‌: حه‌سه‌نی به‌سڕی وتی: ئه‌با به‌كره‌ گێڕایه‌وه‌، كه‌ جارێ چووه‌ته‌ مزگه‌وته‌وه‌ له‌وكاته‌دا پێغه‌مبه‌ری خوا (صلی الله علیه وسلم) له‌ ڕكوعدا بووه‌، ئه‌با به‌كره‌ وتی: منیش پێش ئه‌وه‌ی بگه‌مه‌ ڕیزه‌كه‌ ڕكوعم برد، پێغه‌مبه‌ری خوا (صلی الله علیه وسلم) فه‌رمووی: (خوا سوربوون و په‌رۆشیت بۆ زیاد بكات بۆ دینه‌كه‌ت، به‌ڵام دووباره‌ی نه‌كه‌یته‌وه‌).

فەرمودەى/سنن-ابي-داود

684ـ حدثنا موسى بن إسماعيل، ثنا حماد، أخبرنا زياد الأعلم، عن الحسن،
أن أبا بكرة جاء ورسول الله صلى الله عليه وسلم راكع، فركع دون الصف، ثم مشى إلى الصف، فلما قضى النبي صلى الله عليه وسلم صلاته قال: “أيكم الذي ركع دون الصف ثم مشى إلى الصف؟” فقال أبو بكرة: أنا فقال النبي صلى الله عليه وسلم: “زادك الله حرصاً ولا تعد”.
قال أبو داود: زياد الأعلم زياد بن فلان بن قرة، وهو ابن خالة يونس بن عبيد.

واته‌: له‌ حه‌سه‌نی به‌سڕیه‌وه‌ هاتووه‌، كه‌ جارێیكان ئه‌با به‌كره‌ هات بۆ مزگه‌وت بۆ نوێژی جه‌ماعه‌ت، له‌وكاته‌دا پێغه‌مبه‌ر (صلی الله علیه وسلم) له‌ ڕكوعدا بوو،ئه‌ویش پێش ئه‌وه‌ی بچێته‌ ڕیزه‌وه‌ ڕكوعی برد، پاشان به‌ ڕكوع بردنه‌وه‌ چووه‌ ناو ڕیزه‌كه‌وه‌، كاتێ كه‌ پێغه‌مبه‌ر (صلی الله علیه وسلم) نوێژه‌كه‌ی ته‌واو كرد، فه‌رمووی: (ئه‌وه‌ كێتان بوو پێش ئه‌وه‌ی بچێته‌ ڕیزه‌وه‌ ڕكوعی برد، پاشان به‌ ڕكوع بردنه‌وه‌ چووه‌ ناو ڕیزه‌كه‌وه‌؟). ئه‌بو به‌كره‌ وتی: من بووم، پێغه‌مبه‌ری خوا (صلی الله علیه وسلم) فه‌رمووی: (خوا سوربوون و په‌رۆشیت زیاد بكات بۆ دینه‌كه‌ت، به‌ڵام دووباره‌ی نه‌كه‌یته‌وه‌).

فەرمودەى/سنن-ابي-داود

102- باسه‌كانی به‌ربه‌ست له‌ نوێژدا :تفریع أبواب السترة.

باسی چۆنیه‌تی به‌ربه‌ستی به‌رده‌م نوێژخوێن :باب ما یستر المصلی.

685ـ حدثنا محمد بن كثير العبدي، أخبرنا إسرائيل، عن سماك، عن موسى بن طلحة، عن أبيه طلحة بن عبيد الله قال:
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إذا جعلت بين يديك مثل مؤخرةِ الرحلِ فلا يضرك من مر بين يديك”.

واته‌: له‌ (طلحة)ی كوڕی (عبیدالله)ه‌وه‌ هاتووه‌، كه‌ وتویه‌تی: پێغه‌مبه‌ری خوا (صلی الله علیه وسلم) فه‌رموویه‌تی: (ئه‌گه‌ر له‌كاتی نوێژكردندا له‌به‌رده‌م جێگه‌ سه‌جده‌كه‌تدا شتێكت دانا به‌ئه‌ندازه‌ی قوتكه‌ی دواوه‌ی كۆپانه‌ وشترێ به‌رز بوو، ئیتر هه‌رچی به‌به‌رده‌م نوێژه‌كه‌تدا تێپه‌ڕێ زیانی نیه‌).

