مسند احمد

(من مسند سهل بن سعد الساعدي رضي الله عنه )

(3/433)


15598 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع بن الجراح وعبد الرحمن بن مهدي عن سفيان عن أبي حازم عن سهل بن سعد الساعدي قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : غدوة أو روحة في سبيل الله عز و جل خير من الدنيا وما فيها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/433)


15599 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا بشر بن المفضل قال ثنا أبو حازم عن سهل بن سعد قال : رأيت الرجال تقيل وتتغدى يوم الجمعة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/433)


15600 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع عن سفيان عن أبي حازم عن سهل بن سعد قال : رأيت الرجال عاقدي أزرهم في أعناقهم أمثال الصبيان من ضيق الأزر خلف رسول الله صلى الله عليه و سلم في الصلاة فقال قائل يا معشر النساء لا ترفعن رؤوسكن حتى يرفع الرجال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/433)


15601 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو كامل الجحدري فضل بن الحسن أملاه علي من كتابه الأصل قال ثنا عمر بن علي قال ثنا أبو حازم قال سمعت سهل بن سعد الساعدي يقول قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لغدوة في سبيل أو روحة خير من الدنيا وما فيها ولموضع سوط أحدكم في الجنة خير من الدنيا وما فيها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(3/433)


15602 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا سفيان بن عيينة عن أبي حازم عن سهل بن سعد قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : موضع سوط في الجنة خير من الدنيا وما فيها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/433)


15603 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال حدثني الليث بن خالد البلخي أبو بكر قال ثنا عمر بن علي عن أبي حازم عن سهل بن سعد قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لغدوة أو روحة في سبيل الله خير من الدنيا وما فيها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(3/433)


15604 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو بشر عاصم بن عمر بن علي المقدمي قال ثنا أبي عن أبي حازم المدني عن سهل بن سعد الساعدي قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : غدوة أو روحة في سبيل الله خير من الدنيا وما فيها وموضع سوط أحدكم من الجنة خير من الدنيا وما فيها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(3/433)


15605 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال حدثني سويد بن سعيد وأبو إبراهيم البرجماني قالا ثنا عبد العزيز بن أبي حازم عن أبيه عن سهل بن سعد قال سمعت النبي صلى الله عليه و سلم يقول : موضع سوط في الجنة خير من الدنيا وما فيها ولغدوة يغدوها العبد في سبيل الله خير من الدنيا ومافيها
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/433)


15606 – حدثنا عبد الله حدثني أبي حدثني محمد بن أبي بكر المقدمي قال ثنا فضيل بن سليمان النميري عن أبي حازم عن سهل بن سعد عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : غدوة أو روحة في سبيل الله خير من الدنيا وما فيها
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/433)


15607 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس بن محمد قال ثنا العطاف بن خالد ثنا أبو حازم قال سمعت سهل بن سعد قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يقول : غدوة في سبيل الله خير من الدنيا وما فيها وروحة في سبيل الله خير من الدنيا وما فيها وموضع سوط في الجنة خير من الدنيا وما فيها
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد حسن من أجل العطاف بن خالد : وهو ابن عبد الله المخزومي وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(3/433)


15608 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسين بن محمد قال ثنا محمد بن مطرف وهو أبو غسان عن أبي حازم عن سهل بن سعد أنه سمع رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : روحة في سبيل الله خير من الدنيا وما فيها فذكر معناه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/433)

15609 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا عصام بن خالد وأبو النضر قالا ثنا العطاف بن خالد عن أبي حازم عن سهل بن سعد الساعدي قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : غزوة في سبيل الله خير من الدنيا وما فيها وروحة في سبيل الله خير من الدنيا وما فيها وموضع سوط في الجنة خير من الدنيا وما فيها
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد حسن من أجل العطاف بن خالد : وهو المخزومي وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين غير عصام بن خالد : وهو الحضرمي فمن رجال البخاري

(3/433)


15610 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال حدثني جعفر بن أبي هريرة أملاه من كتابه قال ثنا سعيد بن عبد الرحمن الجمحي عن أبي حازم عن سهل بن سعد أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : موضع سوط في الجنة خير من الدنيا وما فيها
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف

(3/433)


( حديث حكيم بن حزام عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/434)


15611 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هشيم قال أنا أبو بشر عن يوسف بن ماهك عن حكيم بن حزام قال قلت : يا رسول الله يأتيني الرجل يسألني البيع ليس عندي ما أبيعه منه ثم أبيعه من السوق فقال لا تبع ما ليس عندك
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره

(3/434)


15612 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان عن الزهري سمع عروة وسعيد بن المسيب يقولان سمعنا حكيم بن حزام يقول : سألت النبي صلى الله عليه و سلم فأعطاني ثم سألته فأعطاني ثم سألته فأعطاني ثم قال إن هذا المال خضرة حلوة فمن أخذه بحقه بورك له فيه ومن أخذه بأشراف نفس لم يبارك له فيه وكان كالذي يأكل ولا يشبع واليد العليا خير من اليد السفلى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/434)


15613 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال قرئ على سفيان سمعت هشاما عن أبيه عن حكيم بن حزام : قال أعتقت في الجاهلية أربعين محررا فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم أسلمت على ما سبق لك من خير
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/434)


15614 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم ثنا سعيد عن قتادة عن أبي الخليل عن عبد الله بن الحرث الهاشمي عن حكيم بن حزام قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : البيعان بالخيار ما لم يتفرقا فإن صدقا وبينا رزقا بركة بيعهما وإن كذبا وكتما محق بركة بيعهما
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/434)


15615 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن سعيد قال ثنا عمرو بن عثمان قال سمعت موسى بن طلحة أن حكيم بن حزام حدثه قال قال النبي صلى الله عليه و سلم : خير الصدقة أو أفضل الصدقة ما أبقت غني واليد العليا خير من اليد السفلى وابدأ بمن تعول
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/434)


15616 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا بن نمير أنا هشام عن حكيم بن حزام قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : اليد العليا خير من اليد السفلى وليبدأ أحدكم بمن يعول وخير الصدقة ما كان عن ظهر غني ومن يستغن يغنه الله ومن يستعفف يعفه الله فقلت ومنك يا رسول الله قال ومني قال حكيم قلت لا تكون يدي تحت يد رجل من العرب أبدا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/434)


15617 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا محمد بن عبد الله الشعيثي عن العباس بن عبد الرحمن المدني عن حكيم بن حزام قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لا تقام الحدود في المساجد ولا يستقاد فيها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة العباس بن عبد الرحمن المدني

(3/434)


15618 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج ثنا الشعيثي عن زفر بن وثيمة عن حكيم بن حزام قال : المساجد لا ينشد فيها الأشعار ولا تقام فيها الحدود ولا يستقاد فيها قال أبي لم يرفعه يعني حجاجا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه زفر بن وثيمة لم يلق حكيم بن حزام وقد روي مرفوعا كذلك وبقية رجاله ثقات

(3/434)


حديث معاوية بن قرة عن أبيه رضي الله عنه )

(3/434)


15619 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن يعني الأشيب وأبو النضر قالا ثنا زهير عن عروة بن عبد الله بن قشير عن معاوية بن قرة عن أبيه قال أبو النضر في حديثه ثنا زهير ثنا عروة بن عبد الله بن قشير أبو مهل الحنفي قال حدثني معاوية بن قرة عن أبيه قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم في رهط من مزينة فبايعناه وأن قميصه لمطلق قال فبايعناه ثم أدخلت يدي في جيب قميصه فمسست الخاتم ثم قال عروة فما رأيت معاوية ولا ابنه قال حسن يعني أبا إياس في شتاء قط ولا حر إلا مطلقي أزرارهما لا يزرانه أبدا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير عروة بن عبد الله بن قشير الجعفي فقد روى له أبو داود والترمذي في ” الشمائل ” وابن ماجة وهو ثقة

(3/434)


15620 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح ثنا قرة بن خالد قال سمعت معاوية بن قرة يحدث عن أبيه قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم فاستأذنته أن أدخل يدي في جربانه وأنه ليدعو لي فما منعه أن ألمسه أن دعا لي قال فوجدت على نغض كتفه مثل السلعة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/434)


حديث أبي إياس رضي الله عنه هو معاوية بن قرة فهو من تتمة حديث قرة لا أنه صحابي آخر )

(3/435)


15621 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وهب بن جرير ثنا شعبة عن أبي إياس عن أبيه أنه : أتى النبي صلى الله عليه و سلم فدعا له ومسح رأسه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يرو له إلا البخاري في ” الأدب المفرد ” وأصحاب السنن

(3/435)


15622 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وهب ثنا شعبة عن معاوية بن قرة عن أبيه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : في صيام ثلاثة أيام من الشهر صوم الدهر وإفطاره
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى البخاري في ” الأدب المفرد ” وأصحاب السنن

(3/435)


حديث الأسود بن سريع رضي الله عنه )

(3/435)


15623 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا حماد بن سلمة أنا علي بن زيد عن عبد الرحمن بن أبي بكرة عن الأسود بن سريع قال : أتيت النبي صلى الله عليه و سلم فقلت يا رسول الله إني قد حمدت ربي تبارك وتعالى بمحامد ومدح وإياك قال هات ما حمدت به ربك عز و جل قال فجعلت أنشده فجاء رجل أدلم فاستأذن قال فقال النبي صلى الله عليه و سلم بين بين قال فتكلم ساعة ثم خرج قال فجعلت أنشده قال ثم جاء فاستأذن قال فقال النبي صلى الله عليه و سلم بين بين ففعل ذاك مرتين أو ثلاثا قال قلت يا رسول الله من هذا الذي أستنصتني له قال عمر بن الخطاب هذا رجل لا يحب الباطل
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف علي بن زيد : وهو ابن جدعان وعبد الرحمن بن أبي بكرة : وهو الثقفي وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح

(3/435)


15624 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح قال ثنا عوف عن الحسن عن الأسود بن سريع قال قلت : يا رسول الله ألا أنشدك محامد حمدت بها ربي تبارك وتعالى قال أما أن ربك عز و جل يحب الحمد
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه الحسن : وهو البصري لم يسمع من الأسود بن سريع

(3/435)


15625 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن مصعب ثنا سلام بن مسكين والمبارك عن الحسن عن الأسود بن سريع أن النبي صلى الله عليه و سلم : أتى بأسير فقال اللهم إني أتوب إليك ولا أتوب إلى محمد فقال النبي صلى الله عليه و سلم عرف الحق لأهله
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه الحسن : وهو البصري لم يسمع من الأسود بن سريع

(3/435)


15626 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس ثنا أبان عن قتادة عن الحسن عن الأسود بن سريع : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم بعث سرية يوم حنين فقاتلوا المشركين فأفضى بهم القتل إلى الذرية فلما جاؤوا قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ما حملكم على قتل الذرية قالوا يا رسول الله إنما كانوا أولاد المشركين قال أو هل خياركم إلا أولاد المشركين والذي نفس محمد بيده ما من نسمة تولد إلا على الفطرة حتى يعرب عنها لسانها
تعليق شعيب الأرنؤوط : رجاله ثقات رجال الشيخين إلا أن الحسن – وهو البصري – لم يسمع من الأسود بن سريع

(3/435)


15627 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل قال أنا يونس عن الحسن عن الأسود بن سريع قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم وغزوت معه فأصبت ظهرا فقتل الناس يومئذ حتى قتلوا الولدان وقال مرة الذرية فبلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال ما بال أقوام جاوزهم القتل اليوم حتى قتلوا الذرية فقال رجل يا رسول الله إنما هم أولاد المشركين فقال ألا أن خياركم أبناء المشركين ثم قال ألا لا تقتلوا ذرية ألا لا تقتلوا ذرية قال كل نسمة تولد على الفطرة حتى يعرب عنها لسانها فأبواها يهودانها وينصرانها
تعليق شعيب الأرنؤوط : رجاله ثقات رجال الشيخين لكن سماع الحسن من الأسود بن سريع لا يثبت عند بعضهم

(3/435)


15628 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن بن موسى ثنا حماد بن سلمة عن علي بن زيد عن عبد الرحمن بن أبي بكرة أن الأسود بن سريع قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلت يا رسول الله إني قد حمدت ربي تبارك وتعالى بمحامد ومدح وإياك فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم أما أن ربك تبارك وتعالى يحب المدح هات ما امتدحت به ربك قال فجعلت أنشده فجاء رجل فاستأذن أدلم أصلع أعسر أيسر قال فاستنصتني له رسول الله صلى الله عليه و سلم ووصف لنا أبو سلمة كيف استنصته قال كما صنع بالهر فدخل الرجل فتكلم ساعة ثم خرج ثم أخذت أنشده أيضا ثم رجع بعد فاستنصتني رسول الله صلى الله عليه و سلم ووصفه أيضا فقلت يا رسول الله من ذا الذي أستنصتني له فقال هذا رجل لا يحب الباطل هذا عمر بن الخطاب
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/435)


15629 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح ثنا حماد قال أنا علي بن زيد عن عبد الرحمن بن أبي بكرة عن الأسود بن سريع قال أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم : فذكر الحديث
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/435)


بقية حديث معاوية بن قرة رضي الله عنه )

(3/436)


15630 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم ثنا زياد بن مخراق عن معاوية بن قرة عن أبيه أن رجلا قال : يا رسول الله إني لأذبح الشاة وأنا أرحمها أو قال إني لأرحم الشاة إن أذبحها فقال والشاة إن رحمتها رحمك الله
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير زياد بن مخراق : وهو المزني فقد روى له البخاري في ” الأدب المفرد ” وأبو داود

(3/436)


15631 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع عن شعبة عن معاوية بن قرة عن أبيه قال : مسح النبي صلى الله عليه و سلم على رأسي
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فلم يرو له إلا البخاري في ” الأدب المفرد ” وأصحاب السنن

(3/436)


15632 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا شعبة عن معاوية بن قرة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : صيام ثلاثة أيام من كل شهر صيام الدهر وإفطاره
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فلم يخرج له سوى البخاري في ” الأدب المفرد ” وأصحاب السنن

(3/436)


15633 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا شعبة عن معاوية بن قرة عن أبيه : أن رجلا كان يأتي النبي صلى الله عليه و سلم ومعه بن له فقال له النبي صلى الله عليه و سلم أتحبه فقال يا رسول الله أحبك الله كما أحبه ففقده النبي صلى الله عليه و سلم فقال لي ما فعل بن فلان قالوا يا رسول الله مات فقال النبي صلى الله عليه و سلم لأبيه أما تحب أن لا تأتي بابا من أبواب الجنة إلا وجدته ينتظرك فقال الرجل يا رسول الله إله خاصة أم لكلنا قال بل لكلكم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فلم يخرج له سوى البخاري في ” الأدب المفرد ” وأصحاب السنن

(3/436)


15634 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد أنا شعبة عن معاوية بن قرة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إذا فسد أهل الشام فلا خير فيكم ولا يزال أناس من أمتي منصورين لا يبالون من خذلهم حتى تقوم الساعة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فقد أخرج له البخاري في ” الأدب المفرد ” وأصحاب السنن

(3/436)


15635 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن سعيد عن شعبة قال حدثني معاوية بن قرة عن أبيه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : إذا فسد أهل الشام فلا خير فيكم ولن تزال طائفة من أمتي منصورين لا يضرهم من خذلهم حتى تقوم الساعة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(3/436)


حديث مالك بن الحويرث رضي الله عنه )

(3/436)


15636 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم ثنا أيوب عن أبي قلابة عن مالك بن الحويرث قال : أتينا رسول الله صلى الله عليه و سلم ونحن شببة متقاربون فأقمنا معه عشرين ليلة قال وكان رسول الله صلى الله عليه و سلم رحيما رفيقا فظن أنا قد اشتقنا أهلنا فسألنا عمن تركنا في أهلنا فأخبرناه فقال ارجعوا إلى أهليكم فأقيموا فيهم وعلموهم ومروهم إذا حضرت الصلاة فليؤذن لكم أحدكم ثم ليؤمكم أكبركم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/436)


15637 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل ثنا أيوب عن أبي قلابة قال : جاء أبو سليمان مالك بن الحويرث إلى مسجدنا فقال والله إني لأصلي وما أريد الصلاة ولكني أريد أن أريكم كيف رأيت النبي صلى الله عليه و سلم يصلي قال فقعد في الركعة الأولى حين رفع رأسه من السجدة الأخيرة ثم قام
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/436)


15638 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن أبي عدي عن سعيد عن قتادة عن نصر بن عاصم عن مالك بن الحويرث : أنه رأى نبي الله صلى الله عليه و سلم يرفع يديه في صلاته إذا رفع رأسه من ركوعه وإذا سجد وإذا رفع رأسه من سجوده حتى يحاذي بهما فروع أذنيه
تعليق شعيب الأرنؤوط : رجاله ثقات رجال الصحيح إلا أن فيه عنعنة قتادة ومتنه صحيح دون قوله : ” وإذا سجد وإذا رفع رأسه من سجوده ” فشاذ … وقد نفى ابن عمر أن يكون رسول الله صلى الله عليه و سلم رفع يديه في شيء من السجود . والأحاديث التي فيها ذكر رفع اليدين للسجود وللرفع منه ضعيفة

(3/436)


15639 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن مالك بن الحويرث أن النبي صلى الله عليه و سلم قال له ولصاحب له : إذا حضرت الصلاة فأذنا وأقيما وقال مرة فأقيما ثم ليؤمكما أكبركما قال خالد فقلت لأبي قلابة فأين القراءة قال إنهما كانا متقاربين
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/436)


15640 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو عبيدة يعني الحداد قال ثنا أبان قال العطار عن بديل عن أبي عطية عن مالك بن الحويرث قال : زارنا في مسجدنا قال فأقيمت الصلاة فقالوا أمنا رحمك الله فقال لا يصلي رجل منكم قال فلما قضي الصلاة قال إن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال إذا زار رجل قوما فلا يؤمهم يؤمهم رجل منهم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة أبي عطية مولى بني عقيل

(3/436)


15641 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس بن محمد ثنا أبان بن يزيد العطار عن بديل بن ميسرة العقيلي قال حدثني أبو عطية مولى منا عن مالك بن الحويرث قال : كان يأتينا في مصلانا فقيل له تقدم فصل فقال ليصل بعضكم حتى أحدثكم لم لم أصل بكم فلما صلى القوم قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا زار أحدكم قوما فلا يصل بهم ليصل بهم رجل منهم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/436)


15642 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا سعيد عن قتادة عن نصر بن عاصم عن مالك بن الحويرث : أنه رأى رسول الله صلى الله عليه و سلم يرفع يديه إذا أراد أن يركع وإذا رفع رأسه من الركوع وإذا رفع رأسه من السجود حتى يحاذي بهما فروع أذنيه
تعليق شعيب الأرنؤوط : مكرر

(3/437)


حديث هبيب بن معقل الغفاري رضي الله عنه )

(3/437)


15643 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هارون بن معروف ثنا بن وهب يعني عبد الله بن وهب المصري قال عبد الله وسمعته أنا من هارون ثنا عمرو بن الحرث عن يزيد بن أبي حبيب عن أسلم أبي عمران عن هبيب بن معقل الغفاري أنه رأى محمدا القرشي قام يجر إزاره فنظر إليه هبيب فقال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : من وطئه خيلاء وطئه في النار
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أسلم أبي عمران : وهو ابن يزيد التجيبي فقد روى له أصحاب السنن خلا ابن ماجة وهو ثقة

(3/437)


15644 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن إسحاق قال أنا بن لهيعة عن يزيد بن أبي حبيب قال أخبرني أسلم أبو عمران عن هبيب الغفاري قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من وطىء على إزاره خيلاء وطىء في نار جهنم
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح ابن لهيعة : وهو عبد الله – وإن كان ضعيفا – قد توبع وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح

(3/437)


15645 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا قتيبة بن سعيد قال ثنا بن لهيعة عن يزيد بن أبي حبيب عن أسلم أنه سمع هبيب بن معقل صاحب النبي صلى الله عليه و سلم ورأى رجلا يجر رداءه خلفه ويطؤه فقال سبحان الله سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : من وطئه من الخيلاء وطئه في النار
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح ابن لهيعة – وإن كان ضعيفا – قد توبع

(3/437)


حديث أبي بردة بن قيس أخي أبي موسى الأشعري رضي الله عنه )

(3/437)


15646 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا عبد الواحد بن زياد ثنا عاصم الأحول ثنا كريب بن الحرث بن أبي موسى عن أبي بردة بن قيس أخي أبي موسى الأشعري قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : اللهم أجعل فناء أمتي في سبيلك بالطعن والطاعون
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(3/437)


حديث معاذ بن أنس الجهني رضي الله عنه )

(3/437)


15647 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو سعيد مولى بني هاشم وحسن قالا ثنا بن لهيعة عن زبان قال حسن في حديثه ثنا زبان بن فائد عن سهل بن معاذ عن أبيه أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : من تخطى المسلمين يوم الجمعة اتخذ جسرا إلى جهنم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف زبان بن فائد : وهو المصري وابن لهيعة : وهو سيء الحفظ وسهل بن معاذ في روايات زبان عنه

(3/437)


15648 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة قال وثنا يحيي بن غيلان ثنا رشدين ثنا زبان بن فائد الحبراني عن سهل بن معاذ بن أنس الجهني عن أبيه معاذ بن أنس الجهني صاحب النبي صلى الله عليه و سلم عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : من قرأ قل هو الله أحد حتى يختمها عشر مرات بني الله له قصرا في الجنة فقال عمر بن الخطاب إذا أستكثر يا رسول الله فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم الله أكثر وأطيب
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف زبان بن فائد وسهل بن معاذ في رواية زبان عنه وابن لهيعة ورشدين – وهو ابن سعد – ضعيفان ولكن أحدهما قد تابع الآخر وبقية رجاله ثقات

(3/437)


15649 – حدثنا عبد الله بن أحمد قال حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة قال ثنا يحيي بن غيلان قال حدثني رشدين بن سعد عن زبان عن سهل بن معاذ عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : من قرأ ألف آية في سبيل الله تبارك وتعالى كتب يوم القيامة مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا إن شاء الله تعالى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/437)


15650 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا زبان وثنا يحيي بن غيلان ثنا رشدين عن زبان عن سهل بن معاذ عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال : من حرس من وراء المسلمين في سبيل الله تبارك وتعالى متطوعا لا يأخذه سلطان لم ير النار بعينيه إلا تحلة القسم فإن الله تبارك وتعالى يقول { وإن منكم إلا واردها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/437)


15651 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة قال وثنا يحيي بن غيلان قال ثنا رشدين عن سهل بن معاذ عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : إن الذكر في سبيل الله تعالى يضعف فوق النفقة بسبعمائة ضعف قال يحيى في حديثه بسبعمائة ألف ضعف
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/438)


15652 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا زبان عن سهل بن معاذ عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم : أن رجلا سأله فقال أي الجهاد أعظم أجرا قال أكثرهم لله تبارك وتعالى ذكرا قال فأي الصائمين أعظم أجرا قال أكثرهم لله تبارك وتعالى ذكرا ثم ذكر لنا الصلاة والزكاة والحج والصدقة كل ذلك رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول أكثرهم لله تبارك وتعالى ذكرا فقال أبو بكر رضي الله تعالى عنه لعمر رضي الله تعالى عنه يا أبا حفص ذهب الذاكرون بكل خير فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم أجل
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/438)


15653 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا زبان عن سهل بن معاذ عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال حق على : من قام على مجلس أن يسلم عليهم وحق على من قام من مجلس أن يسلم فقام رجل ورسول الله صلى الله عليه و سلم يتكلم فلم يسلم فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ما أسرع ما نسي
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/438)


15654 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا زبان عن سهل بن معاذ عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال : من بني بنيانا من غير ظلم ولا اعتداء أو غرس غرسا في غير ظلم ولا اعتداء كان له أجر جار ما أنتفع به من خلق الله تبارك وتعالى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/438)


15655 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة عن زبان عن سهل بن معاذ عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال : من أعطى لله تعالى ومنع لله تعالى وأحب لله تعالى وأبغض لله تعالى وأنكح لله تعالى فقد استكمل إيمانه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف

(3/438)


15656 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة قال ثنا زبان عن سهل بن معاذ بن أنس عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم انه قال : أفضل الفضائل أن تصل من قطعك وتعطي من منعك وتصفح عمن شتمك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/438)


15657 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا زبان عن سهل بن معاذ عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال : من كظم غيظه وهو يقدر على أن ينتصر دعاه الله تبارك وتعالى على رؤوس الخلائق حتى يخيره في حور العين أيتهن شاء ومن ترك أن يلبس صالح الثياب وهو يقدر عليه تواضعا لله تبارك وتعالى دعاه الله تبارك وتعالى على رؤوس الخلائق حتى يخيره الله تعالى في حلل الإيمان أيتهن شاء
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن وهذا إسناد ضعيف

(3/438)


15658 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا زبان عن سهل بن معاذ عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال : إذا سمعتم المنادي يثوب بالصلاة فقولوا كما يقول
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/438)


15659 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة عن زبان عن سهل بن معاذ عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه كان يقول : الضاحك في الصلاة والملتفت والمفقع أصابعه بمنزله واحدة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/438)


15660 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا زبان ثنا سهل عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم : أنه أمر أصحابه بالغزو وأن رجلا تخلف وقال لأهله أتخلف حتى أصلي مع رسول الله صلى الله عليه و سلم الظهر ثم أسلم عليه وأودعه فيدعو لي بدعوة تكون شافعه يوم القيامة فلما صلى النبي صلى الله عليه و سلم أقبل الرجل مسلما عليه فقال له رسول الله صلى الله عليه و سلم أتدري بكم سبقك أصحابك قال نعم سبقوني بغدوتهم فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم والذي نفسي بيده لقد سبقوك بأبعد ما بين المشرقين والمغربين في الفضيلة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/438)


15661 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا زبان عن سهل بن معاذ عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال : من قعد في مصلاه حين يصلي الصبح حتى يسبح الضحى لا يقول إلا خيرا غفرت له خطاياه وإن كانت أكثر من زبد البحر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/438)


15662 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا زبان بن فائد عن سهل عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال : ألا أخبركم لم سمى الله تبارك وتعالى إبراهيم خليله الذي وفي لأنه كان يقول كلما أصبح وأمسى { فسبحان الله حين تمسون وحين تصبحون } حتى يختم الآية
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/439)


15663 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا زبان عن سهل بن معاذ عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه كان يقول : إذا نفر { الحمد لله الذي لم يتخذ ولدا ولم يكن له شريك في الملك } إلى آخر السورة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/439)


15664 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا زبان عن سهل بن معاذ عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال : من قرأ أول سورة الكهف وآخرها كانت له نورا من قدمه إلى رأسه ومن قرأها كلها كانت له نورا ما بين السماء إلى الأرض
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/439)


15665 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا زبان ثنا سهل عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال : الجفاء كل الجفاء والكفر والنفاق من سمع منادي الله ينادي بالصلاة يدعو إلى الفلاح ولا يجيبه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/439)


15666 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا زبان عن سهل عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم : لا تزال الأمة على الشريعة ما لم يظهر فيها ثلاث ما لم يقبض العلم منهم ويكثر فيهم ولد الحنث ويظهر فيهم الصقارون قال وما الصقارون أو الصقلاوون يا رسول الله قال بشر يكون في آخر الزمان تحيتهم بينهم التلاعن
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/439)


15667 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا زبان عن سهل بن معاذ عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم : أنه مر على قوم وهم وقوف على دواب لهم ورواحل فقال لهم اركبوها سالمة ودعوها سالمة ولا تتخذوها كراسي لأحاديثكم في الطرق والأسواق فرب مركوبة خير من راكبها وأكثر ذكرا لله تبارك وتعالى منه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن إلى قوله : ولا تتخذوها كراسي وهذا إسناد ضعيف

(3/439)


15668 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو عبد الرحمن عبد الله بن يزيد ثنا يزيد ثنا سعيد بن أبي أيوب قال أخبرني أبو مرحوم عبد الرحيم بن ميمون عن سهل بن معاذ بن أنس الجهني عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم : أنه نهى عن الحبوة يوم الجمعة والإمام يخطب
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن من أجل أبي مرحوم عبد الرحيم بن ميمون

(3/439)


15669 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو عبد الرحمن ثنا سعيد قال حدثني أبو مرحوم عبد الرحيم بن ميمون عن سهل بن معاذ بن أنس الجهني عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من ترك اللباس وهو يقدر عليه تواضعا لله تبارك وتعالى دعاه الله تبارك وتعالى يوم القيامة على رؤوس الخلائق حتى يخيره في حلل الإيمان أيها شاء
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(3/439)


15670 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو عبد الرحمن ثنا سعيد قال حدثني أبو مرحوم عن سهل بن معاذ بن أنس الجهني عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : من أكل طعاما ثم قال الحمد لله الذي أطعمني هذا ورزقنيه من غير حول مني ولا قوة غفر الله له ما تقدم من ذنبه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(3/439)


15671 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن غيلان ثنا رشدين عن زبان عن سهل عن أبيه عن النبي صلى الله عليه و سلم : أن امرأة أتته فقالت يا رسول الله انطلق زوجي غازيا وكنت أقتدي بصلاته إذا صلى وبفعله كله فأخبرني بعمل يبلغني عمله حتى يرجع فقال لها أتستطيعين أن تقومي ولا تقعدي وتصومي ولا تفطري وتذكري الله تبارك وتعالى ولا تفتري حتى يرجع قالت ما أطيق هذا يا رسول الله فقال والذي نفسي بيده لو طوقتيه ما بلغت العشر من عمله حتى يرجع
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن وهذا إسناد ضعيف

(3/439)


15672 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن غيلان ثنا رشدين عن زبان عن سهل عن أبيه عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه قال : آية العز { الحمد لله الذي لم يتخذ ولدا } الآية كلها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/439)


15673 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن غيلان ثنا رشدين عن زبان عن سهل عن أبيه عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه قال : المسلم من سلم الناس من لسانه ويده
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف

(3/440)


15674 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي قال ثنا رشدين عن زبان عن سهل عن أبيه عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه قال : أن لله تبارك وتعالى عبادا لا يكلمهم الله يوم القيامة ولا يزكيهم ولا ينظر إليهم قيل له من أولئك يا رسول الله قال متبر من والديه راغب عنهما ومتبر من ولده ورجل أنعم عليه قوم فكفر نعمتهم وتبرأ منهم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/440)


15675 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الله بن يزيد ثنا سعيد ثنا أبو مرحوم عن سهل بن معاذ عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : من كظم غيظا وهو قادر على أن ينفذه دعاه الله تبارك وتعالى على رؤوس الخلائق حتى يخيره من أي الحور شاء
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(3/440)


15676 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الله بن يزيد بحفظه قال حدثني سعيد بن أبي أيوب أبو يحيي قال حدثني أبو مرحوم عبد الرحيم بن ميمون عن سهل بن معاذ الجهني عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من أعطى لله تعالى ومنع لله وأحب لله وأبغض لله وأنكح لله فقد استكمل إيمانه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(3/440)


15677 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج أنا ليث بن سعد قال حدثني يزيد بن أبي حبيب عن بن معاذ بن أنس عن أبيه وكان من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم : أنه ذكر أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال اركبوا هذه الدواب سالمة وابتدعوها سالمة ولا تتخذوها كراسي
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن ابن معاذ : هو سهل لا بأس به وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابي الحديث وابنه سهل إنما روى لهما البخاري في ” الأدب المفرد ” وأصحاب السنن ما عدا النسائي

(3/440)


15678 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج ثنا ليث قال حدثني زبان بن فائد عن بن معاذ بن أنس عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم : مثل ذلك
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن وهذا إسناد ضعيف لضعف زبان بن فائد وقد توبع

(3/440)


15679 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو الوليد الطيالسي قال ثنا ليث عن يزيد بن أبي حبيب عن بن معاذ بن أنس عن أبيه وكانت له صحبه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : اركبوا هذه الدواب سالمة وابتدعوها سالمة ولا تتخذوها كراسي
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(3/440)


15680 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن قال حدثنا بن لهيعة ثنا زبان عن سهل بن معاذ عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال : من كان صائما وعاد مريضا وشهد جنازة غفر له من بأس إلا أن يحدث من بعد
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/440)


15681 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا زبان عن سهل بن معاذ عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال : لأن أشيع مجاهدا في سبيل الله فأكفنه على راحلة غدوة أو روحة أحب إلي من الدنيا وما فيها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/440)


15682 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا زبان عن سهل عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال : أن السالم من سلم الناس من يده ولسانه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/440)


15683 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا زبان عن سهل عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال : من قال سبحان الله العظيم نبت له غرس في الجنة ومن قرأ القرآن فأكمله وعمل بما فيه ألبس والديه يوم القيامة تاجا هو أحسن من ضوء الشمس في بيوت من بيوت الدنيا لو كانت فيه فما ظنكم بالذي عمل به
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن لغيره دون قوله : ” ومن قرأ القرآن فأكمله … ” وهذا إسناد ضعيف

(3/440)


15684 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا زبان عن سهل بن معاذ عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم : أنه مر على قوم وهم وقوف على دواب لهم ورواحل فقال لهم رسول الله صلى الله عليه و سلم اركبوها سالمة ودعوها سالمة ولا تتخذوها كراسي لأحاديثكم في الطرق والأسواق فرب مركوبة خير من راكبها هي أكثر ذكرا لله تعالى منه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن إلى قوله : ” ولا تتخذوها كراسي ” وهذا إسناد ضعيف

(3/440)


15685 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أسحق بن عيسى ثنا بن لهيعة عن خير بن نعيم الحضرمي عن سهل بن معاذ بن أنس الجهني عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يفضل الذكر على النفقة في سبيل الله تبارك وتعالى بسبعمائة ألف ضعف
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/440)


15686 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الحكم بن نافع ثنا إسماعيل بن عياش عن أسيد بن عبد الرحمن الخثعمي عن فروة بن مجاهد اللخمي عن سهل بن معاذ الجهني عن أبيه قال : نزلنا على حصن سنان بأرض الروم مع عبد الله بن عبد الملك فضيق الناس المنازل وقطعوا الطريق فقال معاذ أيها الناس إنا غزونا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم غزوة كذا وكذا فضيق الناس الطريق فبعث النبي صلى الله عليه و سلم مناديا فنادى من ضيق منزلا أو قطع طريقا فلا جهاد له
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن من أجل سهل بن معاذ وبقية رجاله ثقات

(3/440)


15687 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أحمد بن الحجاج ويعمر بن بشر قال أحمد أنا عبد الله وقال يعمر ثنا عبد الله قال أخبرني يحيي بن أيوب عن عبد الله بن سليمان أن إسماعيل بن يحيي المعافري أخبره عن سهل بن معاذ بن أنس الجهني عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : من حمى مؤمنا من منافق يعيبه بعث الله تبارك وتعالى ملكا يحمي لحمه يوم القيامة من نار جهنم ومن بغى مؤمنا بشيء يريد به شينه حبسه الله تعالى على جسر جهنم حتى يخرج مما قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/441)


15688 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا بن لهيعة ثنا يزيد بن أبي حبيب عن بن معاذ بن أنس عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : لا تتخذوا الدواب كراسي فرب مركوبة عليها هي أكثر ذكرا لله تعالى من راكبها
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن دون قوله : ” فرب مركوبة عليها هي أكثر ذكرا لله تعالى من راكبها ” وهذا إسناد ضعيف لضعف ابن لهيعة

(3/441)


( حديث رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/441)


15689 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا معاوية بن عمرو وأبو سعيد قالا ثنا زائدة قال ثنا السائب بن حبيش الكلاعي عن أبي الشماخ الأزدي عن بن عم له من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم : أتى معاوية فدخل عليه فقال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول من ولي أمرا من أمر الناس ثم أغلق بابه دون المسكين والمظلوم أو ذي الحاجة أغلق الله تبارك وتعالى دونه أبواب رحمته عند حاجته وفقره أفقر ما يكون إليها
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف أبو الشماخ الأزدي قال الحسيني : مجهول

(3/441)


( حديث رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/441)


15690 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن إسحاق قال أنا عبد الله قال أنا يونس عن بن شهاب قال حدثني عبيد الله بن عبد الله بن عتبة بن مسعود أن رجلا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم حدثه أنه سمع رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : إذا كان أحدكم في صلاته فلا يرفع بصره إلى السماء أن يلتمع بصره
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير علي بن إسحاق – وهو السلمي أبو الحسن المروزي – فقد روى له الترمذي وهو ثقة

(3/441)


حديث عبادة بن الوليد بن عبادة عن أبيه رضي الله عنه )

(3/441)


15691 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن سيار ويحيي بن سعيد القاضي أنهما سمعا عبادة بن الوليد بن عبادة يحدث عن أبيه أما سيار فقال عن النبي صلى الله عليه و سلم وأما يحيي فقال عن أبيه عن جده قال : بايعنا رسول الله صلى الله عليه و سلم على السمع والطاعة في عسرنا ويسرنا ومنشطنا ومكرهنا والأثرة علينا وأن لا ننازع الأمر أهله ونقوم بالحق حيث كان ولا نخاف في الله لومه لائم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده من طريق يحيى بن سعيد على شرط الشيخين

(3/441)


15692 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال وقال شعبة سيار لم يذكر هذا الحرف وحيث ما كان ذكره يحيي قال شعبة إن كنت ذكرت فيه شيئا فهو عن سيار أو عن يحيي :
تعليق شعيب الأرنؤوط : غير شعبة ممن رواه عن يحيى بن سعيد قال : حيث كنا أو حيثما كنا

(3/441)


( حديث التنوخي عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/441)


15693 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسحاق بن عيسى قال حدثني يحيي بن سليمان عن عبد الله بن عثمان بن خثيم عن سعيد بن أبي راشد قال : لقيت التنوخي رسول هرقل إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم بحمص وكان جارا لي شيخا كبيرا قد بلغ الفند أو قرب فقلت ألا تخبرني عن رسالة هرقل إلى النبي صلى الله عليه و سلم ورسالة رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى هرقل فقال بلى قدم رسول الله صلى الله عليه و سلم تبوك فبعث دحية الكلبي إلى هرقل فلما أن جاءه كتاب رسول الله صلى الله عليه و سلم دعا قسيسي الروم وبطارقتها ثم أغلق عليه وعليهم بابا فقال قد نزل هذا الرجل حيث رأيتم وقد أرسل إلي يدعوني إلى ثلاث خصال يدعوني إلى أن أتبعه على دينه أو على أن نعطيه مالنا على أرضنا والأرض أرضنا أو نلقي إليه الحرب والله لقد عرفتم فيما تقرؤون من الكتب ليأخذن ما تحت قدمي فهلم نتبعه على دينه أو نعطيه مالنا على أرضنا فنخروا نخرة رجل واحد حتى خرجوا من برانسهم وقالوا تدعونا إلى أن ندع النصرانية أو نكون عبيدا لأعرابي جاء من الحجاز فلما ظن أنهم إن خرجوا من عنده أفسدوا عليه الروم رفأهم ولم يكد وقال إنما قلت ذلك لكم لأعلم صلابتكم على أمركم ثم دعا رجلا من عرب تجيب كان على نصارى العرب فقال أدع لي رجلا حافظا للحديث عربي اللسان أبعثه إلى هذا الرجل بجواب كتابه فجاء بي فدفع إلى هرقل كتابا فقال أذهب بكتابي إلى هذا الرجل فما ضيعت من حديثه فأحفظ لي منه ثلاث خصال أنظر هل يذكر صحيفته التي كتب إلى بشيء وانظر إذا قرأ كتابي فهل يذكر الليل وأنظر في ظهره هل به شيء يريبك فانطلقت بكتابه حتى جئت تبوك فإذا هو جالس بين ظهراني أصحابه محتبيا على الماء فقلت أين صاحبكم قيل ها هو ذا فأقبلت امشي حتى جلست بين يديه فناولته كتابي فوضعه في حجره ثم قال ممن أنت فقلت أنا أحد تنوخ قال هل لك في الإسلام الحنيفية ملة أبيك إبراهيم قلت إني رسول قوم وعلى دين قوم لا أرجع عنه حتى أرجع إليهم فضحك وقال { إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء وهو أعلم بالمهتدين يا } أخا تنوخ إني كتبت بكتاب إلى كسرى فمزقه والله ممزقه وممزق ملكه وكتبت إلى النجاشي بصحيفة فخرقها والله مخرقة ومخرق ملكه وكتبت إلى صاحبك بصحيفة فأمسكها فلن يزل الناس يجدون منه بأسا ما دام في العيش خير قلت هذه إحدى الثلاثة التي أوصاني بها صاحبي وأخذت سهما من جعبتي فكتبتها في جلد سيفي ثم أنه ناول الصحيفة رجلا عن يساره قلت من صاحب كتابكم الذي يقرأ لكم قال معاوية فإذا في كتاب صاحبي تدعوني إلى جنة عرضها السماوات والأرض أعدت للمتقين فأين النار فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم سبحان الله أين الليل إذا جاء النهار قال فأخذت سهما من جعبتي فكتبته في جلد سيفي فلما أن فرغ من قراءة كتابي قال إن لك حقا وإنك رسول فلو وجدت عندنا جائزة جوزناك بها إنا سفر مرملون قال فناداه رجل من طائفة الناس قال أنا أجوزه ففتح رحله فإذا هو يأتي بحلة صفورية فوضعها في حجري قلت من صاحب الجائزة قيل لي عثمان ثم قال رسول الله صلى الله عليه و سلم أيكم ينزل هذا الرجل فقال فتى من الأنصار أنا فقام الأنصاري وقمت معه حتى إذا خرجت من طائفة المجلس ناداني رسول الله صلى الله عليه و سلم وقال تعال يا أخا تنوخ فأقبلت أهوي إليه حتى كنت قائما في مجلسي الذي كنت بين يديه فحل حبوته عن ظهره وقال ههنا امض لما أمرت له فجلت في ظهره فإذا أنا بخاتم في موضع غضون الكتف مثل الحجمة الضخمة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث غريب وإسناده ضعيف لجهالة سعيد بن أبي راشد فلم يرو عنه غير عبد الله بن عثمان بن خثيم ولم يؤثر توثيقه عن غير ابن حبان وباقي رجاله عدا التنوخي رجال الصحيح

(3/441)


حديث قثم بن تمام أو تمام بن قثم عن أبي رضي الله عنه )

(3/442)


15694 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا معاوية بن هشام قال ثنا سفيان عن أبي علي الصيقل عن قثم بن تمام أو تمام بن قثم عن أبيه قال أتينا النبي صلى الله عليه و سلم فقال : ما بالكم تأتوني قلحا لا تسوكون لولا أن أشق على أمتي لفرضت عليهم السواك كما فرضت عليهم الوضوء
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف أبو علي الصيقل – وهو الحسن الزراد – قال أبو علي ابن السكن وغيره : مجهول

(3/442)


حديث حسان بن ثابت رضي الله عنه )

(3/442)


15695 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا معاوية بن هشام ثنا سفيان عن عبد الله بن عثمان قال أبي وثنا قبيصة عن سفيان عن بن خثيم عن عبد الرحمن بن بهمان عن عبد الرحمن بن حسان عن أبيه قال : لعن رسول الله صلى الله عليه و سلم زوارات القبور
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن لغيره وهذا إسناد ضعيف لجهالة حال عبد الرحمن بن بهمان

(3/442)


( حديث بشر أو بسر عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/443)


15696 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عثمان بن عمر قال ثنا عبد الحميد بن جعفر ثنا محمد بن علي أبو جعفر عن رافع بن بشر أو بسر السملي عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : يوشك أن تخرج نار من حبس سيل تسير سير بطيئة الإبل تسير النهار وتقيم الليل تغدو وتروح يقال غدت النار أيها الناس فاغدوا قالت النار أيها الناس فأقيلوا راحت النار أيها الناس فروحوا من أدركته أكلته
تعليق شعيب الأرنؤوط :
* [ رافع بن بشر ] : من رجال التعجيل وترجم له البخاري في التاريخ الكبير 3 / 304 وابن أبي حاتم في الجرح والتعديل 3 / 481 روى عنه اثنان وذكره ابن حبان في الثقات
* أبوه [ بشر ] ويقال بشير ويقال بسر : ترجم له في الصحابة أبو عمر بن عبد البر وابن الأثير وابن حجر في الإصابة وتناقض فيه ابن حبان فأخرج حديثه في صحيحه وذكره في كتاب الثقات 4 / 73 في قسم التابعين وقال : يروي المراسيل روى عنه ابنه نافع ابن بشير ومن زعم أن له صحبة فقد وهم
* وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين غير عبد الحميد بن جعفر – وهو الأنصاري – مختلف فيه حسن الحديث

(3/443)


حديث سويد الأنصاري رضي الله عنه )

(3/443)


15697 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو اليمان قال أنا شعيب عن الزهري قال أخبرني عقبة بن سويد الأنصاري أنه سمع أباه وكان من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم قال : قفلنا مع نبي الله صلى الله عليه و سلم من غزوة خيبر فلما بدا له أحد قال النبي صلى الله عليه و سلم الله أكبر جبل يحبنا ونحبه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/443)


حديث عبد الرحمن بن أبي قراد رضي الله عنه )

(3/443)


15698 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا يحيي بن سعيد عن أبي جعفر الخطمي قال حدثني عمارة بن خزيمة والحرث بن فضيل عن عبد الرحمن بن أبي قراد قال : خرجت مع النبي صلى الله عليه و سلم حاجا فرأيته خرج من الخلاء فأتبعته بالأداوة أو القدح فجلست له بالطريق وكان إذا أتى حاجته أبعد
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات

(3/443)


15699 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثني يحيي بن سعيد قال حدثني أبو جعفر عمير بن يزيد قال حدثني الحرث بن فضيل وعمارة بن خزيمة بن ثابت عن عبد الرحمن بن أبي قراد قال خرجت مع رسول الله صلى الله عليه و سلم حاجا قال فنزل منزلا وخرج من الخلاء فأتبعته بالأداوة أو القدح وكان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا أراد حاجة أبعد فجلست له بالطريق حتى أنصرف رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلت له يا رسول الله الوضوء فأقبل رسول الله صلى الله عليه و سلم إلي فصب رسول الله صلى الله عليه و سلم على يده فغسلها ثم أدخل يده فكفها فصب على يده واحدة ثم مسح على رأسه ثم قبض الماء قبضا بيده فضرب به على ظهر قدمه فمسح بيده على قدمه ثم جاء فصلى لنا الظهر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(3/443)


حديث مولى لرسول الله صلى الله عليه و سلم
15700 –
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح

(3/443)


حديث معاوية بن الحكم رضي الله عنه )

(3/443)


15701 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج ثنا ليث عن عقيل عن بن شهاب عن أبي سلمة بن عبد الرحمن بن عوف عن معاوية بن الحكم السلمي : أنه قال لرسول الله صلى الله عليه و سلم أرأيت أشياء كنا نفعلها في الجاهلية كنا نتطير قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ذلك شيء تجده في نفسك فلا يصدنك قال يا رسول الله كنا نأتي الكهان قال فلا تأت الكهان
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/443)


حديث أبي هاشم بن عتبة رضي الله عنه )

(3/443)


15702 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو معاوية ثنا الأعمش عن شقيق قال : دخل معاوية على خاله أبي هاشم بن عتبة يعوده قال فبكى قال فقال له معاوية ما يبكيك يا خال أوجعا يشئزك أم حرصا على الدنيا قال فقال فكلا لا ولكن رسول الله صلى الله عليه و سلم عهد إلينا فقال يا أبا هاشم إنها علها تدرك أموالا يؤتاها أقوام وإنما يكفيك من جمع المال خادم ومركب في سبيل الله تبارك وتعالى وإني أراني قد جمعت
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه شقيق : وهو ابن سلمة لم يسمع هذا الحديث من أبي هاشم بن عتبة بينهما سمرة بن سهم الأسدي

(3/443)


15703 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق أنا سفيان عن الأعمش وعن سفيان أو منصور عن أبي وائل قال : دخل معاوية على أبي هاشم بن عتبة وهو مريض يبكي فذكر معناه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/444)


حديث عبد الرحمن بن شبل رضي الله عنه )

(3/444)


15704 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا معمر عن يحيي بن أبي كثير عن زيد بن سلام عن جده قال كتب معاوية إلى عبد الرحمن بن شبل أن علم الناس ما سمعت من رسول الله صلى الله عليه و سلم فجمعهم فقال : إني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول تعلموا القرآن فإذا علمتموه فلا تغلوا فيه ولا تجفوا عنه ولا تأكلوا به ولا تستكثروا به ثم قال إن التجار هم الفجار قالوا يا رسول الله أليس قد أحل الله البيع وحرم الربا قال بلى ولكنهم يحلفون ويأثمون ثم قال إن الفساق هم أهل النار قالوا يا رسول الله ومن الفساق قال النساء قالوا يا رسول الله ألسن أمهاتنا وبناتنا وأخواتنا قال بلى ولكنهن إذا أعطين لم يشكرن وإذا ابتلين لم يصبرن ثم قال يسلم الراكب على الراجل والراجل على الجالس والأقل على الأكثر فمن أجاب السلام كان له ومن لم يجب فلا شيء له
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير زيد بن سلام وجده – وهو أبو سلام ممطور الحبشي – فمن رجال مسلم

(3/444)


15705 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عثمان بن عمر ثنا عبد الحميد ومحمد بن بكر قال أنا عبد الحميد بن جعفر حدثني أبي عن تميم بن محمود عن عبد الرحمن بن شبل : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم نهى عن ثلاث عن نقرة الغراب وعن افتراش السبع وأن يوطن الرجل المقام قال عثمان في المسجد كما يوطن البعير
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/444)


15706 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد ثنا همام ثنا يحيي عن زيد بن سلام عن جده عن أبي راشد الحبراني عن عبد الرحمن بن شبل أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : اقرؤوا القرآن ولا تغلوا فيه ولا تجفوا عنه ولا تأكلوا به ولا تستكثروا به
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد قوي رجاله ثقات رجال الشيخين غير زيد بن سلام وجده – وهو أبو سلام ممطور الحبشي – فمن رجال مسلم وغير أبي راشد الحبراني فمن رجال الأربعة سوى النسائي وروى له البخاري في ” الأدب المفرد ” وهو ثقة

(3/444)


15707 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا أبان ثنا يحيي بن أبي كثير عن زيد عن أبي سلام عن أبي راشد الحبراني عن عبد الرحمن بن شبل الأنصاري أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : إن التجار هم الفجار قال رجل يا نبي الله ألم يحل الله البيع قال أنهم يقولون فيكذبون ويحلفون ويأثمون
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح إسناده قوي

(3/444)


15708 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا أبان ثنا يحيي بن أبي كثير عن زيد عن أبي سلام عن أبي راشد الحبراني عن عبد الرحمن بن شبل الأنصاري أن معاوية قال له إذا أتيت فسطاطي فقم فأخبر ما سمعت من رسول الله صلى الله عليه و سلم قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : اقرؤوا القرآن ولا تغلوا فيه ولا تجفوا عنه ولا تأكلوا به ولا تستكثروا به
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد قوي

(3/444)


15709 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا موسى بن خلف أبو خلف وكان يعد من البدلاء : وذكر حديثا آخر نحوه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد حسن

(3/444)


حديث عامر بن ربيعة رضي الله عنه )

(3/444)


15710 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سكن بن نافع ثنا صالح بن أبي الأخضر عن الزهري قال أخبرني عبد الله بن عامر بن ربيعة أن أباه أخبره أنه : رأى رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي في السبحة بالليل في السفر على ظهر راحلته حيث توجهت به
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/444)


15711 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا قتيبة بن سعيد ثنا عبد العزيز يعني بن محمد الدراوردي عن محمد بن زيد التيمي عن عبد الله بن عامر عن أبيه قال : مر رسول الله صلى الله عليه و سلم بقبر فقال ما هذا القبر قالوا قبر فلانة قال أفلا آذنتموني قالوا كنت نائما فكرهنا أن نوقظك قال فلا تفعلوا فادعوني لجنائزكم فصف عليها فصلى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير عبد العزيز بن محمد الدراوردي فمن رجال مسلم وروى له البخاري متابعة

(3/444)


15712 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون أنا بن عون عن نافع عن بن عمر عن عامر بن ربيعة عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : إذا رأيت جنازة فقم حتى تجاوزك أو قال قف حتى تجاوزك قال وكان بن عمر إذا رأى جنازة قام حتى تجاوزه وكان إذا خرج مع جنازة ولي ظهره المقابر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/445)


15713 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي عن عبيد الله قال أخبرني نافع عن بن عمر عن عامر بن ربيعة عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : إذا رأى أحدكم الجنازة ولم يكن ماشيا معها فليقم حتى تجاوزه أو توضع
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/445)


15714 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا سفيان عن عاصم بن عبيد الله عن عبد الله بن عامر بن ربيعة عن أبيه : أن رجلا من بني فزارة تزوج امرأة على نعلين فأجاز النبي صلى الله عليه و سلم نكاحه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف عاصم بن عبيد الله – وهو العمري – وباقي رجال الإسناد ثقات رجال الشيخين

(3/445)


15715 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق وأبو بكر قالا ثنا بن جريج قال سمعت نافعا يقول كان عبد الله بن عمر يأثر عن عامر بن ربيعة أنه كان يقول قال النبي صلى الله عليه و سلم : إذا رأى أحدكم الجنازة فليقم حين يراها حتى تخلفه إذا كان غير متبعها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/445)


15716 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا سفيان وعبد الرحمن عن سفيان عن عاصم بن عبيد الله عن عبد الله بن عامر بن ربيعة عن أبيه قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم ما لا أعد وما لا أحصى يستاك وهو صائم وقال عبد الرحمن ما لا أحصى يتسوك وهو صائم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف عاصم بن عبيد الله : وهو ابن عاصم بن عمر بن الخطاب وباقي رجاله ثقات رجال الشيخين

(3/445)


15717 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة وحجاج قال سمعت شعبة عن عاصم بن عبيد الله قال سمعت عبد الله بن عامر يحدث عن أبيه : أن رجلا تزوج امرأة على نعلين قال فأتت النبي صلى الله عليه و سلم فقالت ذاك له فقال أرضيت من نفسك ومالك بنعلين قالت نعم قال شعبة فقلت له كأنه أجاز ذلك قال كأنه أجازه قال شعبة ثم لقيته فقال أرضيت من نفسك ومالك بنعلين فقالت رأيت ذاك فقال وأنا أرى ذاك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/445)


15718 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال أنا شعبة وحجاج قال حدثني شعبة عن عاصم بن عبيد الله قال سمعت عبد الله بن عامر بن ربيعة يحدث عن أبيه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يخطب يقول : من صلى علي صلاة لم تزل الملائكة تصلي عليه ما صلى علي فليقل عبد من ذلك أو ليكثر
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن

(3/445)


15719 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا بن جريج قال أخبرني عاصم بن عبيد الله أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : إنها ستكون من بعدي أمراء يصلون الصلاة لوقتها ويؤخرونها عن وقتها فصلوها معهم فإن صلوها لوقتها وصليتموها معهم فلكم ولهم وإن أخروها عن وقتها فصليتموها معهم فلكم وعليهم من فارق الجماعة مات ميتة جاهلية ومن نكث العهد ومات ناكثا للعهد جاء يوم القيامة لا حجة له قلت له من أخبرك هذا الخبر قال أخبرنيه عبد الله بن عامر بن ربيعة عن أبيه عامر بن ربيعة يخبر عامر بن ربيعة عن النبي صلى الله عليه و سلم
تعليق شعيب الأرنؤوط : بعضه صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف عاصم بن عبيد الله وهو ابن عاصم بن عمر بن الخطاب وباقي رجال الإسناد ثقات رجال الشيخين

(3/445)


15720 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق ثنا معمر عن الزهري عن سالم عن بن عمر عن عامر بن ربيعة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إذا رأى أحدكم الجنازة فليقم حتى تخلفه أو توضع
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/445)


15721 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق ثنا معمر عن أيوب عن نافع عن بن عمر عن عامر بن ربيعة عن النبي صلى الله عليه و سلم : مثله
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/445)


15722 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا معمر عن الزهري عن عبد الله بن عامر بن ربيعة عن أبيه قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي على ظهر راحلته النوافل في كل جهة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/445)


15723 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل أنا أيوب عن نافع عن بن عمر عن عامر بن ربيعة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إذا رأيت جنازة فإن لم تك ماشيا معها فقم لها حتى تخلفك أو توضع قال فكان بن عمر ربما تقدم الجنازة فقعد حتى إذا رآها قد أشرفت قام حتى توضع وربما سترته
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/445)


15724 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الأعلى ثنا معمر عن الزهري عن عبد الله بن عامر بن ربيعة عن أبيه أنه : رأى رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي على راحلته حيث توجهت به
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/445)


15725 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان عن بن شهاب عن سالم عن أبيه عن عامر بن ربيعة يبلغ عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : إذا رأيتم الجنازة فقوموا لها حتى تخلفكم أو توضع
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/446)


15726 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي عن سفيان عن عاصم بن عبيد الله عن عبد الله بن عامر بن ربيعة عن أبيه قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يستاك مالا أعد ولا أحصى وهو صائم
تعليق شعيب الأرنؤوط : حسن لغيره وهذا إسناد ضعيف

(3/446)


15727 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع عن شعبة عن عاصم بن عبيد الله عن عبد الله بن عامر بن ربيعة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ما صلى علي أحد صلاة إلا صلت عليه الملائكة ما دام يصلي علي فليقل عبد من ذلك أو ليكثر
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن

(3/446)


15728 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا شعيب بن حرب ثنا حرب ثنا شعبة قال أنا عاصم بن عبيد الله قال سمعت عبد الله بن عامر بن ربيعة يحدث عن أبيه وكان بدريا عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : من صلى علي صلاة فذكره
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن

(3/446)


15729 – حدثنا أبو عبد الرحمن عبد الله بن أحمد بن محمد بن حنبل بن هلال بن أسد الشيباني قال حدثني أبي رحمه الله عليه ثنا وكيع ثنا سفيان عن عاصم بن عبيد الله عن عبد الله بن عامر عن أبيه : أن رجلا من بني فزارة تزوج امرأة على نعلين فأجازه النبي صلى الله عليه و سلم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف عاصم بن عبيد الله

(3/446)


15730 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد أنا المسعودي عن أبي بكر بن حفص بن عمر بن سعد بن أبي وقاص عن عبد الله بن عامر بن ربيعة عن أبيه وكان بدريا قال : لقد كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يبعثنا في السرية يا بني مالنا زاد إلا السلف من التمر فيقسمه قبضة قبضة حتى يصير إلى تمرة تمرة قال فقلت له يا أبت وما عسى أن تغني التمرة عنكم قال لا تقل ذلك يا بني فبعد أن فقدناها فاختللنا إليها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف فيه المسعودي – وهو عبد الرحمن – بن عبد الله بن عتبة – قد اختلط ويزيد – وهو ابن هارون – قد سمع منه بعد الاختلاط وباقي رجال الإسناد ثقات رجال الشيخين

(3/446)


15731 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن بكر قال أنا بن جريج قال أخبرني عاصم بن عبيد الله : أن النبي صلى الله عليه و سلم قال سيكون أمراء بعدي يصلون الصلاة لوقتها ويؤخرونها فصلوها معهم فإن صلوها لوقتها وصليتموها معهم فلكم ولهم وإن أخروها عن وقتها وصليتموها معهم فلكم وعليهم من فارق الجماعة مات ميتة جاهلية ومن نكث العهد فمات ناكثا للعهد جاء يوم القيامة لا حجة له قلت من أخبرك هذا الخبر قال أخبرني عبد الله بن عامر بن ربيعة عن أبيه عامر بن ربيعة يخبر عن النبي صلى الله عليه و سلم
تعليق شعيب الأرنؤوط : مكرر

(3/446)


15732 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق أنا بن جريج قال عن عاصم بن عبيد الله عن عبد الله بن عامر بن ربيعة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : تابعوا بين الحج والعمرة فإن متابعة بينهما تنفي الفقر والذنوب كما ينفي الكير خبث الحديد
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف عاصم بن عبيد الله وهو ابن عاصم بن عمر بن الخطاب وقد اضطرب في هذا الحديث

(3/446)


15733 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج ثنا ليث حدثني عقيل عن بن شهاب عن عبد الله بن عامر بن ربيعة أن عامر بن ربيعة قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يسبح وهو على الراحلة ويومئ برأسه قبل أي وجه توجه ولم يكن رسول الله صلى الله عليه و سلم يصنع ذلك في الصلاة المكتوبة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/446)


15734 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر وحسن قلا ثنا شريك عن عاصم بن عبيد الله عن عبد الله بن عامر يعني بن ربيعة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من مات وليست عليه طاعة مات ميتة جاهلية فإن خلعها من بعد عقدها في عنقه لقي الله تبارك وتعالى وليست له حجة ألا لا يخلون رجل بأمرأة لا تحل له فإن ثالثهما الشيطان إلا محرم فإن الشيطان مع الواحد وهو من الإثنين أبعد من ساءته سيئته وسرته حسنته فهو مؤمن قال حسن بعد عقده إياها في عنقه
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف عاصم بن عبيد الله وهو ابن عاصم بن عمر بن الخطاب وباقي رجاله ثقات رجال الشيخين غير شريك بن عبد الله النخعي فقد روى له مسلم متابعة والبخاري تعليقا وهو سيء الحفظ

(3/446)


15735 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أسود بن عامر ثنا شريك عن عاصم عن أبيه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال أسود وربما ذكر شريك عن عاصم عن عبد الله بن عامر عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : تابعوا بين الحج والعمرة فإن متابعة بينهما تزيد في العمر والرزق وتنفيان الذنوب كما ينفي الكير خبث الحديد
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره دون قوله : ” تزيد في العمر والرزق ” وهذا إسناد ضعيف علته عاصم – وهو ابن عبيد الله – لم يكن بالحافظ

(3/446)


15736 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان عن عاصم عن عبد الله بن عامر بن ربيعة يحدث عن عمر رضي الله تعالى عنه يبلغ به وقال مرة عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : تابعوا بين الحج والعمرة فإن متابعة بينهما ينفيان الذنوب والفقر كما ينفي الكير الخبث قال سفيان ليس فيه أبوه ويزيد في العمر مائة مرة
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره دون قوله : ” ويزيد في العمر “

(3/447)


15737 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب ثنا بن أخي بن شهاب عن عمه قال أخبرني سالم بن عبد الله أن عبد الله بن عمر قال أخبرني عامر بن ربيعة أحد بني عدي بن كعب أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : إذا رأيتم الجنازة فقوموا لها حتى تخلفكم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير ابن أخي الزهري – وهو محمد بن عبد الله بن مسلم ابن شهاب – فمن رجال مسلم وروى له البخاري متابعة

(3/447)


15738 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا أبي عن عبد الله بن عيسى عن أمية بن هند بن سهل بن حنيف عن عبد الله بن عامر قال : انطلق عامر بن ربيعة وسهل بن حنيف يريدان الغسل قال فانطلقا يلتمسان الخمر قال فوضع عامر جبة كانت عليه من صوف فنظرت إليه فأصبته بعيني فنزل الماء يغتسل قال فسمعت له في الماء قرقعة فأتيته فناديته ثلاثا فلم يجبني فأتيت النبي صلى الله عليه و سلم فأخبرته قال فجاء يمشي فخاض الماء كأني أنظر إلى بياض ساقيه قال فضرب صدره بيده ثم قال اللهم أذهب عنه حرها وبردها ووصبها قال فقام فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا رأى أحدكم من أخيه أو من نفسه أو من ماله ما يعجبه فليبركه فإن العين حق
تعليق شعيب الأرنؤوط : قوله : ” العين حق ” صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف مع وهم فيه

(3/447)


15739 – حدثنا عبد الله حدثتني أبي ثنا حجاج قال بن جريج حدثني يحيي بن جرجة عن بن شهاب قال حدثني عبد الله بن عامر قال : رأى عامر رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي على ظهر راحلته قال ثنا يونس بن محمد وسريج بن النعمان قالا حدثنا فليح عن عاصم بن عبيد الله عن عبد الله بن عامر عن أبيه قال سريج بن ربيعة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما من الذنوب والخطايا والحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف عاصم بن عبيد الله وباقي رجاله ثقات رجال الشيخين غير سريج بن النعمان فمن رجال البخاري

(3/447)


حديث عبد الله بن عامر رضي الله عنه )

(3/447)


15740 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هاشم ثنا الليث عن محمد بن عجلان عن مولى لعبد الله بن عامر بن ربيعة العدوي عن عبد الله بن عامر أنه قال : أتانا رسول الله صلى الله عليه و سلم في بيتنا وأنا صبي قال فذهبت أخرج لألعب فقالت أمي يا عبد الله تعال أعطك فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم وما أردت أن تعطيه قالت أعطيه تمرا قال فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم أما إنك لو لم تفعلي كتبت عليك كذبة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حسن لغيره وهذا إسناد ضعيف لإبهام مولى عبد الله بن عامر وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين غير محمد بن عجلان فقد أخرج له مسلم متابعة وهو حسن الحديث

(3/447)


حديث سويد بن مقرن رضي الله عنه )

(3/447)


15741 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن محمد بن المنكدر قال سمعت أبا شعبة يحدث عن سويد بن مقرن : أن رجلا لطم جارية لآل سويد بن مقرن فقال له سويد أما علمت أن الصورة محرمة لقد رأيتني سابع سبعة مع أخوتي وما لنا إلا خادما واحدا فلطمه أحدنا فأمرنا النبي صلى الله عليه و سلم أن نعتقه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/447)


15742 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن أبي حمزة قال سمعت رجلا من بني مازن يحدث عن سويد بن مقرن قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم بنبيذ في جر فسألته عنه فنهاني عنه فأخذت الجرة فكسرتها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/447)


15743 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بن نمير ثنا سفيان عن سلمة عن معاوية بن سويد قال : لطمت مولى لنا ثم جئت وأبي في الظهر فصليت معه فلما سلم أخذ بيدي فقال اتئذمنه فعفا ثم أنشأ يحدث قال كنا ولد مقرن على عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم سبعة ليس لنا إلا خادم واحدة فلطمها أحدنا فبلغ النبي صلى الله عليه و سلم فقال أعتقوها فقالوا ليس لنا خادم غيرها قال فليستخدموها فإذا استغنوا فليخلوا سبيلها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فمن رجال مسلم وأخرج له البخاري في ” الأدب المفرد “

(3/447)


حديث أبي حدرد الأسلمي رضي الله عنه )

(3/448)


15744 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع عن سفيان عن يحيي بن سعيد عن محمد بن إبراهيم التيمي عن بن أبي حدرد الأسلمي أنه : أتي النبي صلى الله عليه و سلم يستفتيه في مهر امرأة فقال كم أمهرتها قال مائتي درهم فقال لو كنتم تغرفون من بطحان ما زدتم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه محمد بن إبراهيم التيمي لم يسمع من أبي حدرد