فەرمودەى/سنن-ابي-داود

686ـ حدثنا الحسن بن علي، ثنا عبد الرزاق، عن ابن جريج، عن عطاء قال:آخرة الرحل ذراعٌ فما فوقه.

 (صحیح مقطوع): واته‌: له‌ (عطاء)ه‌وه‌ هاتووه‌، كه‌ وتویه‌تی: مه‌به‌ست له‌وه‌ كه‌ به‌ربه‌ست به‌ ئه‌ندازه‌ی قوتكه‌ی دواوه‌ی كۆپانه‌ وشترێ به‌رزبێ، ئه‌وه‌یه‌ كه‌ به‌قه‌د گه‌زێ یان زیاتر به‌رزبێ.

فەرمودەى/سنن-ابي-داود

687ـ حدثنا الحسن بن علي، ثنا ابن نمير، عن عبيد الله، عن نافع، عن ابن عمر،
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا خرج يوم العيد أمر بالحربة فتوضع بين يديه فيصلي إليها والناس وراءه، وكان يفعل ذلك في السفر، فمنْ ثمَّ اتخذها الأمراء.

واته‌: (عبدالله)ی كوڕی عومه‌ر‌ (رضی الله عنهما) ده‌ڵێت: كاتێ كه‌ پێغه‌مبه‌ری خوا (صلی الله علیه وسلم) له‌ ڕۆژی جه‌ژندا ده‌رده‌چوو بۆ جێگا نوێژه‌كه‌ی فه‌رمانی ده‌دا حه‌ڕبه‌یه‌كیان بۆ ده‌هێنا، له‌به‌رده‌میا دایان ده‌چه‌قاند، ئینجا به‌ره‌و ئه‌و حه‌ڕبه‌یه‌ نوێژی جه‌ژنی ده‌كردو خه‌ڵكه‌كه‌ش له‌دوایه‌وه‌ نوێژیان ده‌كرد، جا ئه‌مه‌ی له‌ سه‌فه‌ردا ده‌كرد، ئینجا فه‌رمانڕه‌واكانیش ئه‌و كاره‌یان ده‌كرد.

فەرمودەى/سنن-ابي-داود

688ـ حدثنا حفص بن عمر، ثنا شعبة، عن عون بن أبي جحيفة، عن أبيه،أن النبي صلى الله عليه وسلم صلّى بهم بالبطحاء، وبين يديه عنزةٌ، الظهر ركعتين والعصر ركعتين، يمر خلف العنزة المرأة الحمار.

واته‌: له‌ عه‌ونی كوڕی ئه‌بو جوحه‌یفه‌وه‌، له‌ باوكیه‌وه‌ هاتووه‌، كه‌ پێغه‌مبه‌ری خوا (صلی الله علیه وسلم) له‌ (بطحاء) _ شوێنێكه‌ له‌ده‌ره‌وه‌ی مه‌ككه‌_  به‌رنوێژی بۆ هاوه‌ڵانی ده‌كرد، نوێژی نیوه‌ڕۆ و نوێژی عه‌سری كورت كرده‌وه‌ _ نێزه‌یه‌ك له‌به‌رده‌میا بوو كردبووی به‌ به‌ربه‌ست_ له‌پێشدا دوو ڕكات نوێژی نیوه‌ڕۆی بۆ كردن، دوا به‌دوای ئه‌و دوو ڕكات نوێژی عه‌سری بۆ كردن، له‌و دیو نێزه‌كه‌وه‌ ئافره‌ت و گوێدرێژ تێده‌په‌ڕین.

فەرمودەى/سنن-ابي-داود

103- باسی هێڵ كێشان ئه‌گه‌ر دار ‌ده‌ست نه‌كه‌وت:باب الخط إذا لم یجد عصا.

689ـ حدثنا مسدد، ثنا بشر بنن المفضل، ثنا إسماعيل بن أمية، حدثني أبو عمرو بن محمد بن حريث، أنه سمع جده حريثاً يحدث عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “إذا صلّى أحدكم فليجعل تلقاء وجهه شيئاً، فإِن لم يجد فلينصب عصاً، فإِن لم يكن معه عصاً فليخطط خطاً ثمَّ لا يضره ما مرَّ أمامه”.