(3/448)


15745 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق ثنا سفيان عن يحيي بن سعيد عن محمد بن إبراهيم التيمي قال حدثنا أبو حدرد الأسلمي : أن رجلا جاء فذكر مثله
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده منقطع

(3/448)


( حديث مهران مولى لرسول الله صلى الله عليه و سلم )

(3/448)


15746 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا سفيان عن عطاء بن السائب قال أتيت أم كلثوم ابنة علي بشيء من الصدقة فردتها وقالت حدثني مولى للنبي صلى الله عليه و سلم يقال له مهران أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : إن آل محمد لا تحل لنا الصدقة ومولى القوم منهم
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح بشواهده وهذا إسناد حسن

(3/448)


حديث رجل من أسلم رضي الله عنه )

(3/448)


15747 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن سهيل بن أبي صالح عن أبيه عن رجل من أسلم : أنه لدغ فذكر ذلك للنبي صلى الله عليه و سلم فقال النبي صلى الله عليه و سلم لو أنك قلت حين أمسيت أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق لم يضرك قال سهيل فكان أبي إذا لدغ أحد منا يقول قالها فإن قالوا نعم قال كأنه يرى انها لا تضره
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد رجاله ثقات رجال الشيخين غير سهيل بن أبي صالح فمن رجال مسلم

(3/448)


حديث سهل بن أبي حثمة رضي الله عنه )

(3/448)


15748 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن يحيي بن سعيد وعبد الرحمن بن القاسم بن محمد بن أبي بكر الصديق عن القاسم عن صالح بن خوات عن سهل بن أبي حثمة أما عبد الرحمن فرفعه إلى النبي صلى الله عليه و سلم وأما يحيي فذكر عن سهل قال : يقوم الأمام وصف خلفه وصف بين يديه فيصلي بالذي خلفه ركعة وسجدتين ثم يقوم قائما حتى يصلوا ركعة أخرى ثم يتقدمون إلى مكان أصحابهم ثم يجيء أولئك فيقومون مقام هؤلاء فيصلي بهم ركعة وسجدتين ثم يقعد حتى يقضوا ركعة أخرى ثم يسلم عليهم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/448)


15749 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح ثنا شعبة ومالك بن أنس عن يحيي عن أبي سعيد عن القاسم بن محمد عن صالح بن خوات عن سهل بن أبي حثمة : فذكر معناه إلا أنه قال يصلي بالذين خلفه ركعة وسجدتين ثم يقعد مكانه حتى يقضوا ركعة وسجدتين ثم يتحولوا إلى مقام أصحابهم ثم يتحول أصحابهم إلى مكان هؤلاء فذكر معناه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/448)


15750 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح ثنا شعبة عن عبد الرحمن بن القاسم عن أبيه عن صالح بن خوات عن سهل بن أبي حثمة عن النبي صلى الله عليه و سلم : مثل هذا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/448)


15751 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا شعبة قال أخبرني خبيب بن عبد الرحمن الأنصاري قال سمعت عبد الرحمن بن مسعود بن نيار قال جاء سهل بن أبي حثمة إلى مجلسنا فحدث أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : إذا خرصتم فجدوا ودعوا دعوا الثلث فإن لم تجدوا وتدعوا فدعوا الربع
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف

(3/448)


حديث عصام المزني رضي الله عنه )

(3/448)


15752 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان قال ذكره عبد الملك بن نوفل بن مساحق قال سفيان وجده بدري عن رجل من مزينة يقال له بن عصام عن أبيه وكان من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم قال : كان النبي صلى الله عليه و سلم إذا بعث السرية يقول إذا رأيتم مسجدا أو سمعتم مناديا فلا تقتلوا أحدا قال بن عصام عن أبيه بعثنا رسول الله صلى الله عليه و سلم في سرية
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة ابن عصام المزني

(3/448)


حديث السائب بن يزيد رضي الله عنه )

(3/449)


15753 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن عبد ربه ثنا بقية بن الوليد قال حدثني الزبيدي عن الزهري عن السائب بن يزيد أنه : لم يكن يقص على عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم ولا أبي بكر وكان أول من قص تميم الداري أستأذن عمر بن الخطاب أن يقص على الناس قائما فأذن له عمر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف من أجل بقية بن الوليد الحمصي فهو مدلس تدليس التسوية وهو شر أنواع التدليس

(3/449)


15754 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب ثنا أبي عن بن إسحاق قال حدثني محمد بن مسلم بن عبيد الله الزهري عن السائب بن يزيد بن أخت نمر قال : لم يكن لرسول الله صلى الله عليه و سلم إلا مؤذن واحد في الصلوات كلها في الجمعة وغيرها يؤذن ويقيم قال كان بلال يؤذن إذا جلس رسول الله صلى الله عليه و سلم على المنبر يوم الجمعة ويقيم إذا نزل ولأبي بكر وعمر رضي الله عنهما حتى كان عثمان
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد حسن من أجل محمد بن إسحاق وقد صرح بالتحديث عن الزهري وهو متابع . وباقي رجاله ثقات رجال الشيخين

(3/449)


15755 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هارون بن معروف قال عبد الله وسمعته أنا من هارون قال أنا بن وهب قال حدثنا عبد الله بن الأسود القرشي أن يزيد بن خصيفة حدثه عن السائب بن يزيد أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : لا تزال أمتي على الفطرة ما صلوا المغرب قبل طلوع النجوم
تعليق شعيب الأرنؤوط : حسن لغيره وهذا إسناد ضعيف لجهالة عبد الله بن الأسود القرشي

(3/449)


15756 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا قتيبة بن سعيد ثنا حاتم بن إسماعيل عن محمد يعني بن يوسف عن السائب بن يزيد قال : حج بي مع رسول الله صلى الله عليه و سلم في حجة الوداع وأنا بن سبع سنين
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/449)


15757 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا مكي بن إبراهيم ثنا الجعيد عن يزيد بن أبي خصيفة عن السائب بن يزيد قال : كنا نأتي بالشارب في عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم وفي إمرة أبي بكر وصدرا من إمرة عمر فنقوم إليه فنضربه بأيدينا ونعالنا وأرديتنا حتى كان صدرا من إمرة عمر فجلد فيها أربعين حتى إذا عتوا فيها وفسقوا جلد ثمانين
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/449)


15758 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا مكي ثنا الجعيد عن يزيد بن خصيفة عن السائب بن يزيد أن امرأة جاءت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : يا عائشة أتعرفين هذه قالت لا يا نبي الله فقال هذه قينه بني فلان تحبين أن تغنيك قالت نعم قال فأعطاها طبقا فغنتها فقال النبي صلى الله عليه و سلم قد نفخ الشيطان في منخريها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/449)


15759 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان عن الزهري عن السائب بن يزيد قال : خرجت مع الصبيان إلى ثنية الوداع نتلقى رسول الله صلى الله عليه و سلم من غزوة تبوك وقال سفيان مرة أذكر مقدم النبي صلى الله عليه و سلم لما قدم النبي صلى الله عليه و سلم من تبوك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/449)


15760 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن خصيفة عن السائب بن يزيد أن شاء الله : أن النبي صلى الله عليه و سلم ظاهر بين درعين يوم أحد وحدثنا به مرة أخرى فلم يستثن فيه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/449)


15761 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن آدم قال ثنا بن إدريس وأبو شهاب عن محمد بن أسحق عن الزهري عن السائب بن يزيد بن أخت نمر قال : ما كان لرسول الله صلى الله عليه و سلم إلا مؤذن واحد يؤذن إذا قعد على المنبر ويقيم إذا نزل وأبو بكر كذلك وعمر كذلك رضي الله تعالى عنهما
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/449)


15762 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن آدم قال ثنا بن مبارك عن يونس عن الزهري عن السائب بن يزيد أن شريحا الحضرمي قال ذكر عند النبي صلى الله عليه و سلم فقال : ذاك رجل لا يتوسد القرآن
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/449)


15763 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن آدم ثنا بن مبارك عن يونس عن الزهري عن السائب بن يزيد أن شريحا الحضرمي ذكر عند النبي صلى الله عليه و سلم فقال : ذاك رجل لا يتوسد القرآن
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/449)


15764 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن إسحاق قال أنا عبد الله قال أنا يونس بن يزيد عن الزهري قال أخبرني السائب بن يزيد فذكر : مثله
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير علي بن إسحاق وهو السلمي فمن رجال الترمذي وهو ثقة

(3/449)


15765 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو اليمان ثنا شعيب عن الزهري قال حدثني السائب بن يزيد بن أخت نمر أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : لا عدوى ولا صفر ولا هامة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/449)


15766 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا بن أبي ذئب عن الزهري عن السائب بن يزيد قال : كان الأذان على عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم وأبي بكر وعمر رضي الله تعالى عنهما أذانين حتى كان زمن عثمان فكثر الناس فأمر بالأذان الأول بالزوراء
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/450)


15767 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس ثنا ليث عن يزيد يعني بن الهاد عن إسماعيل بن عبد الله بن جعفر قال بلغني أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : ما من إنسان يكون في مجلس فيقول حين يريد أن يقوم سبحانك اللهم وبحمدك لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك إلا غفر له ما كان في ذلك المجلس فحدثت هذا الحديث يزيد بن خصيفة قال هكذا حدثني السائب بن يزيد عن رسول الله صلى الله عليه و سلم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير إسماعيل بن عبد الله بن جعفر – وهو ابن أبي طالب – فمن رجال ابن ماجة وهو ثقة

(3/450)


15768 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن خبيب بن عبد الرحمن عن حفص بن عاصم عن أبي سعيد بن المعلي قال كنت أصلي فمر بي رسول الله صلى الله عليه و سلم فدعاني فلم آته حتى صليت ثم أتيته فقال ما منعك أن تأتيني فقال إني كنت أصلي قال ألم يقل الله تبارك وتعالى { يا أيها الذين آمنوا استجيبوا لله وللرسول إذا دعاكم لما يحييكم } ثم قال ألا أعلمكم أعظم سورة في القرآن قبل أن أخرج من المسجد قال فذهب رسول الله صلى الله عليه و سلم ليخرج فذكرته فقال الحمد لله رب العالمين هي السبع المثاني والقرآن العظيم الذي أوتيته
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط البخاري

(3/450)


حديث الحجاج بن عمرو الأنصاري رضي الله عنه
15769 –
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين غير أن صحابيه لم يرو له الشيخان وإنما روى له أصحاب السنن

(3/450)


حديث أبي سعيد الزرقي رضي الله عنه
15770 –
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح بشواهده وهذا إسناد ضعيف لجهالة عبد الله بن مرة – وهو الزرقي الأنصاري – وباقي رجاله ثقات رجال الشيخين غير أبي الفيض وهو موسى بن أيوب – ويقال : ابن أبي أيوب – المهري الحمصي فقد روى له الأربعة سوى ابن ماجة وهو ثقة

(3/450)


حديث حجاج الأسلمي رضي الله عنه
15771 –
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده محتمل للتحسين

(3/450)


حديث رجل عن النبي صلى الله عليه و سلم
15772 –
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فليست له رواية في الكتب الستة

(3/450)


حديث عبد الله بن حذافة رضي الله عنه
15773 –
تعليق شعيب الأرنؤوط : مرفوعه صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه

(3/450)


حديث عبد الله بن رواحة رضي الله عنه )

(3/451)


15774 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن ثنا سفيان عن حميد الأعرج عن محمد بن إبراهيم عن أبي سلمة عن عبد الله بن رواحة : أنه قدم من سفر ليلا فتعجل إلى امرأته فإذا في بيته مصباح وإذا مع امرأته شيء فأخذ السيف فقالت امرأته إليك إليك عني فلانة تمشطني فأتى النبي صلى الله عليه و سلم فأخبره فنهى أن يطرق الرجل أهله ليلا
تعليق شعيب الأرنؤوط : مرفوعه صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه أبو سلمة – وهو ابن عبد الرحمن بن عوف – لم يسمع من عبد الله بن رواحة

(3/451)


15775 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعمر بن بشر ثنا عبد الله قال أنا يونس عن الزهري قال سمعت سنان بن أبي سنان قال : سمعت أبا هريرة يقول قائما في قصصه أن أخا لكم كان لا يقول الرفث يعني بن رواحة قال
( وفينا رسول الله يتلو كتابه … إذا انشق معروف من الليل ساطع )
( يبيت يجافي جنبه عن فراشه … إذا استثقلت بالكافرين المضاجع )
( أرانا الهدي بعد العمى فقلوبنا … به موقنات أن ما قال واقع )
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير يعمل بن بشر فمن رجال ” التعجيل “

(3/451)


( حديث سهيل بن البيضاء عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/451)


15776 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا قتيبة بن سعيد قال أنا أبو بكر بن مضر عن بن الهاد عن محمد بن إبراهيم عن سعيد بن الصلت عن سهيل بن البيضاء قال : بينما نحن في سفر مع رسول الله صلى الله عليه و سلم وأنا رديفه فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم يا سهيل بن البيضاء ورفع صوته مرتين أو ثلاثا كل ذلك يجيبه سهيل فسمع الناس صوت رسول الله صلى الله عليه و سلم فظنوا أنه يريدهم فحبس من كان بين يديه ولحقه من كان خلفه حتى إذا اجتمعوا قال رسول الله صلى الله عليه و سلم انه من شهد أن لا إله إلا الله حرمه الله على النار وأوجب له الجنة
تعليق شعيب الأرنؤوط : مرفوعه صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه سعيد بن الصلت لم يدرك سهيل بن بيضاء ولم يسمع منه لأن سهيلا توفي ورسول الله صلى الله عليه و سلم حي

(3/451)


15777 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هارون ثنا بن وهب قال حيوة حدثني بن الهاد عن محمد يعني بن إبراهيم عن سعيد بن الصلت عن سهيل بن البيضاء من بني عبد الدار قال : بينما نحن مع رسول الله صلى الله عليه و سلم في سفر فذكر معناه
تعليق شعيب الأرنؤوط : مرفوعه صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه سعيد بن الصلت لم يدرك سهيل بن بيضاء ولم يسمع منه لأن سهيلا توفي ورسول الله صلى الله عليه و سلم حي

(3/451)


حديث عقيل بن أبي طالب رضي الله عنه )

(3/451)


15778 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الحكم بن نافع قال ثنا إسماعيل بن عياش عن سالم بن عبد الله عن عبد الله بن محمد بن عقيل قال : تزوج عقيل بن أبي طالب فخرج علينا فقلنا بالرفاء والبنين فقال مه لا تقولوا ذلك فإن النبي صلى الله عليه و سلم قد نهانا عن ذلك وقال قولوا بارك الله لك وبارك عليك وبارك لك فيها
تعليق شعيب الأرنؤوط : مرفوعه صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه

(3/451)


15779 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم ثنا يونس عن الحسن : أن عقيل بن أبي طالب تزوج امرأة من بني جشم فدخل عليه القوم فقالوا بالرفاء والبنين فقال لا تقولوا ذاكم قالوا فما نقول يا أبا يزيد قال قولوا بارك الله لكم وبارك عليكم إنا كذلك كنا نؤمر
تعليق شعيب الأرنؤوط : مرفوعه صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه

(3/451)


حديث فروة بن مسيك رضي الله عنه )

(3/451)


15780 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا معمر عن يحيي بن عبد الله بن بحير قال أخبرني من سمع فروة بن مسيك المرادي قال قلت : يا رسول الله إن أرضا عندنا يقال لها أرض أبين هي أرض رفقتنا وميرتنا وأنها وبئة أو قال إن بها وباء شديدا فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم دعها عنك فإن القرف التلف
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لإبهام الرجل الذي سمع فروة بن مسيك ولجهالة يحيى بن عبد الله بن بحير وباقي رجال الإسناد ثقات رجال الشيخين

(3/451)


حديث رجل من الأنصار رضي الله عنه )

(3/451)


15781 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق ثنا معمر عن الزهري عن عبد الله بن عبد الله عن رجل من الأنصار أنه جاء بأمة سوداء وقال : يا رسول الله إن علي رقبة مؤمنة فإن كنت ترى هذه مؤمنة أعتقتها فقال لها رسول الله صلى الله عليه و سلم أتشهدين أن لا إله إلا الله قالت نعم قال أتشهدين إني رسول الله قالت نعم قال أتؤمنين بالبعث بعد الموت قالت نعم قال اعتقها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه

(3/451)


حديث رجل من بهز رضي الله عنه )

(3/452)


15782 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال أنا يحيي أن محمد بن إبراهيم التيمي أخبره أن عيسى بن طلحة بن عبيد الله أخبره أن عمير بن سلمة الضمري أخبره عن رجل من بهز : أنه خرج مع رسول الله صلى الله عليه و سلم يريد مكة حتى إذا كانوا في بعض وادي الروحاء وجد الناس حمار وحش عقيرا فذكروا للنبي صلى الله عليه و سلم فقال أقروه حتى يأتي صاحبه فأتى البهزي وكان صاحبه فقال يا رسول الله شأنكم بهذا الحمار فأمر رسول الله صلى الله عليه و سلم أبا بكر فقسمه في الرفاق وهم محرمون قال ثم مررنا حتى إذا كنا بالإثاية إذا نحن بظبي حاقف في ظل فيه سهم فأمر النبي صلى الله عليه و سلم رجلا أن يقف عنده حتى يجيز الناس عنه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح على وهم في إسناده

(3/452)


حديث الضحاك بن سفيان رضي الله عنه )

(3/452)


15783 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق ثنا معمر عن الزهري عن سعيد بن المسيب أن عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه قال : ما أرى الدية إلا للعصبة لأنهم يعقلون عنه فهل سمع أحد منكم من رسول الله صلى الله عليه و سلم في ذلك شيئا فقال الضحاك بن سفيان الكلابي وكان استعمله رسول الله صلى الله عليه و سلم على الأعراب كتب إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم إن أورث امرأة أشيم الضبابي من دية زوجها فأخذ بذلك عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/452)


15784 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان قال سمعته من الزهري عن سعيد أن عمر قال الدية للعاقلة ولا ترث المرأة من دية زوجها حتى أخبره الضحاك بن سفيان الكلابي : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم كتب إلي أن أورث امرأة أشيم الضبابي من دية زوجها فرجع عمر عن قوله
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/452)


15785 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أحمد بن عبد الملك ثنا حماد بن زيد عن علي بن جدعان عن الحسن عن الضحاك بن سفيان الكلابي أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال له : يا ضحاك ما طعامك قال يا رسول الله اللحم واللبن قال ثم يصير إلى ماذا قال إلى ما قد علمت قال فإن الله تبارك وتعالى ضرب ما يخرج من بن آدم مثلا للدنيا
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف علي بن زيد – وهو ابن جدعان – ولانقطاعه فالحسن – وهو البصري – لم يسمع من الضحاك بن سفيان

(3/452)


( حديث أبي لبابة عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/452)


15786 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق ثنا معمر عن الزهري عن سالم عن بن عمر قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : اقتلوا الحيات واقتلوا ذا الطفيتين والأبتر فإنهما يسقطان الحبل ويطمسان البصر قال بن عمر فرآني أبو لبابة أو زيد بن الخطاب وأنا أطارد حية لا قتلها فنهاني فقلت إن رسول الله صلى الله عليه و سلم قد أمر بقتلهن فقال إنه قد نهى بعد ذلك عن قتل ذوات البيوت قال الزهري وهي العوامر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/452)


15787 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد قال أنا محمد بن إسحاق عن نافع عن بن عمر قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم على المنبر يقول : اقتلوا الحيات واقتلوا ذا الطفيتين والأبتر فإنهما يلتمعان البصر ويستسقطان الحبل قال فكنت لا أرى حية إلا قتلتها قال لي أبو لبابة بن عبد المنذر ألا تفتح بيني وبينك خوخة فقلت بلى قال فقمت أنا وهو ففتحناها فخرجت حية فعدوت عليها لأقتلها فقال لي مهلا فقلت إن رسول الله صلى الله عليه و سلم قد أمر بقتلهن قال إنه قد نهى عن قتل ذوات البيوت
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح محمد بن إسحاق – وإن كان مدلسا وقد عنعن – قد توبع وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(3/452)


15788 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح قال ثنا بن جريج قال أخبرني بن شهاب أن الحسين بن السائب بن أبي لبابة أخبر : أن أبا لبابة بن عبد المنذر لما تاب الله عليه قال يا رسول الله إن من توبتي أن أهجر دار قومي وأساكنك وإني انخلع من مالي صدقة لله ولرسوله فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم يجزئ عنك الثلث
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/452)


15789 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد حدثنا شعبة قال عن عبد رب عن نافع عن عبد الله بن عمر : أنه كان يأمر بقتل الحيات كلهن فاستأذنه أبو لبابة أن يدخل من خوخة لهم إلى المسجد فرآهم يقتلون حية فقال لهم أبو لبابة أما بلغكم أن رسول الله صلى الله عليه و سلم نهى عن قتل أولات البيوت والدور وأمر بقتل ذي الطفيتين والأبتر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/453)


15790 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن عبيد قال ثنا عبيد الله عن نافع عن بن عمر أنه فتح بابا فخرجت منه حية فأمر بقتلها فقال له أبو لبابة : لا تفعل فإن رسول الله صلى الله عليه و سلم قد نهى عن قتل الحيات التي تكون في البيوت
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/453)


حديث الضحاك بن قيس رضي الله عنه )

(3/453)


15791 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا حماد بن سلمة قال أنا علي بن زيد عن الحسن : أن الضحاك بن قيس كتب إلى قيس بن الهيثم حين مات يزيد بن معاوية سلام عليك أما بعد فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول إن بين يدي الساعة فتنا كقطع الليل المظلم فتنا كقطع الدخان يموت فيها قلب الرجل كما يموت بدنه يصبح الرجل مؤمنا ويمسي كافرا ويمسي مؤمنا ويصبح كافرا يبيع أقوام خلاقهم ودينهم بعرض من الدنيا وأن يزيد بن معاوية قد مات وأنتم إخواننا وأشقاؤنا فلا تسبقونا حتى نختار لأنفسنا
تعليق شعيب الأرنؤوط : مرفوعه صحيح لغيره دون قوله ” فتنا كقطع الدخان يموت فيها قلب الرجل كما يموت بدنه ” وهذا إسناد ضعيف لضعف علي بن زيد – وهو ابن جدعان – وباقي رجال الإسناد ثقات رجال الصحيح

(3/453)


حديث أبي صرمة رضي الله عنه )

(3/453)


15792 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد قال أنا يحيي بن سعيد أن محمد بن يحيي بن حبان أخبره أن عمه أبا صرمة كان يحدث أن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان يقول : اللهم إني أسألك غناي وغنى مولاي
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/453)


15793 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا قتيبة بن سعيد ثنا ليث عن يحيي بن سعيد عن محمد بن يحيي بن حبان عن لؤلؤة عن أبي صرمة عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال : من ضار أضر الله به ومن شاق شق الله عليه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن بشواهده وهذا إسناد ضعيف لجهالة لؤلؤة مولاة الأنصار وباقي رجال الإسناد ثقات رجال الشيخين

(3/453)


15794 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا قتيبة بن سعيد قال ثنا ليث عن يحيي بن سعيد عن محمد بن يحيي بن حبان عن لؤلؤة عن أبي صرمة عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال : اللهم إني أسألك غناي وغنى مولاي
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة لؤلؤة

(3/453)


حديث عبد الرحمن بن عثمان رضي الله عنه )

(3/453)


15795 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد قال أنا بن أبي ذئب عن سعيد بن خالد عن سعيد بن المسيب عن عبد الرحمن بن عثمان قال : ذكر طبيب عند رسول الله صلى الله عليه و سلم دواء وذكر الضفدع يجعل فيه فنهى رسول الله صلى الله عليه و سلم عن قتل الضفدع
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح غير سعيد بن خالد – وهو القارظي – فقد روى له أصحاب السنن الأربعة خلا الترمذي وهو ثقة

(3/453)


حديث معمر بن عبد الله رضي الله عنه )

(3/453)


15796 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد قال ثنا محمد بن إسحاق عن محمد بن إبراهيم التيمي عن سعيد بن المسيب عن معمر بن عبد الله بن نضلة القرشي قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : لا يحتكر إلا خاطئ
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/453)


15797 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبدة بن سليمان قال ثنا محمد بن إسحاق عن محمد بن إبراهيم عن سعيد بن المسيب عن معمر بن عبد الله العدوي قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لا يحتكر إلا خاط
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/453)


15798 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن محمد بن إسحاق عن محمد بن إبراهيم التيمي عن سعيد بن المسيب عن معمر رجل من قريش قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لا يحتكر إلا خاط
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/453)


15799 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن سعيد الأموي قال ثنا يحيي بن سعيد عن سعيد بن المسيب عن معمر العدوي قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لا يحتكر إلا خاطئ وكان سعيد بن المسيب يحتكر الزيت
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/453)


حديث عويمر بن أشقر رضي الله عنه )

(3/454)


15800 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد قال انا يحيي بن سعيد عن عباد بن تميم أخبره عن عويمر بن أشقر أنه : ذبح قبل أن يغدو رسول الله صلى الله عليه و سلم فلما صلى رسول الله صلى الله عليه و سلم ذكر ذلك له فأمره أن يعيد أضحيته
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه عباد بن تميم : وهو الأنصاري لم يسمع من عويمر بن أشقر

(3/454)


حديث جد خبيب رضي الله عنه )

(3/454)


15801 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد قال أنا المستلم بن سعيد عن عبادة ثنا خبيب عن عبد الرحمن عن أبيه عن جده قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يريد غزوا أنا ورجل من قومي ولم نسلم فقلنا إنا نستحيى أن يشهد قومنا مشهد إلا نشهده معهم قال أو أسلمتما قلنا لا قال فلا نستعين بالمشركين على المشركين قال فأسلمنا وشهدنا معه فقتلت رجلا وضربني ضربة وتزوجت بابنته بعد ذلك فكانت تقول لا عدمت رجلا وشحك هذا الوشاح فأقول لا عدمت رجلا عجل أباك النار
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف دون قوله : ” فلا نستعين بالمشركين على المشركين ” فهو صحيح لغيره

(3/454)


حديث كعب بن مالك الأنصاري رضي الله عنه )

(3/454)


15802 – حدثنا عبد الله حدثني أبي حدثنا وكيع قال ثنا هشام بن عروة عن عبد الله بن سعد عن بن كعب بن مالك الأنصاري عن أبيه وبن نمير عن هشام عن عبد الرحمن بن سعد عن بن مالك عن أبيه : أن النبي صلى الله عليه و سلم أكل طعاما فلعق أصابعه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير عبد الرحمن بن سعد وهو المدني فمن رجال مسلم

(3/454)


15803 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع عن أسامة بن زيد عن الزهري عن بن كعب بن مالك : أن جارية لكعب كانت ترعى غنما له بسلع فعدا الذئب على شاة من شائها فادركتها الراعية فذكتها بمروة فسأل كعب بن مالك النبي صلى الله عليه و سلم فأمره بأكلها
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ظاهر الانقطاع بين ابن كعب وأبيه

(3/454)


15804 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا زمعة عن الزهري عن بن كعب بن مالك عن أبيه : أن النبي صلى الله عليه و سلم مر به وهو ملازم رجلا في أوقيتين فقال النبي صلى الله عليه و سلم للرجل هكذا أي ضع عنه الشطر قال الرجل نعم يا رسول الله فقال النبي صلى الله عليه و سلم للرجل أد إليه ما بقي من حقه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح بغير هذه السياقة وهذا إسناد ضعيف لضعف زمعة : وهو ابن صالح الجندي وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(3/454)


15805 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن عن سفيان عن سعد عن بن كعب بن مالك عن أبيه قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يلعق أصابعه الثلاث من الطعام
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/454)


15806 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو معاوية ثنا حجاج عن نافع عن بن كعب بن مالك عن أبيه : أن جارية لهم سوداء ذكت شاة لهم بمروة فسأل النبي صلى الله عليه و سلم عن ذلك فأمره بأكلها
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/454)


15807 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن عن سفيان عن سعد عن عبد الله أو عبد الرحمن بن كعب بن مالك قال عبد الرحمن هو شك يعني سفيان عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : مثل المؤمن مثل الخامة من الزرع تقيمها الرياح تعدلها مرة وتصرعها أخرى حتى يأتيه أجله ومثل الكافر مثل الأرزة المجذية على أصلها لا يقلها شيء حتى يكون انجعافها يختلعها أو انجعافها مرة واحدة شك عبد الرحمن
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/454)


15808 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح ثنا بن جريج قال أخبرني بن شهاب عن عبد الرحمن بن عبد الله بن كعب بن مالك ان كعب بن مالك لما تاب الله عليه أتى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : إن الله لم ينجني إلا بالصدق وإن من توبتي إلى الله أن لا أكذب أبدا وأني أنخلع من مالي صدقة لله تعالى ورسوله فقال له رسول الله صلى الله عليه و سلم امسك عليك بعض مالك فإنه خير لك قال فإني أمسك سهمي من خيبر
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد رجاله ثقات رجال الشيخين

(3/454)


15809 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل قال أنا بن عون عن عمر بن كثير بن فليح قال قال كعب بن مالك ما كنت في غزاة أيسر للظهر والنفقة مني في تلك الغزاة قال : لما خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم قلت أتجهز غدا ثم ألحقه فأخذت في جهازي فأمسيت ولم أفرغ فقلت آخذ في جهازي غدا والناس قريب بعد ثم الحقهم فأمسيت ولم أفرغ فلما كان اليوم الثالث أخذت في جهازي فأمسيت فلم أفرغ فقلت أيهات سار الناس ثلاثا فأقمت فلما قدم رسول الله صلى الله عليه و سلم جعل الناس يعتذرون إليه فجئت حتى قمت بين يديه فقلت ما كنت في غزاة أيسر للظهر والنفقة مني في هذه الغزاة فأعرض عني رسول الله صلى الله عليه و سلم وأمر الناس أن لا يكلمونا وأمرت نساؤنا أن يتحولن عنا قال فتسورت حائطا ذات يوم فإذا أنا بجابر بن عبد الله فقلت أي جابر نشدتك بالله هل علمتني غششت الله ورسوله يوما قط قال فسكت عني فجعل لا يكلمني قال فبينا أنا ذات يوم إذ سمعت رجلا على الثنية يقول كعبا كعبا حتى دنا مني فقال بشروا كعبا
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح دون قوله : ” فإذا أنا بجابر بن عبد الله ” وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه عمر بن كثير بن أفلح : هو المدني مولى أبي أيوب الأنصاري لم يدرك كعب بن مالك

(3/454)


15810 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج ثنا ليث قال حدثني عقيل عن بن شهاب عن بن كعب بن مالك أحد الثلاثة الذين تيب عليهم إن كعب بن مالك قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا قدم من سفر بدأ بالمسجد فسبح فيه ركعتين ثم سلم فجلس في مصلاه فيأتيه الناس فيسلمون عليه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/455)


15811 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال ثنا معمر عن الزهري عن عبد الرحمن بن كعب بن مالك عن أبيه : أن النبي صلى الله عليه و سلم قدم من غزوة تبوك ضحى فصلى في المسجد ركعتين وكان إذا جاء من سفر فعل ذلك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/455)


15812 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن إسحاق قال أنا عبد الله قال أنا معمر عن الزهري عن عبد الرحمن بن كعب بن مالك عن أبيه قال : قدم النبي صلى الله عليه و سلم يعني من تبوك فصلى في المسجد ركعتين وكان إذا قدم من سفر فعل ذلك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير علي بن إسحاق : وهو السلمي المروزي فمن رجال الترمذي وهو ثقة

(3/455)


15813 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق وبن بكر قالا أنا بن جريج قال حدثني بن شهاب أن عبد الرحمن بن عبد الله بن كعب بن مالك حدثه عن أبيه عبد الله بن كعب وعن عمه عبيد الله بن كعب عن كعب بن مالك قال : كان النبي صلى الله عليه و سلم لا يقدم من سفر إلا نهارا في الضحى فإذا قدم بدأ بالمسجد فصلى فيه ركعتين ثم جلس فيه وقال أبو بكر في حديثه عن أبيه عبد الله بن كعب بن مالك عن عمه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/455)


15814 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال ثنا معمر عن الزهري عن عبد الرحمن بن كعب بن مالك قال قالت أم مبشر لكعب بن مالك وهو شاك اقرأ على ابني السلام تعني مبشرا فقال يغفر الله لك يا أم مبشر أولم تسمعي ما قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إنما نسمة المسلم طير تعلق في شجر الجنة حتى يرجعها الله عز و جل إلى جسده يوم القيامة قالت صدقت فاستغفر الله
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/455)


15815 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سعد بن إبراهيم ثنا أبي عن صالح عن بن شهاب قال حدثني عبد الرحمن بن عبد الله بن كعب أنه بلغه أن كعب بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : نسمة المؤمن إذا مات طائر تعلق بشجر الجنة حتى يرجعه الله تبارك وتعالى إلى جسده يوم يبعثه الله
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه عبد الرحمن بن عبد الله بن كعب لم يسمع هذا الحديث من جده كعب بن مالك

(3/455)


15816 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن إدريس يعني الشافعي عن مالك عن بن شهاب عن عبد الرحمن بن كعب بن مالك أنه أخبره أن أباه كعب بن مالك كان يحدث أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : إنما نسمة المؤمن طائر يعلق في شجر الجنة حتى يرجعه الله تبارك وتعالى إلى جسده يوم يبعثه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(3/455)


15817 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق ثنا معمر عن الزهري عن بن كعب بن مالك عن أبيه : أن النبي صلى الله عليه و سلم خرج يوم الخميس في غزوة تبوك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/455)


15818 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عثمان بن عمر قال أنا يونس عن الزهري عن عبد الرحمن بن كعب عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : إنما نسمة المسلم طير يعلق بشجر الجنة حتى يرجعه الله تبارك وتعالى إلى جسده يوم يبعثه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/455)


15819 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عثمان بن عمر قال ثنا يونس عن الزهري عن عبد الرحمن بن كعب بن مالك ان كعب بن مالك قال : أقل ما كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يخرج إذا أراد سفرا إلا يوم الخميس
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/456)


15820 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عتاب بن زياد قال ثنا عبد الله قال أنا يونس عن الزهري قال أخبرني عبد الرحمن بن عبد الله بن كعب أن عبد الله بن كعب قال سمعت كعب بن مالك يقول : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم قلما يريد غزوة يغزوها إلا وري بغيرها حتى كان غزوة تبوك فغزاها رسول الله صلى الله عليه و سلم في حر شديد استقبل سفرا بعيدا ومفازا وأستقبل غزو عدو كثير فجلا للمسلمين أمرهم ليتأهبوا أهبة عدوهم أخبرهم بوجهه الذي يريد
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير عتاب بن زياد : وهو الخراساني فمن رجال ابن ماجة وهو ثقة

(3/456)


15821 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن عبد ربه قال حدثني محمد بن حرب قال حدثني الزبيدي عن الزهري عن عبد الرحمن بن عبد الله بن كعب بن مالك عن كعب بن مالك أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : يبعث الناس يوم القيامة فاكون أنا وأمتي على تل ويكسوني ربي تبارك وتعالى حلة خضراء ثم يوذن لي فأقول ما شاء الله أن أقول فذاك المقام المحمود
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير يزيد بن عبد ربه – وهو الزبيدي الحمصي – فمن رجال مسلم

(3/456)


15822 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن بحر قال ثنا عيسى بن يونس عن زكريا عن محمد بن عبد الرحمن بن سعد بن زرارة أن بن كعب بن مالك حدثه عن أبيه أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : ما ذئبان جائعان أرسلا في غنم أفسد لها من حرص المرء على المال والشرف لدينه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير علي بن بحر – وهو ابن بري القطان – فقد روى له البخاري تعليقا وأبو داود والترمذي وهو ثقة

(3/456)


15823 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو اليمان قال أنا شعيب عن الزهري قال حدثني عبد الرحمن بن عبد الله بن كعب بن مالك أن كعب بن مالك حين أنزل الله تبارك وتعالى في الشعر ما أنزل أتى النبي صلى الله عليه و سلم فقال : إن الله تبارك وتعالى قد أنزل في الشعر ما قد علمت وكيف ترى فيه فقال النبي صلى الله عليه و سلم إن المؤمن يجاهد بسيفه ولسانه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/456)


15824 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو اليمان قال أنا شعيب عن الزهري قال حدثني أبو بكر بن عبد الرحمن بن الحرث بن هشام أن مروان بن الحكم أخبره أن عبد الرحمن بن الأسود بن عبد يغوث أخبره أن أبي بن كعب الأنصاري أخبره أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : من الشعر حكمة وكان بشير بن عبد الرحمن بن كعب يحدث أن كعب بن ملك كان يحدث أن النبي صلى الله عليه و سلم قال والذي نفسي بيده لكإنما تنضحونهم بالنبل فيما تقولون لهم من الشعر
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديثان صحيحان ولهما إسنادان . الحديث الأول إسناده صحيح على شرط البخاري . والحديث الثاني : هو حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف

(3/456)


15825 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو اليمان قال أنبأنا شعيب عن الزهري قال أنا عبد الرحمن بن كعب بن مالك أن كعب بن مالك الأنصاري وهو أحد الثلاثة الذين تيب عليهم كان يحدث أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : إنما نسمة المؤمن طائر يعلق في شجر الجنة حتى يرجعها الله تبارك وتعالى إلى جسده يوم يبعثه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/456)


15826 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عامر بن صالح قال حدثني يونس بن يزيد عن بن شهاب عن عبد الرحمن بن كعب بن مالك الأنصاري عن أبيه أنه : قال لرسول الله صلى الله عليه و سلم حين تاب الله تبارك وتعالى عليه يا رسول الله أنخلع من مالي صدقة إلى الله ورسوله فقال له رسول الله صلى الله عليه و سلم أمسك عليك بعض مالك فإنه خير لك
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف

(3/456)


15827 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب بن إبراهيم ثنا بن أخي الزهري محمد بن عبد الله عن عمه محمد بن مسلم الزهري قال أخبرني عبد الرحمن بن عبد الله بن كعب بن مالك : أن عبد الله بن كعب بن مالك وكان قائد كعب من بنيه حين عمى قال سمعت كعب بن مالك يحدث حديثه حين تخلف عن رسول الله صلى الله عليه و سلم في غزوة تبوك فقال كعب بن مالك لم أتخلف عن رسول الله صلى الله عليه و سلم في غزوة غيرها قط إلا في غزوة تبوك غير [ ص 457 ] إني كنت تخلفت في غزوة بدر ولم يعاتب أحدا تخلف عنها إنما خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم يريد عير قريش حتى جمع الله بينهم وبين عدوهم على غير ميعاد ولقد شهدت مع رسول الله صلى الله عليه و سلم ليلة العقبة حين توافقنا على الإسلام ما أحب ان لي بها مشهد بدر وإن كانت بدر أذكر في الناس منها واشهر وكان من خبري حين تخلفت عن رسول الله صلى الله عليه و سلم في غزوة تبوك لأني لم أكن قط أقوى ولا أيسر مني حين تخلفت عنه في تلك الغزاة والله ما جمعت قبلها راحلتين قط حتى جمعتها في تلك الغزاة وكان رسول الله صلى الله عليه و سلم فلما يريد غزاة يغزوها إلا روى بغيره حتى كانت تلك الغزاة فغزاها رسول الله صلى الله عليه و سلم في حر شديد واستقبل سفرا بعيدا ومفازا واستقبل عدوا كثيرا فجلا للمسلمين أمره ليتأهبوا أهبة عدوهم فأخبرهم بوجهه الذي يريد والمسلمون مع رسول الله صلى الله عليه و سلم كثير لا يجمعهم كتاب حافظ يريد الديوان فقال كعب فقل رجل يريد يتغيب إلا ظن أن ذلك سيخفي له ما لم ينزل فيه وحي من الله عز و جل وغزا رسول الله صلى الله عليه و سلم تلك الغزوة حين طابت الثمار والظل وأنا إليها أصعر فتجهز إليها رسول الله صلى الله عليه و سلم والمؤمنون معه وطفقت أغدو لكي أتجهز معه فارجع ولم أقضي شيئا فأقول في نفسي أنا قادر على ذلك إذا أردت فلم يزل كذلك يتمادى بي حتى شمر بالناس الجد فأصبح رسول الله صلى الله عليه و سلم غاديا والمسلمون معه ولم أقض من جهازي شيئا فقلت الجهاز بعد يوم أو يومين ثم الحقهم فغدوت بعد ما فصلوا لأتجهز فرجعت ولم أقض شيئا من جهازي ثم غدوت فرجعت ولم اقض شيئا فلم يزل ذلك يتمادى بي حتى أسرعوا وتفارط الغزو فهممت أن أرتحل فأدركهم وليت أني فعلت ثم لم يقدر ذلك لي فطفقت إذا خرجت في الناس بعد خروج رسول الله صلى الله عليه و سلم فطفت فيهم يحزنني أن لا أرى إلا رجلا مغموصا عليه في النفاق أو رجلا ممن عذره الله ولم يذكرني رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى بلغ تبوك فقال وهو جالس في القوم بتبوك ما فعل كعب بن مالك قال رجل من بني سلمة حبسه يا رسول الله برداه والنظر في عطفيه فقال له معاذ بن جبل بئسما قلت والله يا رسول الله ما علمنا عليه إلا خيرا فسكت رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال كعب بن مالك فلما بلغني أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قد توجه قافلا من تبوك حضرني بثي فطفقت أتفكر الكذب وأقول بماذا أخرج من سخطه غدا أستعين على ذلك كل ذي رأي من أهلي فلما قيل أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قد أظل قادما زاح عني الباطل وعرفت إني لن أنجو منه بشيء أبدا فأجمعت صدقه وصبح رسول الله صلى الله عليه و سلم وكان إذا قدم من سفر بدأ بالمسجد فركع فيه ركعتين ثم جلس للناس فلما فعل ذلك جاءه المتخلفون فطفقوا يعتذرون إليه ويحلفون له وكانوا بضعة وثمانين رجلا فقبل منهم رسول الله صلى الله عليه و سلم علانيتهم ويستغفر لهم ويكل سرائرهم إلى الله تبارك وتعالى حتى جئت فلما سلمت عليه تبسم تبسم المغضب ثم قال لي تعال فجئت أمشي حتى جلست بين يديه فقال لي ما خلفك ألم تكن قد استمر ظهرك قال فقلت يا رسول الله إني لو جلست عند غيرك من أهل الدنيا لرأيت أني أخرج من سخطته بعذر لقد أعطيت جدلا ولكنه والله لقد علمت لئن حدثتك اليوم حديث كذب ترضى عني به ليوشكن الله تعالى يسخطك علي ولئن حدثتك اليوم بصدق تجد علي فيه أني لأرجو قرة عيني عفوا من الله تبارك وتعالى والله ما كان لي عذر والله ما كنت قط أفرغ ولا أيسر مني حين تخلفت عنك قال رسول الله صلى الله عليه و سلم أما هذا فقد صدق فقم حتى يقضي الله تعالى فيك [ ص 458 ] فقمت وبادرت رجال من بني سلمة فاتبعوني فقالوا لي والله ما علمناك كنت أذنبت ذنبا قبل هذا ولقد عجزت أن لا تكون اعتذرت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم بما اعتذر به المتخلفون لقد كان كافيك من ذنبك استغفار رسول الله صلى الله عليه و سلم لك قال فوالله ما زالوا يؤنبوني حتى أردت أن أرجع فأكذب نفسي قال ثم قلت لهم هل لقي هذا معي أحد قالوا نعم لقيه معك رجلان قالا ما قلت فقيل لهما مثل ما قيل لك قال فقلت لهم من هما قالوا مرارة بن الربيع العامري وهلال بن أمية الواقفي قال فذكروا لي رجلين صالحين قد شهدا بدرا لي فيهما أسوة قال فمضيت حين ذكروهما لي قال ونهى رسول الله صلى الله عليه و سلم المسلمين عن كلامنا أيها الثلاثة من بين من تخلف عنه فاجتنبنا الناس قال وتغيروا لنا حتى تنكرت لي من نفسي الأرض فما هي بالأرض التي كنت أعرف فلبثنا على ذلك خمسين ليلة فأما صاحباي فاستكنا وقعدا في بيوتهما يبكيان وأما أنا فكنت أشب القوم وأجلدهم فكنت أشهد الصلاة مع المسلمين وأطوف بالأسواق ولا يكلمني أحد وأتي رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو في مجلسه بعد الصلاة فأسلم عليه فأقول في نفسي حرك شفتيه برد السلام أم لا ثم أصلي قريبا منه وأسارقه النظر فإذا أقبلت على صلاتي نظر إلي فإذا التفت نحوه أعرض حتى إذا طال علي ذلك من هجر المسلمين مشيت حتى تسورت حائط أبي قتادة وهو بن عمي وأحب الناس إلى فسلمت عليه فوالله مارد علي السلام فقلت له يا أبا قتادة أنشدك الله هل تعلم أني أحب الله ورسوله قال فسكت قال فعدت فنشدته فسكت فعدت فنشدته فقال الله ورسوله أعلم ففاضت عيناي وتوليت حتى تسورت الجدار فبينما أنا أمشي بسوق المدينة إذا نبطي من أنباط أهل الشام ممن قدم بطعام يبيعه بالمدينة يقول من يدلني على كعب بن مالك قال فطفق الناس يشيرون له إلي حتى جاء فدفع إلي كتابا من ملك غسان وكنت كاتبا فإذا فيه أما بعد فقد بلغنا أن صاحبك قد جفاك ولم يجعلك الله بدار هوان ولا مضيعة فالحق بنا نواسك قال فقلت حين قرأتها وهذا أيضا من البلاء قال فتيممت بها التنور فسجرته بها حتى إذا مضت أربعون ليلة من الخمسين إذا برسول رسول الله صلى الله عليه و سلم يأتيني فقال ان رسول الله صلى الله عليه و سلم يأمرك أن تعتزل امرأتك قال فقلت أطلقها أم ماذا أفعل قال بل اعتزلها فلا تقربها قال وأرسل إلى صاحبي بمثل ذلك قال فقلت لامرأتي الحقي بأهلك فكوني عندهم حتى يقضي الله في هذا الأمر قال فجاءت امرأة هلال بن أمية رسول الله صلى الله عليه و سلم فقالت له يا رسول الله إن هلالا شيخ ضائع ليس له خادم فهل تكره أن أخدمه قال لا ولكن لا يقربنك قالت فإنه والله ما به حركة إلى شيء والله ما يزال يبكي من لدن أن كان من أمرك ما كان إلى يومه هذا قال فقال لي بعض أهلي لو أستأذنت رسول الله صلى الله عليه و سلم في امرأتك فقد أذن لامرأة هلال بن أمية أن تخدمه قال فقلت والله لا استأذن فيه رسول الله صلى الله عليه و سلم وما أدري ما يقول رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا أستأذنته وأنا رجل شاب قال فلبثنا بعد ذلك عشر ليال كمال خمسين ليلة حين نهى عن كلامنا قال ثم صليت صلاة الفجر صباح خمسين ليلة على ظهر بيت من بيوتنا فبينما أنا جالس على الحال التي ذكر الله تبارك وتعالى منا قد ضاقت علي نفسي وضاقت علي الأرض بما رحبت سمعت صارخا أوفى على جبل سلع يقول بأعلى صوته يا كعب بن مالك أبشر قال فخررت ساجدا وعرفت أن قد جاء فرج وآذن رسول الله صلى الله عليه و سلم بتوبة الله تبارك وتعالى علينا حين صلى صلاة الفجر فذهب يبشروننا وذهب قبل صاحبي يبشرون وركض إلى رجل فرسا وسعى ساع من أسلم وأوفى الجبل فكان الصوت أسرع من الفرس فلما جاءني الذي سمعت صوته يبشرني نزعت له ثوبي فكسوتهما إياه ببشارته والله ما أملك غيرهما يومئذ فاستعرت ثوبين فلبستهما فانطلقت أؤم رسول الله صلى الله عليه و سلم يلقاني الناس فوجا فوجا يهنئوني بالتوبة يقولون ليهنك توبة الله عليك حتى دخلت المسجد فإذا رسول الله صلى الله عليه و سلم جالس في المسجد حوله الناس فقام إلي طلحة بن عبيد الله يهرول حتى صافحني وهنأني والله ما قام إلي رجل من المهاجرين غيره قال فكان كعب لا ينساها لطلحة قال كعب فلما سلمت على رسول الله صلى الله عليه و سلم قال وهو يبرق وجهه من السرور أبشر بخير يوم مر عليك منذ ولدتك أمك قال قلت أمن عندك يا رسول الله أم من عند الله قال لا بل من عند الله قال وكان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا سر استنار وجهه كأنه قطعة قمر حتى يعرف ذلك منه قال فلما جلست بين يديه قال قلت يا رسول الله إن من توبتي أن أنخلع من مالي صدقة إلى الله تعالى وإلى رسوله قال رسول الله صلى الله عليه و سلم أمسك بعض مالك فهو خير لك قال فقلت إني أمسك سهمي الذي بخيبر قال فقلت يا رسول الله إنما الله تعالى نجاني بالصدق وان من توبتي أن لا أحدث إلا صدقا ما بقيت قال فوالله ما أعلم أحدا من المسلمين أبلاه الله من الصدق في الحديث مذ ذكرت ذلك لرسول الله صلى الله عليه و سلم أحسن مما أبلاني الله تبارك وتعالى والله ما تعمدت كذبة مذ قلت ذلك لرسول الله صلى الله عليه و سلم إلى يومي هذا وأني لأرجو أن يحفظني فيما بقي قال وأنزل الله تبارك وتعالى { لقد تاب الله على النبي والمهاجرين والأنصار الذين اتبعوه في ساعة العسرة من بعد ما كاد يزيغ قلوب فريق منهم ثم تاب عليهم إنه بهم رءوف رحيم وعلى الثلاثة الذين خلفوا حتى إذا ضاقت عليهم الأرض بما رحبت وضاقت عليهم أنفسهم وظنوا أن لا ملجأ من الله إلا إليه ثم تاب عليهم ليتوبوا إن الله هو التواب الرحيم يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين } قال كعب فوالله ما أنعم الله تبارك وتعالى علي من نعمة قط بعد أن هداني أعظم في نفسي من صدقي رسول الله صلى الله عليه و سلم يومئذ أن لا أكون كذبته فأهلك كما هلك الذين كذبوه حين كذبوه فإن الله تبارك وتعالى قال للذين كذبوه حين كذبوه شر ما يقال لأحد فقال الله تعالى { سيحلفون بالله لكم إذا انقلبتم إليهم لتعرضوا عنهم فأعرضوا عنهم إنهم رجس ومأواهم جهنم جزاء بما كانوا يكسبون يحلفون لكم لترضوا عنهم فإن ترضوا عنهم فإن الله لا يرضى عن القوم الفاسقين } قال وكنا خلفنا أيها الثلاثة عن أمر أولئك الذين قبل منهم رسول الله صلى الله عليه و سلم حين حلفوا فبايعهم واستغفر لهم فأرجأ رسول الله صلى الله عليه و سلم أمرنا حتى قضى الله تعالى فبذلك قال الله تعالى { وعلى الثلاثة الذين خلفوا } وليس تخليفه إيانا وإرجاؤه أمرنا الذي ذكر مما خلفنا بتخلفنا عن الغزو وإنما هو عمن حلف له واعتذر إليه فقبل منه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير ابن أخي الزهري محمد بن عبد الله فقد روى له البخاري متابعة

(3/456)


15828 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج قال ثنا ليث بن سعد قال حدثني عقيل بن خالد عن بن شهاب أنه قال أخبرني عبد الرحمن بن عبد الله بن كعب بن مالك أن عبد الله بن كعب بن مالك وكان قائد كعب من بنيه حين عمى قال سمعت كعب بن مالك يحدث حديثه حين تخلف عن رسول الله صلى الله عليه و سلم في غزوة تبوك قال كعب بن مالك : لم أتخلف عن رسول الله صلى الله عليه و سلم في غزوة غزاها قط إلا في غزوة تبوك غير أني كنت تخلفت عن غزوة بدر ولم يعاتب أحدا تخلف عنها لأنه إنما خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم يريد العير التي كانت لقريش كان فيها أبو سفيان بن حرب ونفر من قريش ثم قال تعال فجئت أمشي حتى جلست بين يديه فقال ما خلفك ألم تكن قد ابتعت ظهرك قلت بلى يا رسول الله إني والله لو جلست عند غيرك من أهل الدنيا لرأيت إني سأخرج من سخطته بعذر ولقد أعطيت جدلا فذكر الحديث وقال فيه إني لأرجو عفو الله وقال فقلت لامرأتي الحقي بأهلك فكوني عندهم حتى يقضي الله في هذا الأمر وقال سمعت صوت صارخ أوفى على أعلى جبل سلع بأعلى صوته يا كعب بن مالك أبشر قال فخررت ساجدا وعرفت أنه قد جاء فرج وآذن رسول الله صلى الله عليه و سلم الناس بالتوبة علينا حين صلى صلاة الفجر فذكر معنى حديث بن أخي بن شهاب وقال فيه وأقول في نفسي هل حرك شفتيه برد السلام
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/459)


15829 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن قال ثنا بن لهيعة قال ثنا عبد الرحمن الأعرج عن عبد الله بن كعب عن كعب بن مالك : أنه كان له مال على عبد الله بن أبي حدرد الأسلمي فلقيه فلزمه حتى ارتفعت الأصوات فمر بهما رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال يا كعب فأشار بيده كأنه يقول النصف فأخذ نصفا مما عليه وترك النصف
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح ابن لهيعة – وهو عبد الله – وإن كان سيء الحفظ قد توبع . وبقية رجال الإسناد ثقات رجال الشيخين

(3/460)


15830 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إبراهيم بن أبي العباس ثنا أبو أويس قال الزهري أخبرني عبد الرحمن بن عبد الله الأنصاري أن كعب بن مالك كان يحدث أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : إنما نسمة المؤمن طير يعلق في شجر الجنة حتى يرجعه الله تعالى إلى جسده يوم يبعثه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه عبد الرحمن بن عبد الله هو ابن كعب بن مالك لم يسمع هذا الحديث من جده كما صرح هو بذلك

(3/460)


15831 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن سابق قال أنا إبراهيم بن طهمان عن أبي الزبير عن بن كعب بن مالك عن أبيه كعب بن مالك أنه حدثه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم بعثه وأوس بن الحدثان في أيام التشريق فناديا ان لا يدخل الجنة إلا مؤمن وأيام التشريق أيام أكل وشرب
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/460)


15832 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن إسحاق قال أنا عبد الله قال أنا زكريا بن أبي زائدة عن محمد بن عبد الرحمن بن سعد بن زرارة عن بن كعب بن مالك الأنصاري عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ما ذئبان جائعان أرسلا في غنم بأفسد لها من حرص المرء على المال والشرف لدينه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير علي بن إسحاق : وهو السلمي المروزي فمن رجال الترمذي وهو ثقة

(3/460)


15833 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عتاب بن زياد قال أنا عبد الله قال أنا بن لهيعة قال حدثني موسى بن جبير مولى بني سلمة أنه سمع عبد الله بن كعب يحدث عن أبيه قال : كان الناس في رمضان إذا صام الرجل فأمسى فنام حرم عليه الطعام والشراب والنساء حتى يفطر من الغد فرجع عمر بن الخطاب من عند النبي صلى الله عليه و سلم ذات ليلة وقد سهر عنده فوجد امرأته قد نامت فأرادها فقالت إني قد نمت قال ما نمت ثم وقع بها وصنع كعب بن مالك مثل ذلك فغدا عمر إلى النبي صلى الله عليه و سلم فأخبره فأنزل الله تعالى { علم الله أنكم كنتم تختانون أنفسكم فتاب عليكم وعفا عنكم }
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(3/460)


15834 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن بحر ثنا عبد العزيز بن محمد الدراوردي عن محمد بن عبد الله بن أخي بن شهاب عن بن شهاب عن عبد الرحمن بن عبد الله بن كعب عن كعب بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أهجوا بالشعر إن المؤمن يجاهد بنفسه وماله والذي نفس محمد صلى الله عليه و سلم بيده كأنما ينضحوهم بالنبل
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن من أجل عبد العزيز بن محمد الدراوردي وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح غير علي بن بحر – وهو ابن بري القطان – فمن رجال أبي داود والترمذي وأخرج له البخاري تعليقا وهو ثقة

(3/460)


15835 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس قال ثنا أبو معشر عن عبد الرحمن بن عبد الله الأنصاري قال دخل أبو بكر بن محمد بن عمرو بن حزم على عمر بن الحكم بن ثوبان فقال يا أبا حفص حدثنا حديثا عن رسول الله صلى الله عليه و سلم ليس فيه اختلاف قال حدثني كعب بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من عاد مريضا خاض في الرحمة فإذا جلس عنده استنقع فيها وقد استنقعتم إن شاء الله في الرحمة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن وهذا إسناد ضعيف لضعف أبي معشر : وهو نجيح بن عبد الرحمن السندي

(3/460)


15836 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب قال ثنا أبي عن بن إسحاق قال فحدثني معبد بن كعب بن مالك بن أبي كعب بن القين أخو بني سلمة أن أخاه عبيد الله بن كعب وكان من أعلم الأنصار حدثه أن أباه كعب بن مالك وكان كعب ممن شهد العقبة وبايع رسول الله صلى الله عليه و سلم بها قال : خرجنا في حجاج قومنا من المشركين وقد صلينا وفقهنا ومعنا البراء بن [ ص 461 ] معرور كبيرنا وسيدنا فلما توجهنا لسفرنا وخرجنا من المدينة قال البراء لنا يا هؤلاء اني قد رأيت والله رأيا وأني والله ما أدري توافقوني عليه أم لا قال قلنا له وما ذاك قال قد رأيت أن لا أدع هذه البنية مني بظهر يعني الكعبة وأن أصلي إليها قال فقلنا والله ما بلغنا أن نبينا يصلي إلا إلى الشام وما نريد ان نخالفه فقال إني أصلي إليها قال فقلنا له لكنا لا نفعل فكنا إذا حضرت الصلاة صلينا إلى الشام وصلى إلى الكعبة حتى قدمنا مكة قال أخي وقد كنا عبنا عليه ما صنع وأبي إلا الإقامة عليه فلما قدمنا مكة قال يا بن أخي انطلق إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فأسأله عما صنعت في سفري هذا فإنه والله قد وقع في نفسي منه شيء لما رأيت من خلافكم إياي فيه قال فخرجنا نسأل عن رسول الله صلى الله عليه و سلم وكنا لا نعرفه لم نره قبل ذلك فلقينا رجل من أهل مكة فسألناه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال هل تعرفانه قال قلنا لا قال فهل تعرفان العباس بن عبد المطلب عمه قلنا نعم قال وكنا نعرف العباس كان لا يزال يقدم علينا تاجرا قال فإذا دخلتما المسجد فهو الرجل الجالس مع العباس قال فدخلنا المسجد فإذا العباس جالس ورسول الله صلى الله عليه و سلم معه جالس فسلمنا ثم جلسنا إليه فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم للعباس هل تعرف هذين الرجلين يا أبا الفضل قال نعم هذا البراء بن معرور سيد قومه وهذا كعب بن مالك قال فوالله ما أنسى قول رسول الله صلى الله عليه و سلم الشاعر قال نعم قال فقال البراء بن معرور يا نبي الله إني خرجت في سفري هذا وهداني الله للإسلام فرأيت أن لا أجعل هذه البنية مني بظهر فصليت إليها وقد خالفني أصحابي في ذلك حتى وقع في نفسي من ذلك شيء فماذا ترى يا رسول الله قال لقد كنت على قبلة لو صبرت عليها قال فرجع البراء إلى قبلة رسول الله صلى الله عليه و سلم فصلى معنا إلى الشام قال وأهله يزعمون أنه صلى إلى الكعبة حتى مات وليس ذلك كما قالوا نحن أعلم به منهم قال وخرجنا إلى الحج فواعدنا رسول الله صلى الله عليه و سلم العقبة من أوسط أيام التشريق فلما فرغنا من الحج وكانت الليلة التي وعدنا رسول الله صلى الله عليه و سلم ومعنا عبد الله بن عمرو بن حرام أبو جابر سيد من سادتنا وكنا نكتم من معنا من قومنا من المشركين أمرنا فكلمناه وقلنا له يا أبا جابر إنك سيد من سادتنا وشريف من أشرافنا وإنا نرغب بك عما أنت فيه أن تكون حطبا للنار غدا ثم دعوته إلى الإسلام وأخبرته بميعاد رسول الله صلى الله عليه و سلم فأسلم وشهد معنا العقبة وكان نقيبا قال فنمنا تلك الليلة مع قومنا في رحالنا حتى إذا مضى ثلث الليل خرجنا من رحالنا لميعاد رسول الله صلى الله عليه و سلم نتسلل مستخفين تسلل القطا حتى اجتمعنا في الشعب عند العقبة ونحن سبعون رجلا ومعنا امرأتان من نسائهم نسيبة بنت كعب أم عمارة إحدى نساء بني مازن بن النجار وأسماء بنت عمرو بن عدي بن ثابت إحدى نساء بني سلمة وهي أم منيع قال فاجتمعنا بالشعب ننتظر رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى جاءنا ومعه يومئذ عمه العباس بن عبد المطلب وهو يومئذ على دين قومه إلا انه أحب أن يحضر أمر بن أخيه ويتوثق له فلما جلسنا كان العباس بن عبد المطلب أول متكلم فقال يا معشر الخزرج قال وكانت العرب مما يسمون هذا الحي من الأنصار الخزرج أو سها وخزرجها ان محمدا منا حيث قد علمتم وقد منعناه من قومنا ممن هو على مثل رأينا فيه وهو في عز من قومه ومنعة في بلده قال فقلنا قد سمعنا ما قلت فتكلم يا رسول الله فخذ لنفسك ولربك ما أحببت قال فتكلم رسول الله صلى الله عليه و سلم فتلا ودعا إلى الله عز و جل ورغب في الإسلام قال أبايعكم على أن تمنعوني مما تمنعون منه نساءكم وأبناءكم قال فأخذ البراء بن معرور بيده ثم قال نعم والذي بعثك بالحق لنمنعنك مما نمنع منه أزرنا فبايعنا رسول الله صلى الله عليه و سلم فنحن أهل الحروب وأهل الحلقة ورثناها كابرا عن كابر قال فأعترض القول والبراء يكلم رسول الله صلى الله عليه و سلم أبو الهيثم بن التيهان حليف بني عبد الأشهل فقال يا رسول الله إن بيننا وبين الرجال حبالا وإنا قاطعوها يعني العهود فهل عسيت أن نحن فعلنا ذلك ثم أظهرك الله أن ترجع إلى قومك وتدعنا قال فتبسم رسول الله صلى الله عليه و سلم ثم قال بل الدم الدم الهرم الهرم أنا منكم وأنتم مني أحارب من حاربتم وأسالم من سالمتم وقد قال رسول الله صلى الله عليه و سلم أخرجوا إلي منكم أثني عشر نقيبا يكونون على قومهم فأخرجوا منهم أثني عشر نقيبا منهم تسعة من الخزرج وثلاثة من الأوس وأما معبد بن كعب فحدثني في حديثه عن أخيه عن أبيه كعب بن مالك قال كان أول من ضرب على يد رسول الله صلى الله عليه و سلم البراء بن معرور ثم تتابع القوم فلما بايعنا رسول الله صلى الله عليه و سلم صرخ الشيطان من رأس العقبة بأبعد صوت سمعته قط يا أهل الجباجب والجباجب المنازل هل لكم في مذمم والصباة معه قد أجمعوا على حربكم قال علي يعني بن إسحاق ما يقوله عدو الله محمد فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم هذا أزب العقبة هذا بن أذيب أسمع أي عدو الله أما والله لأفرغن لك ثم قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ارفعوا إلي رحالكم قال فقال له العباس بن عبادة بن نضلة والذي بعثك بالحق لئن شئت لنميلن على أهل منى غدا بأسيافنا قال فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لم أومر بذلك قال فرجعنا فنمنا حتى أصبحنا فلما أصبحنا غدت علينا جلة قريش حتى جاؤونا في منازلنا فقالوا يا معشر الخزرج أنه قد بلغنا أنكم قد جئتم إلى صاحبنا هذا تستخرجونه من بين أظهرنا وتبايعونه على حربنا والله إنه ما من العرب أحد أبغض إلينا أن تنشب الحرب بيننا وبينه منكم قال فانبعث من هنالك من مشركي قومنا يحلفون لهم بالله ما كان من هذا شيء وما علمناه وقد صدقوا لم يعلموا ما كان منا قال فبعضنا ينظر إلى بعض قال وقام القوم وفيهم الحرث بن هشام بن المغيرة المخزومي وعليه نعلان جديدان قال فقلت كلمة كأني أريد أن أشرك القوم بها فيما قالوا ما تستطيع يا أبا جابر وأنت سيد من سادتنا أن تتخذ نعلين مثل نعلي هذا الفتى من قريش فسمعها الحرث فخلعها ثم رمي بهما إلي فقال والله لتنتعلنهما قال يقول أبو جابر أحفظت والله الفتى فأردد عليه نعليه قال فقلت والله لا أردهما قال والله صلح والله لئن صدق الفال لأسلبنه فهذا حديث كعب بن مالك عن العقبة وما حضر منها
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث قوي وهذا إسناد حسن

(3/460)


حديث سويد بن النعمان رضي الله عنه )

(3/462)


15837 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن يحيي بن سعيد قال سمعت بشير بن يسار قال سمعت سويد بن النعمان رجلا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم من أصحاب الشجرة قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم في سفر فلم يكن عندهم طعام قال فأتوا بسويق فلاكوا منه وشربوا منه ثم أتوا بماء فمضمضوا ثم قام رسول الله صلى الله عليه و سلم فصلى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/462)


15838 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بن نمير ثنا يحيي عن بشير بن يسار عن سويد بن النعمان قال : خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم عام خيبر حتى إذا كنا بالصهباء وصلى العصر دعا بالأطعمة فما أتى إلا بسويق فأكلوا وشربوا منه ثم قام إلى المغرب فمضمض ومضمضنا معه وما مس ماء
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/462)


حديث رجل رضي الله عنه )

(3/462)


15839 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة قال سمعت أبا مالك الأشجعي يحدث عن أبي سلمة بن عبد الرحمن قال أخبرني : من رأى النبي صلى الله عليه و سلم يصلي في ثوب واحد قد خالف بين طرفيه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أبي مالك الأشجعي – وهو سعد بن طارق – فمن رجال مسلم

(3/462)


حديث رجل رضي الله عنه )

(3/463)


15840 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا عوف قال حدثني علقمة المزني قال حدثني رجل قال : كنت في مجلس فيه عمر بن الخطاب بالمدينة فقال لرجل من القوم يا فلان كيف سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم ينعت الإسلام قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول إن الإسلام بدا جذعا ثم ثنيا ثم رباعيا ثم سديسيا ثم بازلا قال فقال عمر بن الخطاب فما بعد البزول إلا النقصان
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لإبهام راويه عن الصحابي وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين غير علقمة المزني – وهو ابن عبد الله بن سنان – فمن رجال أصحاب السنن وهو ثقة