(ضعيف).

690ـ حدثنا محمد بن يحيى بن فارس، ثنا علي يعني ابن المديني عن سفيان، عن إسماعيل بن أمية، عن أبي محمد بن عمرو بن حريث، عن جده رجل من بني عذرة عن أبي هريرة،
عن أبي القاسم صلى الله عليه وسلم قال: فذكر حديث الخط، قال سفيان: لم نجد شيئاً نشد به هذا الحديث، ولم يجيء إلا من هذا الوجه، قال: قلت لسفيان: انهم يختلفون فيه، فتفكّر ساعة ثم قال: ما أحفظ إلا أبا محمد بن عمرو، قال سفيان: قدم ههنا رجل بعد ما مات إسماعيل بن أمية فطلب هذا الشيخ أبا محمد حتى وجده، فسأله عنه، فخلط عليه.
[قال أبو داود: وسمعت أحمد بن حنبل سئل عن وصف الخط غير مرة فقال: هكذا عرضاً مثل الهلال]. قال أبو داود: وسمعت مسدداً قال: قال ابن داود: الخط بالطول، [قال أبو داود: وسمعت أحمد بن حنبل وصف الخط غير مرة فقال: هكذا يعني بالعرض حوراً دوراً مثل الهلال، يعني منعطفاً].

(ضعيف).

691ـ حدثنا عبد الله بن محمد الزهري، ثنا سفيان بن عيينة، قال:رأيت شريكاً صلَّى بنا في جنازة العصر فوضع قلنسوتَه بين يديه، يعني في فريضةٍ حضرت.

(صحیح مقطوع)، واته‌: له‌ سوفیانی كوڕی عویه‌یینه‌وه‌ هاتووه‌، كه‌ وتویه‌تی: شه‌ریكم بینی هات بۆئه‌وه‌ی نوێژ له‌سه‌ر مردوو بكات، كاتی نوێژی عه‌سر هاته‌ پێشه‌وه‌، نوێژی عه‌سری ده‌كرد قه‌له‌نسوه‌كه‌ی _وه‌ك كڵاو له‌سه‌ر ده‌كرێت_ كرده‌ به‌ربه‌ست و له‌به‌رده‌میدا داینا، واته‌: بۆ نوێژه‌ فه‌ڕزه‌كه‌.

فەرمودەى/سنن-ابي-داود

104- باسی نوێژكردن به‌ره‌و وڵاغی سواری:باب الصلاة إلی الراحلة.

692ـ حدثنا عثمان بن أبي شيبة ووهب بن بقية وابن أبي خلف وعبد الله بن سعيد، قال عثمان: ثنا أبو خالد، ثنا عبيد الله، عن نافع، عن ابن عمر،أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يصلي إلى بعيره.

واته‌: له‌ (عبدالله)ی كوڕی عومه‌ره‌وه‌ (رضی الله عنهما) هاتووه‌، كه‌ پێغه‌مبه‌ری خوا (صلی الله علیه وسلم) به‌ره‌و وشتره‌كه‌ی نوێژی كردووه‌ _ واته‌ وشتره‌كه‌ی كردووه‌ به‌ به‌ربه‌ست_.

فەرمودەى/سنن-ابي-داود

105- باسی ئه‌گه‌ر كه‌سێ نوێژی كرد به‌ره‌و پایه‌و كۆڵه‌كه‌ یان هه‌رشتێكی تری له‌و شێوه‌، له‌كوێیدا بێت؟

باب إذا صلی إلی ساریة أو نحوها، أین یجعلها منه؟

693ـ حدثنا محمود بن خالد الدمشقي، ثنا عليّ بن عياش، ثنا أبو عبيدة الوليد بن كامل، عن المهلب بن حجر البهراني، عن ضباعة بنت المقداد بن الأسود عن أبيها، قال:
ما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلِّي إلى عودٍ ولا عمود ولا شجرةٍ إلا جعله على حاجبه الأيمن أو الأيسر ولا يصمد له صمداً.

(ضعیف).

106-باسی نوێژكردن به‌ره‌و قسه‌كه‌ران و كه‌سی خه‌وتوو : باب الصلاة إلی المتحدثین والنیام.