(3/463)


حديث رافع بن خديج رضي الله عنه )

(3/463)


15841 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان قال سمعت عمرا سمع بن عمر قال كنا نخابر ولا نرى بذلك بأسا حتى زعم رافع بن خديج : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم نهى عنه فتركناه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/463)


15842 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد قال أنا يحيي عن محمد بن يحيي بن حبان عن رافع بن خديج قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : لا قطع في ثمر ولا كثر
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد فيه انقطاع بين محمد بن يحيى بن حبان ورافع بن خديج

(3/463)


15843 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الضحاك بن مخلد عن عبد الواحد بن نافع الكلابي من أهل البصرة قال مررت بمسجد بالمدينة فأقيمت الصلاة فإذا شيخ فلام المؤذن وقال : ما علمت أن أبي أخبرني أن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان يأمر بتأخير هذه الصلاة قال قلت من هذا الشيخ قالوا هذا عبد الله بن رافع بن خديج
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف ومتنه منكر

(3/463)


15844 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سعيد بن عامر قال ثنا شعبة عن سعيد بن مسروق عن عباية بن رفاعة بن رافع بن خديج عن جده رافع بن خديج قال قلت : يا رسول الله إنا لاقوا العدو غدا وليس معنا مدى قال ما أنهر الدم وذكر عليه اسم الله فكل ليس السن والظفر وسأحدثك أما السن فعظم وأما الظفر فمدى الحبشة قال وأصاب رسول الله صلى الله عليه و سلم نهبا فند منها بعير فسعوا له فلم يستطيعوا فرماه رجل بسهم فحبسه فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم إن لهذه الإبل أو قال لهذه النعم أوابد كأوابد الوحش فما غلبكم فاصنعوا به هكذا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير سعيد بن عامر : وهو الضبعي فقد روى له البخاري في ” الأدب المفرد ” وهو ثقة

(3/463)


15845 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب قال ثنا أبي عن محمد بن إسحاق قال حدثني محمد بن عمرو بن عطاء أن رجلا من بني حارثة حدثه أن رافع بن خديج حدثهم : أنهم خرجوا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم في سفر قال فلما نزل رسول الله صلى الله عليه و سلم للغداء قال علق كل رجل بخطام ناقته ثم أرسلها تهز في الشجر قال ثم جلسنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم قال ورحالنا على أبا عرنا قال فرفع رسول الله صلى الله عليه و سلم رأسه فرأى أكسية لنا فيها خيوط من عهن أحمر قال فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ألا أرى هذه الحمرة قد علتكم قال فقمنا سراعا لقول رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى نفر بعض إبلنا فأخذنا الأكسية فنزعناها منها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لإبهام راويه عن رافع بن خديج وباقي رجال الإسناد ثقات رجال الشيخين غير محمد بن إسحاق فقد روى له مسلم متابعة وهو صدوق

(3/463)


15846 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا عبد الواحد بن زياد قال ثنا سعيد حدثنا مجاهد قال حدثني أسيد بن أخي رافع بن خديج قال قال رافع بن خديج : نهانا رسول الله صلى الله عليه و سلم عن أمر كان لنا نافعا وطاعة الله وطاعة رسوله أنفع لنا قال من كانت له أرض فليزرعها فإن عجز عنها فليزرعها أخاه قال أبو عبد الرحمن قال أبي هذا سعيد بن عبد الرحمن الزبيدي حدث عنه سفيان الثوري وحكام
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(3/463)


15847 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا قتيبة بن سعيد قال ثنا عبد العزيز بن محمد عن ربيعة بن أبي عبد الرحمن عن حنظلة الزرقي عن رافع بن خديج : أن الناس كانوا يكرون المزارع في زمان رسول الله صلى الله عليه و سلم بالماذيانات وما سقى الربيع وشيء من التبن فكره رسول الله صلى الله عليه و سلم كراء المزارع بهذا ونهى عنها وقال رافع لا بأس بكرائها بالدراهم والدنانير
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/463)


15848 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا أبو الأحوص قال ثنا سعيد بن مسروق عن عباية بن رفاعة عن جده رافع بن خديج قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : إن الحمى فور جهنم فأبردوها بالماء
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/463)


15849 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا شعبة قال الحكم أخبرني عن مجاهد عن رافع بن خديج قال : نهى رسول الله صلى الله عليه و سلم عن الحقل قال قلت وما الحقل قال الثلث والربع فلما سمع ذلك إبراهيم كره الثلث والربع ولم ير بأسا بالأرض البيضاء يأخذها بالدراهم
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه مجاهد – وهو ابن جبر – لم يسمع من رافع بن خديج

(3/464)


15850 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا أبان قال ثنا يحيي بن أبي كثير عن إبراهيم بن قارظ عن السائب بن يزيد عن رافع بن خديج أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : كسب الحجام خبيث ومهر البغي خبيث وثمن الكلب خبيث
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير إبراهيم بن قارظ – وهو إبراهيم بن عبد الله بن قارظ نسبه هنا إلى جده – فمن رجال مسلم

(3/464)


15851 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن سعيد بن مسروق عن عباية بن رفاعة بن رافع عن رافع بن خديج جده أنه قال : يا رسول الله إنا لاقو العدو غدا وليس معنا مدى قال ما انهر الدم وذكر اسم الله عليه فكل ليس السن والظفر وسأحدثك أما السن فعظم وأما الظفر فمدى الحبشة وأصاب رسول الله صلى الله عليه و سلم نهبا فند بعير منها فسعوا فلم يستطيعوه فرماه رجل من القوم بسهم فحبسه فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ان لهذه الإبل أو النعم أوابد كأوابد الوحش فإذا غلبكم شيء منها فاصنعوا به هكذا قال وكان النبي صلى الله عليه و سلم يجعل في قسم الغنائم عشرا من الشاء ببعير قال شعبة وأكثر علمي أني قد سمعت من سعيد هذا الحرف وجعل عشرا من الشاء ببعير وقد حدثني سفيان عنه قال محمد وقد سمعت من سفيان هذا الحرف
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/464)


15852 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن يحيي بن سعيد عن محمد بن يحيي بن حبان قال سرق غلام لنعمان الأنصاري نخلا صغارا فرفع إلى مروان فأراد أن يقطعه فقال رافع بن خديج قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لا يقطع في الثمر ولا في الكثر قال قلت ليحيي ما الكثر قال الجمار
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد منقطع

(3/464)


15853 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أخبرنا سفيان عن منصور عن مجاهد عن أسيد بن ظهير بن أخي رافع بن خديج عن رافع بن خديج قال : كان أحدنا إذا استغنى عن أرضه أعطاها بالثلث والربع والنصف ويشترط ثلاث جداول والقصارة وما سقي الربيع وكان العيش إذ ذاك شديدا وكان يعمل فيها بالحديد وما شاء الله ويصيب منها منفعة فأتانا رافع بن خديج فقال ان رسول الله صلى الله عليه و سلم ينهاكم عن أمر كان لكم نافعا وطاعة الله وطاعة رسول الله صلى الله عليه و سلم أنفع لكم إن النبي صلى الله عليه و سلم ينهاكم عن الحقل ويقول من استغنى عن أرضه فليمنحها أخاه أو ليدع وينهاكم عن المزابنة والمزابنة أن يكون الرجل له المال العظيم من النخل فيأتيه الرجل فيقول قد أخذته بكذا وسقا من تمر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/464)


15854 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الله بن الوليد قال ثنا سفيان عن منصور عن مجاهد عن أسيد بن ظهير قال : كان أحدنا إذا استغنى عن أرضه فذكر الحديث وقال يشترط ثلاث جداول والقصارة ما سقط من السنبل
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/464)


15855 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن منصور قال سمعت مجاهدا يحدث عن أسيد بن ظهير قال : كان أحدنا إذا استغنى عن أرضه أو افتقر إليها أعطاها بالنصف والثلث والربع ويشترط ثلاث جداول والقصارة وما سقي الربيع وكنا نعمل فيها عملا شديدا ونصيب منها منفعة فأتانا رافع بن خديج فقال نهى رسول الله صلى الله عليه و سلم عن أمر كان لكم نافعا وطاعة الله وطاعة رسول الله صلى الله عليه و سلم خير لكم نهاكم عن الحقل وقال من كانت له أرض فليمنحها أخاه أو ليدعها ونهانا عن المزابنة والمزابنة الرجل يكون له المال العظيم من النخل فيجيء الرجل فيأخذها بكذا وكذا وسقا من تمر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/464)


15856 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن سعيد وبن نمير قالا ثنا عبيد الله قال يحيي عن عبيد الله أخبرني نافع قال كان بن عمر يكري المزارع فبلغه أن رافعا يأثر فيه حديثا عن رسول الله صلى الله عليه و سلم فخرج إليه بن عمر إلى البلاط فسأله فأخبره : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم نهى عن كراء المزارع فترك عبد الله كراءها قال بن نمير في حديثه فذهب إليه بن عمر وذهبت معه وكذا قال أبي وحدثناه محمد بن عبيد أيضا قال فذهب بن عمر وذهبت معه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/464)


15857 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد قال أنا محمد بن إسحاق قال أنبأنا بن عجلان عن عاصم بن عمر عن محمود بن لبيد عن رافع بن خديج عن النبي صلى الله عليه و سلم قال يزيد سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : أصبحوا بالصبح فإنه أعظم للأجر أو لأجرها
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح بطرقه وهذا إسناد قوي من أجل ابن عجلان – وهو محمد – فهو حسن الحديث ومحمد بن إسحاق – وإن عنعن – توبع وباقي رجال الإسناد ثقات رجال الشيخين

(3/465)


15858 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا سفيان عن يحيي بن سعيد عن عباية بن رفاعة عن جده رافع بن خديج قال إن جبريل أو ملكا جاء إلى النبي صلى الله عليه و سلم فقال : ما تعدون من شهد بدرا فيكم قالوا خيارنا قال كذلك هم عندنا خيارنا من الملائكة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/465)


15859 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع وأبو كامل قالا ثنا شريك عن أبي إسحاق عن عطاء بن أبي رباح عن رافع بن خديج قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من زرع أرضا بغير أذن أهلها فله نفقته قال أبو كامل في حديثه وليس له من الزرع شيء
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح بطرقه وهذا إسناد ضعيف لضعف شريك : وهو ابن عبد الله النخعي ولانقطاعه فإن عطاء بن أبي رباح لم يسمع من رافع بن خديج

(3/465)


15860 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا عمر بن ذر عن مجاهد عن بن رافع بن خديج عن أبيه قال جاءنا من عند رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : نهى رسول الله صلى الله عليه و سلم عن أمر كان يرفق بنا وطاعة الله وطاعة رسول الله صلى الله عليه و سلم أرفق بنا نهانا أن نزرع أرضا إلا أرضا يملك أحدنا رقبتها أو منحة رجل
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/465)


15861 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل ثنا أيوب عن يعلي بن حكيم عن سليمان بن يسار عن رافع بن خديج قال : كنا نحاقل بالأرض على عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم فنكريها بالثلث والربع والطعام المسمى فجاءنا ذات يوم رجل من عمومتي فقال نهانا رسول الله صلى الله عليه و سلم عن أمر كان لنا نافعا وطاعة الله ورسوله أنفع لنا نهانا أن نحاقل بالأرض فنكريها على الثلث والربع والطعام المسمى وأمر رب الأرض أن يزرعها أو يزرعها وكره كراءها وما سوى ذلك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/465)


15862 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل قال أنا أيوب عن عمرو بن دينار قال سمعت بن عمر يقول ما كنا نرى بالخبر بأسا حتى زعم بن خديج عام أول : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم نهى عنه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/465)


15863 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج ثنا ليث بن سعد عن عقيل عن بن شهاب أنه قال أخبرني سالم بن عبد الله أن عبد الله بن عمر قال يا بن خديج ماذا تحدث عن رسول الله صلى الله عليه و سلم : في كراء الأرض قال رافع لقد سمعت عمي وكانا قد شهدا بدرا يحدثان أهل الدار أن رسول الله صلى الله عليه و سلم نهى عن كراء الأرض
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/465)


15864 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعلي بن عبيد ثنا محمد يعني بن إسحاق عن عاصم بن عمر عن رافع بن خديج قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : العامل في الصدقة بالحق لوجه الله عز و جل كالغازي في سبيل الله عز و جل حتى يرجع إلى أهله
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن

(3/465)


15865 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال ثنا معمر عن يحيي بن أبي كثير عن إبراهيم بن عبد الله بن قارظ عن السائب بن يزيد عن رافع بن خديج أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : كسب الحجام خبيث ومهر البغي خبيث وثمن الكلب خبيث
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/465)


15866 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق ثنا معمر عن يحيي بن أبي كثير عن إبراهيم بن عبد الله بن قارظ عن السائب بن يزيد عن رافع بن خديج قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أفطر الحاجم والمحجوم
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير إبراهيم بن عبد الله بن قارظ فمن رجال مسلم وهو ثقة

(3/465)


15867 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن الحكم عن مجاهد عن رافع بن خديج قال : نهى رسول الله صلى الله عليه و سلم عن الحقل قال الحكم والحقل الثلث والربع
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه مجاهد لم يسمع من رافع

(3/465)


حديث أبي بردة بن نيار رضي الله عنه )

(3/466)


15868 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن سعيد عن يحيي بن سعيد عن بشير بن يسار عن أبي بردة بن نيار أنه : ذبح قبل أن يذبح النبي صلى الله عليه و سلم فأمره أن يعيد قال إني لا أجد إلا جذعة فأمره أن يذبح
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد رجاله ثقات رجال الشيخين

(3/466)


15869 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا الوليد بن عبد الله بن جميع عن الجهم بن أبي الجهم عن بن نيار قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : لا تذهب الدنيا حتى تكون للكع بن لكع
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا سند حسن

(3/466)


15870 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هاشم وحجاج قالا ثنا ليث يعني بن سعد قال ثنا يزيد بن أبي حبيب عن بكير بن عبد الله بن الأشج عن سليمان بن يسار عن عبد الرحمن بن جابر بن عبد الله عن أبي بردة أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : لا يجلد فوق عشر جلدات إلا في حد من حدود الله تعالى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/466)


15871 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج ثنا شريك عن عبد الله بن عيسى عن جميع بن عمير ولم يشك عن خاله أبي بردة بن نيار قال : انطلقت مع النبي صلى الله عليه و سلم إلى بقيع المصلى فأدخل يده في طعام ثم أخرجها فإذا هو مغشوش أو مختلف فقال ليس منا من غشنا
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف لضعف جميع بن عمير – وهو التيمي – وباقي رجاله ثقات رجال الشيخين غير شريك – وهو ابن عبد الله النخعي – فسيء الحفظ

(3/466)


15872 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن إسحاق قال أنا بن لهيعة عن بكير بن عبد الله قال قال سليمان لعبد الرحمن بن جابر حدث فحدث عن أبي بردة بن نيار قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لا جلد فوق عشر جلدات إلا في حد من حدود الله عز و جل
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/466)


15873 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو سلمة الخزاعي ثنا ليث عن بكير بن عبد الله بن الأشج عن سليمان بن يسار عن عبد الرحمن بن جابر عن أبي بردة بن نيار قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : لا يجلد فوق عشر جلدات إلا في حد من حدود الله عز و جل وكان ليث حدثناه ببغداد عن يزيد بن أبي حبيب عن بكير عن سليمان فلما كنا بمصر أنا بكير بن عبد الله بن الأشج
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/466)


15874 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أسود بن عامر قال ثنا شريك عن وائل عن جميع بن عمير عن خاله قال : سئل النبي صلى الله عليه و سلم عن أفضل الكسب فقال بيع مبرور وعمل الرجل بيده
تعليق شعيب الأرنؤوط : حسن لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف شريك – وهو ابن عبد الله النخعي

(3/466)


15875 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو نعيم ثنا الوليد يعني بن عبد الله بن جميع قال حدثني أبو بكر بن أبي الجهم قال : أقبلت أنا وزيد بن حسن بيننا بن رمانة مولى عبد العزيز بن مروان قد نصبنا له أيدينا فهو متكئ عليها داخل المسجد مسجد رسول الله صلى الله عليه و سلم ونهى بن نيار رجل من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم فأرسل إلى أبي بكر ائتني فأتاه فقال رأيت بن رمانة بينكما يتوكأ عليك وعلى زيد بن حسن سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول لن تذهب الدنيا حتى تكون عند لكع بن لكع
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن رجاله ثقات رجال الصحيح غير أن الوليد بن عبد الله بن جميع فيه كلام خفيف ينزل مرتبة عن درجة الصحيح

(3/466)


حديث أبي سعيد بن أبي فضالة رضي الله عنه )

(3/466)


15876 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن بكر البرساني قال أنا عبد الحميد بن جعفر قال أنا أبي عن زياد بن ميناء عن أبي سعيد بن أبي فضالة الأنصاري وكان من الصحابة أنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : إذا جمع الله عز و جل الأولين والآخرين ليوم لا ريب فيه نادى مناد من كان أشرك في عمل عمله لله تبارك وتعالى أحدا فليطلب ثوابه من عند غير الله عز و جل فإن الله عز و جل أغنى الشركاء عن الشرك
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد حسن

(3/466)


( حديث سهيل بن بيضاء عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/466)


15877 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب قال سمعت أبي يحدث عن يعقوب قال سمعت أبي يحدث عن يزيد يعني بن الهاد عن محمد بن إبراهيم بن الحرث عن سهيل بن بيضاء أنه قال : نادى رسول الله صلى الله عليه و سلم ذات ليلة وأنا رديفه يا سهيل بن بيضاء رافعا بها صوته مرارا حتى سمع من خلفنا وأمامنا فاجتمعوا وعلموا أنه يريد أن يتكلم بشيء أنه من قال لا إله إلا الله أوجب الله عز و جل له بها الجنة وأعتقه بها من النار
تعليق شعيب الأرنؤوط : مرفوعه صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه محمد بن إبراهيم – وهو التيمي – لم يدرك سهيل بن بيضاء . وباقي رجال الإسناد ثقات رجال الشيخين

(3/466)


15878 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هارون ثنا بن وهب قال حيوة حدثني يزيد بن الهاد عن محمد بن إبراهيم عن سعيد بن الصلت عن سهيل بن البيضاء من بني عبد الدار قال بينما نحن في سفر مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فذكر : معناه
تعليق شعيب الأرنؤوط : مرفوعه صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه

(3/467)


( حديث سلمة بن سلامة بن وقش عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/467)


15879 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب قال حدثني أبي عن بن إسحاق قال حدثني صالح بن إبراهيم بن عبد الرحمن بن عوف عن محمود بن لبيد أخي بني عبد الأشهل عن سلمة بن سلامة بن وقش وكان من أصحاب بدر قال : كان لنا جار من يهود في بني عبد الأشهل قال فخرج علينا يوما من بيته قبل مبعث النبي صلى الله عليه و سلم بيسير فوقف على مجلس عبد الأشهل قال سلمة وأنا يومئذ أحدث من فيه سنا على بردة مضطجعا فيها بفناء أهلي فذكر البعث والقيامة والحساب والميزان والجنة والنار فقال ذلك لقوم أهل شرك أصحاب أوثان لا يرون أن بعثا كائن بعد الموت فقالوا له ويحك يا فلان ترى هذا كائنا أن الناس يبعثون بعد موتهم إلى دار فيها جنة ونار يجزون فيها بأعمالهم قال نعم والذي يحلف به لود أن له بحظه من تلك النار أعظم تنور في الدنيا يحمونه ثم يدخلونه إياه فيطبق به عليه وأن ينجو من تلك النار غدا قالوا له ويحك وما آية ذلك قال نبي يبعث من نحو هذه البلاد وأشار بيده نحو مكة واليمن قالوا ومتى تراه قال فنظر إلي وأنا من أحدثهم سنا فقال إن يستنفد هذا الغلام عمره يدركه قال سلمة فوالله ما ذهب الليل والنهار حتى بعث الله تعالى رسوله صلى الله عليه و سلم وهو حي بين أظهرنا فآمنا به وكفر به بغيا وحسدا فقلنا ويلك يا فلان ألست بالذي قلت لنا فيه ما قلت قال بلى وليس به
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن من أجل محمد بن إسحاق

(3/467)


حديث سعيد بن حريث أخو عمرو بن حريث رضي الله عنه )

(3/467)


15880 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بن نمير قال ثنا إسماعيل بن إبراهيم يعني بن مهاجر عن عبد الملك بن عمير عن عمرو بن حريث قال حدثني أخي سعيد بن حريث قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : من باع عقارا كان قمنا أن لا يبارك له إلا أن يجعله في مثله أو غيره
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن بمتابعاته وشواهده وهذا إسناد ضعيف لضعف إسماعيل بن إبراهيم بن مهاجر وباقي رجال الإسناد ثقات رجال الشيخين

(3/467)


( حديث حوشب صاحب النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/467)


15881 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن إسحاق من كتابه قال أنا بن لهيعة عن عبد الله بن هبيرة عن حسان بن كريب أن غلاما منهم توفى فوجد عليه أبواه أشد الوجد فقال حوشب صاحب النبي صلى الله عليه و سلم : ألا أخبركم بما سمعت من رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول في مثل ابنك أن رجلا من أصحابه كان له بن قد أدب أو دب وكان يأتي مع أبيه إلى النبي صلى الله عليه و سلم ثم أن ابنه توفى فوجد عليه أبوه قريبا من ستة أيام لا يأتي النبي صلى الله عليه و سلم فقال النبي صلى الله عليه و سلم لا أرى فلانا قالوا يا رسول الله إن ابنه توفى فوجد عليه فقال له رسول الله صلى الله عليه و سلم يا فلان أتحب لو أن ابنك عندك الآن كأنشط الصبيان نشاطا أتحب أن ابنك عندك أحر الغلمان جراءة أتحب أن ابنك عندك كهلا كأفضل الكهول أو يقال لك أدخل الجنة ثواب ما أخذ منك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف ابن لهيعة سيء الحفظ وباقي رجال الإسناد ثقات رجال مسلم غير حسان بن كريب

(3/467)


( حديث جندب بن مكيث عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/467)


15882 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب قال قال أبي كما حدثني بن إسحاق عن يعقوب بن عتبة عن مسلم بن عبد الله بن جندب الجهني عن جندب بن مكيث الجهني قال : بعث رسول الله صلى الله عليه و سلم غالب بن عبد الله الكلبي كلب ليث إلى بني ملوح بالكديد وأمره أن يغير عليهم فخرج فكنت في سريته فمضينا حتى إذا كنا بقديد لقينا به الحرث بن مالك وهو بن البرصاء الليثي فأخذناه فقال إنما جئت لأسلم فقال غالب بن عبد الله أن كنت إنما جئت مسلما فلن يضرك رباط يوم وليلة وإن كنت على غير ذلك استوثقنا منك قال فأوثقه رباطا ثم خلف عليه رجلا أسود كان معنا فقال أمكث معه حتى نمر عليك فإن نازعك فاجتز رأسه قال ثم مضينا حتى أتينا بطن الكديد فنزلنا عشيشية بعد العصر فبعثني أصحابي في ربيئة فعمدت إلى تل يطلعني على الحاضر فانبطحت عليه وذلك المغرب فخرج رجل منهم فنظر فرآني منبطحا على التل فقال لامرأته والله إني لأرى على هذا التل سوادا ما رأيته أول النهار فانظري لا تكون الكلاب اجترت بعض أوعيتك قال فنظرت فقالت لا والله ما أفقد شيئا قال فناوليني قوسي وسهمين من كنانتي قال فناولته فرماني بسهم فوضعه في جنبي قال فنزعته فوضعته ولم أتحرك ثم رماني بآخر فوضعه في رأس منكبي فنزعته فوضعته ولم أتحرك فقال لامرأته والله لقد خالطه سهماي ولو كان دابة لتحرك فإذا أصبحت فابتغي سهمي فخذيهما لا تمضغهما على الكلاب قال وأمهلناهم حتى راحت رائحتهم حتى إذا احتلبوا وعطنوا أو سكنوا وذهبت عتمة من الليل شننا عليهم الغارة فقتلنا من قتلنا منهم وأستقنا النعم فتوجهنا قافلين وخرج صريخ القوم إلى قومهم مغوثا وخرجنا سراعا حتى نمر بالحرث بن البرصاء وصاحبه فانطلقنا به معنا وأتانا صريخ الناس فجاءنا مالا قبل لنا به حتى إذا لم يكن بيننا وبينهم إلا بطن الوادي أقبل سيل حال بيننا وبينهم بعثه الله تعالى من حيث شاء ما رأينا قبل ذلك مطرا ولا حالا فجاء بما لا يقدر أحد أن يقوم عليه فلقد رأيناهم وقوفا ينظرون إلينا ما يقدر أحد منهم أن يتقدم ونحن نحوزها سراعا حتى أسندناها في المشلل ثم حدرناها عنا فأعجزنا القوم بما في أيدينا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/467)


( حديث سويد بن هبيرة عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/468)


15883 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح بن عبادة قال ثنا أبو نعامة العدوي عن مسلم بن بديل عن إياس بن زهير عن سويد بن هبيرة عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : خير مال المرء له مهرة مأمورة أو سكة مأبورة وقال روح في بيته وقيل له إنك قلت لنا سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال سمعت النبي صلى الله عليه و سلم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/468)


حديث هشام بن حكيم بن حزام رضي الله عنه )

(3/468)


15884 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو معاوية عن هشام بن عروة عن أبيه عن هشام بن حكيم بن حزام قال مر بقوم يعذبون في الجزية بفلسطين قال فقال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : إن الله عز و جل يعذب يوم القيامة الذين يعذبون الناس في الدنيا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/468)


حديث مجاشع بن مسعود رضي الله عنه )

(3/468)


15885 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال ثنا أبو معاوية يعني شيبان عن يحيي بن أبي كثير عن يحيي بن إسحاق عن مجاشع بن مسعود أنه : أتى النبي صلى الله عليه و سلم بابن أخ له يبايعه على الهجرة فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لا بل يبايع على الإسلام فإنه لا هجرة بعد الفتح ويكون من التابعين بأحسان
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير يحيى بن إسحاق

(3/468)


15886 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بكر بن عيسى قال ثنا أبو عوانة عن عاصم الأحول عن أبي عثمان النهدي عن مجاشع بن مسعود قال : انطلقت بأخي معبد إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم بعد الفتح فقلت يا رسول الله بايعه على الهجرة فقال مضت الهجرة لأهلها قال فقلت فماذا قال على الإسلام والجهاد
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير بكر بن عيسى – وهو أبو بشر البصري – فقد روى له النسائي وهو ثقة

(3/468)


15887 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن بن موسى قال ثنا شيبان عن يحيي بن أبي كثير عن يحيي بن إسحاق أنه أخبره عن مجاشع بن مسعود البهزي أنه : أتى رسول الله صلى الله عليه و سلم بابن أخيه ليبايعه على الهجرة فقال له رسول الله صلى الله عليه و سلم لا بل يبايع على الإسلام فأنه لا هجرة بعد الفتح قال ويكون من التابعين بأحسان
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات

(3/468)


15888 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا يزيد بن زريع قال ثنا خالد الحذاء عن أبي عثمان عن مجاشع بن مسعود قال قلت : يا رسول الله هذا مجالد بن مسعود يبايعك على الهجرة قال لا هجرة بعد فتح مكة ولكن أبايعه على الإسلام
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/469)


15889 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أحمد بن عبد الملك بن واقد قال ثنا زهير قال ثنا عاصم الأحول عن أبي عثمان النهدي عن مجاشع قال : قدمت بأخي معبد على النبي صلى الله عليه و سلم بعد الفتح فقلت يا رسول الله جئتك بأخي لتبايعه على الهجرة فقال ذهب أهل الهجرة بما فيها فقلت على أي شيء تبايعه قال على الإسلام والإيمان والجهاد قال فلقيت معبدا بعد وكان هو أكبرهما فسألته فقال صدق مجاشع
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط البخاري رجاله ثقات رجال الشيخين غير أحمد بن عبد الملك بن واقد فمن رجال البخاري وهو ثقة

(3/469)


حديث بلال بن الحرث المزني رضي الله عنه )

(3/469)


15890 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو معاوية ثنا محمد بن عمرو بن علقمة الليثي عن أبيه عن جده علقمة عن بلال بن الحرث المزني قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إن الرجل ليتكلم بالكلمة من رضوان الله عز و جل ما يظن أن تبلغ ما بلغت يكتب الله عز و جل له بها رضوانه إلى يوم القيامة وأن الرجل ليتكلم بالكلمة من سخط الله عز و جل ما يظن أن تبلغ ما بلغت يكتب الله عز و جل بها عليه سخطه إلى يوم القيامة قال فكان علقمة يقول كم من كلام قد منعنيه حديث بلال بن الحرث
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره

(3/469)


15891 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سريج بن النعمان قال ثنا عبد العزيز يعني بن محمد قال أخبرني بن ربيعة بن أبي عبد الرحمن عن الحرث بن بلال عن أبيه قال قلت : يا رسول الله فسخ الحج لنا خاصة أم للناس عامة قال بل لنا خاصة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة حال الحارث بن بلال

(3/469)


15892 – حدثنا عبد الله قال وجدت في كتاب أبي بخط يده حدثني قريش بن إبراهيم قال ثنا عبد العزيز بن الدراوردي قال أخبرني ربيعة بن أبي عبد الرحمن قال سمعت الحرث بن بلال بن الحرث يحدث عن أبيه قال : يا رسول الله أرأيت متعة الحج لنا خاصة أم للناس عامة فقال لا بل لنا خاصة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/469)


حديث حبة وسواء ابني خالد رضي الله عنهما )

(3/469)


15893 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو معاوية قال ثنا الأعمش عن سلام أبي شرحبيل عن حبة وسواء ابني خالد قال : دخلنا على النبي صلى الله عليه و سلم وهو يصلح شيئا فأعناه فقال لا تأيسا من الرزق ما تهززت رؤوسكما فإن الإنسان تلده أمه أحمر ليس عليه قشرة ثم يرزقه الله عز و جل
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة حال سلام أبي شرحبيل

(3/469)


15894 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا الأعمش عن سلام أبي شرحبيل قال سمعت حبة وسواء ابني خالد يقولان : أتينا رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يعمل عملا أو يبني بناء فأعناه عليه فلما فرغ دعا لنا وقال لا تأيسا من الخير ما تهززت رؤوسكما إن الإنسان تلده أمه أحمر ليس عليه قشرة ثم يعطيه الله ويرزقه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/469)


حديث عبد الله بن أبي الجدعاء رضي الله عنه )

(3/469)


15895 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم قال ثنا خالد عن عبد الله بن شقيق قال جلست إلى رهط أنا رابعهم بإيلياء فقال أحدهم سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : ليدخلن الجنة بشفاعة رجل من أمتي أكثر من بني تميم قلنا سواك يا رسول الله قال سواي قلت أنت سمعته قال نعم فلما قام قلت من هذا قالوا بن أبي الجدعاء
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح

(3/469)


15896 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا وهيب قال ثنا خالد عن عبد الله بن شقيق عن عبد الله بن أبي الجدعاء أنه سمع النبي صلى الله عليه و سلم يقول : ليدخلن الجنة بشفاعة رجل من أمتي أكثر من بني تميم فقالوا يا رسول الله سواك قال سواي سواي قلت أنت سمعته من رسول الله صلى الله عليه و سلم قال أنا سمعته
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/470)


حديث عباد بن قرط رضي الله عنه )

(3/470)


15897 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل قال أنا أيوب عن حميد بن هلال قال قال عبادة بن قرط : أنكم لتأتون أمورا هي أدق في أعينكم من الشعر كنا نعدها على عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم الموبقات قال فذكر ذلك لمحمد بن سيرين فقال صدق وأرى جر الإزار منها
تعليق شعيب الأرنؤوط : هذا الأثر صحيح وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه حميد بن هلال لم يسمع من عبادة بينهما أبو قتادة العدوي

(3/470)


حديث معن بن يزيد السلمي رضي الله عنه )

(3/470)


15898 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا مصعب بن المقدام ومحمد بن سابق قالا ثنا إسرائيل عن أبي الجويرية أن معن بن يزيد حدثه قال : بايعت رسول الله صلى الله عليه و سلم أنا وأبي وجدي وخطب علي فأنكحني وخاصمت إليه فكان أبي يزيد خرج بدنانير يتصدق بها فوضعها عند رجل في المسجد فأخذتها فأتيته بها فقال والله ما إياك أردت بها فخاصمته إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال لك ما نويت يا يزيد ولك يا معن ما أخذت
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/470)


15899 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن حماد قال ثنا أبو عوانة عن عاصم بن كليب قال حدثني سهيل بن ذراع أنه سمع معن بن يزيد أو أبا معن قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : اجتمعوا في مساجدكم فإذا أجتمع قوم فليؤذنوني قال فاجتمعنا أول الناس فأتيناه فجاء يمشي معنا حتى جلس إلينا فتكلم متكلم منا فقال الحمد لله الذي ليس للحمد دونه مقتصر وليس وراءه منفذ ونحوا من هذا فغضب رسول الله صلى الله عليه و سلم فقام فتلاومنا ولام بعضنا بعضا فقلنا خصنا الله به إن أتانا أول الناس وأن فعل وفعل قال فأتيناه فوجدناه في مسجد بني فلان فكلمناه فأقبل يمشي معنا حتى جلس في مجلسه الذي كان فيه أو قريبا منه ثم قال إن الحمد لله ما شاء الله جعل بين يديه وما شاء جعل خلفه وإن من البيان سحرا ثم أقبل علينا فأمرنا وكلمنا وعلمنا
تعليق شعيب الأرنؤوط : بعضه صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف

(3/470)


15900 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا أبو عوانة قال ثنا عاصم بن كليب قال حدثني أبو الجويرية قال : أصبت جرة حمراء فيها دنانير في أمارة معاوية في أرض الروم قال وعلينا رجل من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم من بني سليم يقال له معن بن يزيد قال فأتيت بها يقسمها بين المسلمين فأعطاني مثل ما أعطى رجلا منهم ثم قال لولا أني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم ورأيته يفعله سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول لأنفل إلا بعد الخمس إذا لأعطيتك قال ثم أخذ فعرض علي من نصيبه فأبيت عليه قلت ما أنا بأحق به منك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح

(3/470)


15901 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هشام بن عبد الملك وسريج بن النعمان قال ثنا أبو عوانة عن أبي الجويرية :
تعليق شعيب الأرنؤوط : انظر التالي

(3/470)


15902 – وحدثنا عبد الله قال حدثني أبي قال ثنا عفان قال ثنا أبو عوانة قال حدثنا أبو الجويرية عن معن بن يزيد قال : بايعت رسول الله صلى الله عليه و سلم أنا وأبي وجدي وخاصمت إليه فأفلجني وخطب علي فأنكحني
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط البخاري

(3/470)


حديث عبد الله بن ثابت رضي الله عنه )

(3/470)


15903 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنبأنا سفيان عن جابر عن الشعبي عن عبد الله بن ثابت قال جاء عمر بن الخطاب إلى النبي صلى الله عليه و سلم فقال : يا رسول الله إني مررت بأخ لي من قريظة فكتب لي جوامع من التوراة ألا أعرضها عليك قال فتغير وجه رسول الله صلى الله عليه و سلم قال عبد الله فقلت له الا ترى ما بوجه رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال عمر رضينا بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد صلى الله عليه و سلم رسولا قال فسرى عن النبي صلى الله عليه و سلم ثم قال والذي نفسي بيده لو أصبح فيكم موسى ثم اتبعتموه وتركتموني لضللتم إنكم حظي من الأمم وأنا حظكم من النبيين
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف جابر – وهو ابن يزيد الجعفي – وفيه اضطراب

(3/470)


حديث رجل من جهينة رضي الله عنه )

(3/471)


15904 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن آدم قال ثنا سفيان عن أبي إسحاق عن رجل من جهينة قال : سمعه النبي صلى الله عليه و سلم وهو يقول يا حرام فقال يا حلال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه أبو إسحاق – وهو السبيعي – لم يثبت سماعه من الرجل من جهينة ورجال الإسناد كلهم ثقات رجال الشيخين

(3/471)


حديث نمير الخزاعي رضي الله عنه )

(3/471)


15905 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن آدم قال ثنا عصام بن قدامة البجلي قال حدثني مالك بن نمير الخزاعي عن أبيه قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو قاعد في الصلاة قد وضع ذراعه اليمنى على فخذه اليمنى رافعا بأصبعه السبابة قد حناها شيئا وهو يدعو
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره دون قوله : قد حناها شيئا وهذا إسناد ضعيف مالك – وهو الخزاعي البصري – لم يرو عنه غير عصام بن قدامة

(3/471)


15906 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا عصام بن قدامة عن مالك بن نمير الخزاعي عن أبيه قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم واضعا يده اليمنى على فخذه اليمنى في الصلاة يشير بأصبعه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره

(3/471)


حديث جعدة رضي الله عنه )

(3/471)


15907 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة قال سمعت أبا إسرائيل قال سمعت جعدة قال : سمعت النبي صلى الله عليه و سلم ورأى رجلا سمينا فجعل النبي صلى الله عليه و سلم يومئ إلى بطنه بيده ويقول لو كان هذا في غير هذا المكان لكان خيرا لك
تعليق شعيب الأرنؤوط : انظر التالي

(3/471)


15908 – قال : وأتى النبي صلى الله عليه و سلم برجل فقالوا هذا أراد أن يقتلك فقال له النبي صلى الله عليه و سلم لم ترع لم ترع ولو أردت ذلك لم يسلطك الله علي
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف أبو إسرائيل : هو الجشمي – واسمه شعيب – لم يرو عنه غير شعبة ولم يؤثر توثيقه عن غير ابن حبان

(3/471)


15909 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد ثنا شعبة ثنا أبو إسرائيل في بيت قتادة قال سمعت جعدة وهو مولى أبي إسرائيل قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم ورجل يقص عليه رؤيا وذكر سمنه وعظمه فقال له رسول الله صلى الله عليه و سلم لو كان هذا في غير هذا كان خيرا لك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/471)


حديث محمد بن صفوان رضي الله عنه )

(3/471)


15910 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن عاصم الأحول عن الشعبي عن محمد بن صفوان : أنه صاد أرنبين فلم يجد حديدة يذبحهما بها فذبحهما بمروة فأتى رسول الله صلى الله عليه و سلم فأمره بأكلهما
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/471)


15911 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد قال أنا داود يعني بن أبي هند عن عامر عن محمد بن صفوان أنه : مر على رسول الله صلى الله عليه و سلم بأرنبين معلقهما فذكر معناه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/471)


حديث أبي روح الكلاعي رضي الله عنه )

(3/471)


15912 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أسحق بن يوسف عن شريك عن عبد الملك بن عمير عن أبي روح الكلاعي قال : صلى بنا رسول الله صلى الله عليه و سلم صلاة فقرأ فيها سورة الروم فلبس بعضها قال إنما لبس علينا الشيطان القراءة من أجل أقوام يأتون الصلاة بغير وضوء فإذا أتيتم الصلاة فأحسنوا الوضوء
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن وهذا إسناد ضعيف لضعف شريك – وهو ابن عبد الله النخعي – ولإرساله

(3/471)


15913 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن عبد الملك بن عمير قال سمعت شبيبا أبا روح يحدث عن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم عن النبي صلى الله عليه و سلم : أنه صلى الصبح فقرأ فيها الروم فأوهم فذكره
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن رجاله ثقات رجال الشيخين

(3/471)


15914 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا أبو سعيد مولى بني هاشم ثنا زائدة ثنا عبد الملك بن عمير قال سمعت شبيبا أبا روح من ذي الكلاع أنه : صلى مع النبي صلى الله عليه و سلم الصبح فقرأ بالروم فتردد في آية فلما أنصرف قال أنه يلبس علينا القرآن أن أقواما منكم يصلون معنا لا يحسنون الوضوء فمن شهد الصلاة معنا فليحسن الوضوء
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن وهذا إسناد ضعيف لإرساله

(3/471)


حديث طارق بن أشيم الأشجعي بن أبي مالك رضي الله عنه )

(3/472)


15915 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال أنا أبو مالك الأشجعي عن أبيه أنه سمع النبي صلى الله عليه و سلم وهو يقول لقوم : من وحد الله تعالى وكفر بما يعبد من دونه حرم ماله ودمه وحسابه على الله عز و جل
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/472)


15916 – قال أبي ثنا به يزيد بواسط وبغداد قال سمع النبي صلى الله عليه و سلم :

(3/472)


15917 – قال أبي ثنا يزيد بن هارون ببغداد أنبأنا أبو مالك الأشجعي سعد بن طارق عن أبيه أنه سمع النبي صلى الله عليه و سلم يقول : بحسب أصحابي القتل
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/472)


15918 – قال أبي ثنا يزيد قال أنا أبو مالك الأشجعي قال حدثني أبي أنه سمع رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : إذا أتاه الإنسان يقول كيف يا رسول الله أقول حين أسأل ربي قال قل اللهم أغفر لي وارحمني وأهدني وارزقني وقبض أصابعه الأربع إلا الإبهام فإن هؤلاء يجمعن لك دنياك وأخرتك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/472)


15919 – قال وسمعته يقول للقوم : من وحد الله وكفر بما يعبد من دونه حرم ماله ودمه وحسابه على الله عز و جل
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/472)


15920 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال أنا أبو مالك قال قلت لأبي : يا أبت إنك قد صليت خلف رسول الله صلى الله عليه و سلم وأبي بكر وعمر وعثمان وعلي ههنا بالكوفة قريبا من خمس سنين أكانوا يقنتون قال أي بني محدث
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/472)


15921 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسين بن محمد ثنا خلف يعني بن خليفة عن أبي مالك الأشجعي عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من رآني في المنام فقد رآني
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/472)


15922 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا عبد الواحد يعني بن زياد ثنا أبو مالك الأشجعي قال حدثني أبي طارق بن أشيم قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يعلم من أسلم يقول اللهم اغفر لي وارحمني وارزقني وهو يقول هؤلاء يجمعن لك خير الدنيا والآخرة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/472)


15923 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بكر بن عيسى أبو بشر البصري الراسبي قال ثنا أبو عوانة قال ثنا أبو مالك الأشجعي قال سمعت أبي وسألته فقال : كان خضابنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم الورس والزعفران
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح غير بكر بن عيسى فمن رجال النسائي وهو ثقة

(3/472)


( حديث عبد الله اليشكري عن رجل عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/472)


15924 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع عن عمرو بن حسان يعني المسلي قال ثنا المغيرة بن عبد الله اليشكري عن أبيه قال : دخلت مسجد الكوفة أول ما بنى مسجدها وهو في أصحاب التمر يومئذ وجدره من سهلة فإذا رجل يحدث الناس قال بلغني حجة رسول الله صلى الله عليه و سلم حجة الوداع فاستتبعت راحلة من أبلي ثم خرجت حتى جلست له في طريق عرفة أو وقفت له في طريق عرفة قال فإذا ركب عرفت رسول الله صلى الله عليه و سلم فيهم بالصفة فقال رجل أمامه خل لي عن طريق الركاب فقال النبي صلى الله عليه و سلم ويحه فأرب ماله فدنوت منه حتى اختلفت رأس الناقتين قال قلت يا رسول الله دلني على عمل يدخلني الجنة وينجيني من النار قال بخ بخ لئن كنت قصرت في الخطبة لقد أبلغت في المسألة أفقه إذا تعبد الله عز و جل لا تشرك به شيئا وتقيم الصلاة وتؤدي الزكاة وتحج البيت وتصوم رمضان خل طريق الركاب
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/472)


15925 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع عن يونس قال سمعت هذا الحديث من المغيرة بن عبد الله عن أبيه : نحوه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/472)


15926 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال ثنا معمر عن أبي إسحاق عن المغيرة عن أبيه قال انتهيت إلى رجل يحدث قوما فجلست فقال وصف لي رسول الله صلى الله عليه و سلم وأنا بمنى غاديا إلى عرفات : فذكر الحديث فقلت يا رسول الله خبرني بعمل يقربني من الجنة ويباعدني من النار قال تقيم الصلاة وتؤتي الزكاة وتحج البيت وتصوم رمضان وتحب للناس ما تحب أن يؤتى إليك وتكره لهم ما تكره أن يؤتى إليك خل عن وجوه الركاب
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف من أجل المغيرة – وهو عبد الله بن أبي عقيل اليشكري – وباقي رجال الإسناد ثقات رجال الشيخين

(3/472)


( حديث رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/473)


15927 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا شعبة عن عمرو بن مرة عن مرة الطيب قال حدثني رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم في غرفتي هذه حسبت : قال خطبنا رسول الله صلى الله عليه و سلم يوم النحر على ناقة له حمراء مخضرمة فقال هذا يوم النحر وهذا يوم الحج الأكبر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين

(3/473)


حديث مالك بن نضلة أبي الأحوص رضي الله عنه )

(3/473)


15928 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا معمر عن أبي إسحاق عن أبي الأحوص الجشمي عن أبيه قال : رآني رسول الله صلى الله عليه و سلم وعلي أطمار فقال هل لك مال قلت نعم قال من أي المال قلت من كل المال قد آتاني الله عز و جل من الشاء والإبل قال فلتر نعم الله وكرامته عليك فذكر نحو حديث شعبة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/473)


15929 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن أبي إسحاق قال سمعت أبا الأحوص يحدث عن أبيه قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم وأنا قشف الهيئة فقال هل لك مال قال قلت نعم قال من أي المال قال قلت من كل المال من الإبل والرقيق والخيل والغنم فقال إذا آتاك الله مالا فلير عليك ثم قال هل تنتج أبل قومك صحاحا آذانها فتعمد إلى موسى فتقطع آذانها فتقول هذه بحر وتشقها أو تشق جلودها وتقول هذه صرم وتحرمها عليك وعلى أهلك قال نعم قال فإن ما آتاك الله عز و جل لك وساعد الله أشد وموسى الله أحد وربما قال ساعد الله أشد من ساعدك وموسى الله أحد من موساك قال فقلت يا رسول الله أرأيت رجلا نزلت به فلم يكرمني ولم يقرني ثم نزل بي أجزيه بما صنع أم أقريه قال أقره
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/473)


15930 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا أبي وإسرائيل عن أبي إسحاق عن أبي الأحوص عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : هل لك من مال قال قلت نعم من كل المال قد آتاني الله عز و جل من الإبل ومن الخيل والرقيق قال فإذا آتاك الله عز و جل خيرا فلير عليك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/473)


15931 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبيدة بن حميد أبو عبد الرحمن التيمي قال ثنا أبو الزعراء عن أبي الأحوص عن أبيه مالك بن نضلة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : الأيدي ثلاثة فيد الله العليا ويد المعطي التي تليها ويد السائل السفلى فأعط الفضل ولا تعجز عن نفسك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح غير أبي الزعراء : وهو عمرو بن عمرو

(3/473)


15932 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا شعبة قال أبو إسحاق أنبأنا قال سمعت أبا الأحوص يحدث عن أبيه قال : أتيت النبي صلى الله عليه و سلم وأنا قشيف الهيئة فقال هل لك مال قال قلت نعم قال فما مالك فقال من كل المال من الخيل والإبل والرقيق والغنم قال فإذا آتاك الله عز و جل مالا فلير عليك فقال هل تنتج أبل قومك صحاحا آذانها فتعمد إلى الموسى فتقطعها أو تقطعها وتقول هذه بحر وتشق جلودها وتقول هذه صرم فتحرمها عليك وعلى أهلك قال قلت نعم قال كل ما أتاك الله عز و جل لك حل وساعد الله أشد وموسى الله أحد وربما قالها وربما لم يقلها وربما قال ساعد الله أشد من ساعدك وموسى الله أحد من موساك قال قلت يا رسول الله رجل نزلت به يقرني ولم يكرمني ثم نزل بي أقريه أو أجزيه بما صنع قال بل أقره
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/473)


15933 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بهز بن أسد قال ثنا حماد بن سلمة قال أنا عبد الملك بن عمر عن أبي الأحوص : أن أباه أتى النبي صلى الله عليه و سلم وهو أشعث سيء الهيئة فقال له رسول الله صلى الله عليه و سلم أمالك مال قال من كل المال قد أتاني الله عز و جل قال فإن الله عز و جل إذا أنعم على عبد نعمة أحب أن ترى عليه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/473)


( حديث رجل عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/474)


15934 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا بن أبي خالد يعني إسماعيل عن أبيه قال : دخلت على رجل وهو يتمجع لبنا بتمر فقال أدن فإن رسول الله صلى الله عليه و سلم سماهما الأطيبين
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/474)


( حديث رجل عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/474)


15935 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن بن موسى قال ثنا حماد بن سلمة عن عطاء بن السائب عن زاذان أبي عمرو قال حدثني من سمع النبي صلى الله عليه و سلم يقول : من لقن عند الموت لا إله إلا الله دخل الجنة
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد حسن رجاله ثقات رجال الصحيح غير عطاء بن السائب فمن رجال أصحاب السنن

(3/474)


حديث رجل رضي الله عنه )

(3/474)


15936 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن عن سفيان عن عطاء يعني بن السائب عن رجل من بكر بن وائل عن خاله قال قلت : يا رسول الله أعشر قومي قال إنما العشور على اليهود والنصارى وليس على أهل الإسلام عشور
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لاضطرابه فقد اختلف فيه على عطاء

(3/474)


15937 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو نعيم حدثنا سفيان عن عطاء عن حرب بن عبيد الله الثقفي عن خاله قال : أتيت النبي صلى الله عليه و سلم فذكر له أشياء فسأله فقال أعشرها فقال إنما العشور على اليهود والنصارى وليس على أهل الإسلام عشور
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لاضطرابه

(3/474)


15938 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا جرير عن عطاء بن السائب عن حرب بن هلال الثقفي عن أبي أمية رجل من بني تغلب أنه سمع النبي صلى الله عليه و سلم يقول : ليس على المسلمين عشور إنما العشور على اليهود والنصارى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لاضطرابه

(3/474)


( حديث بعض أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/474)


15939 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا معاوية بن عمرو قال ثنا زائدة عن الأعمش عن أبي صالح عن بعض أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم قال قال النبي صلى الله عليه و سلم لرجل : كيف تقول في الصلاة قال أتشهد ثم أقول اللهم إني أسألك الجنة وأعوذ بك من النار أما إني لا أحسن دندنتك ولا دندنة معاذ فقال النبي صلى الله عليه و سلم حولها ندندن
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/474)


( حديث رجل من أصحاب بدر عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/474)


15940 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بهز ثنا شعبة قال أخبرني عبد الملك بن ميسرة قال سمعت كردوسا قال أخبرني رجل من أصحاب بدر عن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : لأن أقعد في مثل هذا المجلس أحب إلي من أن أعتق أربع رقاب
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة كردوس – وهو ابن قيس

(3/474)


15941 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هاشم ثنا شعبة عن عبد الملك بن ميسرة قال سمعت كردوس بن قيس وكان قاص العامة بالكوفة قال أخبرني رجل من أصحاب بدر أنه سمع النبي صلى الله عليه و سلم يقول : لأن أقعد في مثل هذا المجلس أحب إلي من أن أعتق أربع رقاب قال شعبة فقلت أي مجلس تعني قال كان قاصا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة كردوس بن قيس

(3/474)


( حديث معقل بن سنان عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/474)


15942 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو الجواب حدثنا عمار بن رزيق عن عطاء بن السائب قال حدثني نفر من أهل البصرة منهم الحسن عن معقل بن سنان الأشجعي أنه قال : مر على رسول الله صلى الله عليه و سلم وأنا أحتجم في ثمان عشرة ليله خلت من شهر رمضان فقال أفطر الحاجم والمحجوم
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد منقطع الحسن – وهو البصري – لم يسمع من معقل بن سنان وقد اختلف فيه على الحسن

(3/474)


( حديث عمرو بن سلمة عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/474)


15943 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن عاصم قال خالد الحذاء أخبرني عن أبي قلابة عن عمرو بن سلمة قال : كان تأتينا الركبان من قبل رسول الله صلى الله عليه و سلم فنستقرئهم فيحدثونا أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال ليؤمكم أكثركم قرآنا
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف لضعف علي بن عاصم – وهو الواسطي – وباقي رجال الإسناد ثقات رجال الشيخين

(3/475)


( حديث بعض أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/475)


15944 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أسحق بن عيسى قال أخبرني مالك عن سمي عن أبي بكر بن عبد الرحمن بن الحرث بن هشام عن بعض أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم أمر الناس بالفطر عام الفتح وقال تقووا لعدوكم وصام رسول الله صلى الله عليه و سلم قال أبو بكر قال الذي حدثني لقد رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم بالعرج يصب على رأسه الماء من العطش أو من الحر ثم قيل يا رسول الله إن طائفة من الناس قد صاموا حين صمت فلما كان بالكديد دعا بقدح فشرب فأفطر الناس
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم إسحاق بن عيسى : وهو ابن الطباع من رجاله وبقية رجال الإسناد ثقات رجال الشيخين

(3/475)


حديث رجل لم يسم )

(3/475)


15945 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا أبو أحمد محمد بن عبد الله عن الزبيري ثنا سعد يعني بن أوس العبسي عن بلال العبسي قال أنا عمران بن حصين الضبي أنه أتي البصرة وبها عبد الله بن عباس أميرا فإذا هو برجل قائم في ظل القصر يقول صدق الله ورسوله صدق الله ورسوله لا يزيد على ذلك فدنوت منه شيئا فقلت له لقد أكثرت من قولك صدق الله ورسوله فقال أما والله لئن شئت لأخبرتك فقلت أجل فقال اجلس إذا فقال : إني أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو بالمدينة في زمان كذا وكذا وقد كان شيخان للحي قد أنطلق بن لهما فلحق به فقالا إنك قادم المدينة وأن ابنا لنا قد لحق بهذا الرجل فاته فأطلبه منه فإن أبى إلا الافتداء فافتده فأتيت المدينة فدخلت على نبي الله صلى الله عليه و سلم فقلت يا نبي الله إن شيخين للحي أمراني أن أطلب ابنا لهما عندك فقال تعرفه فقال أعرف نسبه فدعا الغلام فجاء فقال هو ذا فأت به أبويه فقلت الفداء يا نبي الله قال إنه لا يصلح لنا آل محمد أن نأكل ثمن أحد من ولد إسماعيل ثم ضرب على كتفي ثم قال لا أخشى على قريش إلا أنفسها قلت وما لهم يا نبي الله قال إن طال بك العمر رأيتهم ها هنا حتى ترى الناس بينهما كالغنم بين حوضين مرة إلى هذا ومرة إلى هذا فأنا أرى ناسا يستأذنون على بن عباس رأيتهم العام يستأذنون على معاوية فذكرت ما قال النبي صلى الله عليه و سلم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة عمران بن حصين الضبي

(3/475)


حديث أبي عمرو بن حفص بن المغيرة رضي الله عنه )

(3/475)


15946 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن أسحق ثنا عبد الله يعني بن مبارك قال أنا سعيد بن يزيد وهو أبو شجاع قال سمعت الحرث بن يزيد الحضرمي يحدث عن علي بن رباح عن باشره بن سمي اليزني قال سمعت عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه يقول في يوم الجابية وهو يخطب الناس : إن الله عز و جل جعلني خازنا لهذا المال وقاسمه له ثم قال بل الله يقسمه وأنا بادئ بأهل النبي صلى الله عليه و سلم ثم أشرفهم ففرض لأزواج النبي صلى الله عليه و سلم عشرة آلاف الا جويرية وصفية وميمونة فقالت عائشة إن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان يعدل بيننا فعدل بينهن عمر ثم قال إني بادئ بأصحابي المهاجرين الأولين فأنا أخرجنا من ديارنا ظلما وعدوانا ثم أشرفهم ففرض لأصحاب بدر منهم خمسة آلاف ولمن كان شهد بدرا من الأنصار أربعه آلاف ولمن شهد أحدا ثلاثة آلاف قال ومن أسرع في الهجرة أسرع به العطاء ومن أبطأ في الهجرة أبطأ به العطاء فلا يلومن رجل إلا مناخ راحلته وأني أعتذر إليكم من خالد بن الوليد أني أمرته أن يحبس هذا المال على ضعفة المهاجرين فأعطاه ذا البأس وذا الشرف وذا اللسانة فنزعته وأمرت أبا عبيدة بن الجراح فقال أبو عمرو بن حفص بن المغيرة والله ما أعذرت يا عمر بن الخطاب لقد نزعت عاملا أستعمله رسول الله صلى الله عليه و سلم وغمدت سيفا سله رسول الله صلى الله عليه و سلم ووضعت لواء نصبه رسول الله صلى الله عليه و سلم ولقد قطعت الرحم وحسدت بن العم فقال عمر بن الخطاب إنك قريب القرابة حديث السن معصب من بن عمك
تعليق شعيب الأرنؤوط : هذا الأثر رجاله ثقات

(3/475)


حديث أبي النعمان الأنصاري رضي الله عنه )

(3/476)


15947 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو أحمد الزبيري ثنا أبو النعمان عبد الرحمن بن النعمان الأنصاري عن أبيه عن جده وكان قد أدرك النبي صلى الله عليه و سلم قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : اكتحلوا بالأثمد المروح فإنه يجلو البصر وينبت الشعر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/476)


حديث سلمة بن المحبق رضي الله عنه )

(3/476)


15948 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد ثنا حرب بن شداد ثنا يحيي يعني بن أبي كثير قال حدثني نحاز بن جدي الحنفي عن سنان بن سلمة أن أباه حدثه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم أمر بالقدور فأكفئت يوم خيبر وكان فيها لحوم حمر الناس
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره

(3/476)


15949 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد ثنا هشام وهمام عن قتادة عن الحسن عن جون بن قتادة عن سلمة بن المحبق : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم مر ببيت بفنائه قربة معلقة فأستسقى فقيل إنها ميتة قال ذكاة الأديم دباغه
تعليق شعيب الأرنؤوط : مرفوعه صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لجهالة حال جون بن قتادة

(3/476)


15950 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عمرو بن الهيثم أبو قطن قال ثنا هشام عن قتادة عن الحسن عن جون بن قتادة عن سلمة بن المحبق عن رسول الله صلى الله عليه و سلم : دباغها طهورها أو ذكاتها
تعليق شعيب الأرنؤوط : مرفوعه صحيح لغيره وها إسناد ضعيف لجهالة حال جون بن قتادة

(3/476)


15951 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا الفضل بن دلهم عن الحسن عن قبيصة بن حريث عن سلمة بن المحبق قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : خذوا عني خذوا عني قد جعل الله لهن سبيلا البكر بالبكر جلد مائة ونفى سنة والثيب بالثيب جلد مائة والرجم
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف على خطأ فيه

(3/476)


15952 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر ثنا المبارك عن الحسن عن سلمة بن المحبق قال : سئل رسول الله صلى الله عليه و سلم عن الرجل يواقع جارية امرأته قال إن أكرهها فهي حرة ولها عليه مثلها وأن طاوعته فهي أمته ولها عليه مثلها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه الحسن – وهو البصري – لم يسمع من سلمة بن المحبق

(3/476)


15953 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال ثنا عبد الصمد بن حبيب بن عبد الله الأزدي ثم النميري قال حدثني حبيب بن عبد الله يعني أباه قال سمعت سنان بن سلمة بن المحبق الهذلي يحدث عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من كانت له حمولة تأوي إلى شبع فليصم رمضان حيث أدركه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة حال حبيب بن عبد الله

(3/476)


15954 – حدثنا عبد الله حدثني أبو داود الطيالسي قال ثنا حرب بن شداد عن يحيي بن أبي كثير عن النحاز الحنفي أن سنان بن سلمة أخبره عن أبيه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم أمر بلحوم حمر الناس يوم خيبر وهي في القدور فأكفئت
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره

(3/476)


حديث قبيصة بن مخارق رضي الله عنه )

(3/476)


15955 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن أبي عدي عن سليمان يعني التيمي عن أبي عثمان يعني النهدي عن قبيصة بن مخارق قال : لما نزلت على رسول الله صلى الله عليه و سلم { وأنذر عشيرتك الأقربين } انطلق رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى رضمة من جبل فعلا أعلاها ثم نادى أو قال قال يا آل عبد منافاة إني نذير أن مثلي ومثلكم كمثل رجل رأى العدو فانطلق يربو أهله ينادي أو قال يهتف يا صباحاه قال أبي قال بن أبي عدي في هذا الحديث عن قبيصة بن مخارق أو وهب بن عمرو وهو خطأ إنما هو زهير بن عمرو فلما أخطأ تركت وهب بن عمرو
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/476)


15956 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن سعيد قال حدثني عوف قال حدثني حيان قال حدثني قطن بن قبيصة عن أبيه قبيصة بن مخارق أنه سمع النبي صلى الله عليه و سلم يقول : العيافة والطيرة والطرق من الجبت قال العيافة من الزجر والطرق من الخط
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/477)


15957 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان بن عيينة عن هارون بن رباب عن كنانة بن نعيم عن قبيصة بن المخارق الهلالي : تحملت بحمالة فأتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم أسأله فيها فقال نؤديها عنك ونخرجها من نعم الصدقة وقال مرة ونخرجها إذا جاءتنا الصدقة أو إذا جاء نعم الصدقة وقال يا قبيصة أن المسألة لا تصلح وقال مرة حرمت إلا في ثلاث رجل تحمل بحمالة حلت له المسألة حتى يؤديها ثم يمسك ورجل أصابته حاجة وفاقة حتى يشهد له ثلاثة من ذوي الحجا من قومه وقال مرة رجل أصابته فاقة أو حاجة حتى يشهد له أو يكلم ثلاثة من ذوي الحجا من قومه أنه قد أصابته حاجة أو فاقة إلا قد حلت له المسألة فيسأل حتى يصيب قواما من عيش أو سدادا من عيش ثم يمسك ورجل أصابته جائحة اجتاحت ماله حلت له المسألة فيسأل حتى يصيب قواما من عيش أو سدادا من عيش ثم يمسك وما كان سوى ذلك من المسألة سحت
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/477)


حديث كرز بن علقمة الخزاعي رضي الله عنه )

(3/477)


15958 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان عن الزهري عن عروة عن كرز بن علقمة الخزاعي قال قال رجل : يا رسول الله هل للإسلام من منتهى قال أيما أهل بيت وقال في موضع آخر قال نعم أيما أهل بيت من العرب أو العجم أراد الله بهم خيرا أدخل عليهم الإسلام قال ثم مه قال ثم تقع الفتن كأنها الظلل قال كلا والله إن شاء الله قال بلى والذي نفسي بيده ثم تعودون فيها أساود صبا يضرب بعضكم رقاب بعض وقرأ على سفيان قال الزهري أساود صبا قال سفيان الحية السوداء تنصب أي ترتفع
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فإنه لم يرو له أصحاب الكتب الستة

(3/477)


15959 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا معمر عن الزهري عن عروة بن الزبير عن كرز بن علقمة الخزاعي قال قال أعرابي : يا رسول الله هل للإسلام من منتهى قال نعم أيما أهل بيت من العرب أو العجم أراد الله عز و جل بهم خيرا أدخل عليهم الإسلام قال ثم ماذا يا رسول الله قال ثم تقع فتن كأنها الظلل فقال الأعرابي كلا يا رسول الله قال النبي صلى الله عليه و سلم بلى والذي نفسي بيده لتعودن فيها أساود صبا يضرب بعضكم رقاب بعض
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/477)


15960 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو المغيرة قال ثنا الأوزاعي ثنا عبد الواحد بن قيس قال ثنا عروة بن الزبير عن كرز الخزاعي قال : أتى النبي صلى الله عليه و سلم أعرابي فقال يا رسول الله هل لهذا الأمر من منتهى قال نعم فمن أراد الله به خيرا من أعجم أو عرب أدخله عليهم ثم تقع فتن كالظلل يعودون فيها أساود صبا يضرب بعضكم رقاب بعض وأفضل الناس يومئذ مؤمن معتزل في شعب من الشعاب يتقي ربه تبارك وتعالى ويدع الناس من شره
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد حسن

(3/477)


15961 – قال أبي وحدثني محمد بن مصعب القرقساني مثل حديث بن المغيرة إلا أنه قال كرز بن حبيش الخزاعي :

(3/477)


( حديث عامر المزني عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/477)


15962 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو معاوية قال ثنا هلال بن عامر المزني عن أبيه قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يخطب الناس بمنى على بغلة وعليه برد أحمر قال ورجل من أهل بدر بين يديه يعبر عنه قال فجئت حتى أدخلت يدي بين قدمه وشراكه قال فجعلت أعجب من بردها
تعليق شعيب الأرنؤوط : رجاله ثقات

(3/477)


15963 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن عبيد قال حدثنا شيخ من بني فزارة عن هلال بن عامر المزني عن أبيه قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يخطب الناس على بغلة شهباء وعلى يعبر عنه
تعليق شعيب الأرنؤوط : هو مكرر الذي قبله مختصرا وهذا إسناد ضعيف لجهالة الشيخ من بني فزارة وباقي رجال الإسناد ثقات

(3/477)


حديث أبي المعلي رضي الله عنه )

(3/477)


15964 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو الوليد هشام قال ثنا أبو عوانة عن عبد الملك عن بن أبي المعلي عن أبيه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم خطب يوما فقال أن رجلا خيره ربه عز و جل بين أن يعيش في الدنيا ما شاء أن يعيش فيها يأكل من الدنيا ما شاء أن يأكل منها وبين لقاء ربه عز و جل فأختار لقاء ربه قال فبكى أبو بكر رضي الله عنه قال فقال أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم ألا تعجبون من هذا الشيخ أن ذكر رسول الله صلى الله عليه و سلم رجلا صالحا خيره ربه تبارك وتعالى بين الدنيا وبين لقاء ربه تبارك وتعالى فأختار لقاء ربه عز و جل وكان أبو بكر رضي الله عنه أعلمهم بما قال رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال أبو بكر رضي الله عنه بل نفديك بأموالنا وأبنائنا أو بآبائنا فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ما من الناس أحد أمن علينا في صحبته وذات يده من بن أبي قحافة ولو كنت متخذا خليلا لاتخذت بن أبي قحافة ولكن ود وإخاء إيمان ولكن ود وإخاء إيمان مرتين وأن صاحبكم خليل الله عز و جل
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لجهالة ابن أبي المعلى وباقي رجال الإسناد ثقات رجال الشيخين

(3/478)


حديث سلمة بن يزيد الجعفي رضي الله عنه )

(3/478)