694ـ حدثنا عبد الله بن مسلمة القعنبي، ثنا عبد الملك بن محمد بن أيمن، عن عبد الله بن يعقوب بن إسحاق، عمن حدثه، عن محمد بن كعب القرظي قال: قلت له يعني لعمر بن عبد العزيز حدثني عبد الله بن عباس
أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “لا تصلوا خلف النائم ولا المتحدث”.

واته‌: له‌ (عبدالله)ی كوڕی عه‌بباسه‌وه‌ (رضی الله عنهما) هاتووه‌، كه‌ پێغه‌مبه‌ری خوا (صلی الله علیه وسلم) فه‌رموویه‌تی: (نوێژ مه‌كه‌ن به‌ره‌و كه‌سی خه‌وتوو، هه‌روه‌ها كه‌سێكیش كه‌ قسه‌ بكات).

فەرمودەى/سنن-ابي-داود

107-باسی نزیك بوونه‌وه‌ له‌ به‌ربه‌ست : باب الدنو من السترة.

695ـ حدثنا محمد بن الصباح بن سفيان، أخبرنا سفيان، ح وثنا عثمان بن أبي شيبة وحامد بن يحيى وابن السرح قالوا: ثنا سفيان، عن صفوان بن سليم، عن نافع بن جبير، عن سهل بن أبي حثمة، يبلغ به النبي صلى الله عليه وسلم قال:
“إذا صلى أحدكم إلى سترةٍ فليدن منها لا يقطع الشيطان عليه صلاته”.
قال أبو داود: ورواه واقد بن محمد عن صفوان عن محمد بن سهل عن أبيه أو عن محمد بن سهل عن النبي صلى الله عليه وسلم، قال بعضهم: عن نافع بن جبير عن سهل بن سعد، واختلف في إسناده.

واته‌: له‌ سه‌هلی كوڕی (أبی حثمة)ه‌وه‌ هاتووه‌، فه‌رمووده‌كه‌ی به‌رز كرده‌وه‌ هه‌تا گه‌یاندیه‌وه‌ به‌ پێغه‌مبه‌ر (صلی الله علیه وسلم) كه‌ فه‌رموویه‌تی: (ئه‌گه‌ر یه‌كێك له‌ ئێوه‌ رووه‌و به‌ربه‌ستێك نوێژی كرد، با لێی نزیك بێته‌وه‌، نه‌وه‌ك شه‌یتان نوێژه‌كه‌ی پێ ببڕێت).

فەرمودەى/سنن-ابي-داود

696ـ حدثنا القعنبي والنفيلي قالا: ثنا عبد العزيز بن أبي حازم قال: أخبرني أبي، عن سهل قال:وكان بين مقام النبي صلى الله عليه وسلم وبين القبلة ممرّ عنز.
قال أبو داود: الخبر للنفيلي.

واته‌: له‌ سه‌هله‌وه‌ هاتووه‌، كه‌ وتویه‌تی: نێوانی شوێنی ڕاوه‌ستانی پێغه‌مبه‌ر (صلی الله علیه وسلم) بۆ نوێژكردن و دیواری مزگه‌وت كه‌ ده‌كاته‌ قیبله‌ی بزنه‌ ڕێیه‌ ده‌بوو، واته‌ ئه‌وه‌نده‌ی كه‌ بزنێك پێیدا تێپه‌ڕ ببێت.

ئه‌بو داود ده‌ڵێت: گۆ (لفظ)ی فه‌رمووده‌كه‌ هی نوفه‌یلیه‌.

فەرمودەى/سنن-ابي-داود

108- باسی نوێژخوێن فه‌رمانی پێكراوه‌ كه‌ نه‌هێڵێت كه‌س به‌ به‌ر نوێژه‌كه‌یدا بڕوات :باب ما یؤمر المصلی أن یدرأ عن الممر بین یدیه.

697ـ حدثنا القعنبي، عن مالك، عن زيد بن أسلم، عن عبد الرحمن بن أبي سعيد الخدري عن أبي سعيد الخدري
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “إذا كان أحدكم يصلي فلا يدع أحداً يمرُّ بينَ يديهِ، وليدرأهُ ما استطاعَ، فإِن أبى فليقاتله فإِنما هو شيطان”.