15965 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بن أبي عدي عن داود بن أبي هند عن الشعبي عن علقمة عن سلمة بن يزيد الجعفي قال انطلقت أنا وأخي إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم قال قلنا : يا رسول الله إن أمنا مليكة كانت تصل الرحم وتقرى الضيف وتفعل وتفعل هلكت في الجاهلية فهل ذلك نافعها شيئا قال لا قال قلنا فإنها كانت وأدت أختا لنا في الجاهلية فهل ذلك نافعها شيئا قال الوائدة والموؤدة في النار إلا أن تدرك الوائدة الإسلام فيعفو الله عنها
تعليق شعيب الأرنؤوط : رجاله ثقات رجال الشيخين غير داود بن أبي هند فمن رجال مسلم وصحابيه روى له النسائي وله ذكر في صحيح مسلم … . لكن في متنه نكارة … فيه أن الموؤدة – وهي البنت التي تدفن حيه – تكون غير بالغة ونصوص الشريعة متضافرة على أنه لا تكليف قبل البلوغ والمذهب الصحيح المختار عند المحققين من أهل العلم أن أطفال المشركين الذين يموتون قبل الحنث هم من أهل الجنة

(3/478)


حديث عاصم بن عمر رضي الله عنه )

(3/478)


15966 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو سلمة الخزاعي ثنا بكر بن مضر قال حدثني موسى بن جبير عن أبي أمامة بن سهل بن حنيف عن عاصم بن عمر : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم طلق حفصة بنت عمر بن الخطاب ثم ارتجعها
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لإرساله

(3/478)


( حديث رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/478)


15967 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أسحق بن عيسى بن الطباع قال ثنا جرير يعني بن حازم عن واصل الأحدب عن أبي وائل عن شريح قال سمعت رجلا من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم يقول قال النبي صلى الله عليه و سلم : قال الله تعالى يا بن آدم قم إلي أمش إليك وأمش إلي أهرول إليك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير شريح – وهو ابن الحارث الكوفي القاضي – فقد أخرج له البخاري في ” الأدب المفرد ” والنسائي وهو ثقة

(3/478)


حديث جرهد الأسلمي رضي الله عنه )

(3/478)


15968 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي عن مالك بن أنس عن أبي النضر عن زرعة بن عبد الرحمن بن جرهد عن أبيه عن جده : أن النبي صلى الله عليه و سلم مر به وهو كاشف عن فخذه فقال أما علمت أن الفخذ عورة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حسن بشواهده وهذا إسناد ضعيف وهو مضطرب جدا

(3/478)


15969 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان عن أبي النضر عن زرعة بن مسلم بن جرهد : أن النبي صلى الله عليه و سلم رأى جرهدا في المسجد وعليه بردة قد أنكشف فخذه فقال الفخذ عورة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حسن بشواهده وهذا إسناد ضعيف لاضطرابه وإرساله مع وهم في اسم أحد رواته

(3/478)


15970 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان ثنا أبو الزناد وقال أخبرني آل جرهد عن جرهد قال : الفخذ عورة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حسن بشواهده وهذا إسناد مضطرب

(3/478)


15971 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال ثنا معمر عن أبي الزناد عن بن جرهد عن أبيه قال : مر بي رسول الله صلى الله عليه و سلم وأنا كاشف فخذي فقال النبي صلى الله عليه و سلم غطها فإنها من العورة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حسن بشواهده وهذا إسناد مضطرب

(3/478)


15972 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو عامر قال ثنا زهير يعني بن محمد عن عبد الله بن محمد بن عقيل عن عبد الله بن جرهد الأسلمي أنه سمع أباه جرهدا يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : فخذ المرء المسلم عورة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حسن بشواهده دون لفظ ” مسلم “

(3/478)


15973 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أسحق بن عيسى قال أخبرني مالك عن أبي النضر عن زرعة بن جرهد الأسلمي عن أبيه وكان من أصحاب الصفة قال : جلس رسول الله صلى الله عليه و سلم فرأى فخذي منكشفة فقال خمر عليك أما علمت أن الفخذ عورة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حسن بشواهده وهذا إسناد ضعيف لاضطرابه

(3/478)


15974 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسين بن محمد قال ثنا بن أبي الزناد عن أبيه عن زرعة بن عبد الرحمن بن جرهد عن جرهد جده ونفر من أسلم سواه ذوي رضا : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم مر على جرهد وفخذ جرهد مكشوفة في المسجد فقال له رسول الله صلى الله عليه و سلم يا جرهد غط فخذك فإن يا جرهد الفخذ عورة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حسن بشواهده وهذا إسناد ضعيف لاضطرابه

(3/479)


15975 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن سعيد عن سفيان قال حدثني أبو الزناد عن زرعة بن عبد الرحمن بن جرهد عن جده جرهد قال : مر رسول الله صلى الله عليه و سلم وعلي بردة وقد انكشفت فخذي قال غط فإن الفخذ عورة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حسن بشواهده وهذا إسناد ضعيف لاضطرابه

(3/479)


حديث اللجلاج رضي الله عنه )

(3/479)


15976 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو سعيد مولى بني هاشم قال حدثنا محمد بن عبد الله بن علاثة قال ثنا عبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز قال ثنا خالد بن اللجلاج أن أباه حدثه قال : بينما نحن في السوق إذ مرت امرأة تحمل صبيا فثار الناس وثرت معهم فانتهيت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يقول لها من أبو هذا فسكتت فقال من أبو هذا فسكتت فقال شاب بحذائها يا رسول الله إنها حديثة السن حديثة عهد بجزية وأنها لم تخبرك وأنا أبوه يا رسول الله فألتفت إلى من عنده كأنه يسألهم عنه فقالوا ما علمنا إلا خيرا أو نحو ذلك فقال له رسول الله صلى الله عليه و سلم أحصنت قال نعم فأمر برجمه فذهبنا فحفرنا له حتى أمكنا ورميناه بالحجارة حتى هدأ ثم رجعنا إلى مجالسنا فبينما نحن كذلك إذ أنا بشيخ يسأل عن الفتى فقمنا إليه فأخذنا بتلابيبه فجئنا به إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلنا يا رسول الله إن هذا جاء يسأل عن الخبيث فقال مه لهو أطيب عند الله ريحا من المسك قال فذهبنا فأعناه على غسله وحنوطه وتكفينه وحفرنا له ولا أدري أذكر الصلاة أم لا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/479)


حديث أبي عبس رضي الله عنه )

(3/479)


15977 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الوليد بن مسلم قال سمعت يزيد بن أبي مريم قال لحقني عباية بن رافع بن خديج وأنا رائح إلى المسجد إلى الجمعة ماشيا وهو راكب قال أبشر فإني سمعت أبا عبس يقول قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من اغبرت قدماه في سبيل الله عز و جل حرمهما الله عز و جل على النار
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط البخاري

(3/479)


حديث أعرابي رضي الله عنه )

(3/479)


15978 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو سلمة الخزاعي قال أخبرنا أبو هلال عن حميد بن هلال العدوي سمعه منه عن أبي قتادة عن الأعرابي الذي سمع رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : إن خير دينكم أيسره إن خير دينكم أيسره
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(3/479)


حديث رجل عن أبيه رضي الله عنه )

(3/479)


15979 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا وهيب ثنا موسى بن عقبة قال حدثني أبو النضر عن رجل كان قديما من بني تميم كان في عهد عثمان رجل يخبر عن أبيه أنه لقي رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : يا رسول الله أكتب لي كتابا إن لا أؤاخذ بجريرة غيري فقال له رسول الله صلى الله عليه و سلم إن ذلك لك ولكل مسلم
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لإبهام الرجل من بني تميم وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(3/479)


حديث مجمع بن يزيد رضي الله عنه )

(3/479)


15980 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا مكي بن إبراهيم قال أنا عبد الملك بن جريج عن عمرو بن دينار أن هشام بن يحيي أخبره أن عكرمة بن سلمة بن ربيعة أخبره : أن أخوين من بني المغيرة لقيا مجمع بن يزيد الأنصاري فقال أني أشهد أن النبي صلى الله عليه و سلم أمر أن لا يمنع جار جاره أن يغرز خشبة في جداره فقال الحالف أي أخي قد علمت أنك مقضي لك وقد حلفت فأجعل أسطوانا دون جداري ففعل الآخر فغرز في الأسطوان خشبة قال بن جريج قال عمرو أنا نظرت إلى ذلك
تعليق شعيب الأرنؤوط : مرفوعه صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف عكرمة بن سلمة بن ربيعة لم يرو عنه غير هشام بن يحيى : وهو ابن العاص المخزومي

(3/479)


15981 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج قال بن جريج أخبرني عمرو بن دينار عن هشام بن يحيي أخبره أن عكرمة بن سلمة بن ربيعة أخبره : أن أخوين من بني المغيرة أعتق أحدهما أن لا يغرز خشبا في جداره فلقيا مجمع بن يزيد الأنصاري ورجالا كثيرا فقالوا نشهد أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال لا يمنع جار جاره أن يغرز خشبا في جداره فقال الحالف أي أخي قد علمت أنك مقضي لك علي وقد حلفت فأجعل أسطوانا دون جداري ففعل الآخر فغرز في الأسطوان خشبة فقال لي عمرو فأنا نظرت إلى ذلك
تعليق شعيب الأرنؤوط : مرفوعه صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف

(3/480)


15982 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هارون قال ثنا بن وهب قال أخبرني يزيد بن عياض عن يزيد بن عبد الرحمن بن رقيش عن عبد الرحمن بن يزيد بن جارية عن مجمع بن يزيد بن جارية أنه : رأى النبي صلى الله عليه و سلم يصلي في نعلين
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف جدا

(3/480)


حديث رجل رضي الله عنه )

(3/480)


15983 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو سعيد مولى بني هاشم قال ثنا زائدة قال ثنا السائب بن حبيش عن أبي الشماخ الأزدي عن بن عم له من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم : أنه أتى معاوية فدخل عليه وقال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول من ولي من أمر الناس ثم أغلق بابه دون المسكين أو المظلوم أو ذي الحاجة أغلق الله عز و جل دونه أبواب رحمته عند حاجته وفقره أفقر ما يكون إليها
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره

(3/480)


حديث رجل رضي الله عنه )

(3/480)


15984 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو نعيم قال ثنا شريك عن يزيد بن أبي زياد عن عبد الرحمن بن أبي ليلى قال نادى رجل من أهل الشام يوم صفين أفيكم أويس القرني قالوا نعم قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم : أن من خير التابعين أويسا القرني
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف شريك : وهو ابن عبد الله النخعي

(3/480)


حديث معقل بن سنان الأشجعي رضي الله عنه )

(3/480)


15985 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال أنا سفيان عن منصور عن إبراهيم عن علقمة قال : أتى عبد الله في امرأة تزوجها رجل ثم مات عنها ولم يفرض لها صداقا ولم يكن دخل بها قال فاختلفوا إليه فقال أرى لها مثل صداق نسائها ولها الميراث وعليها العدة فشهد معقل بن سنان الأشجعي أن النبي صلى الله عليه و سلم قضى في بروع ابنة واشق بمثل ما قضى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/480)


15986 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الله بن محمد بن أبي شيبة قال عبد الله وسمعته أنا من عبد الله بن محمد بن أبي شيبة قال ثنا بن فضيل عن عطاء بن السائب قال : شهد عندي نفر من أهل البصرة منهم الحسن بن أبي الحسن عن معقل بن سنان أن رسول الله صلى الله عليه و سلم مر به وهو يحتجم لثمان عشرة قال أفطر الحاجم والمحجوم
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد منقطع

(3/480)


حديث بهيسة عن أبيها رضي الله عنهما )

(3/480)


15987 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا كهمس بن الحسن عن منصور بن سيار بن منظور الفزاري عن أبيه عن بهيسة عن أبيها قال : أستأذنت النبي صلى الله عليه و سلم فدخلت بينه وبين قميصه قال فقلت يا رسول الله ما الشيء الذي لا يحل منعه قال الماء قلت يا رسول الله ما الشيء الذي لا يحل منعه قال الماء قال قلت يا رسول الله ما الشيء الذي لا يحل منعه قال أن تفعل الخير خير لك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف مسلسل بالمجاهيل

(3/480)


15988 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا كهمس قال سمعت سيار بن منظور الفزاري قال حدثني أبي عن بهيسة قالت : أستأذن أبي على النبي صلى الله عليه و سلم فدخل بينه وبين قميصه فذكر معناه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف مسلسل بالمجاهيل

(3/480)


15989 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد حدثنا كهمس قال حدثني سيار بن منظور الفزاري عن أبيه عن بهيسة قالت : أستأذن أبي النبي صلى الله عليه و سلم فجعل يدنو منه ويلتزمه ثم قال يا نبي الله ما الشيء الذي لا يحل منعه قال الماء ثم قال يا نبي الله ما الشيء الذي لا يحل منعه قال الملح ثم قال يا نبي الله ما الشيء الذي لا يحل منعه قال النبي صلى الله عليه و سلم أن تفعل الخير خير لك قال فانتهي قوله إلى الماء والملح قال وكان ذلك الرجل لا يمنع شيئا وإن قل
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف مسلسل بالمجاهيل

(3/481)


حديث بن الرسيم عن أبيه رضي الله عنه )

(3/481)


15990 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا عبد الله وسمعته أنا من عبد الله بن محمد بن شيبة قال ثنا عبد الرحيم بن سليمان عن يحيي بن الحرث التيمي عن يحيي بن غسان التيمي عن بن الرسيم عن أبيه أنه قال : وفدنا على رسول الله صلى الله عليه و سلم فنهانا عن الظروف قال ثم قدمنا عليه فقلنا إن أرضنا أرض وخمة قال فقال أشربوا فيما شئتم من شاء أوكأ سقاءه على أثم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف يحيى بن الحارث التيمي – وهو يحيى بن عبد الله بن الحارث الجابر أبو الحارث الكوفي

(3/481)


15991 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن بن موسى قال ثنا عبد العزيز بن مسلم أبو زيد عن يحيي بن عبد الله التيمي عن يحيي بن غسان التيمي عن أبيه قال : كان أبي في الوفد الذين وفدوا إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم من عبد قيس فنهاهم عن هذه الأوعية قال فأتخمنا ثم أتيناه العام المقبل قال فقلنا يا رسول الله إنك نهيتنا عن هذه الأوعية فأتخمنا قال رسول الله صلى الله عليه و سلم انتبذوا فيما بدأ لكم ولا تشربوا مسكرا فمن شاء أوكأ سقاءه على أثم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/481)


حديث عبيدة بن عمرو رضي الله عنه )

(3/481)


15992 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عثمان بن محمد وسمعته أنا من عثمان بن محمد بن أبي شيبة قال ثنا سعيد بن خثيم الهلالي قال سمعت جدتي ربيعة ابنة عياض قالت سمعت جدي عبيدة بن عمرو الكلابي يقول : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم توضأ فأسبغ الوضوء قال وكانت ربعية إذا توضأت أسبغت الوضوء
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده محتمل للتحسين

(3/481)


حديث جد طلحة الأيامي رضي الله عنه )

(3/481)


15993 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد بن عبد الوارث قال حدثني أبي قال ثنا ليث عن طلحة عن أبيه عن جده أنه : رأى رسول الله صلى الله عليه و سلم يمسح رأسه حتى بلغ القذال وما يليه من مقدم العنق بمرة قال القذال السالفة العنق
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة مصرف والد طلحة ولضعف ليث – وهو ابن أبي سليم – وباقي رجال الإسناد ثقات رجال الشيخين

(3/481)


حديث الحرث بن حسان البكري رضي الله عنه )

(3/481)


15994 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو بكر بن عياش قال ثنا عاصم بن أبي النجود عن الحرث بن حسان البكري قال : قدمنا المدينة فإذا رسول الله صلى الله عليه و سلم على المنبر وبلال قائم بين يديه متقلد السيف بين يدي رسول الله صلى الله عليه و سلم وإذا رايات سود وسألت ما هذه الرايات فقالوا عمرو بن العاص قدم من غزاة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه عاصم بن أبي النجود لم يدرك الحارث بن حسان بينهما أبو وائل شقيق بن سلمة

(3/481)


15995 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا سلام أبو المنذر عن عاصم بن بهدلة عن أبي وائل عن الحرث بن حسان قال : مررت بعجوز بالربذة منقطع بها من بني تميم قال فقالت أين تريدون قال فقلت نريد رسول الله صلى الله عليه و سلم قالت فاحملوني معكم فإن لي إليه حاجة قال فدخلت المسجد فإذا هو غاص بالناس وإذا راية سوداء تخفق فقلت ما شأن الناس اليوم قالوا هذا رسول الله صلى الله عليه و سلم يريد أن يبعث عمرو بن العاص وجها قال فقلت يا رسول الله إن رأيت أن تجعل الدهناء حجازا بيننا وبين بني تميم فأفعل فإنها كانت لنا مرة قال فاستوفزت العجوز وأخذتها الحمية فقالت يا رسول الله أين تضطر مضرك قلت يا رسول الله حملت هذه ولا أشعر أنها كائنة لي خصما قال قلت أعوذ بالله أن أكون كما قال الأول قال رسول الله صلى الله عليه و سلم وما قال الأول قال على الخبير سقطت يقول سلام هذا أحمق يقول الرسول صلى الله عليه و سلم على الخبير سقطت قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم هيه يستطعمه الحديث قال إن عادا أرسلوا وافدهم قيلا فنزل على معاوية بن بكر شهرا يسقيه الخمر وتغنيه الجرادتان فانطلق حتى أتى على جبال مهرة فقال اللهم إني لم آت لأسير أفاديه ولا لمريض فأداويه فاسق عبدك ما كنت ساقيه واسق معاوية بن بكر شهرا يشكر له الخمر التي شربها عنده قال فمرت سحابات سود فنودي أن خذها رمادا رمددا لا تذر من عاد أحدا قال أبو وائل فبلغني أن ما أرسل عليهم من الريح كقدر ما يجري في الخاتم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن من أجل سلام أبي المنذر – وهو ابن سليمان النحوي القاريء – وعاصم بن أبي النجود وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(3/481)


15996 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا زيد بن الحباب قال حدثني أبو المنذر سلام بن سليمان النحوي قال ثنا عاصم بن أبي النجود عن أبي وائل عن الحرث بن يزيد البكري قال : خرجت أشكو العلاء بن الحضرمي إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فمررت بالربذة فإذا عجوز من بني تميم منقطع بها فقالت لي يا عبد الله إن لي إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم حاجة فهل أنت مبلغي إليه قال فحملتها فأتيت المدينة فإذا المسجد غاص بأهله وإذا راية سوداء تخفق وبلال متقلد السيف بين يدي رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلت ما شأن الناس قالوا يريد أن يبعث عمرو بن العاص وجها قال فجلست قال فدخل منزله أو قال رحلة فاستأذنت عليه فأذن لي فدخلت فسلمت فقال هل كان بينكم وبين بني تميم شيء قال فقلت نعم قال وكانت لنا الدبرة عليهم ومررت بعجوز من بني تميم منقطع بها فسألتني أن أحملها إليك وها هي بالباب فأذن لها فدخلت فقلت يا رسول الله إن رأيت أن تجعل بيننا وبين بني تميم حاجزا فأجعل الدهناء فحميت العجوز واستوفزت قالت يا رسول الله فإلى أين تضطر مضرك قال قلت إنما مثلي ما قال الأول معزاء حملت حتفها حملت هذه ولا أشعر أنها كانت لي خصما أعوذ بالله ورسوله أن أكون كوافد عاد قال هيه وما وافد عاد وهو أعلم بالحديث منه ولكن يستطعمه قلت إن عادا قحطوا فبعثوا وافدا لهم يقال له قيل فمر بمعاوية بن بكر فأقام عنده شهرا يسقيه الخمر وتغنيه جاريتان يقال لهما الجرادتان فلما مضى الشهر خرج جبال تهامة فنادى اللهم إنك تعلم أني لم أجئ إلى مريض فأداويه ولا إلى أسير فأفاديه اللهم أسق عادا ما كنت تسقيه فمرت به سحابات سود فنودي منها اختر فأومأ إلى سحابة منها سوداء فنودي منها خذها رمادا رمددا لا تبقي من عاد أحدا قال فما بلغني أنه بعث عليهم من الريح إلا قدر ما يجري في خاتمي هذا حتى هلكوا قال بن وائل وصدق قال فكانت المرأة والرجل إذا بعثوا وافدا لهم قالوا لا تكن كوافد عاد
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(3/482)


( حديث أبي تميمة الهجيني عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/482)


15997 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم قال ثنا سعيد الجريري عن أبي السليل عن أبي تميمة الهجيمي قال إسماعيل مرة عن أبي تميمة الهجيمي عن رجل من قومه قال : لقيت رسول الله صلى الله عليه و سلم في بعض طرق المدينة وعليه أزار من قطن منتثر الحاشية فقلت عليك السلام يا رسول الله فقال أن عليك السلام تحية الموتى أن عليك السلام تحية الموتى سلام عليكم سلام عليكم مرتين أو ثلاثا هكذا قال سألت عن الإزار فقلت أين أتزر فأقنع ظهره بعظم ساقه وقال ها هنا أتزر فإن أبيت فهاهنا أسفل من ذلك فإن أبيت فهاهنا فوق الكعبين فإن أبيت فإن الله عز و جل لا يحب كل مختال فخور قال وسألته عن المعروف فقال لا تحقرن من المعروف شيئا ولو أن تعطي صلة الحبل ولو أن تعطي شسع النعل ولو أن تنزع من دلوك في إناء المستسقي ولو أن تنحي الشيء من طريق الناس يؤذيهم ولو أن تلقى أخاك ووجهك إليه منطلق ولو أن تلقى أخاك فتسلم عليه ولو أن تؤنس الوحشان في الأرض وأن سبك رجل بشيء يعلمه فيك وأنت تعلم فيه نحوه فلا تسبه فيكون أجره لك ووزره عليه وما سر أذنك أن تسمعه فاعمل به وما ساء أذنك أن تسمعه فاجتنبه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح

(3/482)


حديث صحار العبدي رضي الله عنه )

(3/483)


15998 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا قال ثنا إسماعيل بن إبراهيم عن الجريري عن أبي العلاء بن الشخير عن عبد الرحمن بن صحار العبدي عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لا تقوم الساعة حتى يخسف بقبائل فيقال من بقي من بني فلان قال فعرفت حين قال قبائل أنها العرب لأن العجم تنسب إلى قرأها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/483)


15999 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سليمان بن داود الطيالسي قال وحدثنا الضحاك بن يسار قال ثنا يزيد بن عبد الله بن الشخير قال حدثنا عبد الرحمن بن صحار العبدي عن أبيه قال : أستأذنت النبي صلى الله عليه و سلم أن يأذن لي في جرة أنتبذ فيها فرخص لي فيها أو أذن لي فيها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة حال عبد الرحمن بن صحار

(3/483)


حديث سبرة بن أبي فاكه رضي الله عنه )

(3/483)


16000 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هاشم بن القاسم قال ثنا أبو عقيل يعني الثقفي عبد الله بن عقيل ثنا موسى بن المثني أخبرني سالم بن أبي الجعد عن سبرة بن أبي فاكه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : إن الشيطان قعد لابن آدم بأطرقه فقعد له بطريق الإسلام فقال له أتسلم وتذر دينك ودين آبائك وآباء أبيك قال فعصاه فأسلم ثم قعد له بطريق الهجرة فقال أتهاجر وتذر أرضك وسماءك وإنما مثل المهاجر كمثل الفرس في الطول قال فعصاه فهاجر قال ثم قعد له بطريق الجهاد فقال له هو جهد النفس والمال فتقاتل فتقتل فتنكح المرأة ويقسم المال قال فعصاه فجاهد فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم فمن فعل ذلك منهم فمات كان حقا على الله أن يدخله الجنة أو قتل كان حقا على الله عز و جل أن يدخله الجنة وإن غرق كان حقا على الله أن يدخله الجنة أو وقصته دابته كان حقا على الله أن يدخله الجنة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده قوي

(3/483)


( حديث عبد الله بن أرقم عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/483)


16001 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن سعيد عن هشام بن عروة قال أخبرني أبي عن عبد الله بن أرقم أنه حج فكان يصلي بأصحابه يؤذن ويقيم فأقام يوما الصلاة وقال ليصل أحدكم فأني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : إذا أراد أحدكم أن يذهب إلى الخلاء وأقيمت الصلاة فليذهب إلى الخلاء
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين

(3/483)


حديث عمرو بن شاس الأسملي رضي الله عنه )

(3/483)


16002 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب بن إبراهيم ثنا أبي ثنا محمد بن إسحاق عن أبان بن صالح عن الفضل بن عبد الله بن معقل بن يسار عن عبد الله بن نيار الأسلمي عن عمرو بن شاس الأسلمي قال وكان من أصحاب الحديبية قال : خرجت مع علي إلى اليمن فجفاني في سفري ذلك حتى وجدت في نفسي عليه فلما قدمت أظهرت شكايته في المسجد حتى بلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه و سلم فدخلت المسجد ذات غدوة ورسول الله صلى الله عليه و سلم في ناس من أصحابه فلما رآني أبدني عينيه يقول حدد إلي النظر حتى إذا جلست قال يا عمرو والله لقد آذيتني قلت أعوذ بالله أن أوذيك يا رسول الله قال بلى من آذى عليا فقد آذاني
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/483)


حديث سوادة بن الربيع رضي الله عنه )

(3/483)


16003 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال ثنا المرجي بن رجاء اليشكري قال حدثني سلم بن عبد الرحمن قال سمعت سوادة بن الربيع قال : أتيت النبي صلى الله عليه و سلم فسألته فأمر لي بذود ثم قال لي إذا رجعت إلى بيتك فمرهم فليحسنوا غذاء رباعهم ومرهم فليقلموا أظفارهم ولا يعبطوا بها ضروع مواشيهم إذا حلبوا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(3/484)


حديث هند بن أسماء الأسلمي رضي الله عنه وكان هند من أصحاب الحديبية )

(3/484)


16004 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب بن إبراهيم قال ثنا أبي عن بن إسحاق قال حدثني عبد الله بن أبي بكر بن محمد عن حبيب بن هند بن أسماء الأسلمي عن هند بن أسماء قال : بعثني رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى قومي من أسلم فقال مر قومك فليصوموا هذا اليوم يوم عاشوراء فمن وجدته منهم قد أكل في أول يومه فليصم آخره
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/484)


16005 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا عفان قال ثنا وهيب ثنا عبد الرحمن بن حرملة عن يحيي بن هند عن حارثة وكان هند من أصحاب الحديبية وأخوه الذي بعثه رسول الله صلى الله عليه و سلم يأمر قومه بصيام عاشوراء وهو أسماء بن حارثة فحدثني يحيي بن هند عن أسماء بن حارثة : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم بعثه فقال مر قومك بصيام هذا اليوم قال أرأيت إن وجدتهم قد طعموا قال فليتموا آخر يومهم
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لجهالة يحيى بن هند بن حارثة فلم يرو عنه غير عبد الرحمن بن حرملة

(3/484)


حديث جارية بن قدامة رضي الله عنه )

(3/484)


16006 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا يحيي بن سعيد عن هشام يعني بن عروة قال أخبرني أبي عن الأحنف بن قيس عن عم له يقال له جارية بن قدامة أن رجلا قال له : يا رسول الله قل لي قولا وأقلل علي لعلي أعقله قال لا تغضب فأعاد عليه مرارا كل ذلك يقول لا تغضب قال يحيي قال هشام قلت يا رسول الله وهم يقولون لم يدرك النبي صلى الله عليه و سلم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن جارية بن قدامة لم يخرج له الشيخان ولا أحدهما

(3/484)


( حديث ذي الجوشن عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/484)


16007 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا عفان بن خالد ثنا عيسى بن يونس بن أبي إسحاق الهمداني عن أبيه عن جده عن ذي الجوشن قال : أتيت النبي صلى الله عليه و سلم بعد أن فرغ من أهل بدر بابن فرس لي فقلت يا محمد إني قد جئتك بابن العرجاء لتتخذه قال لا حاجة لي فيه ولكن إن شئت أن أقيضك به المختارة من دروع بدر فقلت ما كنت لأقيضك اليوم بعدة قال فلا حاجة لي فيه ثم قال ياذا الجوشن ألا تسلم فتكون من أول هذا الأمر قلت لا قال لم قلت إني رأيت قومك قد ولعوا بك قال فكيف بلغك عن مصارعهم ببدر قال قلت بلغني قال قلت أن تغلب على مكة وتقطنها قال لعلك إن عشت أن ترى ذلك قال ثم قال يا بلال خذ حقيبة الرجل فزوده من العجوة فلما أن أدبرت قال أما أنه من خير بني عامر قال فوالله إني لبأهلي بالغور إذ أقبل راكب فقلت من أين قال من مكة فقلت ما فعل الناس قال قد غلب عليها محمد صلى الله عليه و سلم قال قلت هبلتني أمي فوالله لو أسلم يومئذ ثم أسأله الحيرة لأقطعنيها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه أبو إسحاق – وهو عمرو بن عبد الله السبيعي – لم يسمع من ذي الجوشن وإنما سمعه من ابنه شمر عنه

(3/484)


16008 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو بكر بن أبي شيبة والحكم بن موسى قالا ثنا عيسى بن يونس عن أبيه عن جده عن ذي الجوشن عن النبي صلى الله عليه و سلم : نحوه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/484)


16009 – قال ثنا محمد بن عباد قال ثنا سفيان عن أبي إسحاق عن ذي الجوشن أبي شمر الضبابي : نحو هذا الحديث قال سفيان فكان بن ذي الجوشن جارا لأبي إسحاق لا أراه إلا سمعه منه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/484)


( حديث أبي عبيد رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/484)


16010 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا أبان العطار ثنا قتادة عن شهر بن حوشب عن أبي عبيد : أنه طبخ لرسول الله صلى الله عليه و سلم قدرا فيه لحم فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ناولني ذراعها فناولته فقال ناولني ذراعها فناولته فقال ناولني ذراعها فقال يا نبي الله كم للشاة من ذراع قال والذي نفسي بيده لو سكت لأعطتك ذراعا ما دعوت به
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن وهذا إسناد ضعيف لضعف شهر بن حوشب وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح غير أن صحابيه لم يخرج له سوى الترمذي في ” الشمائل “

(3/484)


حديث الهرماس بن زياد رضي الله عنه )

(3/485)


16011 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن سعيد عن عكرمة بن عمارة قال حدثني الهرماس بن زياد الباهلي قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يخطب على راحلته يوم النحر بمنى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(3/485)


16012 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هاشم بن القاسم ثنا عكرمة بن عمار وهو العجلي ثنا الهرماس بن زياد الباهلي قال : كنت ردف أبي يوم الأضحى ورسول الله صلى الله عليه و سلم يخطب على ناقته بمنى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(3/485)


16013 – حدثنا عبد الله حدثني أبي تنا عبد الله بن واقد قال أخبرني عكرمة بن عمار عن الهرماس قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي على بعير نحو الشام
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/485)


16014 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الله بن عمران بن علي أبو محمد من أهل الري وكان أصله أصبهانيا قال حدثنا يحيي بن الضريس قال ثنا عكرمة بن عمار عن هرماس قال : كنت ردف أبي فرأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم على بعير وهو يقول لبيك بحجة وعمرة معا
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن دون قوله : ” لبيك بحجة وعمرة معا ” فإنها زيادة منكرة

(3/485)


حديث الحرث بن عمرو رضي الله عنه )

(3/485)


16015 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا يحيي بن زرارة السهمي قال حدثني أبي عن جدي الحرث بن عمرو أنه : لقي رسول الله صلى الله عليه و سلم في حجة الوداع فقلت بأبي أنت يا رسول الله أستغفر لي قال غفر الله لكم قال وهو على ناقته العضباء قال فاستدرت له من الشق الآخر أرجو أن يخصني دون القوم فقلت أستغفر لي قال غفر الله لكم قال رجل يا رسول الله الفرائع والعتائر قال من شاء فرع ومن شاء لم يفرع ومن شاء عتر ومن شاء لم يعتر في الغنم أضحية ثم قال ألا أن دماءكم وأموالكم عليكم حرام كحرمة يومكم هذا في بلدكم هذا وقال عفان مرة حدثني يحيي بن زرارة السهمي قال حدثني أبي عن جده الحرث
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(3/485)


حديث سهل بن حنيف رضي الله عنه )

(3/485)


16016 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال حدثنا إسماعيل بن إبراهيم قال أنا محمد بن إسحاق قال حدثني سعيد بن عبيد بن السباق عن أبيه عن سهل بن حنيف قال كنت ألقي من المذي شدة فكنت أكثر الاغتسال منه فسألت رسول الله صلى الله عليه و سلم عن ذلك فقال : إنما يجزئك منه الوضوء فقلت كيف بما يصيب ثوبي فقال يكفيك أن تأخذ كفا من ماء فتمسح بها من ثوبك حيث ترى أنه أصاب
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن من أجل محمد بن إسحاق

(3/485)


16017 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان بن عيينة قال حدثنا الأعمش عن أبي وائل قال قال سهل بن حنيف : اتهموا رأيكم فلقد رأيتنا يوم أبي جندل ولو نستطيع أن نرد أمره لرددناه والله ما وضعنا سيوفنا عن عواتقنا منذ أسلمنا لأمر يفظعنا إلا أسهل بنا إلى أمر نعرفه إلا هذا الأمر ما سددنا خصما إلا انفتح لنا خصم آخر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/485)


16018 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعلي بن عبيد عن عبد العزيز بن سياه عن حبيب بن أبي ثابت قال : أتيت أبا وائل في مسجد أهله أسأله عن هؤلاء القوم الذين قتلهم علي بالنهروان ففيما استجابوا له وفيما فارقوه وفيما أستحل قتالهم قال كنا بصفين فلما استحر القتل بأهل الشام اعتصموا بتل فقال عمرو بن العاص لمعاوية أرسل إلى علي بمصحف وأدعه إلى كتاب الله فإنه لن يأبى عليك فجاء به رجل فقال بيننا وبينكم كتاب الله { ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتاب يدعون إلى كتاب الله ليحكم بينهم ثم يتولى فريق منهم وهم معرضون } فقال علي نعم أنا أولى بذلك بيننا وبينكم كتاب الله قال فجاءته الخوارج ونحن ندعوهم يومئذ القراء وسيوفهم على عواتقهم فقالوا يا أمير المؤمنين ما ننتظر بهؤلاء القوم الذين على التل ألا نمشي إليهم بسيوفنا حتى يحكم الله بيننا وبينهم فتكلم سهل بن حنيف فقال يا أيها الناس اتهموا أنفسكم فلقد رأيتنا يوم الحديبية يعني الصلح الذي كان بين رسول الله صلى الله عليه و سلم وبين المشركين ولو نرى قتالا لقاتلنا فجاء عمر إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال يا رسول الله ألسنا على الحق وهم على باطل أليس قتلانا في الجنة وقتلاهم في النار قال بلى قال ففيم نعطي الدنية في ديننا ونرجع ولما يحكم الله بيننا وبينهم فقال يا بن الخطاب إني رسول الله ولن يضيعني أبدا قال فرجع وهو متغيظ فلم يصبر حتى أتى أبا بكر فقال يا أبا بكر ألسنا على حق وهم على باطل أليس قتلانا في الجنة وقتلاهم في النار قال بلى قال ففيم نعطي الدنية في ديننا ونرجع ولما يحكم الله بيننا وبينهم فقال يا بن الخطاب أنه رسول الله صلى الله عليه و سلم ولن يضيعه أبدا قال فنزلت سورة الفتح قال فأرسلني رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى عمر فأقرأها إياه قال يا رسول الله وفتح هو قال نعم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/485)


16019 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال أنبأنا العوام قال حدثني أبو إسحاق الشيباني عن يسير بن عمرو عن سهيل بن حنيف قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : بلية قوم قبل المشرق محلقة رؤوسهم وسئل عن المدينة فقال حرام أمنا حرام أمنا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/486)


16020 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال حدثنا حرام بن إسماعيل العامري عن أبي أسحق الشيباني عن يسير بن عمرو قال دخلت على سهل بن حنيف فقلت حدثني ما سمعت من رسول الله صلى الله عليه و سلم قال في الحرورية قال أحدثك ما سمعت لا أزيدك عليه : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يذكر قوما يخرجون من ههنا وأشار بيده نحو العراق يقرؤون القرآن لا يجاوز حناجرهم يمرقون من الدين كما يمرق السهم من الرمية قلت هل ذكر لهم علامة قال هذا ما سمعت لا أزيدك عليه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/486)


16021 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا يونس بن محمد وعفان قالا ثنا عبد الواحد يعني بن زياد قال ثنا عثمان بن حكيم قال حدثتني جدتي الرباب وقال يونس في حديثه قالت سمعت سهل بن حنيف يقول مررنا بسيل فدخلت فاغتسلت منه فخرجت محموما فنمي ذلك إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : مروا أبا ثابت يتعوذ قلت يا سيدي والرقي صالحة قال لا رقيه إلا في نفس أو حمة أو لدغة قال عفان النظرة واللدغة والحمة
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف الرباب جدة عثمان بن حكيم انفرد بالرواية عنها حفيدها عثمان

(3/486)


16022 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أسحق بن عيسى قال ثنا مالك عن أبي النضر عن عبيد الله بن عبد الله أنه دخل على أبي طلحة الأنصاري يعوده قال فوجدنا عنده سهل بن حنيف قال : فدعا أبو طلحة أنسانا فنزع نمطا تحته فقال له سهل بن حنيف لم تنزعه قال لأن فيه تصاوير وقد قال فيها رسول الله صلى الله عليه و سلم ما قد علمت قال سهل أو لم يقل إلا ما كان رقما في ثوب قال بلى ولكنه أطيب لنفسي
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره

(3/486)


16023 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسين بن محمد قال ثنا أبو أويس ثنا الزهري عن أبي أمامة بن سهل بن حنيف أن أباه حدثه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم خرج وساروا معه نحو مكة حتى إذا كانوا بشعب الخرار من الجحفة أغتسل سهل بن حنيف وكان رجلا أبيض حسن الجسم والجلد فنظر إليه عامر بن ربيعة أخو بني عدي بن كعب وهو يغتسل فقال ما رأيت كاليوم ولا جلد مخبأة فلبط فسهل فأتى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقيل له يا رسول الله هل لك في سهل والله ما يرفع رأسه وما يفيق قال هل تتهمون فيه من أحد قالوا نظر إليه عامر بن ربيعة فدعا رسول الله صلى الله عليه و سلم عامرا فتغيظ عليه وقال علام يقتل أحدكم أخاه هلا إذا رأيت ما يعجبك بركت ثم قال له أغتسل له فغسل وجهه ويديه ومرفقيه وركبتيه وأطراف رجليه وداخلة إزاره في قدح ثم صب ذلك الماء عليه يصبه رجل على رأسه وظهره من خلفه ثم يكفئ القدح وراءه ففعل به ذلك فراح سهل مع الناس ليس به بأس
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(3/486)


16024 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أسحق بن عيسى حدثني مجمع بن يعقوب الأنصاري بقباء قال حدثني محمد بن الكرماني قال سمعت أبا أمامة بن سهل بن حنيف يقول قال أبي قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من خرج حتى يأتي هذا المسجد يعني مسجد قباء فيصلي فيه كان كعدل عمرة
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح بشواهده وهذا إسناد حسن

(3/487)


16025 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا قتيبة بن سعيد قال ثنا مجمع بن يعقوب الأنصاري عن محمد بن سليمان الكرماني قال سمعت أبا أمامة بن سهل بن حنيف فذكر : مثله
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح بشواهده

(3/487)


16026 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن بحر قال ثنا حاتم ثنا محمد بن سليمان الكرماني فذكر : معناه
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح بشواهده

(3/487)


16027 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا روح وعبد الرزاق قال أنا بن جريج قال حدثني عبد الكريم بن أبي المخارق أن الوليد بن مالك بن عبد القيس أخبره وقال عبد الرزاق من عبد القيس أن محمد بن قيس مولى سهل بن حنيف من بني ساعدة أخبره أن سهلا أخبره : أن النبي صلى الله عليه و سلم بعثه قال أنت رسولي إلى أهل مكة قل أن رسول الله صلى الله عليه و سلم أرسلني يقرأ عليكم السلام ويأمركم بثلاث لا تحلفوا بغير الله وإذا تخليتم فلا تستقبلوا القبلة ولا تستدبروها ولا تستنجوا بعظم ولا ببعرة
تعليق شعيب الأرنؤوط : ما ورد فيه من نهي صحيح وهذا إسناد ضعيف لضعف عبد الكريم ابن أبي المخارق ولجهالة الوليد بن مالك

(3/487)


16028 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال حدثنا حسن بن موسى قال ثنا بن لهيعة قال ثنا موسى بن جبير عن أبي أمامة بن سهل بن حنيف عن أبيه عن النبي صلى الله عليه و سلم انه قال : من أذل عنده مؤمن فلم ينصره وهو قادر على أن ينصره أذله الله عز و جل على رؤوس الخلائق يوم القيامة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف ابن لهيعة – وهو عبد الله – وموسى بن جبير – وهو الأنصاري

(3/487)


16029 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا زكريا بن عدي قال أنا عبيد الله بن عمرو عن عبد الله بن محمد بن عقيل عن عبد الله بن سهل بن حنيف عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من أعان مجاهدا في سبيل الله أو غار ما في عسرته أو مكاتبا في رقبته أظله الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف عبد الله بن سهل بن حنيف من رجال ” التعجيل ” لم يذكروا في الرواة عنه سوى عبد الله بن محمد بن عقيل ولم يؤثر توثيقه عن أحد فهو في عداد المجاهيل

(3/487)


16030 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال حدثنا يحيي بن بكير قال ثنا زهير بن محمد قال ثنا عبد الله بن محمد بن عقيل عن عبد الله بن سهل بن حنيف أن سهلا حدثه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : من أعان مجاهدا في سبيل الله أو غار ما في عسرته أو مكاتبا في رقبته أظله الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث ضعيف دون قوله : ” أو غارما في عسرته ” فهو صحيح لغيره

(3/487)


حديث رجل يسمى طلحة وليس هو بطلحة بن عبيد الله رضي الله عنه )

(3/487)


16031 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد بن عبد الوارث قال حدثني أبي ثنا أبو داود يعني بن أبي هند عن أبي حرب أن طلحة حدثه وكان من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : أتيت المدينة وليس لي بها معرفة فنزلت في الصفة مع رجل فكان بيني وبينه كل يوم مد من تمر فصلى رسول الله صلى الله عليه و سلم ذات يوم فلما أنصرف قال رجل من أصحاب الصفة يا رسول الله أحرق بطوننا التمر وتخرقت عنا الخنف فصعد رسول الله صلى الله عليه و سلم فخطب ثم قال والله لو وجدت خبزا أو لحما لأطعمتكموه أما أنكم توشكون أن تدركوا ومن أدرك ذلك منكم أن يراح عليكم بالجفان وتلبسون مثل أستار الكعبة قال فمكثت أنا وصاحبي ثمانية عشر يوما وليلة مالنا طعام إلا البرير حتى جئنا إلى إخواننا من الأنصار فواسونا وكان خير ما أصبنا هذا التمر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير داود بن أبي هند وأبي حرب – وهو ابن أبي الأسود – فمن رجال مسلم

(3/487)


حديث نعيم بن مسعود رضي الله عنه )

(3/487)


16032 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أسحق بن إبراهيم الرازي قال ثنا سلمة بن الفصل الأنصاري قال ثنا محمد بن إسحاق قال حدثني سعد بن طارق الأشجعي وهو أبو مالك عن سلمة بن نعيم بن مسعود الأشجعي عن أبيه نعيم قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول حين قرأ كتاب مسيلمة الكذاب قال للرسولين : فما تقولان أنتما قالا نقول كما قال فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم والله لو لا أن الرسل لا تقتل لضربت أعناقكما
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح بطرقه وشاهده

(3/487)


حديث سويد بن النعمان رضي الله عنه )

(3/488)


16033 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن سعيد عن يحيي بن سعيد الأنصاري قال حدثني بشير بن يسار عن سويد بن النعمان : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم نزل بالصهباء عام خيبر فلما صلى العصر دعا بالأطعمة فلم يؤت إلا بسويق قال فلكنا يعني أكلنا منه فلما كانت المغرب تمضمض وتمضمضنا معه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/488)


حديث الأقرع بن حابس رضي الله عنه )

(3/488)


16034 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا وهيب قال حدثني موسى بن عقبة قال حدثني أبو سلمة بن عبد الرحمن عن الأقرع بن حابس أنه : نادى رسول الله صلى الله عليه و سلم من وراء الحجرات فقال يا رسول الله فلم يجبه رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال يا رسول الله ألا أن حمدي زين وأن ذمي شين فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم كما حدث أبو سلمة ذاك الله عز و جل
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه أبو سلمة بن عبد الرحمن – وهو ابن عوف القرشي – لم يثبت سماعه من الأقرع بن حابس

(3/488)


حديث رباح بن الربيع رضي الله عنه )

(3/488)


16035 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو عامر عبد الملك بن عمرو قال ثنا المغيرة بن عبد الرحمن عن أبي الزناد قال حدثني المرقع بن صيفي عن جده رباح بن الربيع أخي حنظلة الكاتب أنه أخبره أنه : خرج مع رسول الله صلى الله عليه و سلم في غزوة غزاها وعلى مقدمته خالد بن الوليد فمر رباح وأصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم على امرأة مقتولة مما أصابت المقدمة فوقفوا ينظرون إليها ويتعجبون من خلقها حتى لحقهم رسول الله صلى الله عليه و سلم على راحلته فانفرجوا عنها فوقف عليها رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال ما كانت هذه لتقاتل فقال لأحدهم الحق خالدا فقل له لا تقتلون ذرية ولا عسيفا
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد حسن

(3/488)


16036 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إبراهيم بن أبي العباس قال ثنا عبد الرحمن بن أبي الزناد عن أبي الزناد قال أخبرني المرقع بن صيفي بن رباح أن رباحا جده بن الربيع أخبره أنه كان مع رسول الله صلى الله عليه و سلم : فذكر الحديث
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد حسن

(3/488)


16037 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسين بن محمد قال ثنا بن أبي الزناد عن أبيه عن المرقع بن صيفي بن رباح أخي حنظلة الكاتب قال أخبرني جدي : أنه خرج مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فذكر الحديث قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد حسن

(3/488)


16038 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا بن جريج قال أخبرت عن أبي الزناد قال أخبرني مرقع بن صيفي التميمي شهد على جده رباح بن ربيع الحنظلي الكاتب أنه أخبره أنه : خرج مع رسول الله صلى الله عليه و سلم في غزوة فذكر مثل حديث بن أبي الزناد
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه ابن جريج – وهو عبد الملك بن عبد العزيز – لم يسمع من أبي الزناد

(3/488)


( حديث أبي مويهبة مولى رسول الله صلى الله عليه و سلم )

(3/488)


16039 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر حدثنا الحكم بن فضيل ثنا يعلي بن عطاء عن عبيد بن جبير عن أبي مويهبة مولى رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : أمر رسول الله صلى الله عليه و سلم أن يصلي على أهل البقيع فصلى عليهم رسول الله صلى الله عليه و سلم ليلة ثلاث مرات فلما كانت ليلة الثانية قال يا أبا مويهبة أسرج لي دابتي قال فركب ومشيت حتى انتهى إليهم فنزل عن دابته وأمسكت الدابة ووقف عليهم أو قال قام عليهم فقال ليهنكم ما أنتم فيه مما فيه الناس أتت الفتن كقطع الليل يركب بعضها بعضا الآخرة أشد من الأولى فليهنكم ما أنتم فيه ثم رجع فقال يا أبا مويهبة إني أعطيت أو قال خيرت مفاتيح ما يفتح على أمتي من بعدي والجنة أو لقاء ربي فقلت بأبي وأمي يا رسول الله فأخبرني قال لأن ترد على عقبها ما شاء الله فاخترت لقاء ربي عز و جل فما لبث بعد ذلك إلا سبعا أو ثمانيا حتى قبض صلى الله عليه و سلم وقال أبو النضر مرة ترد على عقبيها قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة عبيد بن جبير – وهو مولى الحكم بن أبي العاص – روى عنه اثنان

(3/488)


16040 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب قال ثنا أبي قال عن محمد بن إسحاق قال حدثني عبد الله بن عمر العبلي قال حدثني عبيد بن جبير مولى الحكم بن أبي العاص عن عبد الله بن عمرو عن أبي مويهبة مولى رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : بعثني رسول الله صلى الله عليه و سلم من جوف الليل فقال يا أبا مويهبة إني قد أمرت أن أستغفر لأهل البقيع فأنطلق معي فانطلقت معه فلما وقف بين أظهرهم قال السلام عليكم يا أهل المقابر ليهن لكم ما أصبحتم فيه مما أصبح فيه الناس لو تعلمون ما نجاكم الله منه أقبلت الفتن كقطع الليل المظلم يتبع أولها آخرها الآخرة شر من الأولى قال ثم أقبل علي فقال يا أبا مويهبة إني قد أوتيت مفاتيح خزائن الدنيا والخلد فيها ثم الجنة وخيرت بين ذلك وبين لقاء ربي عز و جل والجنة قال قلت بأبي وأمي فخذ مفاتيح الدنيا والخلد فيها ثم الجنة قال لا والله يا أبا مويهبة لقد اخترت لقاء ربي عز و جل والجنة ثم أستغفر لأهل البقيع ثم انصرف فبدئ رسول الله صلى الله عليه و سلم في وجعه الذي قبضه الله عز و جل فيه حين أصبح
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح في استغفاره لأهل البقيع واختياره لقاء ربه وهذا إسناد ضعيف لجهالة عبد الله بن عمر العبلي – وهو من بني العبلات

(3/489)


حديث راشد بن حبيش رضي الله عنه )

(3/489)


16041 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال حدثنا محمد بن بكر قال ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن مسلم بن يسار عن أبي الأشعث الصنعاني عن راشد بن حبيش : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم دخل على عبادة بن الصامت يعوده في مرضه فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم أتعلمون من الشهيد من أمتي فارم القوم فقال عبادة ساندوني فأسندوه فقال يا رسول الله الصابر المحتسب فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم إن شهداء أمتي إذا لقليل القتل في سبيل الله عز و جل شهادة والطاعون شهادة والغرق شهادة والبطن شهادة والنفساء يجرها ولدها بسرره إلى الجنة قال وزاد فيها أبو العوام سادن بيت المقدس والحرق والسيل
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد فيه ضعف وانقطاع قتادة – وهو ابن دعامة – لم يسمع من مسلم بن يسار

(3/489)


16042 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد ثنا همام ثنا قتادة عن صاحب له عن راشد بن حبيش عن عبادة بن الصامت : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم أتاه يعوده في مرضه فذكر الحديث
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لإبهام شيخ قتادة وهو ابن دعامة السدوسي وباقي رجاله ثقات رجال الشيخين غير راشد بن حبيش فمختلف في صحبته وهو من رجال ” التعجيل “

(3/489)


( حديث أبي حبة البدري عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/489)


16043 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو سعيد مولى بني هاشم قال ثنا حماد بن سلمة عن علي بن زيد عن عمار بن أبي عمار عن أبي حبة البدري قال : لما نزلت لم يكن قال جبريل عليه السلام يا محمد إن ربك يأمرك أن تقرئ هذه السورة أبي بن كعب فقال النبي صلى الله عليه و سلم يا أبي إن ربي عز و جل أمرني أن أقرئك هذه السورة فبكى وقال ذكرت ثمة قال نعم
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف علي بن زيد : وهو ابن جدعان وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح

(3/489)


16044 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا حماد بن سلمة أنا علي بن زيد عن عمار بن أبي عمار قال سمعت أبا حبة البدري قال : لما نزلت { لم يكن الذين كفروا من أهل الكتاب } إلى آخرها قال جبريل عليه السلام يا رسول الله إن ربك يأمرك أن تقرئها أبيا فقال النبي صلى الله عليه و سلم لأبي أن جبريل أمرني أن أقرئك هذه السورة قال أبي وقد ذكرت ثم يا رسول الله قال نعم قال فبكى أبي
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره

(3/489)


حديث أبي عمير رضي الله عنه )

(3/489)


16045 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن آدم ثنا معروف يعني بن واصل قال حدثتني حفصة ابنه طلق امرأة من الحي سنة تسعين عن أبي عمير قال : كنا جلوسا عند رسول الله صلى الله عليه و سلم يوما فجاء رجل بطبق عليه تمر فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ما هذا أصدقة أم هدية قال صدقة قال فقدمه إلى القوم وحسن صلوات الله عليه وسلامه يتعفر بين يديه فأخذ الصبي تمرة فجعلها في فيه فأدخل النبي صلى الله عليه و سلم أصبعه في في الصبي فنزع التمرة فقذف بها ثم قال إنا آل محمد لا تحل لنا الصدقة فقلت لمعروف أبو عمير جدك قال جد أبي قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لجهالة حفصة بنت طلق

(3/489)


16046 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن بن موسى قال ثنا معروف عن حفصة بنت طلق عن أبي عميرة أسيد بن مالك جد معروف قال كنا جلوسا عند رسول الله صلى الله عليه و سلم فذكر : مثله
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره

(3/490)


حديث واثلة بن الأسقع من الشاميين رضي الله عنه )

(3/490)


16047 – حدثني عبد الله حدثني أبي قال ثنا إبراهيم بن أبي العباس قال حدثني محمد بن حرب الخولاني قال حدثني عمر بن رؤبة التغلبي عن عبد الواحد بن عبد الله النصري عن واثلة بن الأسقع الليثي قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم المرأة : تحوز ثلاث مواريث عتيقها ولقيطها وولدها الذي لا عنت عليه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف عمر بن رؤبة

(3/490)


16048 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هيثم بن خارجة قال أنا أبو عبد الملك الحسن بن يحيي الخشني عن بشر بن حيان قال جاء واثلة بن الأسقع ونحن نبني مسجدنا قال فوقف علينا فسلم ثم قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : من بنى مسجدا يصلي فيه بني الله عز و جل له في الجنة أفضل منه قال أبو عبد الرحمن وقد سمعته من هيثم بن خارجة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف لضعف الحسن بن يحيى الخشني ولجهالة بشر بن حيان : وهو الخشني

(3/490)


16049 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عتاب قال ثنا عبد الله بن المبارك قال أنا بن لهيعة قال حدثني يزيد يعني بن حبيب أن ربيعة بن يزيد الدمشقي أخبره عن واثلة يعني بن الأسقع قال : كنت من أهل الصفة فدعا رسول الله صلى الله عليه و سلم يوما بقرص فكسره في القصعة وصنع فيها ماء سخنا ثم صنع فيها ودكا ثم سفسفها ثم لبقها ثم صعنبها ثم قال أذهب فأتني بعشرة أنت عاشرهم فجئت بهم فقال كلوا وكلوا من أسفلها ولا تأكلوا من أعلاها فإن البركة تنزل من أعلاها فأكلوا منها حتى شبعوا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(3/490)


16050 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل قال ثنا ليث عن أبي بردة عن أبي مليح بن أسامة عن واثلة بن الأسقع قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أمرت بالسواك حتى خشيت أن يكتب علي
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف ليث : وهو ابن أبي سليم وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(3/490)


16051 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي قال ثنا معاوية بن صالح عن ربيعة بن يزيد قال سمعت واثلة بن الأسقع يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : إن أعظم الفري ثلاثة أن يفترى الرجل على عينيه يقول رأيت ولم ير وأن يفترى على والديه فيدعي إلى غير أبيه أو يقول سمعني ولم يسمع مني
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير معاوية بن صالح : وهو الحضرمي فمن رجال مسلم

(3/490)


16052 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هشام قال ثنا أبو فضالة الفرج قال ثنا أبو سعد قال : رأيت واثلة بن الأسقع يصلي في مسجد دمشق فبزق تحت رجله اليسرى ثم عركها برجله فلما أنصرف قلت أنت من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم تبزق في المسجد قال هكذا رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يفعل قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف أبي فضالة الفرج بن فضالة الحمصي ولجهالة أبي سعد وهو الحميري الحمصي

(3/490)


16053 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر هاشم قال أنا بن علاثة قال ثنا إبراهيم بن أبي عبلة عن واثلة بن الأسقع قال جاء نفر من بني سليم إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقالوا : يا رسول الله إن صاحبا لنا قد أوجب فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ليعتق رقبة مثله يفك الله عز و جل بكل عضو منها عضوا منه من النار
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه إبراهيم بن أبي عبلة لم يسمع هذا الحديث من واثلة بن الأسقع بينهما الغريف الديلمي : وهو الغريف بن عياش بن فيروز

(3/490)


16054 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال ثنا بقية بن الوليد الحمصي عن أبي سلمة الحمصي قال ثنا عمر بن رؤبة التغلبي قال ثنا عبد الواحد بن عبد الله النصري عن واثلة بن الأسقع قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : المرأة تحوز ثلاث مواريث عتيقها ولقيطها وولدها الذي تلاعن عليه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف عمر بن رؤبة

(3/490)


16055 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إبراهيم بن إسحاق قال ثنا ضمرة بن ربيعة عن إبراهيم بن أبي عبلة عن الغريف الديلمي قال أتينا واثلة بن الأسقع الليثي فقلنا حدثنا بحديث سمعته من رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : أتينا النبي صلى الله عليه و سلم في صاحب لنا قد أوجب فقال أعتقوا عنه يعتق الله عز و جل بكل عضو عضوا منه من النار
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف لجهالة حال الغريف الديلمي وهو الغريف بن عياش بن فيروز

(3/490)


16056 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال ثنا أبو جعفر يعني الرازي عن يزيد بن أبي مالك قال ثنا أبو سباع قال : اشتريت ناقة من دار واثلة بن الأسقع فلما خرجت بها أدركنا واثلة وهو يجر رداءه فقال يا عبد الله اشتريت قلت نعم قال هل بين لك ما فيها قلت وما فيها قال إنها لسمينة ظاهرة الصحة قال فقال أردت بها سفرا أم أردت بها لحما قلت بل أردت عليها الحج قال فإن بخفها نقبا قال فقال صاحبها أصلحك الله أي هذا تفسد علي قال إني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول لا يحل لأحد يبيع شيئا إلا يبين ما فيه ولا يحل لمن يعلم ذلك إلا يبينه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة أبي سباع

(3/491)


16057 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال ثنا شيبان عن ليث عن أبي بردة بن أبي موسى عن أبي مليح بن أسامة عن واثلة بن الأسقع قال : شهدت رسول الله صلى الله عليه و سلم ذات يوم وأتاه رجل فقال يا رسول الله أني أصبت حدا من حدود الله عز و جل فأقم في حد الله فأعرض ثم أتاه الثانية فأعرض عنه ثم قالها الثالثة فأعرض عنه ثم أقيمت الصلاة فلما قضى الصلاة أتاه الرابعة فقال إني أصبت حدا من حدود الله عز و جل فأقم في حد الله عز و جل قال فدعاه فقال ألم تحسن الطهور أو الوضوء ثم شهدت الصلاة معنا آنفا قال بلى قال أذهب فهي كفارتك قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف ليث : وهو ابن أبي سليم وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(3/491)


16058 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا زيد بن الحباب قال ثنا معاوية بن صالح قال حدثني ربيعة بن يزيد الدمشقي قال سمعت واثلة بن الأسقع يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : إن أعظم الفرية ثلاث أن يفتري الرجل على عينيه يقول رأيت ولم ير وأن يفتري على والديه يدعي إلى غير أبيه وأن يقول قد سمعت ولم يسمع قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/491)


16059 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الوليد بن مسلم قال حدثني الوليد بن سليمان يعني بن أبي السائب قال حدثني حبان أبو النضر قال : دخلت مع واثلة بن الأسقع على أبي الأسود الجرشي في مرضه الذي مات فيه فسلم عليه وجلس قال فأخذ أبو الأسود يمين واثلة فمسح بها على عينيه ووجهه لبيعته بها رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال له واثلة واحدة أسألك عنها قال وما هي قال كيف ظنك بربك قال فقال أبو الأسود وأشار برأسه أي حسن قال واثلة أبشر اني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول قال الله عز و جل أنا عند ظن عبدي بي فليظن بي ما شاء قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(3/491)


16060 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الوليد بن مسلم قال حدثني سعيد بن عبد العزيز وهشام بن الغاز : أنهما سمعاه من حبان أبي النضر يحدث به ولا يأتيان على حفظ الوليد من سليمان قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات

(3/491)


16061 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن بحر قال ثنا الوليد بن مسلم قال ثنا مروان بن جناح عن يونس بن ميسرة بن حلبس عن واثلة بن الأسقع أنه سمع رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : ألا إن فلان بن فلان في ذمتك وحبل جوارك فقه فتنة القبر وعذاب النار أنت أهل الوفاء والحق اللهم فأغفر له وأرحمه فإنك أنت الغفور الرحيم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن من أجل مروان بن جناح : وهو الأموي الدمشقي

(3/491)


16062 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الحكم بن نافع قال ثنا إسماعيل بن عياش عن أبي شيبة يحيي بن يزيد عن عبد الوهاب المكي عن عبد الواحد بن عبد الله النضري عن واثلة بن الأسقع قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : المسلم على المسلم حرام دمه وعرضه وماله المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يخذله والتقوى ههنا وأومأ بيده إلى القلب قال وحسب امرئ من الشر أن يحقر أخاه المسلم
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف

(3/491)


حديث ربيعة بن عباد الديلي رضي الله عنه )

(3/491)


16063 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا مصعب بن عبد الله الزبيري قال حدثني عبد العزيز بن محمد بن أبي عبيد عن بن أبي ذئب عن سعيد بن خالد القرظي عن ربيعة بن عباد الديلي أنه قال رأيت أبا لهب بعكاظ وهو يتبع رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يقول : يا أيها الناس إن هذا قد غوى فلا يغوينكم عن آلهة آبائكم ورسول الله صلى الله عليه و سلم يفر منه وهو على أثره ونحن نتبعه ونحن غلمان كأني أنظر إليه أحول ذا غديرتين أبيض الناس وأجملهم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات

(3/492)


16064 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن بشار بندار قال ثنا عبد الوهاب قال ثنا محمد بن عمرو عن محمد بن المنكدر عن ربيعة بن عباد قال : رأيت النبي صلى الله عليه و سلم بذي المجاز يدعو الناس وخلفه رجل أحول يقول لا يصدنكم هذا عن دين آلهتكم قلت من هذا قالوا هذا عمه أبو لهب
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(3/492)


16065 – حدثنا عبد الله حدثني أبي حدثني سريج بن يونس قال ثنا عباد بن عباد عن محمد بن عمرو عن ربيعة بن عباد قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يدعو الناس إلى الإسلام بذي المجاز وخلفه رجل أحول يقول لا يغلبنكم هذا عن دينكم ودين آبائكم قلت لأبي وأنا غلام من هذا الأحول الذي يمشي خلفه قال هذا عمه أبو لهب قال عباد أظن بين محمد بن عمرو وبين ربيعة محمد بن المنكدر
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد فيه انقطاع بين محمد بن عمرو وربيعة محمد بن المنكدر

(3/492)


16066 – حدثنا عبد الله حدثني أبي حدثني أبو سليمان الضبي داود بن عمرو بن زهير المسيبي قال ثنا عبد الرحمن بن أبي الزناد عن أبيه عن ربيعة بن عباد الديلي وكان جاهليا أسلم فقال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم بصر عيني بسوق ذي المجاز يقول يا أيها الناس قولوا لا إله إلا الله تفلحوا ويدخل في فجاجها والناس متقصفون عليه فما رأيت أحدا يقول شيئا وهو لا يسكت يقول أيها الناس قولوا لا إله إلا الله تفلحوا إلا أن وراءه رجلا أحول وضيء الوجه ذا غديرتين يقول أنه صابئ كاذب فقلت من هذا قالوا محمد بن عبد الله وهو يذكر النبوة قلت من هذا الذي يكذبه قالوا عمه أبو لهب قلت إنك كنت يومئذ صغيرا قال لا والله إني يومئذ لأعقل
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد حسن عبد الرحمن بن أبي الزناد ينزل عن رتبة الصحيح وباقي رجاله ثقات رجال الصحيح

(3/492)


16067 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سعيد بن أبي الربيع السمان قال حدثني سعيد بن سلمة يعني بن أبي الحسام قال ثنا محمد بن المنكدر أنه سمع ربيعة بن عباد الديلي يقول : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يطوف على الناس بمنى في منازلهم قبل أن يهاجر إلى المدينة يقول يا أيها الناس إن الله عز و جل يأمركم أن تعبدوه ولا تشركوا به شيئا قال ووراءه رجل يقول هذا يأمركم أن تدعوا دين آبائكم فسألت من هذا الرجل فقيل هذا أبو لهب
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح وهذا إسناد ضعيف سعيد بن سلمة بن أبي الحسام – وهو أبو عمرو السدوسي – ضعفه النسائي والدولابي

(3/492)


16068 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا مسروق بن المرزبان الكوفي ثنا بن أبي زائدة قال قال بن إسحاق فحدثني حسين بن عبد الله بن عبيد الله بن العباس قال سمعت ربيعة بن عباد الديلي قال : إني لمع أبي رجل شاب أنظر إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم يتبع القبائل ووراءه رجل أحول وضئ ذو جمة يقف رسول الله صلى الله عليه و سلم على القبيلة ويقول يا بني فلان إني رسول الله إليكم آمركم أن تعبدوا الله ولا تشركوا به شيئا وأن تصدقوني حتى أنفذ عن الله ما بعثني به فإذا فرغ رسول الله صلى الله عليه و سلم من مقالته قال الآخر من خلفه يا بني فلان إن هذا يريد منكم أن تسلخوا اللات والعزى وحلفاءكم من الحي بني مالك بن أقيش إلى ما جاء به من البدعة والضلالة فلا تسمعوا له ولا تتبعوه فقلت لأبي من هذا قال عمه أبو لهب
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف حسين بن عبد الله بن عبيد الله بن العباس وباقي رجاله ثقات غير أن مسروق بن المرزبان حسن الحديث

(3/492)


16069 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن بكار قال حدثنا عبد الرحمن بن عبد الله بن ذكوان عن أبيه أبي الزناد قال رأيت رجلا يقال له ربيعة بن عباد الديلي قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يمر في فجاج ذي المجاز إلا أنهم يتبعونه وقالوا هذا محمد بن عبد الله بن عبد المطلب قال ورجل أحول وضيء الوجه ذو غديرتين يتبعه في فجاج ذي المجاز ويقول أنه صابئ كاذب فقلت من هذا قالوا هذا عمه أبو لهب
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد حسن

(3/492)


16070 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سعيد بن يحيي بن سعيد القرشي قال ثنا أبي عن بن إسحاق قال حدثني حسين بن عبد الله عن ربيعة بن عباد الديلي عمن حدثه عن زيد بن أسلم عن ربيعة بن عباد قال والله : أني لأذكره يطوف على المنازل بمنى وأنا مع أبي غلام شاب ووراءه رجل حسن الوجه أحول ذو غديرتين فلما وقف رسول الله صلى الله عليه و سلم على قوم قال أنا رسول الله يأمركم أن تعبدوه ولا تشركوا به شيئا ويقول الذي خلفه إن هذا يدعوكم إلى أن تفارقوا دين آبائكم وأن تسلخوا اللات والعزى وحلفاءكم من بني مالك بن أقيش إلى ما جاء به من البدعة والضلال قال فقلت لأبي من هذا قال هذا عمه أبو لهب عبد العزى بن عبد المطلب
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناداه ضعيفان في الإسناد الأول حسين بن عبد الله – وهو ابن عبيد الله بن العباس – وهو ضعيف وفي الثاني رجل لم يسم وسماه الطبراني سعيد بن سلمة وهو ضعيف

(3/493)


باقي حديث محمد بن مسلمة رضي الله عنه ويأتي حديثه في مسند الشاميين )

(3/493)


16071 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا زيد بن هارون قال أنا الحجاج بن أرطاة عن محمد بن سليمان بن أبي حثمة عن سهل بن أبي حثمة قال : رأيت محمد بن مسلمة يطارد امرأة ببصره فقلت تنظر إليها وأنت من أصحاب محمد صلى الله عليه و سلم فقال أني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول إذا ألقى الله عز و جل في قلب امرئ خطبة لامرأة فلا بأس أن ينظر إليها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة حال محمد بن سليمان بن أبي حثمة

(3/493)


16072 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال أنا حماد بن سلمة عن علي بن زيد عن أبي بردة قال : مررت بالربذة فإذا فسطاط فقلت لمن هذا فقيل لمحمد بن مسلمة فاستأذنت عليه فدخلت عليه فقلت رحمك الله أنك من هذا الأمر بمكان فلو خرجت إلى الناس فأمرت ونهيت فقال إن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال إنه ستكون فتنة وفرقة واختلاف فإذا كان ذلك فأت بسيفك أحدا فأضرب به عرضه وأكسر نبلك وأقطع وترك وأجلس في بيتك فقد كان ذلك وقال يزيد مرة فأضرب به حتى تقطعه ثم أجلس في بيتك حتى تأتيك يد خاطئة أو يعافيك الله عز و جل فقد كان ما قال رسول الله صلى الله عليه و سلم وفعلت ما أمرني به ثم أستنزل سيفا كان معلقا بعمود الفسطاط فاخترطه فإذا سيف من خشب فقال قد فعلت ما أمرني به رسول الله صلى الله عليه و سلم واتخذت هذا أرهب به الناس قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف علي بن زيد : وهو ابن جدعان وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح

(3/493)


16073 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا مؤمل قال ثنا حماد عن علي بن زيد عن أبي بردة قال : مررنا بالربذة فإذا فسطاط مضروب فذكره قال إنها ستكون فتنة وفرقة فأضرب بسيفك عرض أحد قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/493)


16074 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا حماد بن سلمة أنا علي بن زيد عن أبي بردة بن أبي موسى قال : مررنا بالربذة فإذا فسطاط فقلت لمن هذا فذكر الحديث
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/493)


حديث كعب بن زيد أو زيد بن كعب رضي الله عنه )

(3/493)


16075 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا القاسم بن مالك المزني أبو جعفر قال أخبرني جميل بن زيد قال : صحبت شيخا من الأنصار ذكر أنه كانت له صحبة يقال له كعب بن زيد أو زيد بن كعب فحدثني أن رسول الله صلى الله عليه و سلم تزوج امرأة من بني غفار فلما دخل عليها وضع ثوبه وقعد على الفراش أبصر بكشحها بياضا فانحاز عن الفراش ثم قال خذي عليك ثيابك ولم يأخذ مما أتاها شيئا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف جميل بن زيد – وهو الطائي – قال ابن معين : ليس بثقة

(3/493)


حديث شداد بن الهاد رضي الله عنه )

(3/493)


16076 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا يزيد قال أنا جرير بن حازم عن محمد بن أبي يعقوب عن عبد الله بن شداد عن أبيه قال : خرج علينا رسول الله صلى الله عليه و سلم في إحدى صلاتي العشي الظهر أو العصر وهو حامل الحسن أو الحسين فتقدم النبي صلى الله عليه و سلم فوضعه ثم كبر للصلاة فصلى فسجد بين ظهراني صلاته سجدة أطالها فقال إني رفعت رأسي فإذا الصبي على ظهر رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو ساجد فرجعت في سجودي فلما قضى رسول الله صلى الله عليه و سلم الصلاة قال الناس يا رسول الله إنك سجدت بين ظهراني صلاتك هذه سجدة قد أطلتها فظننا أنه قد حدث أمر أو أنه قد يوحى إليك قال فكل ذلك لم يكن ولكن ابني ارتحلني فكرهت أن أعجله حتى يقضى حاجته
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى النسائي

(3/493)


حديث حمزة بن عمرو الأسلمي رضي الله عنه )

(3/494)


16077 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سعيد بن منصور ثنا المغيرة بن عبد الرحمن عن أبي الزناد قال حدثني محمد بن حمزة الأسلمي عن أبيه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم أمره على سرية فخرجت فيها فقال إن أخذتم فلانا فأحرقوه بالنار فلما وليت ناداني فقال إن أخذتموه فاقتلوه فإنه لا يعذب بالنار إلا رب النار
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد حسن

(3/494)


16078 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن بكر أنا بن جريج قال أخبرني زياد يعني بن سعد أن أبا الزناد قال أخبرني حنظلة بن علي عن حمزة بن عمرو الأسلمي صاحب النبي صلى الله عليه و سلم حدثه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم بعثه ورهطا معه إلى رجل من عذرة فقال إن قدرتم على فلان فأحرقوه بالنار فانطلقوا حتى إذا تواروا منه ناداهم أو أرسل في أثرهم فردوهم ثم قال إن أنتم قدرتم عليه فاقتلوه ولا تحرقوه بالنار فإنما يعذب بالنار رب النار قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير حنظلة بن علي : وهو الأسلمي وصحابي الحديث فمن رجال مسلم

(3/494)


16079 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا بن جريج قال أنا زياد أن أبا الزناد أخبره قال أخبرني حنظلة بن علي الأسلمي أن حمزة بن عمرو الأسلمي صاحب النبي صلى الله عليه و سلم حدثه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم بعثه ورهطا معه سرية إلى رجل فذكر معناه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/494)


16080 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن قتادة عن سليمان بن يسار عن حمزة بن عمرو الأسلمي أنه : سأل رسول الله صلى الله عليه و سلم عن الصوم في السفر فقال إن شئت صمت وإن شئت أفطرت قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف قتادة : وهو ابن دعامة السدوسي لم يسمع من سليمان بن يسار وسليمان بن يسار لم يسمع من حمزة بن عمرو الأسلمي بينهما أبو مرواح الغفاري

(3/494)


16081 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا سعيد عن قتادة عن سليمان بن يسار عن حمزة بن عمرو الأسلمي أنه : رأى رجلا على جمل يتبع رحال الناس بمنى ونبي الله صلى الله عليه و سلم شاهد والرجل يقول لا تصوموا هذه الأيام فإنها أيام أكل وشرب قال قتادة فذكر لنا أن ذلك المنادي كان بلالا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف

(3/494)


16082 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عتاب قال ثنا عبد الله وعلي بن إسحاق قال أنا عبيد الله يعني بن المبارك قال أخبرنا أسامة بن زيد قال أخبرني محمد بن حمزة أنه سمع أباه يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : على ظهر كل بعير شيطان فإذا ركبتموها فسموا الله عز و جل ثم لا تقصروا عن حاجاتكم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(3/494)


حديث عليم عن عبس رضي الله عنه )

(3/494)


16083 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال ثنا شريك بن عبد الله عن عثمان بن عمير عن زاذان أبي عمر عن عليم قال كنا جلوسا على سطح معنا رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم قال يزيد لا أعلمه إلا عبسا الغفاري والناس يخرجون في الطاعون فقال عبس : يا طاعون خذني ثلاثا يقولها فقال له عليم لم تقول هذا ألم يقل رسول الله صلى الله عليه و سلم لا يتمنى أحدكم الموت فإنه عند انقطاع عمله ولا يرد فيستعتب فقال إني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول بادروا بالموت ستا إمرة السفهاء وكثرة الشرط وبيع الحكم واستخفافا بالدم وقطيعة الرحم ونشوا يتخذون القرآن مزامير يقدمونه يغنيهم وإن كان أقل منهم فقها
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف شريك بن عبد الله – وهو النخعي – سيء الحفظ لا يقبل منه ما تفرد به وعثمان بن عمير ضعيف

(3/494)


( حديث شقران مولى رسول الله صلى الله عليه و سلم )

(3/495)


16084 – حدثنا أبو عبد الرحمن عبد الله بن أحمد بن حنبل قال حدثني أبي ثنا أسود بن عامر قال ثنا مسلم بن خالد عن عمرو بن يحيي المازني عن أبيه عن شقران مولى رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : رأيته يعني النبي صلى الله عليه و سلم متوجها إلى خيبر على حمار يصلي عليه يومئ إيماء
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف مسلم بن خالد : وهو الزنجي وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين وصاحبيه لم يخرج له سوى الترمذي

(3/495)


حديث عبد الله بن أنيس رضي الله عنه )

(3/495)


16085 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال أنا همام بن يحيي عن القاسم بن عبد الواحد المكي عن عبد الله بن محمد بن عقيل أنه سمع جابر بن عبد الله يقول بلغني حديث عن رجل سمعه من رسول الله صلى الله عليه و سلم فاشتريت بعيرا ثم شددت عليه رحلي فسرت إليه شهرا حتى قدمت عليه الشام فإذا عبد الله بن أنيس فقلت للبواب قل له جابر على الباب فقال بن عبد الله قلت نعم فخرج يطأ ثوبه فاعتنقني واعتنقته فقلت حديثا بلغني عنك أنك سمعته من رسول الله صلى الله عليه و سلم في القصاص فخشيت أن تموت أو أموت قبل أن أسمعه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : يحشر الناس يوم القيامة أو قال العباد عراة غرلا بهما قال قلنا وما بهما قال ليس معهم شيء ثم يناديهم بصوت يسمعه من قرب أنا الملك أنا الديان ولا ينبغي لأحد من أهل النار أن يدخل النار وله عند أحد من أهل الجنة حق حتى أقصه منه ولا ينبغي لأحد من أهل الجنة أن يدخل الجنة ولأحد من أهل النار عنده حق حتى أقصه منه حتى اللطمة قال قلنا كيف وأنا إنما نأتي الله عز و جل عراة غرلا بهما قال بالحسنات والسيئات
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(3/495)


16086 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا عبد الله بن يونس قال ثنا أنيس عن هشام بن سعد عن محمد بن زيد بن المهاجر بن قنفذ التيمي عن أبي أمامة الأنصاري عن عبد الله بن أنيس الجهني قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إن من أكبر الكبائر الشرك بالله وعقوق الوالدين واليمين الغموس وما حلف حالف بالله يمينا صبرا فأدخل فيها مثل جناح بعوضة إلا جعله الله نكتة في قلبه إلى يوم القيامة
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح دون قوله : ” وما حلف حالف بالله يمينا . . ” وهذا إسناد ضعيف هشام بن سعد ضعفه يحيى القطان وأحمد بن معين والنسائي وابن سعد وابن حبان وابن عبد البر ويعقوب بن سفيان

(3/495)


16087 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو سلمة الخزاعي قال ثنا عبد الله بن جعفر يعني المخرمي عن يزيد بن الهاد عن أبي بكر بن حزم عن عبد الله بن أنيس أن النبي صلى الله عليه و سلم قال لهم : وسألوه عن ليلة يتراؤنها في رمضان قال ليلة ثلاث وعشرين
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه أبو بكر بن حزم – وهو أبو بكر بن محمد بن عمرو بن حزم الأنصاري – لم يسمع من عبد الله بن أنيس بينهما عبد الرحمن بن كعب بن مالك

(3/495)


16088 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أنس بن عياض أبو ضمرة قال حدثني الضحاك بن عثمان عن أبي النضر مولى عمر بن عبيد الله عن يسر بن سعيد عن عبد الله بن أنيس أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : رأيت ليلة القدر ثم أنسيتها وأراني صبيحتها أسجد في ماء وطين فمطرنا ليلة ثلاث وعشرين فصلى بنا رسول الله صلى الله عليه و سلم فأنصرف وإن أثر الماء والطين على جبهته وأنفه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/495)


16089 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب قال حدثني أبي عن بن إسحاق قال حدثني معاذ بن عبد الله بن خبيب الجهني عن أخيه عبد الله بن عبد الله بن خبيب قال : كان رجل في زمان عمر بن الخطاب قد سأله فأعطاه قال جلس معنا عبد الله بن أنيس صاحب رسول الله صلى الله عليه و سلم في مجلسه في مجلس جهينة قال في رمضان قال فقلنا له يا أبا يحيي سمعت من رسول الله صلى الله عليه و سلم في هذه الليلة المباركة من شيء فقال نعم جلسنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم في أخر هذا الشهر فقلنا له يا رسول الله متى نلتمس هذه الليلة المباركة قال التمسوها هذه الليلة وقال وذلك مساء ليلة ثلاث وعشرين فقال له رجل من القوم وهي إذا يا رسول الله أول ثمان قال فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم إنها ليست بأول ثمان ولكنها أول السبع أن الشهر لا يتم
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن

(3/495)


16090 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا قال ثنا يعقوب ثنا أبي قال عن بن أسحق قال حدثني محمد بن جعفر بن الزبير عن بن عبد الله بن أنيس عن أبيه قال دعاني رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : أنه قد بلغني أن خالد بن سفيان بن نبيح يجمع لي الناس ليغزوني وهو بعرنة فاته فأقتله قال قلت يا رسول الله أنعته لي حتى أعرفه قال إذا رأيته وجدت له اقشعريرة قال فخرجت متوشحا بسيفي حتى وقعت عليه وهو بعرنة مع طعن يرتاد لهن منزلا وحين كان وقت العصر فلما رأيته وجدت ما وصف لي رسول الله صلى الله عليه و سلم من الاقشعريرة فأقبلت نحوه وخشيت أن يكون بيني وبينه محاولة تشغلني عن الصلاة فصليت وأنا أمشي نحوه أومئ برأسي الركوع والسجود فلما انتهيت إليه قال من الرجل قلت رجل من العرب سمع بك وبجمعك لهذا الرجل فجاءك لهذا قال أجل أنا في ذلك قال فمشيت معه شيئا حتى إذا أمكنني حملت عليه السيف حتى قتلته ثم خرجت وتركت ظعائنه مكبات عليه فلما قدمت على رسول الله صلى الله عليه و سلم فرآني فقال أفلح الوجه قال قلت قتلته يا رسول الله قال صدقت قال ثم قام معي رسول الله صلى الله عليه و سلم فدخل في بيته فأعطاني عصا فقال أمسك هذه عندك يا عبد الله بن أنيس قال فخرجت بها على الناس فقالوا ما هذه العصا قال قلت أعطانيها رسول الله صلى الله عليه و سلم وأمرني أن أمسكها قالوا أولا ترجع إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فتسأله عن ذلك قال فرجعت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلت يا رسول الله لم أعطيتني هذه العصا قال آية بيني وبينك يوم القيامة أن أقل الناس المتخصرون يومئذ يوم القيامة فقرنها عبد الله بسيفه فلم تزل معه حتى إذا مات أمر بها فصبت معه في كفنه ثم دفنا جميعا
تعليق شعيب الأرنؤوط : ابن عبد الله بن أنيس – وهو عبد الله بن عبد الله بن أنيس كما جاء مبينا من رواية محمد بن سلمة الحراني عن محمد بن اسحق عند البيهقي – ترجم له البخاري في التاريخ 5 / 125 وابن أبي حاتم 5 / 90 وابن حبان في الثقات 5 / 37 ولم يذكروا فيه جرحا ولا تعديلا وباقي رجال الإسناد ثقات غير محمد بن اسحق روى له البخاري تعليقا ومسلم متابعة وقد صرح بالتحديث
وأخرجه أبو يعلى 905 وابن خزيمة 982 و 983 وابن حبان 7160 وأخرجه أبو داود 1249 مختصرا وحسن الحافظ في الفتح إسناد أبي داود

(3/496)


16091 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيي بن آدم قال ثنا بن إدريس عن محمد بن إسحاق عن محمد بن جعفر بن الزبير عن بعض ولد عبد الله بن أنيس عن أبي عبد الله بن أنيس : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم بعثه إلى خالد بن سفيان بن نبيح الهذلي ليقتله وكان يجمع لقتال رسول الله صلى الله عليه و سلم قال فأتيته بعرنة وهو في ظهر له وقد دخل وقت العصر فخفت أن يكون بيني وبينه محاولة تشغلني عن الصلاة قال فصليت وأنا أمشي أومئ إيماء فلما انتهيت إليه قلت كذا وكذا حتى ذكر الحديث ثم أتى النبي صلى الله عليه و سلم فأخبره بقتله إياه وذكر الحديث
تعليق شعيب الأرنؤوط : هو مكرر سابقه إلا أن شيخ أحمد هو يحيى بن آدم وشيخه ابن إدريس هو عبد الله وهما ثقتان روى لهما الجماعة وصرح محمد بن إسحق بالتحديث في الرواية السابقة

(3/496)


حديث أبي أسيد الساعدي رضي الله عنه )

(3/496)


16092 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج قال حدثني شعبة قال سمعت قتادة عن أنس بن مالك عن أبي أسيد الساعدي قال أبي وقال بن جعفر عن أبي أسيد قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : خير دور الأنصار بنو النجار ثم بنو عبد الأشهل ثم بنو الحرث بن الخزرج ثم بنو ساعدة وفي كل دور الأنصار خير فقال سعد بن عبادة ما أرى رسول الله صلى الله عليه و سلم إلا قد فضل علينا فقيل قد فضلكم على كثير قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/496)


16093 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي عن سفيان عن أبي الزناد عن أبي سلمة عن أبي أسيد الساعدي قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : خير الأنصار بنو النجار ثم بنو عبد الأشهل ثم بنو الحرث بن الخزرج ثم بنو ساعدة ثم قال وفي كل دور الأنصار خير
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/496)


16094 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال أنا عبد الرزاق قال ثنا سفيان عن عبد الله بن ذكوان عن أبي سلمة عن أبي أسيد الساعدي عن النبي صلى الله عليه و سلم : خير دور الأنصار بنو النجار ثم بنو عبد الأشهل ثم بنو الحرث بن الخزرج ثم بنو ساعدة ثم قال وفي كل دور الأنصار خير فقال سعد بن عبادة جعلنا رابع أربعة أسر جوا لي حماري فقال بن أخيه أتريد أن ترد على رسول الله صلى الله عليه و سلم حسبك أن تكون رابع أربعة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/496)


16095 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا سفيان عن أبي الزناد عن أبي سلمة عن أبي أسيد قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : خير الأنصار بنو النجار ثم بنو عبد الأشهل ثم بنو الحرث بن الخزرج ثم بنو ساعدة وفي كل الأنصار خير
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/497)


16096 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو سعيد مولى بني هاشم قال ثنا حرب يعني بن شداد قال ثنا يحيي بن أبي كثير عن أبي سلمة أنه سمع أبا أسيد أنه سمع النبي صلى الله عليه و سلم يقول : خير ديار الأنصار فذكر الحديث قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أبي سعيد مولى بني هاشم – وهو عبد الرحمن بن عبد الله بن عبيد البصري – فقد أخرج له البخاري متابعة وهو ثقة

(3/497)


16097 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي ثنا سفيان عن عبد الله بن عيسى قال حدثني عطاء رجل كان يكون بالساحل عن أبي أسيد أو أسيد بن ثابت شك سفيان أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : كلوا الزيت وادهنوا بالزيت فإنه من شجرة مباركة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة عطاء الرجل الذي كان يكون بالساحل – وهو الشامي – لم يرو عنه غير عبد الله بن عيسى ولم يؤثر توثيقه عن غير ابن حبان

(3/497)


16098 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا سفيان عن عبد الله بن عيسى عن عطاء الشامي عن أبي أسيد قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : كلوا الزيت وادهنوا به فإنه من شجرة مباركة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة عطاء الرجل الذي كان يكون بالساحل – وهو الشامي – لم يرو عنه غير عبد الله بن عيسى ولم يؤثر توثيقه عن غير ابن حبان

(3/497)


16099 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال أنا محمد بن إسحاق قال حدثني عبد الله بن أبي بكر أن أبا أسيد كان يقول : أصبت يوم بدر سيف بن عابد المرزبان فلما أمر رسول الله صلى الله عليه و سلم أن يردوا ما في أيديهم أقبلت به حتى ألقيته في النفل قال وكان رسول الله صلى الله عليه و سلم لا يمنع شيئا يسأله قال فعرفه الأرقم بن أبي الأرقم المخزومي فسأله رسول الله صلى الله عليه و سلم فأعطاه إياه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث ضعيف وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه عبد الله بن أبي بكر : هو ابن محمد بن عمرو بن حزم لم يدرك أبا أسيد بينهما بعض بني ساعدة

(3/497)


16100 – قال قرئ على يعقوب في مغازي أبيه أو سماع قال بن إسحاق قال حدثني عبد الله بن أبي بكر قال حدثني بعض بني ساعدة عن أبي أسيد مالك بن ربيعة قال : أصبت سيف بني عابد المخزوميين المرزبان يوم بدر فلما أمر رسول الله صلى الله عليه و سلم الناس أن يؤدوا ما في أيديهم من النفل أقبلت به حتى ألقيته في النفل وكان رسول الله صلى الله عليه و سلم لا يمنع شيئا يسأله فعرفه الأرقم بن أبي الأرقم فسأله رسول الله صلى الله عليه و سلم فأعطاه إياه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث ضعيف وهذا إسناد ضعيف لإبهام الراوي عن أبي أسيد ووالد يعقوب : وهو إبراهيم بن سعد بن إبراهيم الزهري لم يسمع هذا الحديث من ابن إسحاق

(3/497)


16101 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو عامر قال ثنا سليمان بن بلال عن ربيعة بن أبي عبد الرحمن عن عبد الملك بن سعيد بن سويد الأنصاري قال سمعت أبا حميد وأبا أسيد يقولان قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إذا دخل أحدكم المسجد فليقل اللهم أفتح لنا أبواب رحمتك وإذا خرج فليقل اللهم إني أسألك من فضلك قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/497)


16102 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو عامر قال ثنا سليمان بن بلال عن ربيعة بن أبي عبد الرحمن عن عبد الملك بن سعيد بن سويد عن أبي حميد وعن أبي أسيد أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : إذا سمعتم الحديث عني تعرفه قلوبكم وتلين له أشعاركم وأبشاركم وترون أنه منكم قريب فأنا أولاكم به وإذا سمعتم الحديث عني تنكره قلوبكم وتنفر أشعاركم وأبشاركم وترون أنه منكم بعيد فأنا أبعدكم منه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(3/497)


16103 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس بن محمد قال ثنا عبد الرحمن بن الغسيل قال حدثني أسيد بن علي عن أبيه علي بن عبيد عن أبي أسيد صاحب رسول الله صلى الله عليه و سلم وكان بدريا وكان مولاهم قال قال أبو أسيد : بينما أنا جالس عند رسول الله صلى الله عليه و سلم إذ جاءه رجل من الأنصار فقال يا رسول الله هل بقي علي من بر أبوي شيء بعد موتهما أبرهما به قال نعم خصال أربعة الصلاة عليهما والاستغفار لهما وإنفاذ عهدهما وإكرام صديقهما وصلة الرحم التي لا رحم لك إلا من قبلهما فهو الذي بقي عليك من برهما بعد موتهما قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة حال علي بن عبيد فقد انفرد بالرواية عنه ابنه أسيد بن علي ولم يؤثر توثيقه عن غير ابن حبان

(3/497)


16104 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن عبد الله بن الزبير قال أنا عبد الرحمن بن الغسيل عن عباس بن سهل أو حمزة بن أبي أسيد عن أبيه قال : لما التقينا نحن والقوم يوم بدر قال رسول الله صلى الله عليه و سلم يومئذ لنا إذا أكثبوكم يعني غشوكم فارموهم بالنبل وأراه قال واستبقوا نبلكم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط البخاري والشك في هذا الإسناد لا يؤثر لأنه انتقال من ثقة إلى ثقة

(3/498)


16105 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن عبد الله الزبيري قال حدثنا عبد الرحمن بن الغسيل عن أبي حمزة بن أبي أسيد عن أبيه وعباس بن سهل عن أبيه قالا : مر بنا رسول الله صلى الله عليه و سلم وأصحاب له فخرجنا معه حتى انطلقنا إلى حائط يقال له الشوط حتى انتهينا إلى حائطين منهما فجلسنا بينهما فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم أجلسوا ودخل هو وقد أوتى بالجونية في بيت أمية بنت النعمان بن شراحيل ومعها داية لها فلما دخل عليها رسول الله صلى الله عليه و سلم قال هبي لي نفسك قال وهل تهب الملكة نفسها للسوقة قالت إني أعوذ بالله منك قال لقد عذت بمعاذ ثم خرج علينا فقال يا أبا أسيد أكسها رازقيتين وألحقها بأهلها قال وقال غير أبي أحمد امرأة من بني الجون يقال لها أمينة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط البخاري

(3/498)


16106 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا قتيبة بن سعيد ثنا يعقوب بن عبد الرحمن عن أبي حازم قال سمعت سهلا يقول : أتى أبو أسيد الساعدي فدعا رسول الله صلى الله عليه و سلم في عرسه فكانت امرأته خادمهم يومئذ وهي العروس قال تدرون ما سقت رسول الله صلى الله عليه و سلم أنقعت تمرات من الليلة في تور
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/498)


بقية حديث عبد الله بن أنيس رضي الله عنه )

(3/498)


16107 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هارون بن معروف قال عبد الله وسمعته أنا من هارون قال ثنا بن وهب قال ثنا عمرو بن الحرث أن موسى بن جبير حدثه أن عبد الرحمن بن الحباب الأنصاري حدثه أن عبد الله بن أنيس حدثه : أنهم تذاكروا هو وعمر بن الخطاب يوما الصدقة فقال عمر ألم تسمع رسول الله صلى الله عليه و سلم حين ذكر غلول الصدقة أنه من غل فيها بعيرا أو شاة أتى به يحمله يوم القيامة قال عبد الله بن أنيس بلى
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف

(3/498)


حديث سليمان بن عمرو بن الأحوص عن أبيه رضي الله عنه )

(3/498)


16108 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا أبو سعيد مولى بني هاشم قال ثنا زائدة قال ثنا شبيب بن غرقدة عن سليمان بن عمرو بن الأحوص قال حدثني أبي أنه شهد حجة الوداع مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لا يجني جان إلا على نفسه لا يجني والد على ولده ولا مولود على والده
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف لجهالة حال سليمان بن عمرو ابن الأحوص

(3/498)


بقية حديث خريم بن فاتك رضي الله عنه )

(3/499)


16109 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هيثم بن خارجة قال ثنا محمد بن أيوب عن ميسرة بن خالد قال سمعت أبي سمع خريم بن فاتك الأسدي يقول : أهل الشام سوط الله في الأرض ينتقم بهم ممن يشاء كيف يشاء وحرام على منافقيهم أن يظهروا على مؤمنيهم ولن يموتوا إلا هما أو غيظا أو حزنا
تعليق شعيب الأرنؤوط : أثر ضعيف

(3/499)


16110 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هيثم بن خارجة قال ثنا طياف الإسكندراني عن بن شراحيل بن بكيل عن أبيه شراحبيل قال قلت لابن عمر : إن لي أرحاما بمصر يتخذون من هذه الأعناب قال وفعل ذلك أحد من المسلمين قلت نعم قال لا تكونوا بمنزلة اليهود حرمت عليهم الشحوم فباعوها وأكلوا أثمانها قال قلت ما تقول في رجل أخذ عنقودا فعصره فشربه قال لا بأس فلما نزلت قال ما حل شربه حل بيعه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : أثر حسن

(3/499)


16111 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هيثم قال حدثنا عبد الله بن ميمون الأشعري عن العلاء بن الحرث عن مكحول رفعه قال : أيما شجرة أظلت على قوم فصاحبه بالخيار من قطع ما أظل أو أكل ثمرها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لإرساله مكحول – وهو الشامي – تابعي لم يدرك النبي صلى الله عليه و سلم وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح غير عبد ربه بن ميمون الأشعري

(3/499)


( حديث عبد الرحمن بن عثمان عن النبي صلى الله عليه و سلم قال )

(3/499)


16112 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إبراهيم بن إسحاق قال حدثني المنكدر بن محمد يعني بن المنكدر عن أبيه عن عبد الرحمن بن عثمان التيمي قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم قائما في السوق يوم العيد ينظر والناس يمرون قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف المنكدر بن محمد

(3/499)


16113 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هاشم عن بن أبي ذئب ويزيد قال أنا بن أبي ذئب عن سعيد بن جبير عن سعيد بن المسيب عن عبد الرحمن بن عثمان : قال ذكر طبيب الدواء عند رسول الله صلى الله عليه و سلم وذكر الضفدع تكون في الدواء فنهى رسول الله صلى الله عليه و سلم عن قتلها قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(3/499)


16114 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سريج وهارون قالا ثنا بن وهب عن عمرو بن الحرث عن بكير بن الأشج عن يحيي بن عبد الرحمن بن حاطب عن عبد الرحمن بن عثمان التيمي : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم نهى عن لقطة الحاج وقال هارون في حديثه عمرو بن الحرث قال عبد الله وسمعته أنا من هارون
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم يحيى بن عبد الرحمن بن حاطب من رجاله وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين غير سريج : وهو ابن النعمان الجوهري فمن رجال البخاري وحده وهو ثقة

(3/499)


حديث علباء رضي الله عنه )

(3/499)


16115 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن ثابت قال حدثني عبد الحميد بن جعفر الأنصاري عن أبيه عن علباء السلمي قال أن رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : لا تقوم الساعة إلا على حثالة الناس
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال مسلم غير علي بن ثابت : وهو الجزري فقد روى له أبو داود والترمذي وصحابيه ليس له رواية في الكتب الستة

(3/499)


حديث هوذة الأنصاري عن جده رضي الله عنهما )

(3/499)


16116 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن ثابت قال حدثني عبد الرحمن بن النعمان بن معبد بن هوذة الأنصاري عن أبيه عن جده : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم أمر بالأثمد المروح عند النوم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/499)


حديث بشير بن عقربة رضي الله عنه )

(3/500)


16117 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سعيد بن منصور قال عبد الله حدثناه أبي عنه وهو حي قال ثنا حجر بن الحرث الغساني من أهل الرملة عن عبد الله بن عون الكناني وكان عاملا لعمر بن عبد العزيز على الرملة أنه شهد عبد الملك بن مروان قال لبشير بن عقربة الجهني يوم قتل عمرو بن سعيد بن العاص يا أبا اليمان إني قد احتجت اليوم إلى كلامك فقم فتكلم قال إني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : من قام بخطبة لا يلتمس بها إلا رياء وسمعة أوقفه الله عز و جل يوم القيامة موقف رياء وسمعة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(3/500)


حديث عبيد بن خالد السلمي رضي الله عنه )

(3/500)


16118 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال ثنا شعبة عن عمرو بن مرة قال سمعت عمرو بن ميمون يحدث عن عبد الله بن ربيعة السلمي عن عبيد بن خالد السلمي وكان من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم قال : آخى النبي صلى الله عليه و سلم بين رجلين قتل أحدهما على عهد النبي صلى الله عليه و سلم ثم مات الآخر فصلوا عليه فقال النبي صلى الله عليه و سلم ما قلتم قال قلنا اللهم أغفر له اللهم أCم ألحقه بصاحبه فقال النبي صلى الله عليه و سلم فأين صلاته بعد صلاته وأين صيامه أو عمله بعد عمله ما بينهما أبعد ما بين السماء والأرض
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(3/500)


( حديث رجل عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/500)


16119 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو اليمان قال أنا شعيب عن الزهري قال أخبرني عبد الله بن كعب بن مالك الأنصاري وهو أحد الثلاثة الذين تيب عليهم أنه أخبره بعض أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم : خرج يوما عاصبا رأسه فقال في خطبته أما بعد يا معشر المهاجرين فإنكم قد أصبحتم تزيدون وأصبحت الأنصار لا تزيد على هيئتها التي هي عليها اليوم وأن الأنصار عيبتي التي آويت إليها فأكرموا كريمهم وتجاوزوا عن مسيئهم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين

(3/500)


( حديث خادم النبي صلى الله عليه و سلم قال )

(3/500)


16120 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا خالد يعني الواسطي قال ثنا عمرو بن يحيي الأنصاري عن زياد بن أبي زياد مولى بني مخزوم عن خادم للنبي صلى الله عليه و سلم رجل أو امرأة : قال كان النبي صلى الله عليه و سلم مما يقول للخادم ألك حاجة قال حتى كان ذات يوم فقال يا رسول الله حاجتي قال وما حاجتك قال حاجتي أن تشفع لي يوم القيامة قال ومن دلك على هذا قال ربي قال أما لا فأعني بكثرة السجود
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير زياد بن أبي زياد – واسمه ميسرة وهو مولى عبد الله بن عياش بن أبي ربيعة المخزومي – فمن رجال مسلم

(3/500)


( حديث وحشي الحبشي عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/500)


16121 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجين بن المثنى أبو عمر قال حدثنا عبد العزيز يعني بن عبد الله بن أبي أسامة عن عبد الله بن الفضل عن سليمان بن يسار عن جعفر بن عمرو الضمري قال : خرجت مع عبيد الله بن عدي بن الخيار إلى الشام فلما قدمنا حمص قال لي عبيد الله هل لك في وحشي نسأله عن قتل حمزة قلت نعم وكان وحشي يسكن حمص قال فسألنا عنه فقيل لنا هو ذاك في ظل قصره كأنه حميت قال فجئنا حتى وقفنا عليه فسلمنا فرد علينا السلام قال وعبيد الله معتجر بعمامته ما يرى وحشي إلا عينيه ورجليه فقال عبيد الله يا وحشي أتعرفني قال فنظر إليه ثم قال لا والله إلا إني أعلم أن عدي بن الخيار تزوج امرأة يقال لها أم قتال ابنة أبي العيص فولدت له غلاما بمكة فاسترضعه فحملت ذلك الغلام مع أمه فناولتها إياه فلكأني نظرت إلى قدميك قال فكشف عبيد الله وجهه ثم قال ألا تخبرنا بقتل حمزة قال نعم إن حمزة قتل طعيمة بن عدي ببدر فقال لي مولاي جبير بن مطعم إن قتلت حمزة بعمى فأنت حر فلما خرج الناس يوم عينين قال وعينين جبيل تحت أحد وبينه وبينه واد خرجت مع الناس إلى القتال فلما أن اصطفوا للقتال قال خرج سباع من مبارز قال فخرج إليه حمزة بن عبد المطلب فقال سباع بن أم أنمار يا بن مقطعة البظور اتحاد الله ورسوله ثم شد عليه فكان كأمس الذاهب وأكمنت لحمزة تحت صخرة حتى إذا مر علي فلما أن دنا مني رميته فاضعها في ثنته حتى خرجت من بين وركيه قال فكان ذلك العهد به قال فلما رجع الناس رجعت معهم قال فأقمت بمكة حتى فشا فيها الإسلام قال ثم خرجت إلى الطائف قال فأرسل إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم قال وقيل له أنه لا يهيج للرسل قال فخرجت معهم حتى قدمت على رسول الله صلى الله عليه و سلم قال فلما رآني قال أنت وحشي قال قلت نعم قال أنت قتلت حمزة قال قلت قد كان من الأمر ما بلغك يا رسول الله إذ قال ما تستطيع أن تغيب عني وجهك قال فرجعت فلما توفى رسول الله صلى الله عليه و سلم وخرج مسيلمة الكذاب قال قلت لأخرجن إلى مسيلمة لعلي أقتله فأكافئ به حمزة قال فخرجت مع الناس فكان من أمرهم ما كان قال فإذا رجل قائم في ثلمة جدار كأنه جمل أورق ثائر رأسه قال فأرميه بحربتي فأضعها بين ثدييه حتى خرجت من بين كتفيه قال ودب إليه رجل من الأنصار قال فضربه بالسيف على هامته قال عبد الله بن الفضل فأخبرني سليمان بن يسار أنه سمع عبد الله بن عمر فقالت جارية على ظهر بيت وأمير المؤمنين قتله العبد الأسود
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى البخاري

(3/501)


16122 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن عبد ربه قال ثنا الوليد بن مسلم عن وحشي بن حرب عن أبيه عن جده : أن رجلا قال للنبي صلى الله عليه و سلم إنا نأكل وما نشبع قال فلعلكم تأكلون مفترقين اجتمعوا على طعامكم واذكروا اسم الله تعالى عليه يبارك لكم فيه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حسن بشواهده وهذا إسناد ضعيف الوليد بن مسلم يدلس تدليس التسوية وقد عنعن

(3/501)


( حديث رافع بن مكيث رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/501)


16123 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا معمر عن عثمان بن زفر عن بعض بني رافع بن مكيث وكان ممن شهد الحديبية أن النبي صلى الله عليه و سلم قال حسن : الخلق نماء وسوء الخلق شؤم والبر زيادة في العمر والصدقة تمنع ميته السوء
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لإبهام راويه عن رافع بن مكيث ولجهالة عثمان بن زفر – وهو الجهني – فلم يرو عنه سوى اثنين ولم يؤثر توثيقه عن غير ابن حبان

(3/502)


حديث أبي لبابة عبد المنذر بن عبد المنذر رضي الله عنه )

(3/502)


16124 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح ثنا بن جريج حدثني بن شهاب أن الحسين بن السائب بن أبي لبابة أخبره : أن أبا لبابة عبد المنذر لما تاب الله عليه قال يا رسول الله إن من توبتي إلى الله عز و جل أن أهجر دار قومي وأساكنك وأن أنخلع من مالي صدقة لله عز و جل ولرسوله فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم يجزئ عنك الثلث
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/502)


( حديث مجمع بن يعقوب عن غلام من أهل قباء أدرك النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/502)


16125 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس بن محمد قال ثنا العطاف قال حدثني مجمع بن يعقوب عن غلام من أهل قباء أنه أدركه شيخا أنه قال : جاءنا رسول الله صلى الله عليه و سلم بقباء فجلس في فيء الأحمر واجتمع إليه ناس فأستسقى رسول الله صلى الله عليه و سلم فسقى فشرب وأنا عن يمينه وأنا أحدث القوم فناولني فشربت وحفظت أنه صلى بنا يومئذ الصلاة وعليه نعلاه لم ينزعهما
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/502)


حديث زينب امرأة عبد الله رضي الله عنهما )

(3/502)


16126 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن سليمان عن أبي وائل عن عمرو بن الحرث عن زينب امرأة عبد الله أنها قالت قال رسول الله صلى الله عليه و سلم للنساء : تصدقن ولو من حليكن قالت فكان عبد الله خفيف ذات اليد فقالت له أيسعني أن أضع صدقتي فيك وفي بني أخي أو بني أخ لي يتامى فقال عبد الله سلي عن ذلك النبي صلى الله عليه و سلم قالت فأتيت النبي صلى الله عليه و سلم فإذا على بابه امرأة من الأنصار يقال لها زينب تسأل عما أسأل عنه فخرج إلينا بلال فقلنا أنطلق إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فسله عن ذلك ولا تخبر من نحن فانطلق إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال من هما فقال زينب فقال أي الزيانب فقال زينب امرأة عبد الله وزينب الأنصارية فقال نعم لهما أجران أجر القرابة وأجر الصدقة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/502)


16127 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بن نمير ثنا الأعمش عن منصور عن عمرو بن الحرث بن المصطلق عن زينب امرأة عبد الله قالت : أمرنا رسول الله صلى الله عليه و سلم بالصدقة فقال تصدقن يا معشر النساء فذكر الحديث قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه منصور – وهو ابن المعتمر – لم يدرك عمرو بن الحارث

(3/502)


16128 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا سفيان عن الأعمش عن شقيق عن عمرو بن الحرث بن المصطلق عن زينب قالت قال رسول الله صلى الله عليه و سلم تصدقن : يا معشر النساء فذكره
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(3/502)


( حديث رائطة امرأة عبد الله عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(3/503)


16129 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا حسين بن محمد ثنا بن أبي الزناد وسليمان بن داود قالا ثنا عبد الرحمن عن أبيه عن عروة عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة عن رائطة امرأة عبد الله وكانت امرأة صناعا وكانت تبيع وتصدق فقالت لعبد الله يوما لقد شغلتني أنت وولدك فما أستطيع أن أتصدق معكم فقال ما أحب إن لم يكن في ذلك أجران تفعلي فسألا عن ذلك رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال لها رسول الله صلى الله عليه و سلم : لك أجر ما أنفقت عليهم
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح وهذا إسناد حسن

(3/503)


16130 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب حدثنا أبي عن بن أسحق قال حدثني هشام بن عروة عن أبيه عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة عن رائطة امرأة عبد الله بن مسعود وأم ولده وكانت امرأة صناع اليد قال وكانت تنفق عليه وعلى ولده من صنعتها قالت فقلت لعبد الله بن مسعود لقد شغلتني أنت وولدك عن الصدقة فما أستطيع أن أتصدق معكم بشيء فقال لها عبد الله والله ما أحب إن لم يكن في ذلك أجر ان تفعلي فأتت رسول الله صلى الله عليه و سلم فقالت يا رسول الله إني امرأة ذات صنعة أبيع منها وليس لي ولا لولدي ولا لزوجي نفقة غيرها وقد شغلوني عن الصدقة فما أستطيع أن أتصدق بشيء فهل لي من أجر فيما أنفقت قال فقال لها رسول الله صلى الله عليه و سلم : أنفقي عليهم فإن لك في ذلك أجر ما أنفقت عليهم
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح وهذا إسناد حسن

(3/503)


حديث أم سليمان بن عمرو بن الأحوص رضي الله عنهما )

(3/503)


16131 – قال حدثنا عبد الله بن أحمد قال حدثني أبي قال ثنا بن فضيل عن يزيد عن سليمان بن عمرو بن الأحوص عن أمه قالت : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يرمي جمرة العقبة من بطن الوادي يوم النحر وهو يقول يا أيها الناس لا يقتل بعضكم ولا يصيب بعضكم وإذا رميتم الجمرة فارموها بمثل حصى الخذف فرمى بسبع ولم يقف وخلفة رجل يستره قلت من هذا قالوا الفضل بن العباس قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حسن لغيره وإسناده ضعيف لضعف يزيد – وهو ابن أبي زياد القرشي الهاشمي – ولجهالة حال سليمان بن عمرو بن الأحوص
* كلمة [ قال ] آخر الحديث زيادة فلتحذف

(3/503)


16132 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق أنا معمر عن يزيد بن أبي زياد عن سليمان بن عمرو بن الأحوص عن أمه وكانت بايعت النبي صلى الله عليه و سلم فقالت سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول وهو يرمي الجمرة من بطن الوادي وهو يقول : يا أيها الناس لا يقتل بعضكم بعضا وإذا رأيتم الجمرة فارموها بمثل حصى الخذف
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/503)


16133 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح قال ثنا شعبة عن يزيد بن أبي زياد عن سليمان بن عمرو بن الأحوص الأزدي عن أمه عن النبي صلى الله عليه و سلم أنها سمعته يقول عند جمرة العقبة : يا أيها الناس لا تقتلوا أنفسكم وارموا الجمرة أو الجمرات بمثل حصى الخذف
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(3/503)


( أول مسند المدنيين )
رضي الله عنهم بقية حديث سهل بن أبي حثمة رضي الله عنه

(4/2)


16134 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان بن عيينة عن صفوان بن سليم عن نافع بن جبير عن سهل بن أبي حثمة يبلغ به النبي صلى الله عليه و سلم قال وقال سفيان مرة ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : إذا صلى أحدكم إلى سترة فليدن منها ما لا يقطع الشيطان عليه صلاته
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/2)


16135 – قال أنا سفيان عن يحيى بن سعيد سمع بشير بن يسار مولى بني حارثة قال سفيان هذا حديث بن حارثة يخبر عن سهل بن أبي حثمة ووجد عبد الله بن سهل من الأنصار قتيلا في قليب من قلب خيبر فجاء عماه وأخوه إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم أخوه عبد الرحمن بن سهل وعماه حويصة ومحيصة فذهب عبد الرحمن يتكلم عند رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال الكبر الكبر فتكلم أحد عميه أما حويصة واما محيصة قال سفيان نسيت أيهما الكبير منهما فقال يا رسول الله انا وجدنا عبد الله قتيلا في قليب من قلب خيبر ثم ذكر يهود وشرهم وعداوتهم قال : ليقسم منكم خمسون ان يهود قتلته قالوا كيف نقسم على ما لم نر قال فتبرئكم يهود بخمسين يحلفون انهم لم يقتلوه قالوا كيف نرضى بإيمانهم وهم مشركون قال فوداه رسول الله صلى الله عليه و سلم من عنده فركضتني بكرة منه قيل لسفيان في الحديث وتستحقون دم صاحبكم قال هو ذا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/2)


16136 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا سفيان عن يحيى بن سعيد عن بشير بن يسار عن سهل بن أبي حثمة قال : نهى رسول الله صلى الله عليه و سلم عن بيع التمر بالتمر ورخص في العرايا أن تشترى بخرصها يأكلها أهلها رطبا قال سفيان قال لي يحيى بن سعيد وما علم أهل مكة بالعرايا قلت أخبرهم عطاء سمعه من جابر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/2)


16137 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا خبيب بن عبد الرحمن عن عبد الرحمن بن مسعود بن نيار عن سهل بن أبي حثمة قال أتانا ونحن في مسجدنا قال فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إذا خرصتم فخذوا ودعوا دعوا الثلث فان لم تدعوا أو تجدوا شعبة الشاك الثلث فالربع
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف لضعف عبد الرحمن بن مسعود ابن نيار وباقي رجال الإسناد ثقات رجال الشيخين

(4/2)


16138 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد ثنا شعبة قال أخبرني خبيب بن عبد الرحمن عن عبد الرحمن بن مسعود بن نيار قال أتانا سهل بن أبي حثمة في مسجدنا فقال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إذا خرصتم فخذوا ودعوا دعوا الثلث فان لم تجدوا أو تدعوا فالربع
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف لضعف عبد الرحمن بن مسعود ابن نيار وباقي رجال الإسناد ثقات رجال الشيخين

(4/3)


16139 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا سفيان عن عبد القدوس بن بكر بن خنيس قال أخبرنا حجاج عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن عبد الله بن عمرو والحجاج عن محمد بن سليمان بن أبي حثمة عن عمه سهل بن أبي حثمة قال : كانت حبيبة ابنة سهل تحت ثابت بن قيس بن شماس الأنصاري فكرهته وكان رجلا دميما فجاءت إلى النبي صلى الله عليه و سلم فقالت يا رسول الله انى لأراه فلولا مخافة الله عز و جل لبزقت في وجهه فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم أتردين عليه حديقته التي أصدقك قالت نعم فأرسل إليه فردت عليه حديقته وفرق بينهما قال فكان ذلك أول خلع كان في الإسلام
تعليق شعيب الأرنؤوط : حسن لغيره ولهذا الحديث إسنادان . وهما ضعيفان مدارهما على الحجاج بن أرطاة وهو ضعيف

(4/3)


16140 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب حدثنا أبي عن بن إسحاق حدثني بشير بن يسار عن سهل بن أبي حثمة قال : خرج عبد الله بن سهل أخو بنى حارثة يعنى في نفر من بنى حارثة إلى خيبر يمتارون منها تمرا قال فعدى على عبد الله بن سهل فكسرت عنقه ثم طرح في منهر من مناهر عيون خيبر وفقده أصحابه فالتمسوه حتى وجدوه فغيبوه قال ثم قدموا على رسول الله صلى الله عليه و سلم فأقبل أخوه عبد الرحمن بن سهل وابنا عمه حويصة ومحيصة وهما كانا أسن من عبد الرحمن وكان عبد الرحمن إذا أقدم القوم وصاحب الدم فتقدم لذلك فكلم رسول الله صلى الله عليه و سلم قبل ابني عمه حويصة ومحيصة قال فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم الكبر الكبر فاستأخر عبد الرحمن وتكلم حويصة ثم تكلم محيصة ثم تكلم عبد الرحمن فقالوا يا رسول الله عدى على صاحبنا فقتل وليس بخيبر عدو إلا يهود قال فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم تسمون قاتلكم ثم تحلفون عليه خمسين يمينا ثم تسلمه قال فقالوا يا رسول الله ما كنا لنحلف على ما لم نشهد قال فيحلفون لكم خمسين يمينا ويبرؤون من دم صاحبكم قالوا يا رسول الله ما كنا لنقبل إيمان يهود ما هم فيه من الكفر أعظم من أن يحلفوا على أثم قال فوداه رسول الله صلى الله عليه و سلم من عنده مائة ناقة قال يقول سهل فوالله ما أنسى بكرة منها حمراء ركضتني وأنا أحوزها
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد حسن من أجل محمد بن إسحاق

(4/3)


16141 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال حدثنا محمد بن إدريس الشافعي قال حدثنا مالك عن بن أبي ليلى عبد الله بن عبد الرحمن بن سهل بن أبي حثمة ان سهل بن أبي حثمة أخبره ورجال من كبراء قومه : ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال لحويصة ومحيصة وعبد الرحمن أتحلفون وتستحقون دم صاحبكم قالوا لا قال فتحلف يهود قالوا ليس بمسلمين فوداه النبي صلى الله عليه و سلم من عنده
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح من فوق الإمام الشافعي على شرط الشيخين

(4/3)


حديث عبد الله بن الزبير بن العوام رضي الله عنه )

(4/3)


16142 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم ثنا سعيد بن يزيد يعنى أبا مسلمة قال حدثنا عبد العزيز بن أسيد قال سمعت رجلا قال لابن الزبير : افتنا في نبيذ الجر فقال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم ينهى عنه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف لجهالة حال عبد العزيز بن أسيد : وهو البصري

(4/3)


16143 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد القدوس بن بكر بن خنيس قال انا حجاج عن عامر بن عبد الله بن الزبير عن أبيه قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم افتتح الصلاة فرفع يديه حتى جاوز بهما أذنيه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف حجاج : وهو ابن أرطاة وعبد القدوس بن بكر بن خنيس

(4/3)


16144 – قال قرئ على سفيان وأنا شاهد سمعت بن عجلان وزياد بن سعد عن عامر بن عبد الله بن الزبير عن أبيه قال : رأيت النبي صلى الله عليه و سلم هكذا وعقد بن الزبير
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين رجاله ثقات رجال الشيخين غير ابن عجلان – وهو محمد – فقد أخرج له مسلم متابعة والبخاري تعليقا وقد توبع

(4/3)


16145 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن بن عجلان قال حدثني عامر بن عبد الله بن الزبير عن أبيه قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا جلس في التشهد وضع يده اليمنى على فخذه اليمنى ويده اليسرى على فخذه اليسرى وأشار بالسبابة ولم يجاوز بصره إشارته
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/3)


16146 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن عطاء بن السائب عن أبي البختري عن أبي عبيدة عن عبد الله بن الزبير عن النبي صلى الله عليه و سلم : ان رجلا حلف بالله الذي لا إله الا هو كاذبا فغفر الله له قال شعبة من قبل التوحيد
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف فقد اضطرب فيه عطاء بن السائب لاختلاطه

(4/3)


16147 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا عبد الرحمن عن سفيان عن منصور عن مجاهد عن يوسف عن بن الزبير أن النبي صلى الله عليه و سلم قال لرجل : أنت أكبر ولد أبيك فحج عنه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح دون قوله : ” أنت أكبر ولد أبيك ” وهذا إسناد ضعيف

(4/3)


16148 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثني أبي عن بن إسحاق قال حدثني أبي إسحاق بن يسار قال : إنا لبمكة إذ خرج علينا عبد الله بن الزبير فنهى عن التمتع بالعمرة إلى الحج وأنكر ان يكون الناس صنعوا ذلك مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فبلغ ذلك عبد الله بن عباس فقال وما علم بن الزبير بهذا فليرجع إلى أمه أسماء بنت أبي بكر فليسألها فإن لم يكن الزبير قد رجع إليها حلالا وحلت فبلغ ذلك أسماء فقالت يغفر الله لابن عباس والله لقد أفحش قد والله صدق بن عباس لقد حلوا وأحللنا وأصابوا النساء
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(4/3)


16149 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا خلف بن الوليد قال ثنا عبد الله بن المبارك قال حدثني مصعب بن ثابت : ان عبد الله بن الزبير كانت بينه وبين أخيه عمرو بن الزبير خصومة فدخل عبد الله بن الزبير على سعيد بن العاص وعمرو بن الزبير معه على السرير فقال سعيد لعبد الله بن الزبير ههنا فقال لا قضاء رسول الله صلى الله عليه و سلم أو سنة رسول الله صلى الله عليه و سلم ان الخصمين يقعدان بين يدي الحكم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف مصعب بن ثابت ولانقطاعه مصعب بن ثابت لم يسمع من جده عبد الله بن الزبير بينهما ثابت

(4/4)


16150 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الله بن نمير قال ثنا هشام يعنى بن عروة بن الزبير قال : كان عبد الله بن الزبير يقول في دبر كل صلاة حين يسلم لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير لا حول ولا قوة الا بالله لا إله الا الله ولا نعبد الا إياه وله النعمة وله الفضل وله الثناء الحسن لا إله الا الله مخلصين له الدين ولو كره الكافرون قال وكان رسول الله صلى الله عليه و سلم يهلل بهن دبر كل صلاة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير أبي الزبير : وهو محمد بن مسلم بن تدرس فقد أخرج له البخاري مقرونا بغيره واحتج به مسلم

(4/4)


16151 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا موسى بن داود ثنا نافع يعنى بن عمر عن بن أبي مليكة فقال بن الزبير : فما كان عمر يسمع النبي صلى الله عليه و سلم بعد هذه الآية حتى يستفهمه يعنى قوله تعالى { لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي }
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير موسى بن داود : وهو الضبي فمن رجال مسلم

(4/4)


16152 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا معمر بن سليمان الرقى قال ثنا الحجاج عن فرات بن عبد الله وهو فرات القزاز عن سعيد بن جبير قال : كنت جالسا عند عبد الله بن عتبة بن مسعود وكان بن الزبير جعله على القضاء إذ جاءه كتاب بن الزبير سلام عليك أما بعد فإنك كتبت تسألني عن الجد وان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال لو كنت متخذا من هذه الأمة خليلا دون ربي عز و جل لاتخذت بن أبي قحافة ولكنه أخي في الدين وصاحبي في الغار جعل الجد أبا وأحق ما أخذناه قول أبي بكر الصديق رضي الله عنه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف لضعف حجاج : وهو ابن أرطاة وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين غير معمر بن سليمان الرقي فقد أخرج له أصحاب السنن خلا أبو داود

(4/4)


16153 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا أبي عن بن إسحاق قال حدثني وهب بن كيسان مولى بن الزبير قال : سمعت عبد الله بن الزبير في يوم العيد يقول حين صلى قبل الخطبة ثم قام يخطب الناس يا أيها الناس كلا سنة الله وسنة رسول الله صلى الله عليه و سلم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن من أجل ابن إسحاق : وهو محمد

(4/4)


16154 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا أبو سلمة الخزاعي ثنا عبد الرحمن بن أبي الموالي قال أخبرني نافع بن ثابت عن عبد الله بن الزبير قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا صلى العشاء ركع أربع ركعات وأوتر بسجدة ثم نام حتى يصلي بعد صلاته بالليل
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه نافع بن ثابت : هو ابن عبد الله بن الزبير من رجال ” التعجيل ” لم يدرك جده عبد الله وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح

(4/4)


16155 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا يحيى بن سعيد عن هشام قال أخبرني أبي عن عبد الله بن الزبير أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : لا يحرم من الرضاع المصة والمصتان قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/4)


16156 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عارم قال ثنا عبد الله بن المبارك قال ثنا مصعب بن ثابت قال ثنا عامر بن عبد الله بن الزبير عن أبيه قال : قدمت قبيلة ابنة عبد العزى بن عبد أسعد من بنى مالك بن حسل على ابنتها أسماء ابنة أبي بكر بهدايا ضباب وأقط وسمن وهى مشركة فأبت أسماء ان تقبل هديتها وتدخلها بيتها فسألت عائشة النبي صلى الله عليه و سلم فأنزل الله عز و جل { لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين } إلى آخر الآية فأمرها ان تقبل هديتها وان تدخلها بيتها قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف مصعب بن ثابت : وهو ابن عبد الله بن الزبير وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/4)


16157 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن بن جريج عن بن أبي مليكة عن بن الزبير قال ان الذي قال له رسول الله صلى الله عليه و سلم : لو كنت متخذا خليلا سوى الله عز و جل حتى ألقاه لاتخذت أبا بكر جعل الجد أبا
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/4)


16158 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس قال ثنا حماد يعنى بن زيد عن هشام بن عروة عن أبيه عن عبد الله بن الزبير أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : لكل نبي حواري وحواري الزبير وبن عمتي قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد اختلف فيه على هشام بن عروة

(4/4)


16159 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى ووكيع عن هشام بن عروة : مرسل
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/4)


16160 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سليمان بن حرب قال حدثنا حماد بن زيد مرسل ليس فيه بن الزبير قال :
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/4)


16161 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هاشم بن القاسم قال ثنا ليث بن سعد قال وحدثني بن شهاب عن عروة بن الزبير عن عبد الله بن الزبير قال : خاصم رجل من الأنصار الزبير إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم في شراج الحرة التي يسقون بها النخل فقال الأنصاري للزبير سرح الماء فأبى فكلم رسول الله صلى الله عليه و سلم قال رسول الله صلى الله عليه و سلم اسق يا زبير ثم أرسل إلى جارك فغضب الأنصاري فقال يا رسول الله أن كان بن عمتك فتلون وجهه ثم قال احبس الماء حتى يبلغ إلى الجدر قال الزبير والله انى لأحسب هذه الآية نزلت في ذلك { فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم } إلى قوله { ويسلموا تسليما } قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/4)


16162 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس قال حدثنا حماد يعنى بن زيد قال حدثنا حبيب المعلم عن عطاء عن عبد الله بن الزبير قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : صلاة في مسجدي هذا أفضل من ألف صلاة فيما سواه من المساجد الا المسجد الحرام وصلاة في المسجد الحرام أفضل من مائة صلاة في هذا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير حبيب المعلم فقد أخرج له البخاري متابعة واحتج به مسلم

(4/5)


16163 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس وعفان قالا حدثنا حماد بن زيد قال عفان في حديثه ثنا ثابت البناني وقال يونس عن ثابت قال سمعت بن الزبير قال عفان يخطبنا وقال يونس وهو يخطب يقول قال محمد صلى الله عليه و سلم : من لبس الحرير في الدنيا لم يلبسه في الآخرة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/5)


16164 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الأسود بن عامر قال حدثنا إسرائيل قال ثنا ثوير قال سمعت بن الزبير : يقول هذا يوم عاشوراء فصوموه فان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال صوموه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف جدا لضعف ثوير : وهو ابن فاختة وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/5)


16165 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن بن جريج عن أبي مليكة عن بن الزبير قال ان الذي قال له رسول الله صلى الله عليه و سلم : لو كنت متخذا خليلا سوى الله حتى ألقاه لاتخذت أبا بكر جعل الجد أبا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/5)


16166 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا هشام عن أبيه عن بن الزبير قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لا تحرم المصة والمصتان قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/5)


16167 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل ثنا حجاج بن أبي عثمان ثنا أبو الزبير قال سمعت عبد الله بن الزبير يحدث على هذا المنبر وهو يقول : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا سلم في دبر الصلاة أو الصلوات يقول لا إله الا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير لا حول ولا قوة الا بالله ولا نعبد الا إياه أهل النعمة والفضل والثناء الحسن لا إله الا الله مخلصين له الدين ولو كره الكافرون
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير أبي الزبير : وهو محمد بن مسلم بن تدرس فقد أخرج له البخاري مقرونا بغيره واحتج به مسلم

(4/5)


16168 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم قال أنا أيوب عن عبد الله بن أبي مليكة عن عبد الله بن الزبير ان عليا ذكر ابنة أبي جهل فبلغ النبي صلى الله عليه و سلم فقال : انها فاطمة بضعة منى يؤذيني ما آذاها وينصبني ما أنصبها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/5)


16169 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن سلمة بن كهيل قال سمعت أبا الحكم قال : سألت عبد الله بن الزبير عن الجر والدباء
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم أبو الحكم : وهو عمران بن الحارث السلمي من رجاله وبقية رجال الإسناد ثقات رجال الشيخين

(4/5)


16170 – حدثنا عبد الله حدثني أبي حدثنا جرير عن منصور عن مجاهد عن يوسف بن الزبير عن عبد الله بن الزبير قال جاء رجل من خثعم إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : أن أبي أدركه الإسلام وهو شيخ كبير لا يستطيع ركوب الرحل والحج مكتوب عليه أفأحج عنه قال أنت أكبر ولده قال نعم قال أرأيت لو كان على أبيك دين فقضيته عنه أكان ذلك يجزئ عنه قال نعم قال فاحجج عنه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح دون قوله : ” أنت أكبر ولده “

(4/5)


16171 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو كامل ثنا حماد يعنى بن سلمة عن أيوب عن عبد الله بن الزبير : ان النبي صلى الله عليه و سلم وقت لأهل نجد قرنا
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه أيوب وهو السختياني لم يسمع من ابن الزبير

(4/5)


16172 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا سفيان عن منصور عن مجاهد عن بن الزبير : أن زمعة كانت له جارية وكان يبطنها وكانوا يتهمونها فولدت فقال النبي صلى الله عليه و سلم لسودة أما الميراث فله وأما أنت فاحتجبي منه يا سودة فإنه ليس لك بأخ
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح دون قوله : ” فإنه ليس لك بأخ ” وهذا إسناد ضعيف مجاهد : وهو ابن جبر المكي لم يسمع من ابن الزبير بينهما يوسف بن الزبير وهو القرشي الأسدي

(4/5)


16173 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق أنا بن عيينة عن إسماعيل بن أبي خالد عن الشعبي قال سمعت عبد الله بن الزبير وهو مستند إلى الكعبة وهو يقول : ورب هذه الكعبة لقد لعن رسول الله صلى الله عليه و سلم فلانا وما ولد من صلبه
تعليق شعيب الأرنؤوط : رجاله ثقات رجال الشيخين وأخرجه البزار من طريق عبد الرزاق بهذا الإسناد ولفظه : ورب هذا البيت لقد لعن الله الحكم وما ولد على لسان نبيه صلى الله عليه و سلم … . وقد سلف من حديث عبد الله بن عمرو بن العاص بإسناد صحيح وفيه قوله صلى الله عليه و سلم ” ليدخلن عليكم رجل لعين ” ولم يذكر ولده وعند البزار في البحر الزخار 2273 من طريق عبد الرحمن بن مغراءعن اسماعيل بن أبي خالد عن عبد الله بن البهي مولى الزبير قال كنت في المسجد ومروان يخطب فقال عبد الرحمن بن أبي بكر والله ما استخلف أحدا من أهله فقال مروان أنت الذي نزلت فيك والذي قال لوالديه أف لكما فقال عبد الرحمن كذبت ولكن رسول الله لعن أباك
قال السندي : قوله : فلانا أي الحكم

(4/5)


16174 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو اليمان ثنا إسماعيل بن عياش عن هشام بن عروة عن أبيه قال قال عبد الله بن الزبير لعبد الله بن جعفر : أتذكر يوم استقبلنا النبي صلى الله عليه و سلم فحملني وتركك وكان صلى الله عليه و سلم يستقبل بالصبيان إذا جاء من سفر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف إسماعيل بن عياش في روايته عن غير أهل بلده وهذه منها وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/5)


16175 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هارون بن معروف قال عبد الله وسمعته أنا من هارون قال حدثنا عبد الله بن وهب قال حدثني عبد الله بن الأسود القرشي عن عامر بن عبد الله بن الزبير عن أبيه ان النبي صلى الله عليه و سلم قال : أعلنوا النكاح
تعليق شعيب الأرنؤوط : حسن لغيره وهذا إسناده فيه عبد الله بن الأسود القرشي من رجال ” التعجيل ” انفرد بالرواية عنه عبد الله بن وهب وبقية رجاله ثقات رجال الشخيين غير عبد الله بن أحمد فمن رجال النسائي وهو ثقة

(4/5)


16176 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن بن مسلمة انه سمع عبد الله بن أسيد قال سمعت بن الزبير وسأله رجل عن نبيذ الجر فقال : نهى رسول الله صلى الله عليه و سلم عن نبيذ الجر
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف من أجل عبد العزيز بن أسيد وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/5)


16177 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسين بن محمد ثنا إسرائيل عن ثوير قال سمعت عبد الله بن الزبير وهو على المنبر يقول : هذا يوم عاشوراء فصوموه فان رسول الله صلى الله عليه و سلم أمر بصومه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف جدا

(4/6)


16178 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا نافع بن عمر الجمعي عن بن أبي مليكة قال : كاد الخيران أن يهلكا أبو بكر وعمر لما قدم على النبي صلى الله عليه و سلم وفد بنى تميم أشار أحدهما بالأقرع بن حابس الحنظلي أخي بنى مجاشع وأشار الآخر بغيره قال أبو بكر لعمر إنما أردت خلافي فقال عمر ما أردت خلافك فارتفعت أصواتهما عند النبي صلى الله عليه و سلم فنزلت { يا أيها الذين آمنوا لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي } إلى قوله { عظيم } قال بن أبي مليكة قال بن الزبير فكان عمر بعد ذلك ولم يذكر ذلك عن أبيه يعنى أبا بكر إذا حدث النبي صلى الله عليه و سلم حديثه كأخي السرار لم يسمعه حتى يستفهمه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/6)


حديث قيس بن أبي غرزة رضي الله تعالى عنه )

(4/6)


16179 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال حدثنا سفيان بن عيينة عن جامع بن أبي راشد وعاصم عن أبي وائل عن قيس بن أبي غرزة قال : كنا نسمى السماسرة على عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم فأتانا بالبقيع فقال يا معشر التجار فسمانا باسم أحسن من اسمنا إن البيع يحضره الحلف والكذب فشوبوه بالصدقة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير عاصم : وهو ابن بهدلة فقد أخرج له الشيخان مقرونا بغيره وهو حسن الحديث وقد توبع

(4/6)


16180 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا الأعمش عن أبي وائل عن قيس بن أبي غرزة قال : كنا نبتاع الأوساق بالمدينة وكنا نسمى السماسرة قال فأتانا رسول الله صلى الله عليه و سلم فسمانا باسم هو أحسن مما كنا نسمى به أنفسنا فقال يا معشر التجار ان هذا البيع يحضره اللغو والحلف فشوبوه بالصدقة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين إلا أن صحابيه لم يخرج له سوى أصحاب السنن

(4/6)


16181 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن مغيرة عن أبي وائل عن قيس بن أبي غرزة قال : أتانا رسول الله صلى الله عليه و سلم ونحن في السوق فقال ان هذه السوق يخالطها اللغو وحلف فشوبوها بصدقة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى أصحاب السنن

(4/6)