واته‌: له‌ ئه‌بو سه‌عیدی خودریه‌وه‌ هاتووه‌، كه‌ پێغه‌مبه‌ری خوا (صلی الله علیه وسلم) فه‌رموویه‌تی: (ئه‌گه‌ر یه‌كێك له‌ ئێوه‌ نوێژی كردو به‌ربه‌ستی دانابوو با نه‌هێڵێت كه‌س به‌ به‌رده‌میدا بڕاوت، هه‌تا ده‌توانێت نه‌هێڵێت و دووری بخاته‌وه‌، ئه‌گه‌ر وازی نه‌هێنا و نه‌گه‌ڕایه‌وه‌ با شه‌ڕی له‌گه‌ڵدا بكات، چونكه‌ ئه‌وه‌ شه‌یتانه‌).

فەرمودەى/سنن-ابي-داود

698ـ حدثنا محمد بن العلاء، ثنا أبو خالد، عن ابن عجلان، عن زيد بن أسلم، عن عبد الرحمن بن أبي سعيد الخدري، عن أبيه قال:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إذا صلى أحدكم فليصل إلى سترة وليدن منها” ثم ساق معناه.

واته‌: له‌ ئه‌بو سه‌عیدی خودریه‌وه‌ هاتووه‌، كه‌ وتویه‌تی: پێغه‌مبه‌ری خوا (صلی الله علیه وسلم) فه‌رموویه‌تی: (ئه‌گه‌ر یه‌كێك له‌ ئێوه‌ رووه‌و به‌ربه‌ستێك نوێژی كرد با لێی نزیك بێته‌وه‌).

فەرمودەى/سنن-ابي-داود

699ـ حدثنا أحمد بن أبي سريج الرازي، أخبرنا أبو أحمد الزبيري، أخبرنا مسرة بن معبد اللخمي، لقيته بالكوفة قال: حدثني أبو عبيد حاجب سليمان قال: رأيت عطاء بن زيد الليثيّ قائماً يصلي، فذهبت أمرّ بين يديه فردني، ثم قال: حدثني أبو سعيد الخدري :أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “من استطاع منكم أن لا يحول بينه وبين قبلته أحد فليفعل”.

واته‌: له‌ ئه‌بو عوبه‌یدی (حاجب) سوله‌یمانه‌وه‌ هاتووه‌، كه‌ وتویه‌تی: (عطاء)ی كوڕی (یزید اللیثی)م دی به‌پێوه‌ نوێژی ده‌كرد، ڕۆیشتم به‌به‌ر نوێژه‌كه‌یدا تێپه‌ڕ ببم، ڕێگری لێ كردم و نه‌یهێشت بڕۆم، پاشان وتی: ئه‌بو سه‌عیدی خودری بۆی گێڕامه‌وه‌، كه‌ پێغه‌مبه‌ری خوا (صلی الله علیه وسلم) فه‌رموویه‌تی: (كه‌سێ له‌ ئێوه‌ توانی كه‌ نه‌هێڵێ یه‌كێك گوزه‌ر بكات له‌ نێوان خۆی و قیبله‌یدا با نه‌هێڵێت).

فەرمودەى/سنن-ابي-داود

700ـ حدثنا موسى بن إسماعيل، ثنا سليمان يعني ابن المغيرة عن حميد يعني ابن هلال قال: قال أبو صالح: أحدثك عما رأيت من أبي سعيد وسمعته منه: دخل أبو سعيد على مروان فقال:سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: “إذا صلى أحدكم إلى شىء يستره من الناس فأراد أحدٌ أن يجتاز بين يديه فليدفع في نحره، فإِن أبى فليقاتله، فإِنما هو شيطان”.
[قال أبو داود: قال سفيان الثوري: يمر الرجل يتبختر بين يدي وأنا أصلي فأمنعه، ويمر الضعيف فلا أمنعه].