16182 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بهز قال ثنا شعبة قال حبيب بن أبي ثابت أخبرني قال سمعت أبا وائل يحدث عن قيس بن أبي غرزة قال : خرج إلينا رسول الله صلى الله عليه و سلم ونحن نبيع الرقيق نسمى السماسرة فقال يا معشر التجار ان بيعكم هذا يخالطه لغو وحلف فشوبوه بصدقة أو بشيء من صدقة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى أصحاب السنن

(4/6)


16183 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي عن سفيان عن حبيب بن أبي ثابت عن أبي وائل عن قيس بن أبي غرزة قال : كنا نبيع الرقيق في السوق وكنا نسمى السماسرة فسمانا رسول الله صلى الله عليه و سلم بأحسن مما سمينا به أنفسنا فقال يا معشر التجار ان هذا البيع يحضره اللغو والأيمان فشوبوه بالصدقة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى أصحاب السنن

(4/6)


16184 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو معاوية ثنا الأعمش عن شقيق عن قيس بن أبي غرزة قال : كنا نسمى على عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم السماسرة فمر بنا رسول الله صلى الله عليه و سلم فسمانا باسم هو أحسن منه فقال يا معشر التجار ان هذا البيع يحضره اللغو والحلف فشوبوه بالصدقة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/6)


16185 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال أنا العوام بن حوشب قال حدثني إبراهيم مولى صخير عن بعض أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم قال : أراد رسول الله صلى الله عليه و سلم ان ينهى عن بيع فقالوا يا رسول الله انها معايشنا قال فقال لا خلاب إذا وكنا نسمى السماسرة فذكر الحديث
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه إبراهيم مولى صخير – وهو إبراهيم بن عبد الرحمن السكسكي – لم يدرك أحدا من الصحابة

(4/6)


حديث أبي سريحة الغفاري حذيفة بن أسيد رضي الله تعالى عنه )

(4/6)


16186 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان بن عيينة عن فرات عن أبي الطفيل عن حذيفة بن أسيد : اطلع النبي صلى الله عليه و سلم علينا ونحن نتذاكر الساعة فقال ما تذكرون قالوا نذكر الساعة فقال انها لن تقوم حتى ترون عشر آيات الدخان والدجال والدابة وطلوع الشمس من مغربها ونزول عيسى بن مريم ويأجوج ومأجوج وثلاث خسوف خسف بالمشرق وخسف بالمغرب وخسف بجزيرة العرب وآخر ذلك نار تخرج من قبل تطرد الناس إلى محشرهم قال أبو عبد الرحمن سقط كلمة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى مسلم

(4/6)


16187 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان عن عمرو عن أبي الطفيل عن حذيفة بن أسيد الغفاري قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم أو قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يدخل الملك على النطفة بعد ما تستقر في الرحم بأربعين ليلة وقال سفيان مرة أو خمسين وأربعين ليلة فيقول يا رب ماذا أشقى أم سعيد أذكر أم أنثى فيقول الله تبارك وتعالى فيكتبان فيقولان ماذا أذكر أم أنثى فيقول الله عز و جل فيكتبان فيكتب عمله وأثره ومصيبته ورزقه ثم تطوى الصحيفة فلا يزاد على ما فيها ولا ينقص
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى مسلم

(4/6)


16188 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن فرات عن أبي الطفيل عن أبي سريحة قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم في غرفة ونحن تحتها نتحدث قال فاشرف علينا رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال ما تذكرون قالوا الساعة قال ان الساعة لن تقوم حتى ترون عشر آيات خسف بالمشرق وخسف بالمغرب وخسف في جزيرة العرب والدخان والدجال والدابة وطلوع الشمس من مغربها ويأجوج ومأجوج ونار تخرج من قعر عدن ترحل الناس فقال شعبة سمعته وأحسبه قال تنزل معهم حيث نزلوا وتقيل معهم حيث قالوا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فإنه لم يخرج له سوى مسلم لكن اختلف في رفعه ووقفه

(4/7)


16188 – قال شعبة وحدثني بهذا الحديث رجل عن أبي الطفيل عن أبي سريحة :ولم يرفعه إلى النبي صلى الله عليه و سلم فقال أحد هذين الرجلين نزول عيسى بن مريم وقال الآخر ريح تلقيهم في البحر

(4/7)


16189 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي ثنا سفيان عن فرات عن أبي الطفيل عن حذيفة بن أسيد الغفاري قال : أشرف علينا رسول الله صلى الله عليه و سلم من غرفة ونحن نتذاكر الساعة فقال لا تقوم الساعة حتى ترون عشر آيات طلوع الشمس من مغربها والدخان والدابة وخروج يأجوج ومأجوج وخروج عيسى بن مريم والدجال وثلاث خسوف خسف بالمغرب وخسف بالمشرق وخسف بجزيرة العرب ونار تخرج من قعر عدن تسوق أو تحشر الناس تبيت معهم حيث باتوا وتقيل معهم حيث قالوا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/7)


16190 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح قال ثنا سعيد بن أبي عروبة وعبد الوهاب عن سعيد عن قتادة عن أبي الطفيل عن حذيفة بن أسيد الغفاري ان رسول الله صلى الله عليه و سلم أخبر بموت النجاشي قال فقال : صلوا على أخ لكم مات بغير بلادكم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فإنه لم يخرج له سوى مسلم

(4/7)


16191 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد وأزهر بن القاسم قالا ثنا المثنى ثنا قتادة عن أبي الطفيل عن حذيفة بن أسيد : ان رسول الله صلى الله عليه و سلم خرج عليهم يوما فقال صلوا على صاحبكم مات بغير بلادكم قالوا من هو يا رسول الله قال صحمة النجاشي وقال أزهر صحمة وقال أزهر أبي الطفيل الليثي عن حذيفة بن أسيد الغفاري
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/7)


16192 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سعيد مولى بنى هاشم قال ثنا المثنى بن سعيد قال ثنا قتادة عن أبي الطفيل عن حذيفة بن أسيد : ان رسول الله صلى الله عليه و سلم جاء ذات يوم فقال صلوا على أخ لكم مات بغير أرضكم قالوا من هو يا رسول الله قال صحمة النجاشي فقاموا فصلوا عليه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه فإنه لم يخرج له سوى مسلم

(4/7)


حديث عقبة بن الحرث رضي الله تعالى عنه )

(4/7)


16193 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم قال أنا أيوب عن عبد الله بن أبي مليكة قال حدثني عبيد بن أبي مريم عن عقبة بن الحرث قال وقد سمعته من عقبة ولكني لحديث عبيد أحفظ قال : تزوجت فجاءتنا امرأة سوداء فقالت إني قد أرضعتكما فأتيت النبي صلى الله عليه و سلم فقلت إني تزوجت امرأة فلانة ابنة فلان فجاءتنا امرأة سوداء فقالت إني أرضعتكما وهي كافرة فأعرض عنى فأتيته من قبل وجهه فقلت إنها كاذبة فقال لي كيف بها وقد زعمت أنها قد أرضعتكما دعها عنك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط البخاري رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى البخاري

(4/7)


16194 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان بن عيينة عن إسماعيل يعنى بن أمية عن بن أبي مليكة عن عقبة بن الحرث : تزوجت ابنة أبي أيهاب فجاءت امرأة سوداء يعنى فذكرت انها أرضعتكما فأتيت النبي صلى الله عليه و سلم فقمت بين يديه فكلمته فأعرض عنى فقمت عن يمينه فأعرض عنى فقلت يا رسول الله إنما هي سوداء قال فكيف وقد قيل قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط البخاري رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فلم يخرج له سوى البخاري

(4/7)


16195 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد قال حدثنا أبي قال ثنا أيوب عن بن أبي مليكة قال حدثني عقبة بن الحرث قال أتي رسول : الله صلى الله عليه و سلم بالنعيمان قد شرب الخمر فأمر رسول الله صلى الله عليه و سلم من في البيت فضربوه بالأيدي والجريد والنعال قال فكنت فيمن ضربه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط البخاري رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فلم يخرج له سوى البخاري

(4/7)


16196 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح قال ثنا عمر بن سعيد بن أبي حسين قال حدثني عبد الله بن أبي مليكة عن عقبة بن الحرث قال : صليت مع رسول الله صلى الله عليه و سلم العصر فلما سلم قام سريعا فدخل على بعض نسائه ثم خرج ورأى ما في وجوه القوم من تعاجبهم وليس عليه قال ذكرت وأنا في الصلاة تبرا عندنا فكرهت ان يمسي أو يبيت عندنا فأمرت بقسمته قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط البخاري رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فلم يخرج له سوى البخاري

(4/7)


16197 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو أحمد الزبيري قال ثنا عمر بن سعيد عن بن أبي مليكة عن عقبة بن الحرث قال : انصرف رسول الله صلى الله عليه و سلم حين صلى العصر فذكر معناه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط البخاري رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فمن رجال البخاري

(4/8)


16198 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن بن جريج عن بن أبي مليكة قال حدثني عقبة بن الحرث أو سمعته منه : انه تزوج أم يحيى ابنة أبي أيهاب فجاءت امرأة سوداء فقالت قد أرضعتكما فذكرت ذلك لرسول الله صلى الله عليه و سلم فأعرض عنى فتنحيت فذكرته له فقال فكيف وقد زعمت ان قد أرضعتكما فنهاه عنها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط البخاري صحابيه من رجاله وباقي السند من رجال الشيخين

(4/8)


16199 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال انا بن جريج قال انا عبد الله بن عبيد الله بن أبي مليكة ان عقبة بن الحرث بن عامر أخبره أو سمعه منه ان لم يكن خصه به : انه نكح ابنة أبي أيهاب فقالت أمة سوداء قد أرضعتكما فجئت النبي صلى الله عليه و سلم فذكرت ذلك له فأعرض عنى فجئت فذكرت له فقال فكيف وقد زعمت ان قد أرضعتكما فنهاه عنها قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط البخاري رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فلم يخرج له سوى البخاري

(4/8)


16200 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سليمان بن حرب وعفان قالا ثنا وهيب بن خالد قال عفان في حديثه قال ثنا أيوب عن عبد الله بن أبي مليكة عن عقبة بن الحرث : أن النبي صلى الله عليه و سلم أتى بالنعيمان أو بن النعيمان وهو سكران قال فاشتد على رسول الله صلى الله عليه و سلم وأمر من في البيت أن يضربوه فضربوه قال عفان في حديثه فشق على رسول الله صلى الله عليه و سلم مشقة شديدة قال عقبة فكنت فيمن ضربه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط البخاري رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فلم يخرج له سوى البخاري

(4/8)


حديث أوس بن أبي أوس الثقفي وهو أوس بن حذيفة رضي الله تعالى عنه )

(4/8)


16201 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هشيم عن يعلى بن عطاء عن أبيه عن أوس بن أبي أوس الثقفي قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم أتى كظامة قوم فتوضأ قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة حال والد يعلى – وهو عطاء العامري – فقد انفرد بالرواية عنه ابنه يعلى وقال ابن القطان : مجهول الحال

(4/8)


16202 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن شعبة عن النعمان بن سالم عن بن أبي أوس عن جده انه : كان يؤتى بنعليه وهو يصلي فيلبسهما ويقول أنى رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي في نعليه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة ابن أبي أوس

(4/8)


16203 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى عن شعبة قال ثنا يعلى بن أمية عن أوس بن أبي أوس قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم توضأ ومسح على نعليه ثم قام إلى الصلاة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف والد يعلى – وهو عطاء العامري – مجهول

(4/8)


16204 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا شعبة عن النعمان بن سالم عن بن أبي أوس عن جده : ان رسول الله صلى الله عليه و سلم صلى في نعليه واستوكف ثلاثا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة ابن أبي أوس

(4/8)


16205 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن النعمان قال سمعت أوسا يقول : أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم في وفد ثقيف فكنا في قبة فقام من كان فيها غيري وغير رسول الله صلى الله عليه و سلم فجاء رجل فساره فقال اذهب فاقتله ثم قال أليس يشهد أن لا إله الا الله قال بلى ولكنه يقولها تعوذا فقال رده ثم قال أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا لا إله الا الله فإذا قالوها حرمت على دماؤهم وأموالهم الا بحقها فقلت لشعبة أليس في الحديث ثم قال أليس يشهد أن لا إله الا الله وإني رسول الله قال شعبة أظنها معها وما أدري قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد رجاله ثقات رجال الصحيح غير صحابيه فقد روى له أصحاب السنن ما خلا الترمذي

(4/8)


16206 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا بن جريج عن عمر بن محمد عن سعيد بن أبي هلال عن محمد بن سعيد عن أوس بن أبي أوس عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : إذا كان يوم الجمعة فغسل أحدكم رأسه واغتسل ثم غدا أو ابتكر ثم دنا فاستمع وأنصت كان له بكل خطوة خطاها كصيام سنة وقيام سنة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد تالف محمد بن سعيد : وهو المصلوب متروك كذبوه

(4/8)


16207 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسين بن على الجعفي عن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر عن أبي الأشعث الصنعاني عن أوس بن أبي أوس قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من أفضل أيامكم يوم الجمعة فيه خلق آدم وفيه قبض وفيه النفخة وفيه الصعقة فاكثروا على من الصلاة فيه فان صلاتكم معروضة على فقالوا يا رسول الله وكيف تعرض عليك صلاتنا وقد أرمت يعنى وقد بليت قال إن الله عز و جل حرم على الأرض أن تأكل أجساد الأنبياء صلوات الله عليهم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله رجال الصحيح غير صحابيه فمن رجال أصحاب السنن

(4/8)


16208 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الله بن بكر السهمي قال ثنا حاتم بن أبي صغيرة عن النعمان بن سالم ان عمرو بن أوس أخبره ان أباه أوسا أخبره قال : انا لقعود عند رسول الله صلى الله عليه و سلم في الصفة وهو يقص علينا ويذكرنا إذ جاء رجل فساره فقال اذهبوا فاقتلوه قال فلما ولى الرجل دعاه رسول الله صلى الله عليه و سلم قال أيشهد ان لا إله الا الله قال الرجل نعم نعم يا رسول الله فقال اذهبوا فخلوا سبيله فإنما أمرت ان أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله الا الله فإذا فعلوا ذلك حرمت على دماؤهم وأموالهم الا بحقها قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح النعمان بن سالم – وهو الطائفي – من رجال مسلم وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فلم يخرج له سوى أصحاب السنن خلا الترمذي

(4/8)


16209 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن عبد الله الأنصاري قال ثنا أبو يونس حاتم بن أبي صغيرة قال حدثني النعمان بن سالم ان عمرو بن أوس أخبره عن أبيه أوس قال : إنا لقعود عند رسول الله صلى الله عليه و سلم يحدثنا ويوصينا إذ أتاه رجل فذكر مثله قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/9)


16210 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بهز بن أسد ثنا حماد بن سلمة أنا يعلى بن عطاء عن أوس بن أبي أوس قال رأيت أبي يوما توضأ فمسح على النعلين فقلت له أتمسح عليهما فقال : هكذا رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يفعل قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه يعلى بن عطاء لم يدرك أوس بن أبي أوس بينهما والده عطاء العامري

(4/9)


16211 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي ثنا عبد الله بن عبد الرحمن الطائفي عن عثمان بن عبد الله بن أوس الثقفي عن جده أوس بن حذيفة قال : كنت في الوفد الذين أتوا النبي صلى الله عليه و سلم أسلموا من ثقيف من بنى مالك أنزلنا في قبة له فكان يختلف إلينا بين بيوته وبين المسجد فإذا صلى العشاء الآخرة انصرف إلينا ولا نبرح حتى يحدثنا ويشتكى قريشا ويشتكى أهل مكة ثم يقول لا سواء كنا بمكة مستذلين ومستضعفين فلما خرجنا إلى المدينة كانت سجال الحرب علينا ولنا فمكث عنا ليلة لم يأتنا حتى طال ذلك علينا بعد العشاء قال قلنا ما أمكثك عنا يا رسول الله قال طرأ على حزب من القرآن فأردت أن لا أخرج حتى أقضيه قال فسألنا أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم حين أصبحنا قال قلنا كيف تحزبون القرآن قالوا نحزبه ثلاث سور وخمس سور وسبع سور وتسع سور وإحدى عشرة سورة وثلاث عشرة سورة وحزب المفصل من قاف حتى يختم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف عبد الله بن عبد الرحمن الطائفي

(4/9)


16212 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال حدثنا شعبة عن النعمان بن سالم عن بن أبي أوس عن جده : ان رسول الله صلى الله عليه و سلم صلى في نعليه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(4/9)


16213 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع عن شريك عن يعلى بن عطاء عن أوس بن أبي أوس عن أبيه : ان النبي صلى الله عليه و سلم توضأ ومسح على نعليه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف شريك : وهو ابن عبد الله النخعي ولانقطاعه يعلى بن عطاء لم يدرك أوس بن أبي أوس بينها والد يعلى : وهو عطاء العامري وهو مجهول الحال

(4/9)


16214 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بهز ثنا شعبة ثنا النعمان بن سالم عن رجل جده أوس بن أبي أوس : كان يصلي ويومئ إلى نعليه وهو في الصلاة فيأخذهما فينتعلهما ويصلي فيهما ويقول كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي في نعليه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(4/9)


16215 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن النعمان بن سالم عن بن أبي أوس عن جده أوس قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم توضأ واستوكف ثلاثا أي غسل كفيه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة ابن أبي أوس

(4/9)


16216 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزد بن هارون أنا شعبة بن الحجاج عن النعمان بن سالم عن بن أبي أوس عن جده أوس قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم توضأ فاستوكف ثلاثا يعنى غسل يديه ثلاثا فقلت لشعبة ادخلهما في الإناء أو غسلهما خارجا قال لا أدري قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة ابن أبي أوس

(4/9)


16217 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسين بن على الجعفي قال ثنا به عبد الرحمن بن يزيد عن جابر بن عبد الله عن أبي الأشعث الصنعاني عن أوس بن أبي أوس قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من غسل أو اغتسل وغدا وابتكر فدنا وأنصت ولم يلغ كان له بكل خطوة كأجر سنة صيامها وقيامها قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح غير أن صحابيه لم يخرج له إلا أصحاب السنن

(4/9)


16218 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن آدم ثنا بن المبارك عن الأوزاعي عن حسان بن عطية عن أبي الأشعث الصنعاني عن أوس بن أبي أوس الثقفي قال رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : من غسل واغتسل يوم الجمعة وبكر وابتكر ومشى ولم يركب فدنا من الإمام فاستمع ولم يلغ كان له بكل خطوة عمل سنة أجر صيامها وقيامها قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح غير أن صحابيه لم يخرج له إلا أصحاب السنن

(4/9)


16219 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إبراهيم بن إسحاق قال ثنا بن المبارك عن الأوزاعي قال ثنا حسان بن عطية قال حدثني أبو الأشعث الصنعاني قال حدثني أوس بن أبي أوس الثقفي قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم : فذكر مثله الا انه قال ثم غدا وابتكر قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده قوي رجاله ثقات رجال الصحيح غير إبراهيم بن إسحاق : وهو الطالقاني فقد روى له أبو داود والترمذي وهو ثقة

(4/9)


16220 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا على بن إسحاق قال أنا على بن المبارك قال أنا عبد الرحمن بن يزيد بن جابر قال حدثني عبد الرحمن الدمشقي قال حدثني أبو الأشعث قال حدثني أوس بن أوس الثقفي قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم وذكر الجمعة فقال : من غسل أو اغتسل ثم غدا وابتكر وخرج يمشى ولم يركب ثم دنا من الإمام فأنصت ولم يلغ كان له كأجر سنة صيامها وقيامها قال وزعم يحيى بن الحرث انه حفظ عن أبي الأشعث انه قال له بكل خطوة كأجر سنة صيامها وقيامها قال يحيى ولم أسمعه يقول مشى ولم يركب قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح غير أن صحابيه فلم يخرج له سوى أصحاب السنن

(4/10)


16221 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الحكم بن نافع قال ثنا إسماعيل بن عياش عن راشد بن داود الصنعاني عن أبي الأشعث الصنعاني عن أوس بن أوس الثقفي عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : من اغتسل يوم الجمعة وغسل ثم ابتكر وغدا إلى المسجد ثم جلس قريبا من الإمام حتى ينصت كان له بكل خطوة خطاها عمل سنة صيامها وقيامها قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد حسن

(4/10)


16222 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن النعمان بن سالم عن بن أبي أوس قال : كان جدي أوس أحيانا يصلي فيشير إلى وهو في الصلاة فأعطيه نعليه ويقول رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي في نعليه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة ابن أبي أوس

(4/10)


16223 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو أحمد الزبيري قال ثنا سفيان عن عبد الله بن عيسى عن يحيى بن الحرث عن أبي الأشعث الصنعاني عن أوس بن أوس الثقفي قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من غسل واغتسل ثم غدا فابتكر وجلس من الإمام قريبا فاستمع وأنصت كان بكل خطوة أجر سنة صيامها وقيامها قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح غير يحيى بن الحارث : وهو الذماري فقد روى له أصحاب السنن وهو ثقة

(4/10)


16224 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا شعبة قال ثنا النعمان بن سالم قال سمعت فلانا أوس جده قال : كان جدي يقول لي وهو في الصلاة يومئ إلى ناولني النعلين فأناولهما إياه فيلبسهما ويصلي فيهما ويقول رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي في نعليه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(4/10)


16225 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا على بن حفص وحسين بن محمد قالا ثنا شعبة عن النعمان بن سالم قال سمعت عمرو بن أوس يحدث عن جده أوس بن أبي أوس انه : رأى النبي صلى الله عليه و سلم يتوضأ فاستوكف ثلاثا قال قلت أي شيء استوكف ثلاثا قال غسل يديه ثلاثا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة ابن عمرو بن أوس

(4/10)


16226 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الفضل بن دكين قال ثنا شريك عن يعلى بن عطاء عن أوس بن أبي أوس قال : كنت مع أبي على ماء من مياه العرب فتوضأ ومسح على نعليه فقيل له فقال ما أزيدك على ما رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يصنع
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف شريك : وهو ابن عبد الله النخعي ولانقطاعه يعلى بن عطاء لم يدرك أوس بن أبي أوس بينهما والد يعلى : وهو عطاء العامري وهو مجهول الحال

(4/10)


حديث أبي رزين العقيلي لقيط بن عامر بن المنتفق رضي الله تعالى عنه )

(4/10)


16227 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هشيم قال أنا يعلى بن عطاء عن وكيع بن عدس عن عمه أبي رزين قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : الرؤيا على رجل طائر ما لم تعبر فإذا عبرت وقعت قال والرؤيا جزء من ستة وأربعين جزأ من النبوة قال وأحسبه قال لا يقصها الا على واد أو ذي رأى
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن لغيره وهذا إسناد ضعيف

(4/10)


16228 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بهز قال ثنا حماد بن سلمة عن يعلى بن عطاء عن وكيع بن عدس عن عمه أبي رزين عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : الرؤيا معلقة برجل طائر ما لم يحدث بها صاحبها فإذا حدث بها وقعت ولا تحدثوا بها الا عالما أو ناصحا أو لبيبا والرؤيا الصالحة جزء من أربعين جزأ من النبوة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن لغيره وهذا إسناد ضعيف

(4/10)


16229 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا شعبة عن النعمان بن سالم عن عمرو بن أوس عن أبي رزين العقيلي انه أتى النبي صلى الله عليه و سلم فقال : ان أبي شيخ كبير لا يستطيع الحج ولا العمرة ولا الظعن قال حج عن أبيك واعتمر قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير النعمان بن سالم فمن رجال مسلم

(4/10)


16230 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا شعبة عن النعمان بن سالم عن عمرو بن أوس عن أبي رزين العقيلي انه أتى النبي صلى الله عليه و سلم فقال : ان أبي شيخ كبير لا يستطيع الحج ولا العمرة ولا الظعن قال حج عن أبيك واعتمر قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/10)


16231 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال انا حماد بن سلمة عن يعلى بن عطاء عن وكيع بن عدس عن عمه أبي رزين قال قلت : يا رسول الله أكلنا يرى الله عز و جل يوم القيامة وما آية ذلك في خلقه قال يا أبا رزين أليس كلكم يرى القمر مخليا به قال قلت بلى يا رسول الله قال فالله أعظم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة حال وكيع بن حدس

(4/11)


16232 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا يزيد بن هارون قال أنا حماد بن سلمة عن يعلى بن عطاء عن وكيع بن عدس عن عمه أبي رزين قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ضحك ربنا من قنوط عباده وقرب غيره قال قلت يا رسول الله أو يضحك الرب عز و جل قال نعم قال لن نعدم من رب يضحك خيرا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(4/11)


16233 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون أنا حماد بن سلمة عن يعلى بن عطاء عن وكيع بن عدس عن عمه أبي رزين قال قلت : يا رسول الله أين كان ربنا عز و جل قبل ان يخلق خلقه قال كان في عماء ما تحته هواء وما فوقه هواء ثم خلق عرشه على الماء
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(4/11)


16234 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن يعلى بن عطاء عن وكيع بن حدس عن أبي رزين عمه قال قلت : يا رسول الله أين أمي قال أمك في النار قال قلت فأين من مضى من أهلك قال أما ترضى ان تكون أمك مع أمي قال أبي الصواب حدس
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(4/11)


16235 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا شعبة قال أخبرني النعمان بن سالم قال سمعت عمرو بن أوس يحدث عن أبي رزين انه قال : يا رسول الله ان أبي شيخ كبير لا يستطيع الحج والعمرة ولا الظعن قال حج عن أبيك واعتمر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/11)


16236 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا عبد الرزاق قال انا سفيان عن يعلى بن عطاء عن أبي رزين لقيط عن عمه رفعه قال قال النبي صلى الله عليه و سلم : رؤيا المؤمن جزء من أربعين جزأ من النبوة أشك انه قال رؤيا المؤمن على رجل طائر ما لم يخبر بها فإذا أخبر بها وقعت
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن لغيره وهذا إسناد وقع فيه خطأ فقد سقط منه وكيع ابن عدس ورواه أبو رزين عن عمه ولم ندر أهذا خطأ من أحد الرواة أم من النساخ

(4/11)


16237 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا بهز قال ثنا حماد بن سلمة قال انا يعلى بن عطاء عن وكيع بن حدس عن عمه أبي رزين العقيلي أنه قال : يا رسول الله أكلنا يرى ربه عز و جل يوم القيامة وما آية ذلك في خلقه فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم أليس كلكم ينظر إلى القمر مخليا به قال بلى قال فالله أعظم قال قلت يا رسول الله كيف يحيى الله الموتى وما آية ذلك في خلقه قال أما مررت بوادي أهلك محلا قال بلى قال أما مررت به يهتز خضرا قال قلت بلى قال ثم مررت به محلا قال بلى قال فكذلك يحيى الله الموتى وذلك آيته في خلقه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة حال وكيع بن حدس

(4/11)


16238 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن يعلى بن عطاء عن وكيع بن حدس عن أبي رزين عمه قال قلت : يا رسول الله كيف يحيى الله الموتى فقال أما مررت بالوادي ممحلا ثم تمر به خضرا قال شعبة قاله أكثر من مرتين كذلك يحيى الله الموتى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة حال وكيع بن عدس

(4/11)


16239 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا على بن إسحاق قال أنا عبد الله يعنى بن المبارك قال أنا عبد الرحمن بن يزيد بن جابر عن سليمان بن موسى عن أبي رزين العقيلي قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلت يا رسول الله كيف يحيى الله الموتى قال أما مررت بأرض من أرضك مجدبة ثم مررت بها مخصبة قال نعم قال كذلك النشور قال يا رسول الله وما الإيمان قال أن تشهد ان لا إله الا الله وحده لا شريك له وان محمدا عبده ورسوله وان يكون الله ورسوله أحب إليك مما سواهما وان تحرق بالنار أحب إليك من أن تشرك بالله وأن تحب غير ذي نسب لا تحبه الا لله عز و جل فإذا كنت كذلك فقد دخل حب الإيمان في قلبك كما دخل حب الماء للظمآن في اليوم القائظ قلت يا رسول الله كيف لي بأن أعلم انى مؤمن قال ما من أمتي أو هذه الأمة عبد يعمل حسنة فيعلم انها حسنة وان الله عز و جل جازيه بها خيرا ولا يعمل سيئة فيعلم انها سيئة واستغفر الله عز و جل منها ويعلم انه لا يغفر إلا هو الا وهو مؤمن
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه سليمان بن موسى وهو الأشدق لم يدرك أحدا من الصحابة وبقية رجاله ثقات

(4/11)


16240 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا بهز قال ثنا شعبة قال أخبرني يعلى بن عطاء قال سمعت وكيع بن حدس يحدث عن عمه أبي رزين أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : ان رؤيا المسلم جزء من أربعين جزأ من النبوة وهى على رجل طائر ما لم يحدث بها فإذا حدث بها وقعت قال أظنه قال لا يحدث بها الا حبيبا أو لبيبا
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن لغيره

(4/12)


16241 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا عبد الرحمن وبن جعفر قالا ثنا شعبة عن يعلى بن عطاء عن وكيع بن حدس عن عمه أبي رزين قال قلت : يا رسول الله كيف يحيى الله الموتى فقال أما مررت بواد ممحل ثم مررت به خصيبا قال بن جعفر ثم تمر به خضرا قال قلت بلى قال كذلك يحيى الله الموتى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(4/12)


16242 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا عبد الرحمن بن مهدي وبهز المعنى قالا ثنا شعبة عن يعلى بن عطاء قال بهز في حديثه قال أخبرني يعلى بن عطاء قال سمعت وكيع بن حدس عن عمه أبي رزين قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : رؤيا المؤمن جزء من أربعين جزأ من النبوة وهى على رجل طائر ما لم يحدث بها فإذا حدث بها سقطت وأحسبه قال لا يحدث بها الا حبيبا أو لبيبا
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن لغيره وهذا إسناد ضعيف

(4/12)


16243 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن وبهز قالا ثنا حماد بن سلمة عن يعلى بن عطاء عن وكيع بن عدس عن عمه أبي رزين قال بهز العقيلي قال قلت يا رسول الله قال بهز : أكلنا يرى ربه عز و جل قال عبد الرحمن كيف نرى ربنا يوم القيامة وما آية ذلك في خلقه فقال أليس كلكم ينظر إلى القمر مخليا به قال قلت بلى قال فإنه أعظم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(4/12)


16244 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بهز وعفان قالا ثنا شعبة قال أخبرني النعمان بن سالم قال سمعت عمرو بن أوس قال قال أبو رزين قال عفان في حديثه عن أبي رزين انه قال : يا رسول الله ان أبي شيخ كبير لا يطيق الحج ولا العمرة ولا الظعن قال حج عن أبيك واعتمر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/12)


16245 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا بهز ثنا حماد بن سلمة قال أخبرني يعلى بن عطاء عن وكيع بن حدس عن عمه أبي رزين العقيلي انه قال : يا رسول الله أين كان ربنا عز و جل قبل أن يخلق السماوات والأرض قال في عماء ما فوقه هواء وما تحته هواء ثم خلق عرشه على الماء
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(4/12)


16246 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا بهز وحسن قالا ثنا حماد بن سلمة عن يعلى بن عطاء عن وكيع بن حدس عن عمه أبي رزين قال حسن العقيلي عن النبي صلى الله عليه و سلم انه قال : ضحك ربنا من قنوط عباده وقرب غيره قال أبو رزين فقلت يا رسول الله أو يضحك الرب عز و جل العظيم لن نعدم من رب يضحك خيرا قال حسن في حديثه فقال نعم لن نعدم من رب يضحك خيرا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(4/12)


16247 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بهز وعفان قالا ثنا أبو عوانة قال ثنا يعلى بن عطاء عن وكيع بن حدس العقيلي عن عمه أبي رزين وهو لقيط بن عامر قال أخبرني أبو رزين أنه قال : يا رسول الله انا كنا نذبح في رجب ذبائح فنأكل منها ونطعم منها من جاءنا قال فقال له رسول الله صلى الله عليه و سلم لا بأس بذلك قال فقال وكيع فلا أدعها أبدا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(4/12)


16248 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال أنا شعبة عن النعمان بن سالم عن عمرو بن أوس عن عمه أبي رزين أن رجلا أتى النبي صلى الله عليه و سلم فقال : ان أبي أدرك الإسلام وهو شيخ كبير لا يستطيع الحج ولا العمرة ولا الظعن قال حج عن أبيك واعتمر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/12)


16249 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا يحيى بن حماد قال أنا أبو عوانة عن يعلى بن عطاء عن وكيع بن حدس أبي مصلت العقيلي عن عمه أبي رزين وهو لقيط بن عامر بن المنتفق قال أخبرني أبو رزين انه قال : يا رسول الله انا كنا نذبح في رجب ذبائح فنأكل منها ونطعم منها من جاءنا قال فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لا بأس بذلك فقال وكيع لا أدعها أبدا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(4/12)


16250 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة قال عن يعلى بن عطاء عن وكيع بن حدس عن أبي رزين عمه أن نبي الله صلى الله عليه و سلم قال : رؤيا المسلم جزء من أربعين جزأ من النبوة وهى يعنى على رجل طائر ما لم يحدث بها فإذا حدث بها وقعت
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن لغيره

(4/13)


16251 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الله قال : كتب إلى إبراهيم بن حمزة بن محمد بن حمزة بن مصعب بن الزبير كتبت إليك بهذا الحديث وقد عرضته وجمعته على ما كتبت به إليك فحدث بذلك عنى قال حدثني عبد الرحمن بن المغيرة الحزامي قال حدثني عبد الرحمن بن عياش السمعي الأنصاري القبائى من بنى عمرو بن عوف عن دلهم بن الأسود بن عبد الله بن حاجب بن عامر بن المنتفق العقيلي عن أبيه عن عمه لقيط بن عامر قال دلهم وحدثنيه أبي الأسود عن عاصم بن لقيط أن لقيطا خرج وافدا إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم ومعه صاحب له يقال له نهيك بن عاصم بن مالك بن المنتفق قال لقيط فخرجت أنا وصاحبي حتى قدمنا على رسول الله صلى الله عليه و سلم لانسلاخ رجب فأتينا رسول الله صلى الله عليه و سلم فوافيناه حين انصرف من صلاة الغداة فقام في الناس خطيبا فقال أيها الناس ألا انى قد خبأت لكم صوتي منذ أربعة أيام ألا لأسمعنكم الا فهل من امرئ بعثه قومه فقالوا أعلم لنا ما يقول رسول الله صلى الله عليه و سلم ألا ثم لعله أن يلهيه حديث نفسه أو حديث صاحبه أو يلهيه الضلال الا انى مسؤل هل بلغت ألا اسمعوا تعيشوا ألا اجلسوا ألا اجلسوا قال فجلس الناس وقمت أنا وصاحبي حتى إذا فرغ لنا فؤاده وبصره قلت يا رسول الله ما عندك من علم الغيب فضحك لعمر الله وهز رأسه وعلم أنى أبتغي لسقطه فقال ضن ربك عز و جل بمفاتيح خمس من الغيب لا يعلمها الا الله وأشار بيده قلت وما هي قال علم المنية قد علم منية أحدكم ولا تعلمونه وعلم المني حين يكون في الرحم قد علمه ولا تعلمون وعلم ما في غد وما أنت طاعم غدا ولا تعلمه وعلم اليوم الغيث يشرف عليكم آزلين آدلين مشفقين فيظل يضحك قد علم ان غيركم إلى قرب قال لقيط لن نعدم من رب يضحك خيرا وعلم يوم الساعة قلت يا رسول الله علمنا مما تعلم الناس وما تعلم فانا من قبيل لا يصدقون تصديقنا أحد من مذحج التي تربأ علينا وخثعم التي توالينا وعشيرتنا التي نحن منها قال تلبثون ما لبثتم ثم يتوفى نبيكم صلى الله عليه و سلم ثم تلبثون ما لبثتم ثم تبعث الصائحة لعمر الهك ما تدع على ظهرها من شيء الا مات والملائكة الذين مع ربك عز و جل فأصبح ربك عز و جل يطيف في الأرض وخلت عليه البلاد فأرسل ربك عز و جل السماء تهضب من عند العرش فلعمر الهك ما تدع على ظهرها من مصرع قتيل ولا مدفن ميت الا شقت القبر عنه حتى تجعله من عند رأسه فيستوي جالسا فيقول ربك مهيم لما كان فيه يقول يا رب أمس اليوم ولعهده بالحياة يحسبه حديثا بأهله فقلت يا رسول الله كيف يجمعنا بعد ما تمزقنا الرياح والبلى والسباع قال أنبئك بمثل ذلك في آلاء الله الأرض أشرفت عليها وهى مدرة بالية فقلت لا تحيا أبدا ثم أرسل ربك عز و جل عليها السماء فلم تلبث عليك الا أياما حتى أشرفت عليها وهى شرية واحدة ولعمر الهك لهو أقدر على ان يجمعهم من الماء على أن يجمع نبات الأرض فيخرجون من الأصواء ومن مصارعهم فتنظرون إليه وينظر إليكم قال قلت يا رسول الله وكيف نحن ملء الأرض وهو شخص واحد ننظر إليه وينظر إلينا قال أنبئك بمثل ذلك في آلاء الله عز و جل الشمس والقمر آية منه صغيرة ترونهما ويريانكم ساعة واحدة لا تضارون في رؤيتهما ولعمر إلهك لهو أقدر على أن يراكم وترونه من أن ترونهما ويريانكم لا تضارون في رؤيتهما قلت يا رسول الله فما يفعل بنا ربنا عز و جل إذا لقيناه قال تعرضون عليه بادية له صفحاتكم لا يخفى عليه منكم خافية فيأخذ ربك عز و جل بيده غرفة من الماء فينضح قبيلكم بها فلعمر الهك ما تخطئ وجه أحدكم منها قطرة فأما المسلم فتدع وجهه مثل الريطة البيضاء وأما الكافر فتخطمه مثل الحميم الأسود ألا ثم ينصرف نبيكم صلى الله عليه و سلم ويفترق على أثره الصالحون فيسلكون جسرا من النار فيطأ أحدكم الجمر فيقول حس يقول ربك عز و جل أوانه الا فتطلعون على حوض الرسول على أظمأ والله ناهلة عليها قط ما رأيتها فلعمر الهك ما يبسط واحد منكم يده الا وضع عليها قدح يطهره من الطوف والبول والأذى وتحبس الشمس والقمر ولا ترون منهما واحدا قال قلت يا رسول الله فيما نبصر قال بمثل بصرك ساعتك هذه وذلك قبل طلوع الشمس في يوم أشرقت الأرض واجهت به الجبال قال قلت يا رسول الله فبما نجزى من سيئاتنا وحسناتنا قال الحسنة بعشرة أمثالها والسيئة بمثلها الا ان يعفو قال قلت يا رسول أما الجنة أما النار قال لعمر الهك ان للنار لسبعة أبواب ما منهن بابان الا يسير الراكب بينهما سبعين عاما وان للجنة لثمانية أبواب ما منهما بابان الا يسير الراكب بينهما سبعين عاما قلت يا رسول الله فعلى ما نطلع من الجنة قال على أنهار من عسل مصفى وأنهار من كأس ما بها من صداع ولا ندامة وأنهار من لبن لم يتغير طعمه وماء غير آسن وبفاكهة لعمر الهك ما تعلمون وخير من مثله معه وأزواج مطهرة قلت يا رسول الله ولنا فيها أزواج أو منهن مصلحات قال الصالحات للصالحين تلذونهن مثل لذاتكم في الدنيا ويلذذن بكم غير ان لا توالد قال لقيط فقلت أقضي ما نحن بالغون ومنتهون إليه فلم يجبه النبي صلى الله عليه و سلم قلت يا رسول الله ما أبايعك قال فبسط النبي صلى الله عليه و سلم يده وقال على أقام الصلاة وإيتاء الزكاة وزيال المشرك وان لا تشرك بالله الها غيره قلت وان لنا ما بين المشرق والمغرب فقبض النبي صلى الله عليه و سلم يده وظن أنى مشترط شيئا لا يعطينيه قال قلت نحل منها حيث شئنا ولا يجنى امرؤ الا على نفسه فبسط يده وقال ذلك لك تحل حيث شئت ولا يجنى عليك الا نفسك قال فانصرفنا عنه ثم قال ان هذين لعمر الهك من اتقى الناس في الأولى والآخرة فقال له كعب بن الخدرية أحد بني بكر بن كلاب منهم يا رسول الله قال بنو المنتفق أهل ذلك قال فانصرفنا وأقبلت عليه فقلت يا رسول الله هل لأحد ممن مضى من خير في جاهليتهم قال قال رجل من عرض قريش والله ان أباك المنتفق لفي النار قال فلكأنه وقع حر بين جلدي ووجهى ولحمى مما قال لأبي على رؤوس الناس فهممت ان أقول وأبوك يا رسول الله ثم إذا الأخرى أجهل فقلت يا رسول الله وأهلك قال وأهلي لعمر الله ما أتيت عليه من قبر عامري أو قرشي من مشرك فقل أرسلني إليك محمد فأبشرك بما يسوءك تجر على وجهك وبطنك في النار قال قلت يا رسول الله ما فعل بهم ذلك وقد كانوا على عمل لا يحسنون الا إياه وكانوا يحسبون انهم مصلحون قال ذلك لأن الله عز و جل بعث في آخر كل سبع أمم يعنى نبيا فمن عصى نبيه كان من الضالين ومن أطاع نبيه كان من المهتدين
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف مسلسل بالمجاهيل

(4/13)


حديث عباس بن مرداس السلمي رضي الله تعالى عنه )

(4/14)


16252 – حدثنا عبد الله حدثني إبراهيم بن الحجاج الناجي قال ثنا عبد القاهر بن السري قال حدثني بن لكنانة بن عباس بن مرداس عن أبيه ان أباه العباس بن مرداس حدثه : ان رسول الله صلى الله عليه و سلم دعا عشية عرفة لأمته بالمغفرة والرحمة فأكثر الدعاء فأجابه الله عز و جل أن قد فعلت وغفرت لأمتك إلا من ظلم بعضهم بعضا فقال يا رب إنك قادر أن تغفر للظالم وتثيب المظلوم خيرا من مظلمته فلم يكن في تلك العشية إلا ذا فلما كان من الغد دعا غداة المزدلفة فعاد يدعو لأمته فلم يلبث النبي صلى الله عليه و سلم أن تبسم فقال بعض أصحابه يا رسول الله بأبي أنت وأمي ضحكت في ساعة لم تكن تضحك فيها فما أضحكك أضحك الله سنك قال تبسمت من عدو الله إبليس حين علم أن الله عز و جل قد استجاب لي في أمتي وغفر للظالم أهوى يدعو بالثبور والويل ويحثو التراب على رأسه فتبسمت مما يصنع جزعه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف ابن كنانة بن العباس بن مرداس مبهما

(4/14)


حديث عروة بن مضرس بن أوس بن حارثة بن لام رضي الله تعالى عنه )

(4/15)


16253 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال حدثنا هشيم عن بن أبي خالد وزكريا عن الشعبي قال أخبرني عروة بن مضرس قال : أتيت النبي صلى الله عليه و سلم وهو بجمع فقلت يا رسول الله جئتك من جبلى طيء أتعبت نفسي وانصبت راحلتي والله ما تركت من جبل الا وقفت عليه فهل لي من حج فقال من شهد معنا هذه الصلاة يعنى صلاة الفجر بجمع ووقف معنا حتى نفيض منه وقد أفاض قبل ذلك من عرفات ليلا أو نهارا فقد تم حجه وقضى تفثه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى أصحاب السنن

(4/15)


16254 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو نعيم قال ثنا زكريا عن الشعبي قال حدثني عروة بن مضرس بن أوس بن حارثة بن لام أنه : حج على عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم فلم يدرك الناس الا ليلا وهو بجمع فانطلق إلى عرفات فأفاض منها ثم رجع فأتى جمعا فقال يا رسول الله أتعبت نفسي وانصبت راحلتي فهل لي من حج فقال من صلى معنا صلاة الغداة بجمع ووقف معنا حتى نفيض وقد أفاض قبل ذلك من عرفات ليلا أو نهارا فقد تم حجه وقضى تفثه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/15)


حديث قتادة بن النعمان رضي الله تعالى عنه )

(4/15)


16255 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن بكر قال أنا بن جريج قال أخبرت ان أبا سعيد الخدري وعن سليمان بن موسى عن فلان وعن أبي الزبير عن جابر بن عبد الله ولم يبلغ أبو الزبير هذه القصة كلها ان أبا قتادة أتى أهله فوجد قصعة ثريد من قديد الأضحى فأبي ان يأكله فأتى قتادة بن النعمان فأخبره ان النبي صلى الله عليه و سلم قام في حج فقال : انى كنت أمرتكم ان لا تأكلوا الأضاحي فوق ثلاثة أيام لتسعكم وإني أحله لكم فكلوا منه ما شئتم قال ولا تبيعوا لحوم الهدى والأضاحي فكلوا وتصدقوا واستمتعوا بجلودها وان أطعمتم من لحومها شيئا فكلوه ان شئتم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : أسانيده ضعيفة وهي ثلاثة : الأول ضعيف لإعضاله فإن ابن جريج يروي عن التابعين . والثاني إسناده منقطع لأن زبيدا – وهو الرجل المبهم – لم يلق أحدا من الصحابة . والثالث : أبا الزبير وهو محمد بن مسلم بن تدرس المكي مدلس وقد عنعن

(4/15)


16256 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج قال حدثني بن جريج قال قال سليمان بن موسى أخبرني زبيد ان أبا سعيد الخدري أتى أهله فوجد قصعة من قديد الأضحى فأبي ان يأكله فأتى قتادة بن النعمان فأخبره : ان النبي صلى الله عليه و سلم قام فقال انى كنت أمرتكم ان لا تأكلوا الأضاحي فوق ثلاثة أيام لتسعكم وإني أحله لكم فكلوا منه ما شئتم ولا تبيعوا لحوم الهدى والأضاحي فكلوا وتصدقوا واستمتعوا بجلودها ولا تبيعوها وان أطعمتم من لحمها فكلوا ان شئتم وقال في هذا الحديث عن أبي سعيد عن النبي صلى الله عليه و سلم فالآن فكلوا واتجروا وادخروا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف ابن جريج – وهو عبد الملك بن عبد العزيز – مدلس وقد عنعن وزبيد : وهو ابن الحارث اليامي لم يلق أحدا من الصحابة فهو منقطع

(4/15)


16257 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج عن بن جريج قال أخبرني أبو الزبير عن جابر : نحو حديث زبيد هذا عن أبي سعيد لم يبلغه كله ذلك عن النبي صلى الله عليه و سلم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف أبو الزبير : وهو محمد بن مسلم بن تدرس مدلس وقد عنعن

(4/15)


16258 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الملك بن عمرو قال ثنا زهير يعنى بن محمد عن شريك يعنى بن عبد الله بن أبي نمر تميم عن عبد الرحمن بن أبي سعيد الخدري عن أبيه وعمه قتادة ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : كلوا لحوم الأضاحي وادخروا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم من طريق أبي سعيد الخدري رجاله ثقات رجال الشيخين غير عبد الرحمن بن أبي سعيد فمن رجال مسلم وهو منقطع من طريق قتادة لأن عبد الرحمن لم يدرك عمه قتادة

(4/15)


16259 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب قال ثنا أبي عن محمد بن إسحاق قال حدثني محمد بن على بن حسين بن جعفر وأبي إسحاق بن يسار عن عبد الله بن خباب مولى بنى عدى بن النجار عن أبي سعيد الخدري قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم قد نهانا عن أن نأكل لحوم نسكنا فوق ثلاث قال فخرجت في سفر ثم قدمت على أهلي وذلك بعد الأضحى بأيام قال فأتتني صاحبتي بساق قد جعلت فيه قديدا فقلت لها انى لك هذا القديد فقالت من ضحايانا قال فقلت لها أولم ينهنا رسول الله صلى الله عليه و سلم عن أن نأكلها فوق ثلاث قال فقالت انه قد رخص للناس بعد ذلك قال فلم أصدقها حتى بعثت إلى أخي قتادة بن النعمان وكان بدريا أسأله عن ذلك قال فبعث إلى ان كل طعامك فقد صدقت قد أرخص رسول الله صلى الله عليه و سلم للمسلين في ذلك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن من أجل محمد بن إسحاق

(4/15)


حديث رفاعة بن عرابة الجهني رضي الله تعالى عنه )

(4/16)


16260 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم قال حدثنا هشام الدستوائي عن يحيى بن أبي كثير عن هلال بن أبي ميمونة عن عطاء بن يسار عن رفاعة الجهني قال : أقبلنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى إذا كنا بالكديد أو قال بقديد فجعل رجال منا يستأذنون إلى أهليهم فيأذن لهم فقام رسول الله صلى الله عليه و سلم فحمد الله وأثنى عليه ثم قال ما بال رجال يكون شق الشجرة التي تلي رسول الله صلى الله عليه و سلم أبغض إليهم من الشق الآخر فلم نر عند ذلك من القوم الا باكيا فقال رجل ان الذي يستأذنك بعد هذا لسفيه فحمد الله وقال حينئذ أشهد عند الله لا يموت عبد يشهد أن لا إله الا الله وإني رسول الله صدقا من قلبه ثم يسدد الا سلك في الجنة * قال وقد وعدني ربي عز و جل أن يدخل من أمتي سبعين ألفا لا حساب عليهم ولا عذاب وإني لأرجو أن لا يدخلوها حتى تبوؤا أنتم ومن صلح من آبائكم وأزواجكم وذرياتكم مساكن في الجنة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يرو له سوى النسائي وابن ماجة

(4/16)


16260 – وقال إذا مضى نصف الليل أو قال : ثلثا الليل ينزل الله عز و جل إلى السماء الدنيا فيقول لا أسأل عن عبادي أحدا غيري من ذا يستغفرنى فاغفر له من الذي يدعوني أستجيب له من ذا الذي يسألني أعطيه حتى ينفجر الصبح قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : انظر السابق

(4/16)


16261 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو المغيرة قال ثنا الأوزاعي قال ثنا يحيى بن أبي كثير عن هلال بن أبي ميمونة عن عطاء بن يسار عن رفاعة بن عرابة الجهني قال : صدرنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم من مكة فجعل الناس يستأذنونه فذكر الحديث قال وقال أبو بكر ان الذي يستأذنك بعد هذه لسفيه في نفسي ثم ان النبي صلى الله عليه و سلم حمد الله وقال خيرا ثم قال أشهد عند الله وكان إذا حلف قال والذي نفس محمد بيده ما من عبد يؤمن بالله واليوم الآخر ثم يسدد الا سلك في الجنة فذكر الحديث
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/16)


16262 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن بن موسى قال ثنا شيبان عن يحيى يعنى بن أبي كثير قال حدثني هلال بن أبي ميمونة رجل من أهل المدينة عن عطاء بن يسار عن رفاعة بن عرابة الجهني قال : أقبلنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى إذا كنا بالكديد أو قال بعرفة فذكر الحديث قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/16)


16263 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد قال ثنا هشام يعنى الدستوائي قال حدثنا يحيى بن أبي كثير عن هلال بن أبي ميمونة قال ثنا عطاء بن يسار ان رفاعة الجهني حدثه قال : أقبلنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى إذا كنا بالكديد أو قال بقديد جعل رجال يستأذنون إلى أهليهم فيؤذن لهم قال فحمد الله وأثنى عليه وقال خيرا وقال أشهد عند الله لا يموت عبد شهد أن لا إله الا الله وأن محمدا رسول الله صادقا من قلبه ثم يسدد الا سلك في الجنة ثم قال وعدني ربي ان يدخل من أمتي سبعين ألفا بغير حساب وإني لأرجو أن لا يدخلوها حتى تبوؤا أنتم ومن صلح من أزواجكم وذراريكم مساكن في الجنة وقال إذا مضى نصف الليل أو ثلث الليل ينزل الله عز و جل إلى السماء الدنيا فيقول لا أسأل عن عبادي أحدا غيري من ذا الذي يستغفرنى أغفر له من ذا الذي يدعوني فاستجيب له من ذا الذي يسألني فأعطيه حتى ينفجر الصبح
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/16)


حديث رجل رضي الله عنه )

(4/16)


16264 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا وهيب قال ثنا موسى بن عقبة قال حدثني أبو سلمة عن الرجل الذي مر برسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يناجي جبريل عليه السلام فزعم أبو سلمة أنه تجنب ان يدنو من رسول الله صلى الله عليه و سلم تخوفا ان يسمع حديثه فلما أصبح قال له رسول الله صلى الله عليه و سلم : ما منعك ان تسلم إذ مررت بي البارحة قال رأيتك تناجى رجلا فخشيت ان تكره أن أدنو منكما قال وهل تدري من الرجل قال لا قال فذلك جبريل عليه السلام ولو سلمت لرد السلام وقد سمعت من غير أبي سلمة انه حارثة بن النعمان قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/17)


16265 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة قال سمعت أبا مالك الأشجعي يحدث عن أبي سلمة بن عبد الرحمن قال أخبرني : من رأى النبي صلى الله عليه و سلم يصلي في ثوب قد خالف بين طرفيه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/17)


حديث عبد الله بن زمعة رضي الله تعالى عنه )

(4/17)


16266 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع عن هشام عن أبيه عن عبد الله بن زمعة قال : سمعت النبي صلى الله عليه و سلم يذكر النساء فوعظ فيهن وقال علام يضرب أحدكم امرأته ولعله ان يضاجعها من آخر النهار أو آخر الليل قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/17)


16267 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو معاوية قال ثنا هشام بن عروة عن أبيه عن عبد الله بن زمعة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : { إذ انبعث أشقاها } انبعث لها رجل عارم عزيز منيع في رهط مثل بن زمعة ثم وعظهم في الضحك من الضرطة فقال إلى ما يضحك أحدكم مما يفعل قال ثم قال إلى ما يجلد أحدكم امرأته جلد العبد ثم لعله ان يضاجعها من آخر يومه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/17)


16268 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بن نمير قال ثنا هشام عن أبيه عن عبد الله بن زمعة قال خطب رسول الله صلى الله عليه و سلم : فذكر الناقة وذكر الذي عقرها فقال { إذ انبعث أشقاها } انبعث لها رجل عارم عزيز منيع في رهط مثل بن زمعة ثم ذكر النساء فوعظهم فيهن فقال علام يجلد أحدكم امرأته جلد العبد ولعله يضاجعها من آخر يومه ثم وعظهم في ضحكهم من الضرطة فقال علام يضحك أحدكم على ما يفعل
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/17)


16269 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان بن عيينة عن هشام عن أبيه عن عبد الله بن زمعة وعظهم في النساء وقال : علام يضرب أحدكم امرأته ضرب العبد ثم يضاجعها من آخر الليل
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/17)


حديث سلمان بن عامر رضي الله تعالى عنه )

(4/17)


16270 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا هشام عن حفصة عن الرباب الضبية عن سلمان بن عامر الضبي انه قال : إذا أفطر أحدكم فليفطر على تمر فان لم يجد فليفطر على الماء فان الماء طهور قال هشام وحدثني عاصم الأحول ان حفصة رفعته إلى النبي صلى الله عليه و سلم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة الرباب الضبية وهي بنت صليع أم الرائح فقد تفردت بالرواية عنها حفصة بنت سيرين

(4/17)


16271 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان بن عيينة عن عاصم عن حفصة عن الرباب عن عمها سلمان بن عامر الضبي عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : فليفطر على تمر فان لم يجد فليفطر على ماء فإنه طهور ومع الغلام عقيقته فأميطوا عنه الأذى وأريقوا عنه دما والصدقة على ذي القرابة اثنتان صدقة وصلة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح دون قوله : ” فليفطر على تمر فإن لم يجد فليفطرعلى ماء فإنه طهور ” وهذا إسناد ضعيف لجهالة الرباب

(4/17)


16272 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا بن عون عن حفصة بنت سيرين عن الرباب بنت صليع عن سلمان بن عامر الضبي قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : الصدقة على المسكين صدقة وهى على ذي القرابة اثنتان صلة وصدقة قال قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لجهالة الرباب بنت صليع

(4/17)


16273 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا وكيع قال ثنا سفيان عن عاصم الأحول عن حفصة عن الرباب أم الرائح ابنة صليع عن سلمان بن عامر الضبي قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إذا أفطر أحدكم فليفطر على تمر فان لم يجد فليفطر على ماء فإنه طهور قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة الرباب أم الرائح ابنة صليع

(4/17)


16274 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر وبن نمير قالا ثنا هشام ويزيد قال أنا هشام عن حفصة ابنة سيرين عن سلمان بن عامر الضبي ان النبي صلى الله عليه و سلم قال بن نمير انه سمع رسول الله صلى الله عليه و سلم وقال يزيد بن هارون سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : مع الغلام عقيقته فاهريقوا عنه دما وأميطوا عنه الأذى
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه حفصة ابنة سيرين لم تسمع من سلمان بن عامر بينهما الرباب بنت صليع

(4/17)


16275 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هشيم قال أخبرنا يونس عن بن سيرين عن سلمان بن عامر الضبي قال قال : مع الغلام عقيقته فاريقوا عنه دما وأميطوا عنه الأذى قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى البخاري

(4/18)


16276 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو معاوية قال ثنا عاصم عن حفصة عن الرباب عن سلمان بن عامر الضبي قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إذا أفطر أحدكم فليفطر على تمر فان لم يجد فليفطر على ماء فإنه طهور قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة الرباب

(4/18)


16277 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا هشام عن حفصة ابنة سيرين عن الرباب عن سلمان بن عامر قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إذا أفطر أحدكم فليفطر على تمر فان لم يجد فليفطر بماء فان الماء طهور وقال مع الغلام عقيقته فاهريقوا عنه دما وأميطوا عنه الأذى وقال الصدقة على المسكين صدقة وهى على ذي الرحم اثنتان صلة وصدقة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح دون قوله : ” إذا أفطر أحدكم فليفطر على تمرة فإن لم يجد فليفطر بماء فإن الماء طهور ” وهذا إسناد ضعيف لجهالة الرباب : وهي بنت صليع

(4/18)


16278 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال أنا هشام عن حفصة عن سلمان بن عامر قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : الصدقة على المسكين صدقة والصدقة على ذي الرحم اثنتان صدقة وصلة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه حفصة – وهي بنت سيرين – لم تسمع من سلمان بن عامر بينهما الرباب بنت صليع

(4/18)


16279 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن هشام قال حدثتني حفصة عن سلمان بن عامر قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : مع الغلام عقيقته فاهريقوا عنه دما وأميطوا عنه الأذى قال وسمعته يقول صدقتك على المسكين صدقة وهى على ذي الرحم اثنتان صدقة وصلة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف

(4/18)


16280 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن أبي عدى عن بن عون عن حفصة بنت سيرين عن أم الرائح ابنة صليع عن سلمان بن عامر ان النبي صلى الله عليه و سلم قال : الصدقة على المسكين صدقة وإنها على ذي الرحم اثنتان انها صدقة وصلة
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لجهالة الرباب أم الرائح ابنة صليع

(4/18)


16281 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا حماد يعنى بن سلمة قال أنا أيوب وحبيب ويونس وقتادة عن محمد بن سيرين عن سلمان بن عامر الضبي ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : في الغلام عقيقته فاهريقوا عنه دما وأميطوا عنه الأذى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح حماد بن سلمة من رجال مسلم وأخرج له البخاري تعليقا وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى البخاري وأصحاب السنن

(4/18)


16282 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو معاوية قال ثنا عاصم عن حفصة عن الرباب عن سلمان بن عامر الضبي قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إذا أفطر أحدكم فليفطر على تمر فان لم يجد تمرا فليفطر على ماء فإنه له طهور
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة الرباب

(4/18)


16283 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس قال ثنا حماد يعنى بن زيد عن أيوب عن محمد بن سيرين عن سلمان بن عامر لم يذكر أيوب النبي صلى الله عليه و سلم وهشام عن محمد عن سلمان رفعه إلى النبي صلى الله عليه و سلم انه قال : عن الغلام عقيقة فاهريقوا عنه دما وأميطوا عنه الأذى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى البخاري

(4/18)


16284 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس قال ثنا حماد بن سلمة عن أيوب وقتادة عن محمد بن سيرين عن سلمان بن عامر الضبي ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : في الغلام عقيقته فاهريقوا عنه دما وأميطوا عنه الأذى قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/18)


16285 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الوهاب بن عطاء عن بن عون وسعيد عن محمد بن سيرين عن سلمان بن عامر عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : مع الغلام عقيقته فاريقوا عنه الدم وأميطوا عنه الأذى قال وكان بن سيرين يقول ان لم تكن إماطة الأذى حلق الرأس فلا أدري ما هو قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح

(4/18)


16286 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا همام ثنا قتادة عن بن سيرين عن سلمان بن عامر الضبي ان النبي صلى الله عليه و سلم قال : مع الغلام عقيقته فاهريقوا عنه الدم وأميطوا عنه الأذى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى البخاري وأصحاب السنن

(4/18)


16287 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن عاصم عن حفصة عن سلمان بن عامر عن النبي صلى الله عليه و سلم انه قال : من وجد تمرا فليفطر عليه فان لم يجد تمرا فليفطر على الماء فان الماء طهور
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه حفصة وهي بنت سيرين لم تسمع من سلمان بن عامر بينهما – الرباب بنت صليع

(4/18)


حديث قرة المزني رضي الله تعالى عنه )

(4/19)


16288 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هاشم بن القاسم قال ثنا أبو خيثمة عن عروة بن عبد الله بن قشير الجعفي قال حدثني معاوية بن قرة عن أبيه قال : أتيت في رهط من مزينة فبايعنا وان قميصه لمطلق فبايعته فأدخلت يدي من جيب القميص فمسست الخاتم قال عروة فما رأيت معاوية ولا أباه شتاء ولا حرا إلا مطلقي أزرارهما لا يزران أبدا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/19)


16289 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سليمان ثنا روح قال ثنا بسطام بن مسلم عن معاوية بن قرة قال قال أبي : لقد عمرنا مع نبينا صلى الله عليه و سلم وما لنا طعام الا الأسودان ثم قال هل تدري ما الأسودان قلت لا قال التمر والماء قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير بسطام بن مسلم – وهو ابن نمير العوذي

(4/19)


16290 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سليمان بن داود قال ثنا شعبة عن معاوية بن قرة عن أبيه أنه : أتى النبي صلى الله عليه و سلم وقد كان حلب وصر قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/19)


16291 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سليمان عن شعبة عن معاوية قال كان أبي حدثنا عن النبي صلى الله عليه و سلم : فلا أدري أسمعه منه أو حدث عنه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/19)


16292 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الملك بن عمرو قال ثنا خالد بن ميسرة ثنا معاوية بن قرة عن أبيه قال : نهى رسول الله صلى الله عليه و سلم عن هاتين الشجرتين الخبيثتين وقال من أكلهما فلا يقربن مسجدنا وقال ان كنتم لا بد آكليهما فأميتموهما طبخا قال يعنى البصل والثوم
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا سند حسن من أجل خالد بن ميسرة

(4/19)


16293 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسين بن محمد قال ثنا شعبة عن معاوية أبي إياس قال سمعت أبي : وقد كان أدرك النبي صلى الله عليه و سلم فمسح رأسه واستغفر له
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى البخاري في ” الأدب المفرد ” و ” أصحاب السنن “

(4/19)


16294 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا شعبة عن معاوية بن قرة عن أبيه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : في صيام ثلاثة أيام من الشهر صوم الدهر وإفطاره
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/19)


16295 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج قال حدثني شعبة عن أبي إياس قال : جاء أبي إلى النبي صلى الله عليه و سلم وهو غلام صغير فمسح رأسه واستغفر له قال شعبة قلنا له صحبة قال لا ولكنه كان على عهده قد حلب وصر
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/19)


حديث هشام بن عامر الأنصاري رضي الله تعالى عنه )

(4/19)


16296 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع عن سليمان بن المغيرة عن حميد بن هلال عن هشام بن عامر الأنصاري قال لما كان يوم أحد أصاب الناس قرح وجهد شديد فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : احفروا وأوسعوا وادفنوا الإثنين والثلاثة في القبر قالوا يا رسول الله من نقدم قال أكثرهم جمعا وأخذا للقرآن قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/19)


16297 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل قال ثنا أيوب عن أبي قلابة قال : كان الناس يشترون الذهب بالورق نسيئة إلى العطاء فأتى عليهم هشام بن عامر فنهاهم وقال ان رسول الله صلى الله عليه و سلم نهانا ان نبيع الذهب بالورق نسيئة وأنبأنا أو قال وأخبرنا ان ذلك هو الربا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : مرفوعه صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه أبو قلابة : وهو عبد الله بن زيد الجرمي لم يسمع من هشام بن عامر الأنصاري وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح

(4/19)


16298 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل قال أنا أيوب عن حميد بن هلال عن بعض أشياخهم قال قال هشام بن عامر لجيرانه : انكم لتخطون إلى رجال ما كانوا بأحضر لرسول الله صلى الله عليه و سلم ولا أوعى لحديثه منى وإني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول ما بين خلق آدم إلى قيام الساعة أمر أكبر من الدجال قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/19)


16299 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان بن عيينة عن أيوب عن حميد بن هلال عن هشام بن عامر قال : انكم لتخطون إلى أقوام ما هم بأعلم بحديث رسول الله صلى الله عليه و سلم منا قتل أبي يوم أحد فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم احفروا وأوسعوا وادفنوا الإثنين والثلاثة في القبر وقدموا أكثرهم قرآنا وكان أبي أكثرهم قرآنا فقدم قال وسمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول والله ما بين خلق آدم إلى قيام الساعة أمر أعظم من الدجال قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/19)


16300 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل قال ثنا أيوب عن حميد بن هلال عن هشام بن عامر قال : شكوا إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم القرح يوم أحد وقالوا كيف تأمر بقتلانا قال احفروا وأوسعوا وأحسنوا وادفنوا في القبر الإثنين والثلاثة وقدموا أكثرهم قرآنا قال هشام فقدم أبي بين يدي اثنين
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/20)


16301 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح بن عبادة قال ثنا شعبة عن يزيد الرشك قال شعبة قرأته عليه قال سمعت معاذة العدوية قالت سمعت هشام بن عامر قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : لا يحل لمسلم أن يهجر مسلما فوق ثلاث ليال فان كان تصادرا فوق ثلاث فإنهما ناكبان عن الحق ما داما على صرامهما وأولهما فيا فسبقه بالفيء كفارته فان سلم عليه فلم يرد عليه ورد عليه سلامه ردت عليه الملائكة ورد على الآخر الشيطان فان ماتا على صرامهما لم يجتمعا في الجنة أبدا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فلم يخرج له سوى البخاري في ” الأدب المفرد ” ومسلم وأصحاب السنن

(4/20)


16302 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن يزيد الرشك عن معاذة عن هشام بن عامر انه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لا يحل لمسلم أن يهجر مسلما فوق ثلاث ليال فإنهما ناكبان عن الحق ما داما على صرامهما وأولهما فيا يكون سبقه بالفيء كفارة له وان سلم فلم يقبل ورد عليه سلامه ردت عليه الملائكة ورد على الآخر الشيطان وان ماتا على صرامهما لم يدخلا الجنة جميعا أبدا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/20)


16303 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بهز قال ثنا سليمان بن المغيرة قال ثنا حميد بن هلال قال قال هشام بن عامر : جاءت الأنصار إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم يوم أحد فقالوا يا رسول الله أصابنا قرح وجهد فكيف تأمرنا قال احفروا وأوسعوا واجعلوا الرجلين والثلاثة في القبر قالوا فأيهم نقدم قال أكثرهم قرآنا قال فقدم أبي عامر بين يدي رجل أو اثنين قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/20)


16304 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال ثنا معمر عن أيوب عن أبي قلابة عن هشام بن عامر قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ان رأس الدجال من ورائه حبك حبك فمن قال أنت ربي افتتن ومن قال كذبت ربي الله عليه توكلت فلا يضره أو قال فلا فتنة عليه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه أبو قلابة : وهو عبد الله بن زيد الجرمي لم يسمع من هشام بن عامر وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح

(4/20)


16305 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال حدثنا معمر عن أيوب عن حميد بن هلال قال انا هشام بن عامر قال قتل أبي يوم أحد فقال النبي صلى الله عليه و سلم : احفروا ووسعوا وأحسنوا وادفنوا الإثنين والثلاثة في القبر وقدموا أكثرهم قرآنا فكان أبي ثالث ثلاثة وكان أكثرهم قرآنا فقدم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/20)


16306 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد قال ثنا أبي ثنا أيوب عن حميد عن أبي الدهماء عن هشام بن عامر قال : شكوا إلى النبي صلى الله عليه و سلم ما بهم من القرح فقال احفروا واحسنوا وأوسعوا وادفنوا الإثنين والثلاثة في القبر وقدموا أكثرهم قرآنا فمات أبي فقدم بين يدي رجلين
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير أبي الدهماء : وهو قرفة بن بهيس فمن رجال مسلم

(4/20)


16307 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وهب بن جرير قال ثنا أبي قال سمعت حميد بن هلال يحدث عن سعيد بن هشام عن أبيه هشام بن عامر قال : لما كان يوم أحد فذكر الحديث قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فلم يخرج له سوى مسلم والبخاري في ” الأدب المفرد ” وأصحاب السنن

(4/20)


16308 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال سمعت جرير بن حازم يحدث هذا الحديث عن حميد بن هلال وزاد فيه عن سعد بن هشام : وزاد فيه وأعمقوا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/20)


16309 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسين بن محمد قال ثنا سليمان بن المغيرة عن حميد يعنى بن هلال عن هشام بن عامر الأنصاري قال سمعت النبي صلى الله عليه و سلم يقول : ما بين خلق آدم إلى ان تقوم الساعة فتنة أكبر من فتنة الدجال قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/20)


16310 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن بن موسى قال ثنا حماد يعنى بن زيد عن أيوب عن أبي قلابة قال قدم هشام بن عامر البصرة فوجدهم يتبايعون الذهب في أعطياتهم فقام فقال : ان رسول الله صلى الله عليه و سلم نهى عن بيع الذهب بالورق نسيئة وأخبرنا أو قال ان ذلك هو الربا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : مرفوعه صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه أبو قلابة لم يسمع من هشام بن عامر

(4/20)


16311 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أحمد بن عبد الملك قال ثنا حماد يعنى بن زيد عن أيوب عن حميد بن هلال عن أبي الدهماء عن هشام بن عامر قال انكم لتجاوزون إلى رهط من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم ما كانوا أحصى ولا أحفظ لحديثه منى وإني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : ما بين آدم إلى يوم القيامة أمر أكبر من الدجال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح

(4/21)


حديث عثمان بن أبي العاص الثقفي رضي الله تعالى عنه )

(4/21)


16312 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح قال ثنا مالك بن أنس عن يزيد بن خصيفة : ان عمرو بن عبد الله بن كعب السلمي أخبره ان نافع بن جبير أخبره ان عثمان بن أبي العاص أتى رسول الله صلى الله عليه و سلم قال عثمان وبي وجع قد كاد يهلكنى فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم امسك يمينك سبع مرات وقل أعوذ بعزة الله وقدرته من شر ما أجد قال ففعلت ذلك فاذهب الله ما كان بي فلم أزل آمر به أهلي وغيرهم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح غير عمرو بن عبد الله بن كعب السلمي فقد أخرج له أصحاب السنن وهو ثقة

(4/21)


16313 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح وعبد الصمد قالا ثنا حماد قال روح قال أنا الجريري عن أبي العلاء عن عثمان بن أبي العاص وامرأة من قيس انهما سمعا النبي صلى الله عليه و سلم قال أحدهما سمعته يقول : اللهم أغفر لي ذنبي وخطئي وعمدي وقال الآخر سمعته يقول اللهم استهديك لأرشد آمري وأعوذ بك من شر نفسي قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير حماد : وهو ابن سلمة وصحابيه فمن رجال مسلم

(4/21)


16314 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد قال ثنا حماد عن الجريري عن أبي العلاء عن عثمان بن أبي العاص قال قلت : يا رسول الله اجعلني إمام قومي فقال أنت إمامهم واقتد بأضعفهم واتخذ مؤذنا لا يأخذ على أذانه أجرا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/21)


16315 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا حماد بن سلمة قال أنا سعيد الجريري عن أبي العلاء عن مطرف عن عثمان بن أبي العاص قال قلت : يا رسول الله اجعلني إمام قومي قال أنت امامهم فاقتد بأضعفهم واتخذ مؤذنا لا يأخذ على أذانه أجرا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير حماد بن سلمة وصحابيه فقد روى لهما مسلم وسعيد الجريري قد اختلط

(4/21)


16316 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا حماد بن زيد انا سعيد الجريري عن أبي العلاء عن مطرف عن عثمان بن أبي العاص قال قلت : يا رسول الله اجعلني إمام قومي قال أنت إمامهم واقتد بأضعفهم واتخذ مؤذنا لا يأخذ على أذانه أجرا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فمن رجال مسلم

(4/21)


16317 – حدثنا عبد الله حدثنا أبي ثنا يونس قال ثنا حماد يعنى بن زيد عن محمد بن إسحاق عن سعيد بن أبي هند عن مطرف قال دخلت على عثمان بن أبي العاص فقال انى سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : الصيام جنة كجنة أحدكم من القتال وكان آخر ما عهد إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم حين بعثني إلى الطائف قال يا عثمان تجوز في الصلاة فان في القوم الكبير وذا الحاجة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد حسن من أجل محمد بن إسحاق

(4/21)


16318 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسحاق بن عيسى قال ثنا مالك عن يزيد بن خصيفة ان عمرو بن عبد الله بن كعب أخبره عن نافع بن جبير عن عثمان بن أبي العاص قال : أتاني رسول الله صلى الله عليه و سلم وبي وجع قد كاد يهلكنى فقال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم امسحه بيمينك سبع مرات وقل أعوذ بعزة الله وقدرته من شر ما أجد قال ففعلت ذلك فاذهب الله ما كان بي فلم أزل آمر به أهلي وغيرهم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/21)


16319 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن بكر ثنا شعبة عن النعمان بن سالم قال سمعت أشياخنا من ثقيف قالوا أنا عثمان بن أبي العاص انه قال قال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم : أم قومك وإذا أممت قومك فأخف بهم الصلاة فإنه يقوم فيها الصغير والكبير والضعيف والمريض وذو الحاجة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/21)


16320 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا عمرو بن عثمان عن موسى بن طلحة عن عثمان بن أبي العاص قال قال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا عثمان أم قومك ومن أم القوم فليخفف فان فيهم الضعيف والكبير وذا الحاجة فإذا صليت لنفسك فصل كيف شئت
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين غير أن صحابيه لم يرو له سوى مسلم

(4/21)


16321 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن عمرو بن مرة قال سمعت سعيد بن المسيب قال حدث عثمان بن أبي العاص قال : آخر ما عهد إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا أميت قوما فأخف بهم الصلاة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فمن رجال مسلم

(4/22)


16322 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج قال ثنا ليث بن سعد قال حدثني يزيد بن أبي حبيب عن سعيد بن أبي هند ان مطرفا من بنى عامر بن صعصعة حدثه : ان عثمان بن أبي العاص الثقفي دعا له بلبن ليسقيه فقال مطرف انى صائم فقال عثمان سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول الصيام جنة من النار كجنة أحدكم من القتال وسمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول صيام حسن صيام ثلاثة أيام من الشهر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى مسلم

(4/22)


16323 – حدثنا أبو عبد الرحمن عبد الله بن أحمد بن محمد بن حنبل بن هلال بن أسد الشيباني قال حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون ثنا حماد بن سلمة عن على بن زيد عن الحسن عن عثمان بن أبي العاص قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ينادى مناد كل ليلة هل من داع فيستجاب له هل من سائل فيعطى هل من مستغفر فيغفر له حتى ينفجر الفجر قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف علي بن زيد : وهو ابن جدعان

(4/22)


16324 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد قال انا حماد بن زيد قال ثنا على بن زيد عن الحسن قال : مر عثمان بن أبي العاص على كلاب بن أمية وهو جالس على مجلس العاشر بالبصرة فقال ما يجلسك ههنا قال استعملني هذا على هذا المكان يعنى زيادا فقال له عثمان الا أحدثك حديثا سمعته من رسول الله صلى الله عليه و سلم قال بلى فقال عثمان سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول كان لداود نبي الله عليه السلام من الليل ساعة يوقظ فيها أهله فيقول يا آل داود قوموا فصلوا فان هذه ساعة يستجيب الله فيها الدعاء الا لساحر أو عشار فركب كلاب بن أمية سفينته فأتى زيادا فاستعفاه فأعفاه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف علي بن زيد : وهو ابن جدعان

(4/22)


16325 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبيد الله بن عمر القواريري قال ثنا حماد بن زيد عن على بن زيد عن الحسن قال مر عثمان بن أبي العاص على كلاب بن أمية فذكر : نحوه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(4/22)


حديث طلق بن علي رضي الله تعالى عنه )

(4/22)


16326 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا عكرمة بن عمار عن عبد الله بن زيد أو بدر أنا أشك عن طلق بن علي الحنفي قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لا ينظر الله عز و جل إلى صلاة عبد لا يقيم فيها صلبه بين ركوعها وسجودها قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه

(4/22)


16327 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال ثنا أيوب بن عتبة ثنا عبد الله بن بدر عن عبد الرحمن بن علي بن شيبان عن أبيه ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : لا ينظر الله عز و جل إلى رجل لا يقيم صلبه بين ركوعه وسجوده
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف أيوب بن عتبة : وهو اليمامي وبقية رجاله ثقات

(4/22)


16328 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد قال ثنا ملازم قال ثنا عبد الله بن بدر عن قيس بن طلق عن أبيه أنه : سأل رسول الله صلى الله عليه و سلم عن الصلاة في الثوب الواحد فأطلق رسول الله صلى الله عليه و سلم إزاره فطارق به رداءه ثم قام فصلى فلما قضى الصلاة قال كلكم يجد ثوبين قال قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد حسن من أجل قيس بن طلق فقد اختلف فيه

(4/22)


16329 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا حماد بن خالد قال ثنا أيوب بن عتبة عن قيس بن طلق عن أبيه قال : سأل رجل رسول الله صلى الله عليه و سلم أيتوضأ أحدنا إذا مس ذكره قال إنما هو بضعة منك أو جسدك
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن

(4/22)


16330 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا يونس ثنا أبان عن يحيى بن أبي كثير عن عيسى بن خثيم عن قيس بن طلق : ان أباه شهد رسول الله صلى الله عليه و سلم وسأله رجل عن الصلاة في الثوب الواحد فلم يقل له شيئا فلما أقيمت الصلاة طارق رسول الله صلى الله عليه و سلم بين ثوبيه فصلى فيهما
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد حسن

(4/22)


16331 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا موسى بن داود ثنا محمد بن جابر عن قيس بن طلق عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إذا أراد أحدكم من امرأته حاجه فليأتها ولو كانت على تنور قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث ضعيف بهذه السياقة لضعف محمد بن جابر : وهو ابن سيار الحنفي وقيس بن طلق مختلف فيه حسن الحديث

(4/22)


16332 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا موسى بن داود ثنا محمد بن جابر عن عبد الله بن بدر عن طلق بن علي عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لا يكون وتران في ليله قال وسئل النبي صلى الله عليه و سلم عن الرجل يصلي في ثوب واحد قال وكلكم يجد ثوبين
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره دون قوله : ” لا يكون وتران في ليلة ” فهو حسن وهذا إسناد ضعيف لضعف محمد بن جابر : وهو ابن سيار بن طلق السحيمي الحنفي

(4/23)


16333 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا موسى قال ثنا محمد بن جابر عن قيس بن طلق عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إذا رأيتم الهلال فصوموا وإذا رأيتموه فأفطروا فإن أغمي عليكم فأتموا العدة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف

(4/23)


16334 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا موسى ثنا محمد بن جابر عن عبد الله بن النعمان عن قيس بن طلق عن أبيه أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : ليس الفجر المستطيل في الأفق ولكنه المعترض الأحمر قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن

(4/23)


16335 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا موسى بن داود ثنا محمد بن جابر عن قيس بن طلق عن أبيه قال : كنت جالسا عند النبي صلى الله عليه و سلم فسأله رجل فقال مسست ذكري أو الرجل يمس ذكره في الصلاة عليه الوضوء قال لا إنما هو منك قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن

(4/23)


16336 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا موسى بن داود ثنا محمد بن جابر عن عبد الله بن بدر عن طلق بن علي قال : وفدنا على النبي صلى الله عليه و سلم فلما ودعنا أمرني فأتيته بإداوة من ماء فحثا منها ثم مج فيها ثلاثا ثم أوكأها ثم قال اذهب بها وأنضح مسجد قومك وأمرهم يرفعوا برءوسهم أن رفعها الله قلت أن الأرض بيننا وبينك بعيدة وأنها تيبس قال فإذا يبست فمدها قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف بهذه السياقة محمد بن جابر : وهو ابن سيار الحنفي ضعيف وعبد الله بن بدر : وهو الحنفي لم يسمع من طلق بن علي بينهما ابنه قيس بن طلق

(4/23)


16337 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسحاق بن عيسى أنا محمد بن جابر عن قيس بن طلق عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إن الله عز و جل جعل هذه الأهلة مواقيت للناس صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته فان غم عليكم فأتموا العدة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف

(4/23)


16338 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا قران بن تمام عن محمد بن جابر عن قيس بن طلق عن أبيه قال قال رجل : يا رسول الله أيتوضأ أحدنا إذا مس ذكره في الصلاة قال هل هو الا منك أو بضعه منك قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن

(4/23)


16339 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا ملازم بن عمرو السحيمي ثنا جدي عبد الله بن بدر قال وحدثني سراج بن عقبه ان قيس بن طلق حدثهما : ان أباه طلق بن علي أتانا في رمضان وكان عندنا حتى أمسى فصلي بنا القيام في رمضان وأوتر بنا ثم انحدر إلى مسجد ريمان فصلى بهم حتى بقي الوتر فقدم رجلا فأوتر بهم وقال سمعت نبي الله صلى الله عليه و سلم يقول لا وتران في ليلة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن من أجل قيس بن طلق

(4/23)


حديث علي بن شيبان رضي الله عنهما قال )

(4/23)


16340 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد وسريج قالا ثنا ملازم بن عمرو ثنا عبد الله بن بدر ان عبد الرحمن بن علي حدثه ان أباه علي بن شيبان حدثه : انه خرج وافدا إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم قال فصلينا خلف النبي صلى الله عليه و سلم فلمح بمؤخر عينيه إلى رجل لا يقيم صلبه في الركوع والسجود فلما انصرف رسول الله صلى الله عليه و سلم قال يا معشر المسلمين انه لا صلاة لمن لا يقيم صلبه في الركوع والسجود قال ورأى رجلا يصلي خلف الصف فوقف حتى انصرف الرجل فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم استقبل صلاتك فلا صلاة لرجل فرد خلف الصف قال عبد الصمد فردا خلف الصف قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات

(4/23)


16341 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن عبد الله قال حدثني ملازم بن عمرو قال حدثني عبد الله بن بدر عن قيس بن طلق عن أبيه طلق بن علي قال قال : لدغتني عقرب عند نبي الله صلى الله عليه و سلم فرقاني ومسحها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن من أجل قيس بن طلق وهو مختلف فيه حسن الحديث

(4/23)


حديث الأسود بن سريع رضي الله عنه قال )

(4/23)


16342 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح قال ثنا سعيد وعبد الوهاب قال انا سعيد عن قتادة عن الحسن عن الأسود بن سريع : ان رسول الله صلى الله عليه و سلم بعث سريه يوم حنين قال روح فأتوا حيا من أحياء العرب فذكر الحديث قال والذي نفسي بيده ما من نسمه تولد الا على الفطرة حتى يعرب عنها لسانها قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه

(4/24)


16343 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن بن موسى ثنا حماد بن زيد عن علي بن زيد عن عبد الرحمن بن أبي بكرة عن الأسود بن سريع قال قلت : يا رسول الله أني قد مدحت الله بمدحه ومدحتك بأخرى فقال النبي صلى الله عليه و سلم هات وابدأ بمدحة الله عز و جل قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(4/24)


16344 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن عبد الله ثنا معاذ بن هشام قال حدثني أبي عن قتادة عن الأحنف بن قيس عن الأسود بن سريع أن نبي الله صلى الله عليه و سلم قال : أربعة يوم القيامة رجل أصم لا يسمع شيئا ورجل أحمق ورجل هرم ورجل مات في فترة فأما الأصم فيقول رب لقد جاء الإسلام وما أسمع شيئا وأما الأحمق فيقول رب لقد جاء الإسلام والصبيان يحذفوني بالبعر وأما الهرم فيقول ربي لقد جاء الإسلام وما أعقل شيئا وأما الذي مات في الفترة فيقول رب ما أتاني لك رسول فيأخذ مواثيقهم ليطيعنه فيرسل إليهم ان أدخلوا النار قال فوالذي نفس محمد بيده لو دخلوها لكانت عليهم بردا وسلاما قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه قتادة : وهو ابن دعامة السدوسي مدلس وقد عنعن

(4/24)


16345 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي ثنا معاذ بن هشام قال حدثني أبي عن الحسن عن أبي رافع عن أبي هريرة : مثل هذا غير انه قال في آخره فمن دخلها كانت عليه بردا وسلاما ومن لم يدخلها يسحب إليها قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن من أجل معاذ بن هشام : وهو الدستوائي

(4/24)


16346 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا السري بن يحيى ثنا الحسن بن الأسود بن سريع وكان رجلا من بني سعد قال وكان أول من قص في هذا المسجد يعني المسجد الجامع قال غزوت مع رسول الله صلى الله عليه و سلم أربع غزوات قال فتناول قوم الذرية بعد ما قتلوا المقاتلة فبلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال ألا ما بال أقوام قتلوا المقاتلة حتى تناولوا الذرية قال فقال رجل يا رسول الله أو ليس أبناء المشركين قال فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إن خياركم أبناء المشركين أنها ليست نسمة تولد الا ولدت على الفطرة فما تزال عليها حتى يبين عنها لسانها فأبواها يهودانها أو ينصرانها قال وأخفاها الحسن
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه الحسن البصري رغم تصريحه بالسماع هنا من الأسود بن سريع إلا أن الصحيح أنه لم يسمع منه

(4/24)


حديث مطرف بن عبد الله عن أبيه رضي الله تعالى عنهما )

(4/24)


16347 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى عن شعبة وبهز قال ثنا شعبة عن قتادة عن مطرف عن أبيه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال شعبة قال قتادة أخبرني قال سمعت مطرفا عن أبيه عن النبي صلى الله عليه و سلم : في صوم الدهر قال ما صام وما أفطر أو لا صام ولا أفطر وقال بهز في حديثة لا صام ولا أفطر قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى مسلم وأصحاب السنن

(4/24)


16348 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا هشام عن قتادة عن مطرف بن عبد الله عن أبيه : أن رجلا انتهى إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يقول وقال وكيع مرة انتهى إلى النبي صلى الله عليه و سلم وهو يقرأ { ألهاكم التكاثر حتى زرتم المقابر } قال يقول بن آدم مالي مالي وهل لك من مالك الا ما تصدقت فأمضيت أو لبست فأبليت أو أكلت فأفنيت قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فمن رجال مسلم وأصحاب السنن

(4/24)


16349 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة وحجاج قال حدثني شعبة قال سمعت قتادة يحدث عن مطرف عن أبيه قال انتهيت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يقول : ألهاكم التكاثر يقول بن آدم مالي مالي ومالك من مالك الا ما أكلت فأفنيت أو لبست فأبليت أو تصدقت فأمضيت
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فمن رجال مسلم وأصحاب السنن

(4/24)


16350 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج حدثني شعبة قال سمعت قتادة قال سمعت مطرف بن عبد الله بن الشخير يحدث عن أبيه قال جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه و سلم فقال : أنت سيد قريش فقال النبي صلى الله عليه و سلم السيد الله قال أنت أفضلها فيها قولا وأعظمها فيها طولا فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ليقل أحدكم بقوله ولا يستجره الشيطان قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/24)


16351 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا سعيد عن قتادة عن مطرف بن عبد الله بن الشخير عن أبيه انه : سمع النبي صلى الله عليه و سلم وسئل عن رجل يصوم الدهر قال لا صام ولا أفطر قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/25)


16352 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق ثنا معمر عن سعيد الجريري عن أبي العلاء بن الشخير عن أبيه قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي في نعليه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فمن رجال مسلم وأصحاب السنن

(4/25)


16353 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق ثنا معمر عن سعيد الجريري عن أبي العلاء بن عبد الله بن الشخير عن أبيه قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي ثم يتنخم تحت قدمه ثم دلكها بنعله وهى في رجله قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/25)


16354 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سويد بن عمرو وعبد الصمد قالا ثنا مهدي ثنا غيلان عن مطرف بن عبد الله بن الشخير عن أبيه : انه وفد إلى النبي صلى الله عليه و سلم في رهط من بنى عامر قال فأتيناه فسلمنا عليه فقلنا أنت ولينا وأنت سيدنا وأنت أطول علينا قال يونس وأنت أطول علينا طولا وأنت أفضلنا علينا فضلا وأنت الجفنة الغراء فقال قولوا قولكم ولا يستجرنكم الشيطان قال وربما قال ولا يستهوينكم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين إلا صحابيه لم يخرج له سوى مسلم

(4/25)


16355 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد قال أنا حماد بن سلمة عن ثابت البناني عن مطرف بن عبد الله عن أبيه قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم وفي صدره أزيز كأزيز المرجل من البكاء قال عبد الله لم يقل من البكاء الا يزيد بن هارون قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/25)


16356 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم عن الجريري عن أبي العلاء بن الشخير عن أبيه أنه : صلى مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فتنخع فدلكها بنعله اليسرى قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فمن رجال مسلم وأصحاب السنن

(4/25)


16357 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد قال ثنا حميد يعنى الطويل ثنا الحسن عن مطرف عن أبيه أن رجلا قال : يا رسول الله هوام الإبل نصيبها قال ضالة المسلم حرق النار قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فمن رجال مسلم

(4/25)


16358 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال أنا شعبة عن قتادة عن مطرف عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من صام الدهر لا صام ولا أفطر أو ما صام ولا أفطر قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/25)


16359 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة وحجاج قال حدثني شعبة عن قتادة وقال بن جعفر سمعت قتادة عن مطرف بن عبد الله قال حجاج في حديثه قال سمعت مطرفا عن أبيه قال جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه و سلم فقال : أنت سيد قريش فقال النبي صلى الله عليه و سلم السيد الله فقال أنت أفضلها فيها قولا وأعظمها فيها طولا فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ليقل أحدكم بقوله ولا يستجرنه الشيطان أو الشياطين قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فمن رجال مسلم وأصحاب السنن

(4/25)


16360 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي قال ثنا حماد بن سلمة عن ثابت عن مطرف عن أبيه قال : انتهيت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يصلي ولصدره أزيز كأزيز المرجل قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/25)


16361 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا همام عن قتادة عن مطرف عن أبيه ان رجلا : سأل النبي صلى الله عليه و سلم عن صوم الدهر فقال النبي صلى الله عليه و سلم لا صام ولا أفطر أو قال لم يصم ولم يفطر قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فمن رجال مسلم

(4/25)


16362 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن عاصم أخبرني الجريري عن أبي العلاء بن الشخير عن أبيه قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي في نعليه قال فتنخع فتفله تحت نعله اليسرى قال ثم رأيته حكها بنعليه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا سند ضعيف لضعف علي بن عاصم : وهو الواسطي وسماعه من الجريري بعد الاختلاط

(4/25)


16363 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح قال ثنا سعيد عن قتادة عن مطرف بن عبد الله بن الشخير عن أبيه أنه : سأل النبي صلى الله عليه و سلم أو سئل نبي الله صلى الله عليه و سلم عن رجل يصوم الدهر فقال لا صام ولا أفطر قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/25)


16364 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا حماد بن سلمة قال أنا الجريري عن أبي العلاء عن مطرف بن عبد الله عن أبيه : ان رسول الله صلى الله عليه و سلم كان يصلي ويبزق تحت قدمه اليسرى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/25)


16365 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال أنا عبد الوهاب قال أنا سعيد عن قتادة عن مطرف بن عبد الله عن أبيه أنه سمع النبي صلى الله عليه و سلم يقول : ويقول بن آدم مالي مالي وهل لك من مالك الا ما أكلت فأفنيت أو لبست فأبليت أو تصدقت فأمضيت
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/26)


16366 – حدثنا عبد الله ثنا أبي ثنا حسين قال ثنا شعبة عن قتادة عن مطرف بن الشخير عن أبيه وكان أبوه قد أتى رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : من صام الدهر فلا صام ولا أفطر قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فمن رجال مسلم وأصحاب السنن

(4/26)


16367 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا أبان ثنا قتادة ثنا مطرف بن عبد الله ان أباه حدثه قال : دفعت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يقرأ هذه السورة ألهاكم التكاثر فذكر مثله سواء وليس فيه قول قتادة يعني مثل حديث همام
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/26)


16368 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الله بن محمد قال عبد الله وسمعته أنا من عبد الله بن محمد بن أبي شيبة قال ثنا زيد بن الحباب عن شداد بن سعيد أبي طلحة الراسبي قال حدثني غيلان بن جرير عن مطرف بن عبد الله بن الشخير عن أبيه قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يصلي قاعدا أو قائما وهو يقرأ ألهاكم التكاثر حتى ختمها قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(4/26)


16369 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا حماد قال أنا ثابت عن مطرف عن أبيه قال : أتيت النبي صلى الله عليه و سلم وهو يصلي ولصدره أزيز كأزيز المرجل قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/26)


16370 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا همام انا قتادة عن مطرف بن عبد الله عن أبيه قال : دخلت على رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يقرأ { ألهاكم التكاثر حتى زرتم المقابر } قال فقال يقول بن آدم مالي مالي وهل لك يا بن آدم من مالك الا ما أكلت فأفنيت أو لبست فأبليت أو تصدقت فأمضيت وكان قتادة يقول كل صدقة لم تقبض فليس بشيء قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير صحابيه فمن رجال مسلم وأصحاب السنن

(4/26)


16371 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بهز قال ثنا همام ثنا قتادة عن مطرف عن أبيه دخل على النبي صلى الله عليه و سلم فسمعه يقول : فذكر مثل حديث عفان ولم يذكر قول قتادة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/26)


حديث عمر بن أبي سلمة رضي الله تعالى عنه )

(4/26)


16372 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن هشام يعني بن عروة قال حدثني أبي عن عمر بن أبي سلمة ووكيع قال ثنا هشام عن أبيه عن عمر بن أبي سلمة قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي في ثوب واحد قال وكيع في بيت أم سلمة في ثوب قد ألقى طرفيه على عاتقه في بيت أم سلمة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/26)


16373 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا هشام بن عروة وإبراهيم بن إسماعيل عن أبي وجزة السعدي عن رجل من مزينة عن عمر بن أبي سلمة : ان النبي صلى الله عليه و سلم أتى بطعام فقال يا عمر قال هشام يا بنى سم الله عز و جل وكل بيمينك وكل مما يليك قال فما زالت أكلتي بعد قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا سند ضعيف لجهالة الرجل من مزينة

(4/26)


16374 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو معاوية قال ثنا هشام بن عروة عن أبي وجزة رجل من بنى سعد عن رجل من بنى مزينة عن عمر بن أبي سلمة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا بني إذا أكلت فسم الله وكل بيمينك وكل مما يليك قال فما زالت أكلتي بعد قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/26)


16375 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان بن عيينة عن الوليد بن كثير عن وهب بن كيسان عن عمر بن أبي سلمة قال قال لي النبي صلى الله عليه و سلم : يا غلام سم الله وكل بيمينك وكل مما يليك فلم تزل تلك طعمتي بعد وكانت يدي تطيش
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/26)


16376 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا سفيان عن هشام عن أبيه عن عمر بن أبي سلمة قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي في بيت أم سلمة في ثوب واحد مشتملا به قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/26)


16377 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان عن هشام بن عروة عن أبيه عن عمر بن أبي سلمة قال قال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم : سم الله وكل بيمينك وكل مما يليك قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/26)


16378 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن أبي إسحاق قال ثنا الليث بن سعد عن يحيى بن سعيد عن أبي أمامة بن سهل عن عمر بن أبي سلمة قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي في ثوب واحد قد خالف بين طرفيه جعل طرفيه على عاتقيه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم يحيى بن إسحاق : وهو السيلحيني من رجاله وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/27)


16379 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب ثنا أبي عن بن إسحاق قال وذكر يحيى بن سعيد عن قيس الأنصاري عن أبي أمامة بن سهل عن عمر بن أبي سلمة قال : قد رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي في ثوب واحد متوشحا به قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه محمد بن إسحاق لم يسمع هذا الحديث من يحيى بن سعيد الأنصاري

(4/27)


16380 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن بن موسى قال ثنا بن لهيعة ثنا أبو الأسود عبد الرحمن بن سعد المقعد عن عمر بن أبي سلمة قال : قرب لرسول الله صلى الله عليه و سلم طعام فقال لأصحابه اذكروا اسم الله وليأكل كل امرئ مما يليه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث ضعيف بهذه السياقة لضعف ابن لهيعة وقد تفرد به وبقية رجاله ثقات

(4/27)


16381 – قال عبد الله قال أبي إذا قال بن إسحاق وذكر لم يسمعه يدل على صدقه قال قرأت على أبي حدثكم أبو سعيد مولى بنى هاشم قال ثنا سليمان بن بلال قال ثنا أبو وجزة عن عمر بن أبي سلمة ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال له : يا بنى ادنه وسم الله وكل مما يليك قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أبي سعيد مولى بني هاشم : وهو عبد الرحمن بن عبد الله بن عبيد البصري فقد روى له البخاري متابعة وهو ثقة

(4/27)


16382 – حدثنا عبد الله قال قرأت على أبي موسى بن داود قال ثنا سليمان بن بلال عن أبي وجزة السعدي قال أخبرني عمر بن أبي سلمة قال : دعاني رسول الله صلى الله عليه و سلم لطعام يأكله فقال ادن فسم الله عز و جل وكل بيمينك وكل مما يليك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/27)


16383 – حدثنا عبد الله قال قرأت على أبي منصور بن سلمة الخزاعي قال أنا سليمان بن بلال قال حدثني أو أخبرني أبو وجزة السعدي انه سمع عمر بن أبي سلمة ربيب النبي صلى الله عليه و سلم يقول : دعاني رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال ادن يا بنى فسم وكل مما يليك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/27)


16384 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثناه لوين قال ثنا سليمان بن بلال عن أبي وجزة عن عمر بن أبي سلمة عن النبي صلى الله عليه و سلم : نحوه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات

(4/27)


حديث عبد الله بن عبد الله بن أبي أمية المخزومي رضي الله عنه )

(4/27)


16385 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب قال حدثني أبي عن بن إسحاق قال حدثني هشام بن عروة عن أبيه عن عبد الله بن عبد الله بن أبي أمية المخزومي قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي في بيت أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه و سلم في ثوب واحد متوشحا ما عليه غيره قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح على وهم في إسناده

(4/27)


16386 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسين بن محمد قال ثنا بن أبي الزناد عن أبيه عن عروة بن الزبير انه قال أخبرني عبد الله بن أبي أمية انه : رأى رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي في بيت أم سلمة في ثوب ملتحفا به مخالفا بين طرفيه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/27)


حديث أبي سلمة بن عبد الأسد رضي الله تعالى عنه )

(4/27)


16387 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح قال ثنا حماد بن سلمة عن ثابت قال حدثني بن عمر عن أبيه عن أم سلمة ان أبا سلمة حدثهم ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : إذا أصابت أحدكم مصيبة فليقل إنا لله وإنا إليه راجعون اللهم عندك أحتسب مصيبتي فأجرني فيها وأبدلني بها خيرا منها فلما قبض أبو سلمة خلفني الله عز و جل في أهلي خيرا منه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لجهالة حال ابن عمر بن أبي سلمة

(4/27)


16388 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس قال ثنا ليث يعني بن سعد عن يزيد بن عبد الله بن أسامة بن الهاد عن عمرو يعنى بن أبي عمرو عن المطلب عن أم سلمة قالت أتاني أبو سلمة يوما من عند رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : لقد سمعت من رسول الله صلى الله عليه و سلم قولا فسررت به قال لا تصيب أحدا من المسلمين مصيبة فيسترجع عند مصيبته ثم يقول اللهم آجرني في مصيبتي واخلف لي خيرا منها الا فعل ذلك به قالت أم سلمة فحفظت ذلك منه فلما توفي أبو سلمة استرجعت وقلت اللهم آجرني في مصيبتي واخلفني خيرا منه ثم رجعت إلى نفسي قلت من أين لي خير من أبي سلمة فلما انقضت عدتي استأذن على رسول الله صلى الله عليه و سلم وأنا أدبغ إهابا لي فغسلت يدي من القرظ وأذنت له فوضعت له وسادة آدم حشوها ليف فقعد عليها فخطبني إلى نفسي فلما فرغ من مقالته قلت يا رسول الله ما بي ان لا تكون بك الرغبة في ولكني امرأة في غيرة شديدة فأخاف ان ترى منى شيئا يعذبنى الله به وأنا امرأة قد دخلت في السن وأنا ذات عيال فقال أما ما ذكرت من الغيرة فسوف يذهبها الله عز و جل منك واما ما ذكرت من السن فقد أصابني مثل الذي أصابك وأما ما ذكرت من العيال فإنما عيالك عيالي قالت فقد سلمت لرسول الله صلى الله عليه و سلم فتزوجها رسول الله صلى الله عليه و سلم فقالت أم سلمة فقد أبدلني الله بأبي سلمة خيرا منه رسول الله صلى الله عليه و سلم
تعليق شعيب الأرنؤوط : رجاله ثقات إلا أن المطلب – وهو ابن عبد الله بن حنطب – روايته عن الصحابة مرسلة … وهو عند مسلم بغير هذه السياقة 918 – 3 وسيأتي نحوه مطولا 6 / 313 و314 و 317 وانظر ما قبله

(4/27)


( حديث أبي طلحة زيد بن سهل الأنصاري عن النبي صلى الله عليه و سلم قال )

(4/28)


16389 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الحجاج بن محمد وهاشم بن القاسم قالا ثنا ليث يعني بن سعد قال حدثني بكير يعني بن عبد الله بن الأشج عن بسر بن سعيد عن زيد بن خالد عن أبي طلحة صاحب رسول الله صلى الله عليه و سلم انه قال : ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال لا تدخل الملائكة بيتا فيه صورة قال بسر ثم اشتكى فعدناه فإذا على بابه ستر فيه صورة فقلت لعبيد الله الخولاني ربيب ميمونة زوج النبي صلى الله عليه و سلم ألم يخبرنا ويذكر الصور يوم الأول فقال عبيد الله ألم تسمعه يقول قال الأرقم في ثوب قال هاشم ألم يخبرنا زيد عن الصور يوم الأول فقال عبيد الله ألم تسمعه حين قال الأرقم في ثوب وكذا قال يونس قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/28)


16390 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو معاوية ثنا حجاج وبن أبي زائدة قال أنا حجاج عن الحسن بن سعد عن بن عباس قال أخبرني أبو طلحة : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم جمع بين الحج والعمرة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف حجاج : وهو ابن أرطاة وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين غير الحسن بن سعد – وهو ابن معبد القرشي الهاشمي – فمن رجال مسلم

(4/28)


16391 – وقال عبد الرزاق ثنا معمر عن الزهري قال أخبرني عبيد الله بن عبد الله بن عتبة انه سمع بن عباس يقول سمعت أبا طلحة يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : لا تدخل الملائكة بيتا فيه كلب ولا صورة تماثيل قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/28)


16392 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن أنس بن مالك عن أبي طلحة قال : لما صبح نبي الله صلى الله عليه و سلم خيبر وقد أخذوا مساحيهم وغدوا إلى حروثهم وأرضهم فلما رأوا نبي الله صلى الله عليه و سلم معه الجيش ركضوا مدبرين فقال نبي الله الله أكبر الله أكبر انا إذا نزلنا بساحة قوم { فساء صباح المنذرين } قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/28)


16393 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا همام قال قيل لمطر الوراق وأنا عنده عمن كان يأخذ الحسن : انه يتوضأ مما غيرت النار قال أخذه عن أنس وأخذه أنس عن أبي طلحة وأخذه أبو طلحة عن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف مطر الوراق مختلف فيه وهو إلى الضعف أقرب وقد انفرد به وهو ممن لا يحتمل تفرده وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/28)


16394 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد قال ثنا شعبة قال ثنا أبو بكر بن حفص عن الأغر عن رجل آخر عن أبي هريرة ان النبي صلى الله عليه و سلم قال : توضؤوا مما غيرت النار
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/28)


16395 – وقال أبو بكر يعني بن حفص قال ثنا الزهري عن بن أبي طلحة عن أبيه عن النبي صلى الله عليه و سلم : بمثله
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد صحيح على شرط مسلم

(4/28)


16396 – فقال وثنا شعبة عن الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه و سلم : بمثله
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد صحيح على شرط الشيخين

(4/28)


16397 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسين في تفسير شيبان عن قتادة قال حدث أنس بن مالك عن أبي طلحة قال : صبح نبي الله صلى الله عليه و سلم خيبر وقد أخذوا مساحيهم وغدوا إلى حروثهم فلما رأوا نبي الله صلى الله عليه و سلم معه الجيش نكصوا مدبرين فقال نبي الله صلى الله عليه و سلم الله أكبر الله أكبر خربت خيبر انا إذا نزلنا بساحة قوم { فساء صباح المنذرين } قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/28)


16398 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس قال ثنا شيبان عن قتادة قوله عز و جل { فإذا نزل بساحتهم فساء صباح المنذرين } قال حدث أنس بن مالك عن أبي طلحة قال : صبح نبي الله صلى الله عليه و سلم خيبر فذكر مثله قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/28)


16399 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سريج قال ثنا أبو معشر عن إسحاق بن كعب بن عجرة عن أبي طلحة الأنصاري قال : أصبح رسول الله صلى الله عليه و سلم يوما طيب النفس يرى في وجهه البشر قالوا يا رسول الله أصبحت اليوم طيب النفس يرى في وجهك البشر قال أجل أتاني آت من ربي عز و جل فقال من صلى عليك من أمتك صلاة كتب الله له بها عشر حسنات ومحا عنه عشر سيئات ورفع له عشر درجات ورد عليه مثلها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف أبو معشر – واسمه نجيح بن عبد الرحمن السندي – ضعيف ثم إنه لم يدرك إسحاق بن كعب بن عجرة

(4/29)


16400 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان بن عيينة عن الزهري عن عبيد الله عن بن عباس عن أبي طلحة يبلغ به النبي صلى الله عليه و سلم قال : لا تدخل الملائكة بيتا فيه صورة ولا كلب قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/29)


16401 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن زكريا عن أبي زائدة قال انا حجاج عن الحسن بن سعد عن بن عباس قال أنبأني أبو طلحة : ان رسول الله صلى الله عليه و سلم جمع بين حجة وعمرة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره

(4/29)


16402 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا معاذ بن معاذ قال ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن أنس بن مالك عن أبي طلحة : ان رسول الله صلى الله عليه و سلم كان إذا غلب قوما أحب ان يقيم بعرصتهم ثلاثا
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح معاذ بن معاذ : وهو ابن نصر العنبري – وإن سمع من سعيد بن أبي عروبة بعد اختلاطه – قد توبع وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/29)


16403 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الوهاب بن عطاء قال أخبرنا سعيد عن قتادة عن أنس بن مالك عن أبي طلحة : ان النبي صلى الله عليه و سلم كان إذا قاتل قوما فهزمهم أقام بالعرصة ثلاثا وانه لما كان يوم بدر أمر بصناديد قريش فالقوا في قليب من قلب بدر خبيث منتن قال ثم راح إليهم ورحنا معه ثم قال يا أبا جهل بن هشام ويا عتبة بن ربيعة ويا شيبة بن ربيعة ويا وليد بن عتبة هل وجدتم ما وعدكم ربكم حقا فإني قد وجدت ما وعدني ربي حقا قال فقال عمر يا رسول الله أتكلم أجسادا لا أرواح فيها قال والذي بعثني بالحق ما أنتم بأسمع لما أقول منهم قال قتادة بعثهم الله عز و جل ليسمعوا كلامه توبيخا وصغارا وتقمئة قال في أول الحديث لما فرغ من أهل بدر أقام بالعرصة ثلاثا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم رجاله ثقات رجال الشيخين غير عبد الوهاب بن عطاء الخفاف فمن رجال مسلم

(4/29)


16404 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس ثنا شيبان وحسين في تفسير شيبان عن قتادة قال وثنا أنس بن مالك : ان أبا طلحة قال غشينا النعاس ونحن في مصافنا يوم بدر قال أبو طلحة وكنت فيمن غشيه النعاس يومئذ فجعل سيفي يسقط من يدي وآخذه ويسقط وآخذه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/29)


16405 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح قال ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن أنس بن مالك عن أبي طلحة قال : لما صبح رسول الله صلى الله عليه و سلم خيبر وقد أخذوا مساحيهم وغدوا إلى حروثهم وأرضيهم فلما رأوا النبي صلى الله عليه و سلم معه الجيش نكصوا مدبرين فقال نبي الله صلى الله عليه و سلم الله أكبر الله أكبر انا إذا نزلنا بساحة قوم { فساء صباح المنذرين } قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/29)


16406 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح ثنا سعيد عن قتادة قال ذكر لنا أنس بن مالك عن أبي طلحة : ان رسول الله صلى الله عليه و سلم أمر يوم بدر بأربعة وعشرين رجلا من صناديد قريش فقذفوا في طوى من أطواء بدر خبيث مخبث وكان إذا ظهر على قوم أقام بالعرصة ثلاث ليال فلما كان ببدر اليوم الثالث أمر براحلته فشد عليه رحلها ثم مشى وأتبعه أصحابه فقالوا ما نراه الا ينطلق ليقضى حاجته حتى قام على شفة الركي فجعل يناديهم بأسمائهم وأسماء آبائهم يا فلان بن فلان ويا فلان بن فلان أيسركم أنكم أطعتم الله ورسوله فإنا قد وجدنا ما وعدنا ربنا حقا فهل وجدتم ما وعد ربكم حقا فقال عمر يا رسول الله ما تكلم من أجساد لا أرواح لها فقال والذي نفس محمد بيده ما أنتم بأسمع لما أقول منهم قال قتادة أحياهم الله حتى أسمعهم قوله توبيخا وتصغيرا وتقمئة وحسرة وندامة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/29)


16407 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال حدثنا حسين عن شيبان ولم يسنده عن أبي طلحة قال وتقمئة قال :
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه

(4/29)


16408 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا حماد بن سلمة قال أنا ثابت قال قدم علينا سليمان مولى للحسن بن على زمن الحجاج فحدثنا عن عبد الله بن أبي طلحة عن أبيه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم جاء ذات يوم والبشر يرى في وجهه فقلنا انا لنرى البشر في وجهك فقال انه أتاني ملك فقال يا محمد ان ربك يقول أما يرضيك ان لا يصلي عليك أحد من أمتك الا صليت عليه عشرا ولا يسلم عليك الا سلمت عليه عشرا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن لغيره وهذا إسناد ضعيف

(4/29)


16409 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن أبي بكر بن حفص عن بن شهاب عن بن أبي طلحة عن أبي طلحة قال شعبة وأراه ذكره عن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : توضؤوا مما أنضجت النار قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/30)


16410 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو كامل ثنا حماد يعني بن سلمة عن ثابت عن سليمان مولى الحسن بن على عن عبد الله بن أبي طلحة عن أبيه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم جاء ذات يوم والسرور يرى في وجهه فقالوا يا رسول الله انا لنرى السرور في وجهك فقال انه أتاني ملك فقال يا محمد أما يرضيك ان ربك عز و جل يقول انه لا يصلي عليك أحد من أمتك الا صليت عليه عشرا ولا يسلم عليك أحد من أمتك الا سلمت عليه عشرا قال بلى قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حسن لغيره وهذا إسناد ضعيف

(4/30)


16411 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا حماد ثنا ثابت قال قدم علينا سليمان مولى الحسن بن على زمن الحجاج فحدثنا عن عبد الله بن أبي طلحة عن أبيه : ان النبي صلى الله عليه و سلم جاء ذات يوم والبشر يرى في وجهه فذكره
تعليق شعيب الأرنؤوط : حسن لغيره وهذا إسناد ضعيف

(4/30)


16412 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عتاب بن زياد ثنا عبد الله يعني بن المبارك ثنا موسى بن عقبة عن عبد الرحمن بن زيد بن عقبة عن أنس بن مالك قال : كنت أنا وأبي بن كعب وأبو طلحة جلوسا فأكلنا لحما وخبزا ثم دعوت بوضوء فقالا لم تتوضأ فقلت لهذا الطعام الذي أكلنا فقال أتتوضأ من الطيبات لم يتوضأ منه من هو خير منك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(4/30)


16413 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد ثنا حرب بن ثابت كان يسكن بنى سليم قال ثنا إسحاق بن عبد الله بن أبي طلحة عن أبيه عن جده قال قرأ رجل عند عمر فغير عليه فقال قرأت على رسول الله صلى الله عليه و سلم فلم يغير على قال فاجتمعنا عند النبي صلى الله عليه و سلم قال فقرأ الرجل على النبي صلى الله عليه و سلم فقال له قد أحسنت قال فكان عمر وجد من ذلك فقال النبي صلى الله عليه و سلم يا عمر : ان القرآن كله صواب ما لم يجعل عذاب مغفرة أو مغفرة عذابا وقال عبد الصمد مرة أخرى أبو ثابت من كتابه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(4/30)


16414 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا عبد الواحد بن زياد ثنا عثمان بن حكيم قال حدثني إسحاق بن عبد الله بن أبي طلحة قال حدثني أبي قال قال أبو طلحة كنا جلوسا بالأفنية فمر بنا رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : ما لكم ولمجالس الصعدات اجتنبوا مجالس الصعدات قال قلنا يا رسول الله انا جلسنا لغير ما بأس نتذاكر ونتحدث قال فأعطوا المجالس حقها قلنا وما حقها قال غض البصر ورد السلام وحسن الكلام قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/30)


16415 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أحمد بن حجاج قال أنا عبد الله يعني بن المبارك قال أنا ليث بن سعد فذكر حديثا قال وحدثني ليث بن سعد قال حدثني يحيى بن سليم بن زيد مولى رسول الله صلى الله عليه و سلم انه سمع إسماعيل بن بشير مولى بنى مغالة يقول سمعت جابر بن عبد الله وأبا طلحة بن سهل الأنصاريين يقولان قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ما من امرئ يخذل امرأ مسلما عند موطن تنتهك فيه حرمته وينتقص فيه من عرضه الا خذله الله عز و جل في موطن يحب فيه نصرته وما من امرئ ينصر امرأ مسلما في موطن ينتقص فيه من عرضه وينتهك فيه من حرمته الا نصره الله في موطن يحب فيه نصرته قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة يحيى بن سليم بن زيد فقد انفرد بالرواية عنه الليث بن سعد ولم يؤثر توثيقه عن غير ابن حبان

(4/30)


16416 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا حماد يعني بن سلمة قال أنا سهيل بن أبي صالح عن سعيد بن يسار عن أبي طلحة الأنصاري أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : ان الملائكة لا تدخل بيتا فيه كلب ولا صورة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/30)


حديث أبي شريح الخزاعي رضي الله تعالى عنه )

(4/31)


16417 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح بن عبادة قال أنا زكريا بن إسحاق قال حدثنا عمرو بن دينار عن نافع بن جبير بن مطعم عن أبي شريح الخزاعي وكانت له صحبة قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليكرم ضيفه ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليحسن إلى جاره ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أو ليصمت قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/31)


16418 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا عبد الحميد بن جعفر عن سعيد بن أبي سعيد المقبري عن أبي شريح الخزاعي قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : الضيافة ثلاثة أيام وجائزته يوم وليلة ولا يحل للرجل أن يقيم عند أحد حتى يؤثمه قالوا يا رسول الله فكيف يؤثمه قال يقيم عنده وليس له شيء يقريه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم عبد الحمد بن جعفر : وهو الأنصاري من رجاله وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/31)


16419 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج وروح قالا ثنا بن أبي ذئب عن سعيد المقبري عن أبي شريح الكعبي وقال روح عن أبي هريرة ان النبي صلى الله عليه و سلم قال : والله لا يؤمن والله لا يؤمن والله لا يؤمن قالها ثلاث مرات قالوا وما ذاك يا رسول الله قال الجار لا يأمن الجار بوائقه قالوا وما بوائقه قال شره قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/31)


16420 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج قال ثنا ليث قال حدثني سعيد يعني المقبري عن أبي شريح العدوى انه قال لعمرو بن سعيد وهو يبعث البعوث إلى مكة ائذن لي أيها الأمير أحدثك قولا قام به رسول الله صلى الله عليه و سلم الغد من يوم الفتح سمعته أذناي ووعاه قلبي وأبصرته عيناي حين تكلم به ان حمد الله وأثنى عليه ثم قال : ان مكة حرمها الله ولم يحرمها الناس فلا يحل لامرئ يؤمن بالله واليوم الآخر ان يسفك بها دما ولا يعضد بها شجرة فان أحد ترخص لقتال رسول الله صلى الله عليه و سلم فيها فقولوا ان الله عز و جل أذن لرسوله ولم يأذن لكم إنما أذن لي فيها ساعة من نهار وقد عادت حرمتها اليوم كحرمتها بالأمس وليبلغ الشاهد الغائب قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/31)


16421 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج وأبو كامل قالا حدثنا ليث يعني بن سعد قال حدثني سعيد بن أبي سعيد عن أبي شريح العدوى انه قال سمعت أذناي وأبصرت عيناي حين تكلم رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليكرم جاره ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليكرم ضيفه جائزته قالوا وما جائزته يا رسول الله قال يوم وليلة والضيافة ثلاث فما كان وراء ذلك فهو صدقة عليه وقال من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أو ليصمت وقال أبو كامل ولا يثوي عنده حتى يحرجه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/31)


16422 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن سلمة الحراني عن بن إسحاق ويزيد بن هارون قال أنبأنا محمد بن إسحاق عن الحارث بن فضيل عن فضيل عن سفيان بن أبي العوجاء قال يزيد السلمي عن أبي شريح الخزاعي قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم وقال يزيد سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : من أصيب بدم أو خبل الخبل الجراح فهو بالخيار بين إحدى ثلاث أما ان يقتص أو يأخذ العقل أو يعفو فان أراد رابعة فخذوا على يديه فان فعل شيئا من ذلك ثم عدا بعد فقتل فله النار خالدا فيها مخلدا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف سفيان بن أبي العوجاء السلمي

(4/31)


16423 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وهب بن جرير قال حدثني أبي قال سمعت يونس يحدث عن الزهري عن مسلم بن يزيد أحد بنى سعد بن بكر انه سمع أبا شريح الخزاعي ثم الكعبي وكان من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يقول : أذن لنا رسول الله صلى الله عليه و سلم يوم الفتح في قتال بنى بكر حتى أصبنا منهم ثأرنا وهو بمكة ثم أمر رسول الله صلى الله عليه و سلم برفع السيف فلقى رهط منا الغد رجلا من هذيل في الحرم يؤم رسول الله صلى الله عليه و سلم كيس لم وكان قد وترهم في الجاهلية وكانوا يطلبونه فقتلوه وبادروا ان يخلص إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فيأمر فلما بلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه و سلم غضب غضبا شديدا والله ما رأيته غضب غضبا أشد منه فسعينا إلى أبي بكر وعمر وعلى رضي الله عنهم نستشفعهم وخشينا أن نكون قد هلكنا فلما صلى رسول الله صلى الله عليه و سلم الصلاة قام فأثنى على الله عز و جل بما هو أهله ثم قال أما بعد فان الله عز و جل هو حرم مكة ولم يحرمها الناس وإنما أحلها لي ساعة من النهار أمس وهى اليوم حرام كما حرمها الله عز و جل أول مرة وان أعتى الناس على الله عز و جل ثلاثة رجل قتل فيها ورجل قتل غير قاتله ورجل طلب بذحل في الجاهلية وإني والله لأدين هذا الرجل الذي قتلتم فوداه رسول الله صلى الله عليه و سلم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح دون قوله : ” وإن أعتى الناس على الله عز و جل ثلاثة : رجل قتل فيها ورجل قتل غير قاتله ورجل طلب بذحل في الجاهلية ” فحسن لغيره وهذا إسناد ضعيف

(4/31)


16424 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب قال ثنا أبي عن بن إسحاق قال حدثني سعيد بن أبي سعيد المقبري عن أبي شريح الخزاعي قال لما بعث عمرو بن سعيد إلى مكة بعثه يغزو بن الزبير أتاه أبو شريح فكلمه وأخبره بما سمع من رسول الله صلى الله عليه و سلم ثم خرج إلى نادى قومه فجلس فيه فقمت إليه فجلست معه فحدث قومه كما حدث عمرو بن سعيد ما سمع من رسول الله صلى الله عليه و سلم وعما قال له عمرو بن سعيد قال قلت هذا انا كنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم حين افتتح مكة فلما كان الغد من يوم الفتح عدت خزاعة على رجل من هذيل فقتلوه وهو مشرك فقام رسول الله صلى الله عليه و سلم فينا خطيبا فقال : يا أيها الناس ان الله عز و جل حرم مكة يوم خلق السماوات والأرض فهي حرام من حرام الله تعالى إلى يوم القيامة لا يحل لامرئ يؤمن بالله واليوم الآخر أن يسفك فيها دما ولا يعضد بها شجرا لم تحلل لأحد كان قبلي ولا تحل لأحد يكون بعدي ولم تحلل لي إلا هذه الساعة غضبا على أهلها الا ثم قد رجعت كحرمتها بالأمس ألا فليبلغ الشاهد منكم الغائب فمن قال لكم ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قد قاتل بها فقولوا ان الله عز و جل قد أحلها لرسوله ولم يحللها لكم يا معشر خزاعة وارفعوا أيديكم عن القتل فقد كثر ان يقع لئن قتلتم قتيلا لأدينه فمن قتل بعد مقامي هذا فأهله بخير النظرين ان شاؤوا فدم قاتله وان شاؤوا فعقله ثم ودى رسول الله صلى الله عليه و سلم الرجل الذي قتلته خزاعة فقال عمرو بن سعيد لأبي شريح انصرف أيها الشيخ فنحن أعلم بحرمتها منك انها لا تمنع سافك دم ولا خالع طاعة ولا مانع خزية قال فقلت قد كنت شاهدا وكنت غائبا وقد بلغت وقد أمرنا رسول الله صلى الله عليه و سلم أن يبلغ شاهدنا غائبنا وقد بلغتك فأنت وشأنك قال عبد الله وجدت في كتاب أبي بخط يده
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد حسن من أجل ابن إسحاق : وهو محمد وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/32)


16425 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا على بن عبد الله وأكبر علمي أن أبي ثنا عنه قال ثنا يزيد بن زريع قال ثنا عبد الرحمن بن إسحاق قال ثنا الزهري عن عطاء بن يزيد الليثي عن أبي شريح الخزاعي أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : ان من أعتى الناس على الله عز و جل من قتل غير قاتله أو طلب بدم الجاهلية من أهل الإسلام أو بصر عينيه في النوم ما لم تبصر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف عبد الرحمن بن إسحاق : وهو المدني فيه كلام من جهة حفظه

(4/32)


حديث الوليد بن عقبة بن أبي معيط رضي الله تعالى عنه )

(4/32)


16426 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا فياض بن محمد الرقى عن جعفر بن برقان عن ثابت بن الحجاج الكلابي عن عبد الله الهمداني عن الوليد بن عقبة قال : لما فتح رسول الله صلى الله عليه و سلم مكة جعل أهل مكة يأتونه بصبيانهم فيمسح على رؤوسهم ويدعو لهم فجئ بي إليه وإني مطيب بالخلوق ولم يمسح على رأسي ولم يمنعه من ذلك الا ان أمي خلقتني بالخلوق فلم يمسني من أجل الخلوق
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة عبد الله الهمداني وهو أبو موسى

(4/32)


حديث لقيط بن صبرة رضي الله تعالى عنه )

(4/32)


16427 – حدثنا عبد الله قال حدثني أبي ثنا وكيع ثنا سفيان عن أبي هاشم عن عاصم بن لقيط بن صبرة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إذا استنشقت فبالغ الا ان تكون صائما قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات

(4/32)


16428 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا سفيان عن أبي هاشم إسماعيل بن كثير عن عاصم بن لقيط بن صبرة عن أبيه قال أتيت النبي صلى الله عليه و سلم فقال : إذا توضأت فخلل الأصابع قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/33)


16429 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا سفيان عن أبي هاشم إسماعيل بن كثير عن عاصم بن لقيط بن صبرة عن أبيه قال : أتيت النبي صلى الله عليه و سلم فذبح لنا شاة وقال لا تحسبن ولم يقل لا يحسبن انا إنما ذبحناها لك ولكن لنا غنم فإذا بلغت مائة ذبحنا شاة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/33)


16430 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن عن سفيان عن إسماعيل بن كثير أبي هاشم عن عاصم بن لقيط بن صبرة عن أبيه عن النبي صلى الله عليه و سلم : إذا توضأت فأبلغ الاستنشاق ما لم تك صائما قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/33)


16431 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا بن جريج قال ثنا إسماعيل بن كثير أبو هاشم المكي عن عاصم بن لقيط بن صبرة عن أبيه أو جده وافد بن المنتفق قال : انطلقت أنا وصاحب لي حتى انتهينا إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فلم نجده فأطعمتنا عائشة تمرا وعصدت لنا عصيدة إذ جاء النبي صلى الله عليه و سلم يتقلع فقال هل أطعمتم من شيء قلنا نعم يا رسول الله فبينما نحن كذلك ربع راعى الغنم في المراح على يده سخلة قال هل ولدت قال نعم قال فاذبح لنا شاة ثم أقبل علينا فقال لا تحسبن ولم يقل لا يحسبن انا ذبحنا الشاة من أجلكما لنا غنم مائة لا نريد ان تزيد عليها فإذا ولد الراعي بهمة أمرناه بذبح شاة فقال يا رسول الله أخبرني عن الوضوء قال إذا توضأت فاسبغ وخلل الأصابع وإذا استنثرت فأبلغ الا ان تكون صائما قال يا رسول الله ان لي امرأة فذكر من طول لسانها وإيذائها فقال طلقها قال يا رسول الله انها ذات صحبة وولد قال فامسكها وأمرها فان يك فيها خير فستفعل ولا تضرب ظعينتك ضربك أمتك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات

(4/33)


حديث ثابت بن الضحاك الأنصاري رضي الله تعالى عنه )

(4/33)


16432 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد قال ثنا هشام ويزيد قال أنا هشام قال حدثني يحيى عن أبي قلابة عن ثابت بن الضحاك ان النبي صلى الله عليه و سلم قال : لعن المؤمن كقتله ومن قتل نفسه بشيء في الدنيا عذب به في الآخرة وليس على رجل مسلم نذر فيما لا يملك ومن رمى مؤمنا بكفر فهو كقتله ومن حلف بملة سوى الإسلام كاذبا فهو كما قال قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/33)


16433 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق ثنا سفيان عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن ثابت بن الضحاك الأنصاري قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من حلف بملة سوى الإسلام كاذبا متعمدا فهو كما قال وقال من قتل نفسه بشيء عذبه الله به في نار جهنم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/33)


16434 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد ثنا حرب ثنا يحيى قال حدثني أبو قلابة قال حدثني ثابت بن الضحاك الأنصاري وكان ممن بايع تحت الشجرة ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : من حلف على يمين بملة سوى الإسلام كاذبا فهو كما قال ومن قتل نفسه بشيء عذب به يوم القيامة وليس على رجل نذر فيما لا يملك قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/33)


16435 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا عبد الواحد بن زياد ثنا سليمان الشيباني ثنا عبد الله بن السائب قال سألت عبد الله بن معقل عن المزارعة فقال ثنا ثابت بن الضحاك : ان رسول الله صلى الله عليه و سلم نهى عن المزارعة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم عبد الله بن السائب – وهو الكندي – من رجاله وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/33)


16436 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا أبان قال ثنا يحيى بن أبي كثير عن أبي قلابة عن ثابت بن الضحاك الأنصاري أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : من حلف على ملة سوى الإسلام كاذبا فهو كما قال وليس على رجل نذر فيما لا يملك ومن قتل نفسه بشيء في الدنيا عذب به يوم القيامة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/33)


16437 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال حدثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن خالد عن أبي قلابة عن ثابت بن الضحاك وكان من أصحاب الشجرة ثم قال بعد أو عن رجل عن ثابت بن الضحاك عن النبي صلى الله عليه و سلم انه قال : من حلف بملة سوى الإسلام كاذبا متعمدا فهو كما قال ومن قتل نفسه بشيء أو ذبح ذبحه الله به في نار جهنم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/33)


16438 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق ثنا معمر عن أيوب عن أبي قلابة عن ثابت بن الضحاك رفع الحديث إلى النبي صلى الله عليه و سلم قال : من قتل نفسه بشيء عذب به ومن شهد على مسلم أو قال مؤمن بكفر فهو كقتله ومن لعنه فهو كقتله ومن حلف على ملة غير الإسلام كاذبا فهو كما حلف
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/34)


16439 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا على بن عاصم عن خالد عن أبي قلابة عن ثابت بن الضحاك قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من حلف بملة سوى الإسلام كاذبا متعمدا فهو كما قال ومن قتل نفسه بشيء عذبه الله في نار جهنم
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح علي بن عاصم – وهو الواسطي وإن كان ضعيفا – قد توبع وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/34)


( حديث محجن الديلي عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/34)


16440 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن ثنا سفيان ثنا زيد بن أسلم عن بسر بن محجن عن أبيه وعبد الرزاق قال أنا معمر عن زيد بن أسلم عن بسر بن محجن عن أبيه قال : أتيت النبي صلى الله عليه و سلم فأقيمت الصلاة فجلست فلما صلى قال لي ألست بمسلم قلت بلى قال فما منعك ان تصلى مع الناس قال قلت صليت في أهلي قال فصل مع الناس ولو كنت قد صليت في أهلك قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن وهذا إسناد ضعيف

(4/34)


16441 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو نعيم ثنا سفيان عن زيد بن أسلم عن بسر بن محجن الديلي عن أبيه قال : أتيت النبي صلى الله عليه و سلم وقد صليت في أهلي فأقيمت الصلاة فذكر معنى حديث عبد الرحمن قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن وهذا إسناد ضعيف

(4/34)


16442 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال قرأت على عبد الرحمن مالك عن زيد بن أسلم عن رجل من بنى الديل يقال له بسر بن محجن عن أبيه محجن انه : كان في مجلس مع رسول الله صلى الله عليه و سلم وأذن بالصلاة فقام رسول الله صلى الله عليه و سلم فصلى ثم رجع رسول الله صلى الله عليه و سلم ومحجن في مجلسه فقال له رسول الله صلى الله عليه و سلم ما منعك أن تصلى مع الناس ألست برجل مسلم قال بلى يا رسول الله ولكني كنت قد صليت في أهلي فقال له إذا جئت فصل مع الناس وان كنت قد صليت
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن وهذا إسناد ضعيف

(4/34)


( حديث رجل من أهل المدينة عن النبي صلى الله عليه و سلم قال )

(4/34)


16443 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس ثنا أبو عوانة عن سماك بن حرب عن رجل من أهل المدينة انه : صلى خلف النبي صلى الله عليه و سلم فسمعته يقرأ في صلاة الفجر ق والقرآن المجيد ويس والقرآن الحكيم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح دون قوله : ” و يس والقرآن الحكيم ” لتفرد سماك بن حرب به وهو ممن لا يحتمل تفرده لسوء حفظه

(4/34)


16444 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن سعد بن إبراهيم قال سمعت محمد بن عبد الرحمن بن ثوبان يحدث عن رجل من الأنصار عن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم انه قال : ثلاث حق على كل مسلم الغسل يوم الجمعة والسواك ويمس من طيب ان وجد
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد اختلف فيه على سعد بن إبراهيم : وهو ابن عبد الرحمن بن عوف

(4/34)


( حديث رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/34)


16445 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن عن سفيان عن سعد بن إبراهيم عن محمد بن عبد الرحمن بن ثوبان عن رجل من الأنصار من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : حق على كل مسلم يغتسل يوم الجمعة يتسوك ويمس من طيب ان كان لأهله
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين وجهالة الصحابي لا تضر

(4/34)


( حديث ميمون أو مهران مولى النبي صلى الله عليه و سلم قال )

(4/34)


16446 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق ثنا سفيان عن عطاء بن السائب قال حدثتني أم كلثوم ابنة علي قال أتيتها بصدقة كان أمر بها قالت أحد ربائبنا فان ميمون أو مهران مولى النبي صلى الله عليه و سلم أخبرني أنه مر على النبي صلى الله عليه و سلم فقال له : يا ميمون أو يا مهران انا أهل بيت نهينا عن الصدقة وان موالينا من أنفسنا ولا نأكل الصدقة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(4/34)


حديث عبد الله بن الأرقم رضي الله تعالى عنه )

(4/35)


16447 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الله بن سعيد عن هشام قال حدثني أبي عبد الله بن أرقم : انه خرج من مكة وكان يؤمهم ويؤذن ويقيم فأقام يوما الصلاة فقال ليصل بكم رجل منكم فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول إذا أراد أحدكم يذهب إلى الخلاء وأقيمت الصلاة فليذهب إلى الخلاء
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/35)