واته‌: له‌ حومه‌ید _ واته‌ كوڕی هیلا_ ه‌وه‌ هاتووه‌، كه‌ وتویه‌تی: (أبو صالح) وتی: باسی ئه‌وه‌ت بۆ بكه‌م كه‌ چیم له‌ ئه‌بو سه‌عید بینیوه‌و چیشم له‌ خۆی بیستووه‌، جارێكیان ئه‌بو سه‌عید چووه‌ ژووره‌وه‌ بۆلای مه‌روان و وتی: له‌ پێغه‌مبه‌ری خوا (صلی الله علیه وسلم) بیستووه‌ ده‌یفه‌رموو: (ئه‌گه‌ر یه‌كێك له‌ئێوه‌ به‌ره‌و به‌ربه‌ستێك نوێژی ده‌كردو كردبووی به‌ په‌رده‌ی نێوان خۆی و خه‌ڵكانی تر، كه‌سێك له‌وكاته‌دا ویستی به‌به‌رنوێژه‌كه‌یدا تێپه‌ڕێت، با نه‌هێڵێت و پاڵ بنێ به‌ سنگیه‌وه‌، جا ئه‌گه‌ر ویستی هه‌ر تێپه‌ڕ ببێت با شه‌ڕی له‌گه‌ڵ بكات، چونكه‌ ئه‌وه‌ شه‌یتان ئه‌و كاره‌ی پێ ده‌كات).

ئه‌بو داود ده‌ڵێت: سوفیانی (ثوری) وتی: كاتێ كه‌ نوێژم ده‌كرد جاری وابوو كه‌سێك به خۆ‌بادان و لوت به‌رزیه‌وه‌ ده‌یدا به‌ به‌ر نوێژه‌كه‌مدا، ڕێگریم لێ ده‌كرد، به‌ڵام ئه‌گه‌ر كه‌سێكی لاواز بووایه‌ ڕێگریم لێ نه‌ده‌كرد.

فەرمودەى/سنن-ابي-داود

109-باسی ڕێگری كراوه‌ له‌وه‌ی به‌به‌رده‌م نوێژخوێندا ده‌ڕوات :باب ما ینهی عنه من المرور بین یدی المصلی.

701ـ حدثنا القعنبي، عن مالك، عن أبي النضر مولى عمر بن عبيد الله، عن بسر بن سعيد، أن زيد بن خالد الجهني أرسله إلى أبي جهيم يسأله: ماذا سمع من رسول الله صلى الله عليه وسلم في المارّ بين يدي المصلي؟ فقال أبو جهيم:
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “لو يعلم المارُّ بين يدي المصلي ماذا عليه لكان أن يقف أربعين خيرٌ له من أن يمر بين يديه” قال أبو النضر: لا أدري قال أربعين يوماً أو شهراً أو سنة.

واته‌: له‌ بوسری كوڕی سه‌عیده‌وه‌ هاتووه‌، كه‌ زه‌یدی كوڕی خالیدی جوهه‌نی ناردویه‌تی بۆلای ئه‌بو جوهه‌یم كه‌ لێی بپرسێ: ئایا چی بیستووه‌ له‌ پێغه‌مبه‌ری خوا (صلی الله علیه وسلم) سه‌باره‌ت به‌و كه‌سه‌ی كه‌ ده‌دات به‌به‌رده‌م نوێژخوێندا؟ ئه‌بو جوهه‌یم وتی: پێغه‌مبه‌ری خوا (صلی الله علیه وسلم) فه‌رموویه‌تی: (ئه‌و كه‌سه‌ی به‌به‌رده‌م نوێژخوێندا تێپه‌ڕ ده‌بێت ئه‌گه‌ر بزانێ به‌وه‌ چه‌ند گوناهو تاوانی تووش ده‌بێ، ئه‌وا چل به‌پێوه‌ ڕابوه‌ستایه‌ زۆر باشتر بوو بۆی له‌وه‌ی كه‌ به‌به‌رده‌میدا بڕوات). (أبو النضر) وتی: نازانم فه‌رمووی: چل ڕۆژ، یان چل مانگ، یا چل ساڵ ڕابوه‌ستایه‌.

فەرمودەى/سنن-ابي-داود

پێشنیارکراو

جۆرەکانى سوجدە

چەند جۆری سوجدە هەیە و كەی ئەنجام دەدرێن؟

لە ئایینی پیرۆزی ئیسلامدا چوار جۆری سوجدە هەن، كە پێیان دەوترێت (سوجدەی نوێژ و سوجدەی …