حديث عبد الله بن أقرم رضي الله تعالى عنه )

(4/35)


16448 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي قال ثنا داود بن قيس عن عبيد الله بن عبد الله بن أقرم قال حدثني أبي : انه كان مع أبيه بالقاع من نمرة فمر بنا ركب فقال أبي يا بني كن في بهمك حتى آتي هؤلاء القوم فأسائلهم فدنا ودنوت فكنت أنظر إلى عفرتي إبطي رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو ساجد
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات

(4/35)


16449 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا داود بن قيس عن عبيد الله بن عبد الله بن أقرم الخزاعي عن أبيه قال : كنت مع أبي أقرم بالقاع قال فمر بنا ركب فأناخوا بناحية الطريق فقال لي أبي أي بني كن في بهمك حتى آتي هؤلاء القوم وأسائلهم قال فخرج وخرجت في أثره فإذا رسول الله صلى الله عليه و سلم قال فحضرت الصلاة فصليت معه فكنت أنظر إلى عفرتي إبطي رسول الله صلى الله عليه و سلم كلما سجد قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/35)


16450 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو نعيم ثنا داود يعني بن قيس قال حدثني عبيد الله بن عبد الله بن أقرم الخزاعي قال حدثني أبي : انه كان مع أبيه بالقاع من نمرة قال فمر بنا ركب فأناخوا بناحية الطريق فقال أبي أي بنى كن في بهمك حتى آتى هؤلاء الركب فأسائلهم قال دنا منهم ودنوت منه وأقيمت الصلاة فإذا فيهم رسول الله صلى الله عليه و سلم فصليت معهم وكأني أنظر إلى عفرتي إبطي رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا سجد
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/35)


حديث يوسف بن عبد الله بن سلام رضي الله تعالى عنه )

(4/35)


16451 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا يحيى بن أبي الهيثم العطار قال سمعت يوسف بن عبد الله بن سلام وقال مرة سمعه من يوسف بن عبد الله بن سلام قال : سماني رسول الله صلى الله عليه و سلم يوسف ومسح على رأسي
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات

(4/35)


16452 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا مسعر عن نضر بن قيس قال سمعت يوسف بن عبد الله بن سلام يقول : سماني رسول الله صلى الله عليه و سلم يوسف
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/35)


16453 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان بن عيينة قال ثنا بن المنكدر قال سمعت يوسف بن عبد الله بن سلام يقول قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لرجل من الأنصار وامرأته اعتمرا في رمضان : فان عمرة في رمضان لكما كحجة وقال سفيان مرة ولم يقل حدثني يعني بن المنكدر فان عمرة فيه كحجة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى البخاري في ” الأدب المفرد ” وأصحاب السنن

(4/35)


16454 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو أحمد الزبيري ثنا يحيى بن أبي الهيثم قال سمعت يوسف بن عبد الله بن سلام يقول : أجلسني رسول الله صلى الله عليه و سلم في حجرة ومسح على رأسي وسماني يوسف قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات

(4/35)


16455 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال أنا سلام بن عبد الله بن مسكين قال ثنا شهر بن حوشب عن محمد بن يوسف بن عبد الله بن سلام : وذكر الحديث المار
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف شهر بن حوشب ومحمد بن يوسف بن عبد الله بن سلام

(4/35)


( حديث عبد الرحمن بن يزيد عن أبيه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال )

(4/35)


16456 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن قال ثنا سفيان عن عاصم يعني بن عبيد الله عن عبد الرحمن بن يزيد عن أبيه ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : في حجة الوداع أرقاءكم أرقاءكم أرقاءكم أطعموهم مما تأكلون وأكسوهم مما تلبسون فان جاؤوا بذنب لا تريدون ان تغفروه فبيعوا عباد الله ولا تعذبوهم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف عاصم بن عبيد الله : وهو ابن عاصم بن عمر بن الخطاب وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين غير عبد الرحمن بن يزيد بن جارية فقد أخرج له البخاري وأصحاب السنن وهو ثقة

(4/35)


حديث عبد الله بن أبي ربيعة رضي الله تعالى عنه )

(4/36)


16457 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا إبراهيم بن إسماعيل بن عبد الله بن أبي ربيعة المخزومي عن أبيه عن جده : ان النبي صلى الله عليه و سلم استسلف منه حين غزا حنينا ثلاثين أو أربعين ألفا فلما انصرف قضاه إياه ثم قال بارك الله لك في أهلك ومالك إنما جزاء السلف الوفاء والحمد
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على قلب في اسم أحد رواته وهو إسماعيل بن إبراهيم ابن عبد الله المخزومي فقد انقلب هنا إلى إبراهيم بن إسماعيل ويبدو أنه خطأ قديم

(4/36)


حديث رجل من بنى أسد رضي الله تعالى عنه )

(4/36)


16458 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا سفيان عن زيد بن أسلم عن عطاء بن يسار عن رجل من بنى أسد قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من سأل وله أوقية أو عدلها فقد سأل إلحافا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين وجهالة الصحابي لا تضر

(4/36)


( حديث بعض أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم قال )

(4/36)


16459 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا الأعمش عن أبي صالح عن بعض أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : أفضل الكلام سبحان الله والحمد لله ولا إله الا الله والله أكبر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين وجهالة الصحابي لا تضر

(4/36)


( حديث رجل رأى النبي صلى الله عليه و سلم قال )

(4/36)


16460 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة وحجاج قال أنا شعبة عن عبد ربه بن سعيد وقال غندر عبد ربه بن سعيد عن محمد بن إبراهيم قال أخبرني : من رأى النبي صلى الله عليه و سلم عند أحجار الزيت يدعو بكفيه قال حجاج ورفع شعبة كفيه وبسطهما
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه – وهو عمير مولى آبي اللحم – لم يخرج له سوى مسلم وأصحاب السنن

(4/36)


حديث عبد الله بن عتيك رضي الله تعالى عنه )

(4/36)


16461 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال أنا محمد بن إسحاق عن محمد بن إبراهيم بن الحرث عن محمد بن عبد الله بن عتيك أحد بنى سلمة عن أبيه عبد الله بن عتيك قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : من خرج من بيته مجاهدا في سبيل الله عز و جل ثم قال بأصابعه هؤلاء الثلاث الوسطى والسبابة والإبهام فجمعهن وقال وأين المجاهدون فخر عن دابته ومات فقد وقع أجره على الله تعالى أو لدغته دابة فمات فقد وقع أجره على الله أو مات حتف أنفه فقد وقع أجره على الله عز و جل والله انها لكلمة ما سمعتها من أحد من العرب قبل رسول الله صلى الله عليه و سلم فمات فقد وقع أجره على الله تعالى ومن مات فعصا فقد استوجب المآب
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف محمد بن إسحاق مدلس وقد عنعن

(4/36)


حديث رجال من الأنصار رضي الله تعالى عنه )

(4/36)


16462 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هشيم عن أبي بشر عن على بن بلال عن ناس من الأنصار قالوا : كنا نصلى مع رسول الله صلى الله عليه و سلم المغرب ثم ننصرف فنترامى حتى نأتي ديارنا فما يخفي علينا مواقع سهامنا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف

(4/36)


16463 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال حدثنا أبو عوانة قال ثنا أبو بشر عن على بن بلال الليثي قال : صليت مع نفر من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم فحدثوني انهم كانوا يصلون المغرب مع رسول الله صلى الله عليه و سلم ثم ينطلقون يترامون لا يخفي عليهم مواقع سهامهم حتى يأتون ديارهم في أقصى المدينة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لجهالة حال علي بن بلال الليثي وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/36)


( حديث رجال من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم قال )

(4/36)


16464 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن فضيل قال حدثنا يحيى بن سعيد عن بشير بن يسار عن رجال من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم : أدركهم يذكرون أن رسول الله صلى الله عليه و سلم حين ظهر على خيبر وصارت خيبر لرسول الله صلى الله عليه و سلم والمسلمين ضعف عن عملها فدفعوها إلى اليهود يقومون عليها وينفقون عليها على ان لهم نصف ما خرج منها فقسمها رسول الله صلى الله عليه و سلم على ستة وثلاثين سهما جمع كل سهم مائة سهم فجعل نصف ذلك كله للمسلمين وكان في ذلك النصف سهام المسلمين وسهم رسول الله صلى الله عليه و سلم معها وجعل النصف الآخر لمن ينزل به من الوفود والأمور ونوائب الناس
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/36)


( حديث ثلاثين من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/37)


16465 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال ثنا حجاج بن أرطاة عن عمرو بن شعيب عن سعيد بن المسيب قال حفظنا عن ثلاثين من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم انه قال : من اعتق شقصا له في مملوك ضمن بقيته
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف حجاج بن أرطاة وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين غير عمرو بن شعيب فقد روى له البخاري في القراءة خلق الإمام وأصحاب السنن

(4/37)


حديث سلمة بن صخر الزرقي الأنصاري رضي الله تعالى عنه )

(4/37)


16466 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد السلام بن حرب الملائي عن إسحاق بن عبد الله بن أبي فروة عن بكير بن عبد الله بن الأشج عن سليمان بن يسار عن سلمة بن صخر الزرقي قال : تظاهرت من امرأتي ثم وقعت بها قبل أن أكفر فسألت النبي صلى الله عليه و سلم فأفتاني بالكفارة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح بطرقه وشاهده وهذا إسناد ضعيف فيه علتان : إسحاق بن عبد الله بن أبي فروة متروك وسليمان بن يسار لم يسمع من سلمة بن صخر وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح

(4/37)


16467 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون أنبأنا محمد بن إسحاق عن محمد بن عمرو بن عطاء عن سليمان بن يسار عن سلمة بن صخر الزرقي قال : تظاهرت من امرأتي ثم وقعت بها قبل ان أكفر فسألت النبي صلى الله عليه و سلم فأفتاني بالكفارة
تعليق شعيب الأرنؤوط : هذا خطأ مركب من إسناد الحديث التالي ومتن الحديث السابق

(4/37)


16468 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال أنا محمد بن إسحاق عن محمد بن عمرو بن عطاء عن سليمان بن يسار عن سلمة بن صخر الأنصاري قال : كنت امرأ قد أوتيت من جماع النساء ما لم يؤت غيري فلما دخل رمضان تظهرت من امرأتي حتى ينسلخ رمضان فرقا من ان أصيب في ليلتي شيئا فأتتابع في ذلك إلى ان يدركني النهار وأنا لا اقدر على ان أنزع فبينا هي تخدمني إذ تكشف لي منها شيء فوثبت عليها فلما أصبحت غدوت على قومي فأخبرتهم خبري وقلت لهم انطلقوا معي إلى النبي صلى الله عليه و سلم فأخبره بأمري فقالوا لا والله لا نفعل نتخوف أن ينزل فينا قرآن أو يقول فينا رسول الله صلى الله عليه و سلم مقالة يبقى علينا عارها ولكن اذهب أنت فاصنع ما بدا لك قال فخرجت فأتيت النبي صلى الله عليه و سلم فأخبرته خبري فقال لي أنت بذاك فقلت أنا بذاك فقال أنت بذاك فقلت أنا بذاك قال أنت بذاك قلت نعم ها انا ذا فامض في حكم الله عز و جل فإني صابر له قال اعتق رقبة قال فضربت صفحة رقبتي بيدي وقلت لا والذي بعثك بالحق ما أصبحت أملك غيرها قال فصم شهرين قال قلت يا رسول الله وهل أصابني ما أصابني الا في الصيام قال فتصدق قال فقلت والذي بعثك بالحق لقد بتنا ليلتنا هذه وحشاء ما لنا عشاء قال اذهب إلى صاحب صدقة بنى زريق فقل له فليدفعها إليك فأطعم عنك منها وسقا من تمر ستين مسكينا ثم استعن بسائرة عليك وعلى عيالك قال فرجعت إلى قومي فقلت وجدت عندكم الضيق وسوء الرأي ووجدت عند رسول الله صلى الله عليه و سلم السعة والبركة قد أمر لي بصدقتكم فادفعوها لي قال فدفعوها إلى
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح بطرقه وشاهده وهذا إسناد ضعيف محمد بن إسحاق مدلس وقد عنعن وسليمان بن يسار لم يسمع من سلمة بن صخر وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/37)


حديث الصعب بن جثامة رضي الله تعالى عنه )

(4/37)


16469 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله عن بن عباس عن الصعب بن جثامة قال : مر بي رسول الله صلى الله عليه و سلم وأنا بالأبواء أو بودان فأهديت له من لحم حمار وحش وهو محرم فرده على فلما رأى في وجهي الكراهة قال انه ليس بنا رد عليك ولكنا حرم وسمعته يقول لا حمى الا لله ولرسوله وسئل عن أهل الدار من المشركين يبيتون فيصاب من نسائهم وذراريهم فقال هم منهم ثم يقول الزهري ثم نهى عن ذلك بعد
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/37)


16470 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال قرأت على عبد الرحمن بن مهدي مالك بن أنس عن بن شهاب عن عبيد الله بن عبد الله عن بن عباس عن الصعب بن جثامة الليثي انه : أهدى إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو بالأبواء أو بودان حمارا وحشيا فرده عليه رسول الله صلى الله عليه و سلم فلما رأى ما في وجهي قال انا لم نرد عليك الا أنا حرم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/38)


16471 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا بن جريج قال أخبرني عمرو بن دينار ان بن شهاب أخبره عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة عن بن عباس عن الصعب بن جثامة : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قيل له لو أن خيلا أغارت من الليل فاصابت من أبناء المشركين قال هم من آبائهم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/38)


16472 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال ثنا معمر عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة عن بن عباس عن الصعب بن جثامة قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : لا حمى الا لله ولرسوله قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/38)


16473 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق ثنا معمر عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة عن بن عباس عن الصعب بن جثامة قال : قلت لرسول الله صلى الله عليه و سلم انا نصيب في البيات من ذراري المشركين قال هم منهم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/38)


16474 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق ثنا معمر عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله عن بن عباس عن الصعب بن جثامة قال : مر بي رسول الله صلى الله عليه و سلم وأنا بالأبواء فأهديت له حمار وحش فرده على فلما رأى الكراهية في وجهي قال انه ليس بنا رد عليك ولكنا حرم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/38)


16475 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن بكر قال أنا بن جريج قال أخبرني بن شهاب عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة عن عبد الله بن عباس عن صعب بن جثامة انه قال : مر بي وأنا بالأبواء أو بودان فأهديت له حمار وحش فرده على فلما رأى رسول الله صلى الله عليه و سلم الكراهية في وجهي قال انه ليس بنا رد عليك ولكنا حرم قلت لابن شهاب الحمار عقير قال لا أدري
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/38)


16476 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال أنا بن أبي ذئب عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة عن بن عباس عن الصعب بن جثامة انه : أهدى إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم حمار وحش وهو محرم فذكره
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/38)


حديث عبد الله بن زيد بن عاصم المازني رضي الله تعالى عنه وكانت له صحبة )

(4/38)


16477 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي قال ثنا مالك عن الزهري وعبد الرزاق قال أنا معمر عن الزهري عن عباد بن تميم عن عمه : قال رأيت النبي صلى الله عليه و سلم قال عبد الرزاق في حديثه في المسجد واضعا إحدى رجليه على الأخرى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناداه صحيحان على شرط الشيخين

(4/38)


16478 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال قرأت على عبد الرحمن بن مهدي مالك بن أنس عن عمرو بن يحيى المازني عن أبيه ان جده قال لعبد الله بن زيد بن عاصم وكان من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم : هل تستطيع ان تريني كيف كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يتوضأ قال عبد الله بن زيد نعم فدعا بوضوء فافرغ على يده فغسل يده مرتين ثم تمضمض واستنثر ثلاثا ثم غسل وجهه ثلاثا ثم غسل يديه مرتين إلى المرفقين ثم مسح رأسه بيديه فأقبل بهما وأدبر بدأ بمقدم رأسه ثم ذهب بهما إلى قفاه ثم ردهما حتى رجع إلى المكان الذي بدأ منه ثم غسل رجليه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/38)


16479 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن يحيى بن سعيد الأنصاري عن أبي بكر بن محمد عن عباد بن تميم قال قال عبد الله بن زيد : خرج النبي صلى الله عليه و سلم فاستسقى وحول رداءه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/38)


16480 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي ثنا سفيان عن عبد الله بن أبي بكر عن عبد الله بن تميم عن عمه عبد الله بن زيد أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : ما بين بيتي ومنبري روضة من رياض الجنة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/39)


16481 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن قال ثنا سفيان عن عبد الله بن أبي بكر عن عباد بن تميم عن عمه : ان النبي صلى الله عليه و سلم استسقى وحول رداءه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/39)


16482 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال قرأت على عبد الرحمن مالك عن عبد الله بن أبي بكر انه سمع عباد بن تميم يقول سمعت عبد الله بن زيد المازني يقول : خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى المصلى فاستسقى وحول رداءه حين استقبل القبلة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/39)


16483 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو معاوية قال ثنا بن أبي ذئب عن الزهري عن عباد بن تميم عن عمه قال : خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم يستسقى فاستقبل القبلة وحول رداءه وجهر بالقراءة وصلى ركعتين قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/39)


16484 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال ثنا معمر عن الزهري عن عباد بن تميم عن عمه قال : خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم بالناس يستسقى فصلى بهم ركعتين وجهر بالقراءة فيها وحول رداءه ودعا واستقبل القبلة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/39)


16485 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا مالك عن عمرو بن يحيى عن أبيه عن عبد الله بن زيد : ان النبي صلى الله عليه و سلم مسح رأسه بيديه فأقبل بهما وأدبر وبدأ بمقدم رأسه ثم ذهب بهما إلى قفاه ثم ردهما حتى رجع إلى المكان الذي بدأ منه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/39)


16486 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد قال أنا بن أبي ذئب عن الزهري عن عباد بن تميم عن عمه قال : شهدت رسول الله صلى الله عليه و سلم خرج يستسقى فولى ظهره الناس واستقبل القبلة وحول رداءه وجعل يدعو وصلى ركعتين وجهر بالقراءة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/39)


16487 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا موسى بن داود ثنا بن لهيعة عن حبان بن واسع عن أبيه عن عبد الله بن زيد بن عاصم قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم توضأ يوما فمسح رأسه بماء غير فضل يديه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف ابن لهيعة – وهو عبد الله – سيء الحفظ

(4/39)


16488 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو داود الطيالسي قال ثنا شعبة عن حبيب بن زيد سمع عباد بن تميم عن عمه عبد الله بن زيد : أن النبي صلى الله عليه و سلم توضأ فجعل يقول هكذا يدلك قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/39)


16489 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح بن عبادة قال ثنا محمد بن أبي حفصة قال ثنا بن شهاب عن سعيد بن المسيب وعباد بن تميم عن عمه ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : لا وضوء الا فيما وجدت الريح أو سمعت الصوت قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/39)


16490 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عثمان بن عمر ثنا مالك عن عمرو عن أبيه انه سمع عبد الله بن زيد الأنصاري : سئل عن وضوء رسول الله صلى الله عليه و سلم فدعا بماء فغسل يديه ومضمض واستنشق ثلاثا وغسل وجهه ثلاثا وغسل يديه مرتين مرتين ومسح رأسه قال عثمان مسح مالك رأسه فأقبل بيديه وأدبر بهما وغسل رجليه وقال هكذا رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يتوضأ قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/39)


16491 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج بن محمد عن بن جريج قال أخبرني يحيى بن جرجة عن بن شهاب عن عباد بن تميم عن عمه انه : أبصر رسول الله صلى الله عليه و سلم مستلقيا في المسجد على ظهره واضعا إحدى رجليه على الأخرى
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/39)


16492 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هشام بن سعيد قال أنا خالد قال أنا عمرو بن يحيى بن عمارة الأنصاري قال أبي وخلف بن الوليد قال ثنا خالد عن عمرو بن يحيى عن أبيه عن عبد الله بن زيد بن عاصم وكانت له صحبة فقيل له توضأ لنا وضوء رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : فدعا بإناء فاكفأ منه على يديه ثلاثا فغسلهما ثم أدخل يده واستخرجها فمضمض واستنشق من كف واحدة ففعل ذلك ثلاثا واستخرجها ثم غسل وجهه ثم أدخل يده فاستخرجها فغسل يديه إلى المرفقين مرتين مرتين ثم أدخل يده فاستخرجها فمسح برأسه فأقبل بيده وأدبر ثم غسل رجليه إلى الكعبين ثم قال هكذا كان وضوء رسول الله صلى الله عليه و سلم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير هشام بن سعيد : وهو الطالقاني فقد روى له البخاري في ” الأدب المفرد ” وأبو داود والنسائي وهو ثقة

(4/39)


16493 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا وهيب قال ثنا عمرو بن يحيى عن عباد بن تميم عن عبد الله بن زيد عن رسول الله صلى الله عليه و سلم انه قال : ان إبراهيم حرم مكة ودعا لها وحرمت المدينة كما حرم إبراهيم مكة ودعوت لهم في مدها وصاعها مثل ما دعا به إبراهيم لمكة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/40)


16494 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا معتمر بن سليمان عن معمر عن الزهري عن عباد بن تميم عن عمه قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم واضعا إحدى رجليه على الأخرى قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/40)


16495 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا سفيان عن يحيى بن سعيد عن أبي بكر بن محمد عن عباد بن تميم عن عمه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم استسقى فاستقبل القبلة وحول رداءه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/40)


16496 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان عن الزهري عن عباد بن تميم عن عمه : رأى رسول الله صلى الله عليه و سلم في المسجد مستلقيا واضعا إحدى رجليه على الأخرى قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/40)


16497 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان عن الزهري عن عباد بن تميم عن عمه انه شكا إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم الرجل يجد الشيء في الصلاة يخيل إليه أنه قد كان منه فقال : لا ينفتل حتى يجد ريحا أو يسمع صوتا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/40)


16498 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان عن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم سمع عباد بن تميم عن عمه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم خرج إلى المصلى واستسقى فاستقبل القبلة وقلب رداءه وصلى ركعتين قال سفيان قلب الرداء جعل اليمين الشمال والشمال اليمين قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/40)


16499 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان قال ثنا عمرو بن يحيى بن عمارة بن أبي حسن المازني الأنصاري عن أبيه عن عبد الله بن زيد : أن النبي صلى الله عليه و سلم توضأ قال سفيان ثنا يحيى بن سعيد عن عمرو بن يحيى منذ أربع وسبعين سنة وسألته بعد ذلك بقليل وكان يحيى أكبر منه قال سفيان سمعت منه ثلاث أحاديث فغسل يديه مرتين ووجهه ثلاثا ومسح برأسه مرتين قال أبي سمعته من سفيان ثلاث مرات يقول غسل رجليه مرتين وقال مرة مسح برأسه مرة وقال مرتين مسح برأسه مرتين قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح دون قوله : ومسح برأسه مرتين فقد وهم فيه سفيان بن عيينة ويبدو أنه رجع عنه

(4/40)


16500 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن ثنا مالك عن عبد الله بن أبي بكر عن عباد بن تميم عن عبد الله بن زيد أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : ما بين بيتي ومنبري روضة من رياض الجنة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/40)


16501 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال قرأت على عبد الرحمن عن عبد الله بن زيد المازني قال ثنا عبد الله بن يزيد أبو عبد الرحمن المقرئ قال ثنا سعيد يعنى بن أبي أيوب قال حدثني أبو الأسود عن عباد بن تميم المازني عن أبيه انه قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يتوضأ ويمسح بالماء على رجليه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه – وهو تميم بن زيد المازني – لم يخرج له أحد من أصحاب الكتب الستة

(4/40)


16502 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو اليمان قال ثنا شعيب عن الزهري قال أخبرني عباد بن تميم أن عمه وكان من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم : أن النبي صلى الله عليه و سلم خرج بالناس إلى المصلى يستسقى لهم فقام فدعا قائما ثم توجه قبل القبلة وحول رداءه فاسقوا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/40)


16503 – حدثنا عبد الله حدثني أبي حدثنا هاشم بن القاسم قال ثنا عبد العزيز يعنى بن عبد الله بن أبي سلمة الماجشون عن عمرو بن يحيى عن أبيه عن عبد الله بن زيد صاحب رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : جاءنا رسول الله صلى الله عليه و سلم فأخرجت إليه ماء فتوضأ فغسل وجهه ثلاثا ويديه مرتين مرتين ومسح برأسه أقبل به وأدبر ومسح بأذنيه وغسل قدميه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/40)


16504 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا موسى بن داود قال ثنا بن لهيعة عن حبان بن واسع عن أبيه عن عبد الله بن زيد قال : رأيت النبي صلى الله عليه و سلم توضأ ومسح رأسه بماء غير فضل يديه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/40)


16505 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس قال ثنا فليح عن عبد الله بن أبي بكر عن عباد بن تميم عن عمه عبد الله بن زيد الأنصاري ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : ما بين هذه البيوت يعنى بيوته إلى منبري روضة من رياض الجنة والمنبر على ترعة من ترع الجنة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح دون قوله : ” ما بين هذه البيوت ” بصيغة الجمع

(4/40)


16506 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الحسن بن موسى قال ثنا بن لهيعة قال ثنا حبان بن واسع عن أبيه عن عبد الله بن زيد بن عاصم عمه المازني قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يتوضأ بالجحفة فمضمض ثم استنشق ثم غسل وجهه ثلاثا وغسل يده اليمنى ثلاثا ثم مسح رأسه بماء غير فضل يديه ثم غسل رجليه حتى انقاهما
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف

(4/41)


16507 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سكن بن نافع قال ثنا صالح بن أبي الأخضر عن الزهري عن عباد بن تميم الأنصاري أنه سمع عمه وكان من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم فاستسقى ثم توجه قبل القبلة وحول إلى الناس ظهره يدعو وحول رداءه وصلى ركعتين قال أبو عبد الرحمن قلب الرداء حتى تحول السنة يصير الغلاء رخصا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف لضعف صالح بن أبي الأخضر وهو اليمامي وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين غير سكن بن نافع – وهو الباهلي – فمن رجال ” التعجيل ” وهو ثقة

(4/41)


16508 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا منصور بن سلمة قال أنا بكر بن مضر عن يزيد بن الهاد عن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم عن عباد بن تميم عن عبد الله بن زيد انه سمع رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : ما بين منبري وبين بيتي روضة من رياض الجنة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/41)


16509 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سريج بن النعمان قال ثنا عبد العزيز الدراوردي عن عمارة بن غزية عن عباد بن تميم عن عمه عبد الله بن زيد : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم استسقى وعليه خميصة له سوداء فأراد ان يأخذ بأسفلها فيجعله أعلاها فثقلت عليه فقلبها عليه الأيمن على الأيسر والأيسر على الأيمن قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن من أجل عبد العزيز : وهو ابن محمد الدراوردي فقد اختلف فيه وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/41)


16510 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا مؤمل قال ثنا وهيب قال ثنا عمرو بن يحيى عن أبيه قال قيل لعبد الله بن زيد يوم الحرة : هلم إلى بن حنظلة يبايع الناس قال علام يبايعهم قالوا على الموت قال لا أبايع عليه أحدا بعد رسول الله صلى الله عليه و سلم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : هذا الأثر صحيح مؤمل – وهو ابن إسماعيل البصري وإن كان سيء الحفظ – قد توبع وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/41)


16511 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس وسريج قالا ثنا فليح عن عبد الله بن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم عن عباد بن تميم عن عبد الله بن زيد الأنصاري ثم المازني : ان النبي صلى الله عليه و سلم توضأ مرتين مرتين قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/41)


16512 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب قال ثنا أبي عن بن إسحاق قال حدثني عبد الله بن أبي بكر عن عباد بن تميم الأنصاري ثم المازني عن عبد الله بن زيد بن عاصم وكان أحد رهطه وكان عبد الله بن زيد من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم قد شهد معه أحدا قال : قد رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم حين استسقى لنا أطال الدعاء وأكثر المسألة قال ثم تحول إلى القبلة وحول رداءه فقلبه ظهر البطن وتحول الناس معه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح دون قوله : وتحول الناس معه فهو حسن وهذا إسناد حسن من أجل محمد بن إسحاق وقد صرح بالتحديث فانتفت شبهة تدليسه وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/41)


16513 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال قرأت على عبد الرحمن مالك وحدثنا إسحاق قال حدثني مالك عن عبد الله بن أبي بكر عن عباد بن تميم يقول سمعت عبد الله بن زيد المازني يقول : خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى المصلى واستسقى وحول رداءه حين استقبل القبلة قال إسحاق في حديثه وبدأ بالصلاة قبل الخطبة ثم استقبل القبلة فدعا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/41)


16514 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سريج بن النعمان قال ثنا عبد الله بن وهب المصري عن عمرو بن الحرث بن يعقوب الأنصاري ان حبان بن واسع الأنصاري حدثه انه سمع عبد الله بن زيد بن عاصم المازني يذكر أنه : رأى رسول الله صلى الله عليه و سلم توضأ فمضمض ثم استنشق ثم غسل وجهه ثلاثا ويده اليمنى ثلاثا والأخرى ثلاثا ومسح رأسه بماء غير فضل يده وغسل رجليه أنقاهما قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح

(4/41)


16515 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو نعيم قال ثنا بن أبي ذئب عن الزهري عن عباد بن تميم عن عمه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم خرج فتوجه القبلة يدعو وحول رداءه ثم صلى ركعتين جهر فيهما بالقراءة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/41)


16516 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن إسحاق قال أنا عبد الله وعتاب قال ثنا عبد الله يعني بن المبارك قال أخبرنا بن لهيعة قال ثنا حبان بن واسع عن أبيه عن عبد الله بن زيد بن عاصم المازني قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يتوضأ بالجحفة فذكر معنى حديث حسن الا انه قال ومسح رأسه بماء من غير فضل يده قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح دون قوله : بماء غبر من فضل يده فشاذ

(4/41)


16517 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا وهيب ثنا عمرو بن يحيى عن عباد بن تميم عن عبد الله بن زيد بن عاصم قال : لما أفاء الله على رسوله يوم حنين ما أفاء قال قسم في الناس في المؤلفة قلوبهم ولم يقسم ولم يعط الأنصار شيئا فكأنهم وجدوا إذ لم يصبهم ما أصاب الناس فخطبهم فقال يا معشر الأنصار ألم أجدكم ضلالا فهداكم الله بي وكنتم متفرقين فجمعكم الله بي وعالة فأغناكم الله بي قال كلما قال شيئا قالوا الله ورسوله أمن قال ما يمنعكم ان تجيبوني قالوا الله ورسوله أمن قال لو شئتم لقلتم جئتنا كذا وكذا أما ترضون ان يذهب الناس بالشاة والبعير وتذهبون برسول الله إلى رحالكم لولا الهجرة لكنت امرأ من الأنصار لو سلك الناس واديا وشعبا لسلكت وادي الأنصار وشعبهم الأنصار شعار والناس دثار وإنكم ستلقون بعدي أثرة فاصبروا حتى تلقوني على الحوض قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/42)


16518 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا وهيب قال ثنا عمرو بن يحيى عن عباد بن تميم عن عبد الله بن زيد قال : لما كان زمن الحرة أتاه آت فقال هذا بن حنظلة وقال عفان مرة هذاك بن حنظلة يبايع الناس قال على أي شيء يبايعهم قال على الموت قال لا أبايع على هذا أحدا بعد رسول الله صلى الله عليه و سلم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/42)


16519 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا خلف بن الوليد قال ثنا خالد يعنى بن عبد الله الواسطي الطحان عن عمرو بن يحيى عن أبيه عن عبد الله بن زيد بن عاصم : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم تمضمض واستنشق من كف واحد قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير خلف بن الوليد : وهو العتكي من رجال ” التعجيل ” وهو ثقة

(4/42)


16520 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا على بن بحر قال ثنا الدراوردي عن عمارة بن غزية عن عباد بن تميم عن عبد الله بن زيد : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم خرج إلى المصلى يستسقي وعليه خميصة سوداء فأخذ بأسفلها ليجعلها أعلاها فثقلت عليه فقلبها على عاتقه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(4/42)


حديث عبد الله بن زيد بن عبد ربه صاحب الأذان عن النبي صلى الله عليه و سلم قال )

(4/42)


16521 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد بن عبد الوارث قال ثنا أبان هو العطار قال ثنا يحيى يعنى بن أبي كثير عن أبي سلمة عن محمد بن عبد الله بن زيد ان أباه حدثه انه : شهد النبي صلى الله عليه و سلم على المنحر ورجلا من قريش وهو يقسم أضاحي فلم يصبه منها شيء ولا صاحبه فحلق رسول الله صلى الله عليه و سلم رأسه في ثوبه فأعطاه فقسم منه على رجال وقلم أظفاره فأعطاه صاحبه قال فإنه لعندنا مخضوب بالحناء والكتم يعنى شعره قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح غير صحابيه فلم يخرج له سوى البخاري وأصحاب السنن

(4/42)


16522 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو داود الطيالسي قال ثنا أبان العطار عن يحيى بن أبي كثير أن أبا سلمة حدثه ان محمد بن عبد الله بن زيد أخبره عن أبيه انه : شهد النبي صلى الله عليه و سلم عند المنحر هو ورجل من الأنصار فقسم رسول الله صلى الله عليه و سلم ضحايا فلم يصبه ولا صاحبه شيء وحلق رأسه في ثوبه فأعطاه وقسم منه على رجال وقلم أظفاره فأعطاه صاحبه فان شعره عندنا مخضوب بالحناء والكتم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/42)


16523 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا زيد بن الحباب أبو الحسين العكلي قال أخبرني أبو سهل عن محمد بن عمرو قال أخبرني عبد الله بن محمد بن زيد عن عمه عبد الله بن زيد رائي الأذان قال : فجئت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فأخبرته فقال القه على بلال فألقيته فأذن قال فأراد أن يقيم فقلت يا رسول الله انا رأيت أريد ان أقيم قال فأقم أنت فأقام هو وأذن بلال قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف أبي سهل محمد بن عمرو : وهو الأنصاري الواقفي

(4/42)


16524 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب قال أنا أبي عن بن إسحاق قال وذكر محمد بن مسلم الزهري عن سعيد بن المسيب عن عبد الله بن زيد بن عبد ربه قال : لما أجمع رسول الله صلى الله عليه و سلم ان يضرب بالناقوس يجمع للصلاة الناس وهو له كاره لموافقته النصارى طاف بي من الليل طائف وأنا نائم رجل عليه ثوبان أخضران وفي يده ناقوس يحمله قال فقلت له يا عبد الله أتبيع الناقوس قال وما تصنع به قلت ندعو به إلى الصلاة قال أفلا أدلك على خير من ذلك قال فقلت بلى قال تقول الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله الا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الصلاة حي على الفلاح حي على الفلاح الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله قال ثم استأخرت غير بعيد قال ثم تقول إذا أقمت الصلاة الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله الا الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الفلاح قد قامت الصلاة قد قامت الصلاة الله أكبر الله أكبر لا إله الا الله قال فلما أصبحت أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم فأخبرته بما رأيت قال فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ان هذه لرؤيا حق إن شاء الله ثم أمر بالتأذين فكان بلال مولى أبي بكر يؤذن بذلك ويدعو رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى الصلاة قال فجاءه فدعاه ذات غداة إلى الفجر فقيل له ان رسول الله صلى الله عليه و سلم نائم قال فصرخ بلال بأعلى صوته الصلاة خير من النوم قال سعيد بن المسيب فأدخلت هذه الكلمة في التأذين إلى صلاة الفجر قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن دون قوله : ويدعو رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى الصلاة قال : فجاءه فدعاه . . إلى آخر الخبر فهي زيادة منكرة انفرد بها ابن إسحاق في هذه الرواية وابن إسحاق مدلس ولم يسمع هذا الحديث من الزهري

(4/42)


16525 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب قال حدثني أبي عن محمد بن إسحاق قال حدثني محمد بن إبراهيم بن الحارث التيمي عن محمد بن عبد الله بن زيد بن عبد ربه قال حدثني عبد الله بن زيد قال : لما أمر رسول الله صلى الله عليه و سلم بالناقوس ليضرب به للناس في الجمع للصلاة طاف بي وأنا نائم رجل يحمل ناقوسا في يده فقلت له يا عبد الله أتبيع الناقوس قال ما تصنع به قال فقلت ندعو به إلى الصلاة قال أفلا أدلك على ما هو خير من ذلك قال فقلت له بلى قال تقول الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله الا الله أشهد أن لا إله الا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الصلاة حي على الفلاح حي على الفلاح الله أكبر الله أكبر لا إله الا الله ثم أستأخر غير بعيد ثم قال تقول إذا أقيمت الصلاة الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله الا الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الفلاح قد قامت الصلاة قد قامت الصلاة الله أكبر الله أكبر لا إله الا الله فلما أصبحت أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم فأخبرته بما رأيت فقال انها لرؤيا حق ان شاء الله فقم مع بلال فألق عليه ما رأيت فليؤذن به فإنه أندى صوتا منك قال فقمت مع بلال فجعلت ألقيه عليه ويؤذن به قال فسمع بذلك عمر بن الخطاب وهو في بيته فخرج يجر رداءه يقول والذي بعثك بالحق لقد رأيت مثل الذي أرى قال فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم فلله الحمد
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن من أجل محمد بن إسحاق وقد صرح بالتحديث هنا فانتفت شبهة تدليسه وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح غير أن صحابيه لم يخرج له سوى البخاري في ” خلق أفعال العباد ” وأصحاب السنن

(4/43)


حديث عتبان بن مالك رضي الله تعالى عنه )

(4/43)


16526 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن آدم قال ثنا بن مبارك عن معمر عن الزهري عن محمود بن ربيع عن عتبان بن مالك قال : صلى رسول الله صلى الله عليه و سلم ضحى وسلمنا حين سلم وانه يعنى صلى بهم في مسجد عندهم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/43)


16527 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان عن الزهري فسئل سفيان عمن قال : هو محمود ان شاء الله ان عتبان بن مالك كان رجلا محجوب البصر وانه ذكر للنبي صلى الله عليه و سلم التخلف عن الصلاة قال هل تسمع النداء قال نعم قال فلم يرخص له قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث ضعيف لشذوذه

(4/43)


16528 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال أنا سفيان بن حسين عن الزهري عن محمود بن الربيع أو الربيع بن محمود شك يزيد عن عتبان بن مالك قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلت انى رجل ضرير البصر وبيني وبينك هذا الوادي والظلمة وسألته ان يأتي فيصلى في بيتي فاتخذ مصلاه مصلى فوعدني ان يفعل فجاء هو وأبو بكر وعمر فتسامعت به الأنصار فأتوه وتخلف رجل منهم يقال له مالك بن الدخشن وكان يزن بالنفاق فاحتبسوا على طعام فتذاكروا بينهم فقالوا ما تخلف عنا وقد علم أن رسول الله صلى الله عليه و سلم زارنا الا لنفاقه ورسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي فلما انصرف قال ويحه أما شهد أن لا إله الا الله بها مخلصا فان الله عز و جل حرم النار على من شهد بها قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث ضعيف بهذه السياقة سفيان بن حسين وهو الواسطي ضعيف الحديث عن الزهري يروي أشياء يخالف فيها أصحاب الزهري

(4/43)


16529 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الأعلى بن عبد الأعلى عن معمر عن الزهري عن محمود بن الربيع عن عتبان بن مالك أنه قال : يا رسول الله ان السيول تحول بيني وبين مسجد قومي فأحب أن تأتيني فتصلى في مكان في بيتي اتخذه مسجدا فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم سنفعل قال فلما أصبح رسول الله صلى الله عليه و سلم غدا على أبي بكر فاستتبعه فلما دخل رسول الله صلى الله عليه و سلم قال أين تريد فأشرت له إلى ناحية من البيت فقام رسول الله صلى الله عليه و سلم فصففنا خلفه فصلى بنا ركعتين وحبسناه على خزير صنعناه فسمع أهل الدار يعنى أهل القرية فجعلوا يثوبون فامتلأ البيت فقال رجل من القوم أين مالك بن الدخشم فقال رجل ذاك من المنافقين فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لا تقوله يقول لا إله الا الله يبتغى بها وجه الله قال أما نحن فنرى وجهه وحديثه إلى المنافقين فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لا تقوله يقول لا إله الا الله يبتغى بذلك وجه الله فقال رجل من القوم بلى يا رسول الله فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لئن وافى عبد يوم القيامة يقول لا إله الا الله يبتغى بذلك وجه الله الا حرم على النار فقال محمود فحدثت بذلك قوما فيهم أبو أيوب قال ما أظن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال هذا قال فقلت لئن رجعت وعتبان حي لأسألنه فقدمت وهو أعمى وهو إمام قومه فسألته فحدثني كما حدثني أول مرة وكان عتبان بدريا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/44)


16530 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا عبد الرزاق قال أنا معمر عن الزهري عن محمود بن الربيع عن عتبان بن مالك قال : أتيت النبي صلى الله عليه و سلم فقلت انى قد أنكرت بصرى فذكر معناه الا أنه قال مالك بن الدخشن وربما قال الدخيشن وقال حرم على النار ولم يقل كان بدريا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/44)


16531 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسين بن محمد قال ثنا جرير يعنى بن حازم عن على بن زيد بن جدعان قال حدثني أبو بكر بن أنس بن مالك قال قدم أبي من الشام وافدا وأنا معه فلقينا محمود بن الربيع فحدث أبي حديثا عن عتبان بن مالك قال أبي أي بنى أحفظ هذا الحديث فإنه من كنوز الحديث فلما قفلنا انصرفنا إلى المدينة فسألنا عنه فإذا هو حي وإذا شيخ أعمى قال فسألناه عن الحديث فقال نعم : ذهب بصرى على عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلت يا رسول الله ذهب بصرى ولا أستطيع الصلاة خلفك فلو بوأت في داري مسجدا فصليت فيه فاتخذه مصلى قال نعم فإني غاد عليك غدا قال فلما صلى من الغد التفت إليه فقام حتى أتاه فقال يا عتبان أين تحب أن أبوئ لك فوصف له مكانا فبوأ له وصلى فيه ثم حبس أو جلس وبلغ من حولنا من الأنصار فجاؤوا حتى ملئت علينا الدار فذكروا المنافقين وما يلقون من أذاهم وشرهم حتى صيروا أمرهم إلى رجل منهم يقال له مالك بن الدخشم وقالوا من حاله ومن حاله ورسول الله صلى الله عليه و سلم ساكت فلما أكثروا قال رسول الله صلى الله عليه و سلم أليس يشهد أن لا إله الا الله فلما كان في الثالثة قالوا انه ليقوله قال والذي بعثني بالحق لئن قالها صادقا من قلبه لا تأكله النار أبدا قالوا فما فرحوا بشيء قط كفرحهم بما قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف بهذه السياقة لضعف علي بن زيد بن جدعان وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين غير أبي بكر بن أنس بن مالك فقد روى له مسلم وهو صدوق

(4/44)


بقية حديث أبي بردة بن نيار رضي الله تعالى عنه واسمه هانئ بن نيار خال البراء قال )

(4/44)


16532 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج وحجين قالا ثنا إسرائيل عن أبي إسحاق عن البراء عن خاله أبي بردة انه قال : يا رسول الله انا عجلنا شاة لحم لنا قال رسول الله صلى الله عليه و سلم أقبل الصلاة قلت نعم قال تلك شاة لحم قال يا رسول الله ان عندنا عناقا جذعة هي أحب إلى من مسنة قال تجزئ عنه ولا تجزئ عن أحد بعده قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/45)


16533 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج قال ثنا ليث يعني بن سعد قال حدثني يزيد بن أبي حبيب عن بكير بن عبد الله بن الأشج عن سليمان بن يسار عن عبد الرحمن بن جابر بن عبد الله عن أبي بردة : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان يقول لا يجلد فوق عشر جلدات الا في حد من حدود الله عز و جل قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/45)


16534 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا معاوية بن عمرو قال ثنا عبد الله بن وهب عن عمرو أن بكيرا حدثه قال : بينما أنا جالس عند سليمان بن يسار إذ جاء عبد الرحمن يحدث سليمان ثم أقبل علينا سليمان فقال حدثني عبد الرحمن بن جابر ان أباه حدثه أنه سمع أبا بردة يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول لا تجلدوا فوق عشرة أسواط الا في حد من حدود الله عز و جل قال عبد الله قال أبي كذا قال لنا فيه قال أبي وأنا أذهب إليه يعني الحديث يعني حديث أبي بردة بن نيار قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/45)


16535 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سريج قال ثنا عبد الله بن وهب عن عمرو بن الحرث عن بكير عن سليمان بن يسار قال حدثني عبد الرحمن بن جابر بن عبد الله ان أباه حدثه انه سمع أبا بردة بن نيار الأنصاري يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : لا تجلدوا فوق عشرة أسواط الا في حد من حدود الله عز و جل قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط البخاري سريج : هو ابن النعمان الجوهري من رجاله وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/45)


16536 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سويد بن عمرو الكلبي قال ثنا شريك عن عبد الله بن عبس عن جميع أو أبي جميع عن خاله أبي بردة بن نيار : أن النبي صلى الله عليه و سلم رأى طعاما فادخل يده فيه فرأى غير ذلك فقال ليس منا من غشنا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف

(4/45)


16537 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب بن إبراهيم قال ثنا أبي عن محمد بن إسحاق قال حدثني بشير بن يسار مولى بنى حارثة عن أبي بردة بن نيار قال : شهدت العيد مع رسول الله صلى الله عليه و سلم قال فخالفت امرأتي حيث غدوت إلى الصلاة إلى أضحيتي فذبحتها وصنعت منها طعاما قال فلما صلى بنا رسول الله صلى الله عليه و سلم وانصرفت إليها جاءتني بطعام قد فرغ منه فقلت انى هذا قالت أضحيتك ذبحناها وصنعنا لك منها طعاما لتغدى إذا جئت قال فقلت لها والله لقد خشيت ان يكون هذا لا ينبغي قال فجئت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فذكرت ذلك له فقال ليست بشيء من ذبح قبل ان نفرغ من نسكنا فليس بشيء فضح قال فالتمست مسنة فلم أجدها قال فجئته فقلت والله يا رسول الله لقد التمست مسنة فما وجدتها قال فالتمس جذعا من الضأن فضح به قال فرخص له رسول الله صلى الله عليه و سلم في الجذع من الضأن فضحى به حيث لم يجد المسنة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(4/45)


16538 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الله المقرئ قال أنا سعيد بن أبي أيوب قال حدثني يزيد بن أبي حبيب عن بكير بن عبد الله بن الأشج عن سليمان بن يسار عن عبد الرحمن بن جابر بن عبد الله عن أبي بردة بن نيار قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : لا يجلد فوق عشرة أسواط فيما دون حد من حدود الله عز و جل قال عبد الله قال أبي كذا قال لنا لم يقل عن أبيه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/45)


حديث سلمة بن الأكوع رضي الله تعالى عنه )

(4/45)


16539 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا أبو عميس عن إياس بن سلمة عن أبيه قال : بارزت رجلا فقتلته فنفلني رسول الله صلى الله عليه و سلم سلبه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/45)


16540 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا عكرمة بن عمار عن إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه : ان النبي صلى الله عليه و سلم رأى رجلا يأكل بشماله فقال كل بيمينك فقال لا أستطيع فقال لا استطعت قال فما رجعت إليه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم عكرمة بن عمار : هو اليمامي من رجاله وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/45)


16541 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا عكرمة بن عمار عن إياس بن سلمة عن أبيه قال قتلت رجلا فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من قتل هذا فقالوا بن الأكوع فقال له سلبه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/46)


16542 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا عكرمة بن عمار عن إياس بن سلمة عن أبيه قال : كان للنبي صلى الله عليه و سلم غلام يسمى رباحا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/46)


16543 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي قال ثنا يعلى بن الحرث قال سمعت إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال : كنا نصلى مع رسول الله صلى الله عليه و سلم الجمعة ثم نرجع فلا نجد للحيطان فيا يستظل فيه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/46)


16544 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي قال ثنا عكرمة بن عمار عن إياس بن سلمة عن أبيه قال : بيتنا هوازن مع أبي بكر الصديق وكان أمره علينا النبي صلى الله عليه و سلم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/46)


16545 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي ثنا عكرمة بن عمار عن إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال : كان شعارنا ليلة بيتنا فيها هوازن مع أبي بكر الصديق أمره علينا رسول الله صلى الله عليه و سلم أمت أمت وقتلت بيدي ليلتئذ سبعة أهل أبيات قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/46)


16546 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بهز قال ثنا عكرمة بن عمار اليمامي قال ثنا إياس بن سلمة بن الأكوع ان أباه حدثه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول لرجل يقال له بسر بن راعى العير أبصره يأكل بشماله فقال : كل بيمينك فقال لا أستطيع فقال لا استطعت قال فما وصلت يمينه إلى فمه بعد وقال أبو النضر في حديثه بن راعى العير من أشجع قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/46)


16547 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بهز قال ثنا عكرمة بن عمار عن إياس بن سلمة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من سل علينا السيف فليس منا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/46)


16548 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بهز عن عكرمة بن عمار قال ثنا إياس بن سلمة بن الأكوع قال حدثني أبي قال : كنت قاعدا عند رسول الله صلى الله عليه و سلم فعطس رجل فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم يرحمك الله ثم عطس أخرى فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم الرجل مزكوم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/46)


16549 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بهز ثنا عكرمة بن عمار ثنا إياس بن سلمة قال حدثني أبي قال : خرجنا مع أبي بكر بن أبي قحافة أمره رسول الله صلى الله عليه و سلم علينا قال غزونا فزاره فلما دنونا من الماء أمرنا أبو بكر فعرسنا قال فلما صلينا الصبح أمرنا أبو بكر فشننا الغارة فقتلنا على الماء من قتلنا قال سلمة ثم نظرت إلى عنق من الناس فيه الذرية والنساء نحو الجبل وأنا أعدو في آثارهم فخشيت ان يسبقوني إلى الجبل فرميت بسهم فوقع بينهم وبين الجبل قال فجئت بهم أسوقهم إلى أبي بكر رضي الله عنه حتى أتيته على الماء وفيهم امرأة من فزارة عليها قشع من آدم ومعها ابنة لها من أحسن العرب قال فنفلني أبو بكر ابنتها قال فما كشفت لها ثوبا حتى قدمت المدينة ثم بت فلم أكشف لها ثوبا قال فلقينى رسول الله صلى الله عليه و سلم في السوق فقال يا سلمة هب لي المرأة قال فقلت يا رسول الله والله لقد أعجبتني وما كشفت لها ثوبا قال فسكت رسول الله صلى الله عليه و سلم وتركني حتى إذا كان من الغد لقيني رسول الله صلى الله عليه و سلم في السوق فقال يا سلمة هب لي المرأة لله أبوك قال قلت يا رسول الله والله أعجبتني ما كشفت لها ثوبا وهى لك يا رسول الله قال فبعث بها رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى أهل مكة وفي أيديهم أسارى من المسلمين ففداهم رسول الله صلى الله عليه و سلم بتلك المرأة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/46)


16550 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا بن جريج عن بن شهاب أخبرني عبد الرحمن بن عبد الله بن كعب بن مالك الأنصاري ان سلمة بن الأكوع قال : لما كان يوم خيبر قاتل أخي قتالا شديدا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فارتد عليه سيفه فقتله فقال أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم في ذلك وشكوا فيه رجل مات بسلاحه شكوا في بعض أمره قال سلمة فقفل رسول الله صلى الله عليه و سلم من خيبر فقلت يا رسول الله أتأذن لي أن أرجز بك فأذن له رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال له عمر أعلم ما تقول قال فقلت
( والله لولا الله ما اهتدينا … ولا تصدقنا ولا صلينا ) فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم صدقت
( فأنزلن سكينة علينا … وثبت الأقدام إن لاقينا )
( والمشركون قد بغوا علينا ) فلما قضيت رجزي قال رسول الله صلى الله عليه و سلم من قال هذا قلت أخي قالها فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم يC فقلت يا رسول الله والله إن ناسا ليهابون ان يصلوا عليه ويقولون رجل مات بسلاحه فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم مات جاهدا مجاهدا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/46)


16550 – قال بن شهاب ثم سألت بن سلمة بن الأكوع فحدثني عن أبيه :مثل الذي حدثني عنه عبد الرحمن غير ان بن سلمة قال قال مع ذلك رسول الله صلى الله عليه و سلم يهابون الصلاة عليه كذبوا مات جاهدا مجاهدا فله أجره مرتين وقال رسول الله صلى الله عليه و سلم بأصبعيه قال

(4/47)


16551 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا بن جريج قال أخبرني عمرو بن دينار عن حسن بن محمد بن على عن جابر بن عبد الله وسلمة بن الأكوع رجل من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم انهما قالا : كنا في غزاة فجاءنا رسول رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال ان رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول استمتعوا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/47)


16552 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا قران بن تمام عن عكرمة اليمامي عن إياس بن سلمة عن أبيه قال : خرجت مع أبي بكر في غزاة هوازن فنفلني جارية فاستوهبها رسول الله صلى الله عليه و سلم فبعث بها إلى مكة ففدى بها أناسا من المسلمين قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/47)


16553 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الضحاك بن مخلد قال ثنا يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من كذب على متعمدا فليتبوأ مقعده من النار قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/47)


16554 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حماد بن مسعدة عن يزيد يعنى بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع : ان النبي صلى الله عليه و سلم أمر رجلا من أسلم ان يؤذن في الناس يوم عاشوراء من كان صائما فليتم صومه ومن كان أكل فلا يأكل شيئا وليتم صومه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/47)


16555 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حماد بن مسعدة عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة انه : أستأذن رسول الله صلى الله عليه و سلم في البدو فأذن له قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/47)


16556 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حماد بن مسعدة عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع قال : بايعت رسول الله صلى الله عليه و سلم مع الناس في الحديبية ثم قعدت متنحيا فلما تفرق الناس عن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال يا بن الأكوع ألا تبايع قال قلت قد بايعت يا رسول الله قال أيضا قلت علام بايعتم قال على الموت قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/47)


16557 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حماد بن مسعدة عن يزيد يعنى بن أبي عبيد عن سلمة قال : كنت جالسا مع النبي صلى الله عليه و سلم فأتي بجنازة فقال هل ترك من دين قالوا لا قال هل ترك من شيء قالوا لا قال فصلى عليه ثم أتى بأخرى فقال هل ترك من دين قالوا لا قال هل ترك من شيء قالوا نعم ثلاث دنانير قال فقال بأصابعه ثلاث كيات قال ثم أتى بالثالثة فقال هل ترك من دين قالوا نعم قال هل ترك من شيء قالوا لا قال صلوا على صاحبكم فقال رجل من الأنصار علي دينه يا رسول الله قال فصلى عليه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/47)


16558 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حماد عن يزيد عن سلمة قال : كان عامر رجلا شاعرا فنزل يحد وقال ويقول
( اللهم لولا أنت ما اهتدينا … ولا تصدقنا ولا صلينا )
( فاغفر فدى لك ما أتينا … وثبت الاقدام إن لاقينا )
( وألقين سكينة علينا … إنا إذا صيح بنا أتينا )
( وبالصياح عولوا علينا … ) فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم من هذا الحادي قالوا بن الأكوع قال يC قال فقال رجل وجبت يا رسول الله لولا أمتعتنا به قال فأصيب ذهب يضرب رجلا يهوديا من آل فأصاب ذباب السيف عين ركبته فقال الناس حبط عمله قتل نفسه قال فجئت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم بعد أن قدم المدينة وهو في المسجد فقلت يا رسول الله يزعمون أن عامرا حبط عمله قال ومن يقوله قال قلت رجال من الأنصار منهم فلان وفلان قال كذب من قاله ان له لأجرين بأصبعيه وانه لجاهد مجاهد وقل عربي ما مشى بها يريدك عليه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/47)


16559 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا صفوان بن عيسى قال أنا يزيد يعنى بن أبي عبيد عن سلمة : أن النبي صلى الله عليه و سلم أمر مناديه يوم عاشوراء ان من كان اصطبح فليمسك ومن لم يكن اصطبح فليتم صومه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/48)


16560 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا صفوان عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة قال : لما قدمنا خيبر رأى رسول الله صلى الله عليه و سلم نيرانا توقد فقال علام توقد هذه النيران قالوا على لحوم الحمر الأهلية قال كسروا القدور وأهريقوا ما فيها قال فقام رجل من القوم فقال يا رسول الله أنهريق ما فيها ونغسلها قال أو ذاك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/48)


16561 – قال حدثني مكي بن إبراهيم قال ثنا يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع انه أخبره قال : خرجت من المدينة ذاهبا نحو الغابة حتى إذا كنت بثنية الغابة لقيني غلام لعبد الرحمن بن عوف قال قلت ويحك ما لك قال أخذت لقاح رسول الله صلى الله عليه و سلم قال قلت من أخذها قال غطفان وفزارة قال فصرخت ثلاث صرخات أسمعت من بين لابتيها يا صباحاه يا صباحاه ثم اندفعت حتى ألقاهم وقد أخذوها قال فجعلت أرميهم وأقول
( أنا بن الأكوع … واليوم يوم أقرع ) قال فاستنقذتها منهم قبل أن يشربوا فأقبلت بها أسوقها فلقينى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلت يا رسول الله إن القوم عطاش وأنى أعجلتهم قبل أن يشربوا فاذهب في أثرهم فقال يا بن الأكوع ملكت فاسجح ان القوم يقرون في قومهم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/48)


16562 – حدثنا أبو عبد الرحمن عبد الله بن أحمد بن محمد بن حنبل بن هلال بن أسد الشيباني قال حدثني أبي ثنا مكي قال ثنا يزيد بن أبي عبيد قال : رأيت أثر ضربة في ساق سلمة فقلت يا أبا مسلم ما هذه الضربة قال هذه ضربة أصبتها يوم خيبر قال يوم أصبتها قال الناس أصيب سلمة فأتى بي رسول الله صلى الله عليه و سلم فنفث فيه ثلاث نفثات فما اشتكيتها حتى الساعة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/48)


16563 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إبراهيم بن مهدي قال ثنا حاتم يعنى بن إسماعيل عن يزيد بن أبي عبيد قال سمعت سلمة بن الأكوع : يقول خرجت فذكر نحو حديث مكي الا أنه قال واليوم يوم الرضع وزاد فيه واردفني رسول الله صلى الله عليه و سلم على راحلته قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/48)


16564 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا مكي قال ثنا يزيد بن أبي عبيد قال : كنت آتى مع سلمة المسجد فيصلى مع الإسطوانة التي عند المصحف فقلت يا أبا مسلم أراك تتحرى الصلاة عند هذه الإسطوانة قال فإني رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يتحرى الصلاة عندها قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/48)


16565 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد قال ثنا عمر بن راشد اليمامي قال ثنا إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : أسلم سالمها الله وغفار غفر الله لها أما والله ما أنا قلته ولكن الله قاله قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف عمر بن راشد اليمامي وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/48)


16566 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد قال ثنا عكرمة قال ثنا إياس قال حدثني أبي قال : قدمنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم الحديبية ونحن أربع عشرة مائة وعليها خمسون شاة لا ترويها فقعد رسول الله صلى الله عليه و سلم على حيالها فأما دعا واما بسق فجاشت فسقينا واستقينا قال ثم ان رسول الله صلى الله عليه و سلم دعا بالبيعة في أصل الشجرة فبايعه أول الناس وبايع وبايع حتى إذا كان في وسط من الناس قال يا سلمة بايعني قال قد بايعتك في أول الناس يا رسول الله قال وأيضا فبايع ورآني أعزلا فأعطاني حجفة أو درقة ثم بايع وبايع حتى إذا كان في آخر الناس قال ألا تبايعني قال قلت يا رسول الله قد بايعت أول الناس وأوسطهم وأخرهم قال وأيضا فبايع فبايعته ثم قال أين درقتك أو حجفتك التي أعطيتك قال قلت يا رسول الله لقيني عمي عامر أعزلا فأعطيته إياها قال فقال إنك كالذي قال اللهم ابغني حبيبا هو أحب إلى من نفسي وضحك ثم إن المشركين راسلونا الصلح حتى مشى بعضنا إلى بعض قال وكنت تبيعا لطلحة بن عبيد الله أحس فرسه وأسقيه وآكل من طعامه وتركت أهلي ومالي مهاجرا إلى الله ورسوله فلما اصطلحنا نحن وأهل مكة واختلط بعضنا ببعض أتيت الشجرة فكسحت شوكها واضطجعت في ظلها فأتاني أربعة من أهل مكة فجعلوا وهم مشركون يقعون في رسول الله صلى الله عليه و سلم فتحولت عنهم إلى شجرة أخرى وعلقوا سلاحهم واضطجعوا فبينما هم كذلك إذ نادى مناد من أسفل الوادي يا آل المهاجرين قتل بن زنيم فاخترطت سيفى فشددت على الأربعة فأخذت سلاحهم فجعلته ضغثا ثم قلت والذي أكرم محمد الا يرفع رجل منكم رأسه الا ضربت الذي يعنى فيه عيناه فجئت أسوقهم إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم وجاء عمى عامر بابن مكرز يقود به فرسه يقود سبعين حتى وقفناهم فنظر إليهم فقال دعوهم يكون لهم بدو الفجور وعفا عنهم رسول الله صلى الله عليه و سلم وأنزلت وهو الذي كف أيديهم عنكم وأيديكم عنهم ثم رجعنا إلى المدينة فنزلنا منزلا يقال له لحي جمل فاستغفر رسول الله صلى الله عليه و سلم لمن رقى الجبل في تلك الليلة كان طليعة لرسول الله صلى الله عليه و سلم وأصحابه فرقيت تلك الليلة مرتين أو ثلاثة ثم قدمنا المدينة وبعث رسول الله صلى الله عليه و سلم بظهره مع غلامه رباح وأنا معه وخرجت بفرس طلحة أبديه على ظهره فلما أصبحنا إذا عبد الرحمن بن عيينة الفزاري قد أغار على ظهر رسول الله صلى الله عليه و سلم فانتسفه أجمع وقتل راعيه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم عكرمة بن عمار من رجاله وهذا الحديث مما انتقاه له وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/48)


16567 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن يزيد قال ثنا عكرمة بن عمار قال ثنا إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال : نزل رسول الله صلى الله عليه و سلم منزلا فجاء عين المشركين ورسول الله صلى الله عليه و سلم وأصحابه يتصبحون فدعوه إلى طعامهم فلما فرغ الرجل ركب على راحلته ذهب مسرعا لينذر أصحابه قال سلمة فأدركته فأنخت راحلته وضربت عنقه فغنمني رسول الله صلى الله عليه و سلم سلبه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/49)


16568 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حماد بن خالد قال ثنا عطاف بن خالد عن موسى بن إبراهيم عن سلمة بن الأكوع قال : قلت للنبي صلى الله عليه و سلم أكون أحيانا في الصيد فأصلي في قميصي فقال زره ولو لم تجد الا شوكة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(4/49)


16569 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حماد بن خالد عن أيوب بن عتبة عن إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إذا حضرت الصلاة والعشاء فابدؤوا بالعشاء قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف أيوب بن عتبة : وهو اليمامي وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح

(4/49)


16570 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هاشم بن القاسم قال ثنا عطاف عن موسى بن إبراهيم بن أبي ربيعة قال سمعت سلمة بن الأكوع قال قلت : يا رسول الله انى أكون في الصيد فأصلي وليس علي الا قميص واحد قال فزره وان لم تجد الا شوكة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(4/49)


16571 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هاشم بن القاسم قال ثنا عكرمة قال حدثني إياس بن سلمة بن الأكوع قال حدثني أبي قال : غزوت مع رسول الله صلى الله عليه و سلم هوازن قال فبينما نحن نتضحى وعامتنا مشاة فينا ضعفة إذ جاء رجل على جمل أحمر فانتزع طلقا عن حقبه فقيد به جمله رجل شاب ثم جاء يتغدى مع القوم فلما رأى ضعفهم ورقة ظهرهم خرج إلى جمله فاطلقه ثم أناخه فقعد عليه فخرج يركض وتبعه رجل من أسلم من صحابة النبي صلى الله عليه و سلم على ناقه ورقاء هي أمثل ظهر القوم فاتبعه قال وخرجت أعد فأدركته ورأس الناقة عند ورك الجمل وكنت عند ورك الناقة ثم تقدمت حتى كنت عند ورك الجمل ثم تقدمت حتى أخذت بخطام الجمل فأنخته فلما وضع ركبته إلى الأرض اخترطت سيفى فاضرب به رأسه فندر فجئت براحلته وما عليها أقوده فاستقبلنى رسول الله صلى الله عليه و سلم مقبلا قال من قتل الرجل قالوا بن الأكوع قال له سلبه اجمع قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/49)


16572 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن يزيد بن أبي عبيد قال ثنا سلمة بن الأكوع قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لا يقول أحد علي باطلا أو ما لم أقل الا تبوأ مقعده من النار قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/50)


16573 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن يزيد بن أبي عبيد قال ثنا سلمة بن الأكوع قال : خرجنا إلى النبي صلى الله عليه و سلم إلى خيبر فقال رجل من القوم أي عامر لو أسمعتنا من هنياتك قال فنزل يحدو بهم ويذكر
( تالله لولا الله ما اهتدينا … ) وذكر شعرا غير هذا ولكن لم أحفظ فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم من هذا السائق قالوا عامر بن الأكوع فقال يC فقال رجل من القوم يا نبي الله لولا متعتنا به فلما أصاف القوم قاتلوهم فأصيب عامر بن الأكوع بقائم سيف نفسه فمات فلما أمسوا أوقدوا نارا كثيرة فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ما هذه النار على أي شيء توقد قالوا على حمر أنسية قال أهريقوا ما فيها وكسروها فقال رجل ألا نهريق ما فيها ونغسلها قال أو ذاك قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/50)


16574 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن يزيد بن أبي عبيد قال ثنا سلمة بن الأكوع ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال لرجل : من أسلم أذن في قومك أوفى الناس يوم عاشوراء من أكل فليصم بقية يومه ومن لم يكن أكل فليصم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/50)


16575 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن يزيد قال ثنا سلمة بن الأكوع قال : كنت مع النبي صلى الله عليه و سلم فأتى بجنازة فقالوا يا نبي الله صل عليها قال هل ترك شيئا قالوا لا قال هل ترك عليه دينا قالوا لا فصلى عليه ثم أتى بجنازة بعد ذلك فقال هل ترك عليه من دين قالوا لا قال هل ترك من شيء قالوا ثلاث دنانير قال ثلاث كيات قال فأتى بالثالثة فقال هل ترك عليه من دين قالوا نعم قال هل ترك من شيء قالوا لا قال صلوا على صاحبكم فقال رجل من الأنصار يقال له أبو قتادة يا رسول الله علي دينه فصلى عليه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/50)


16576 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن يزيد بن أبي عبيد قال حدثني سلمة بن الأكوع قال : خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم على قوم من أسلم وهم يتناضلون في السوق فقال ارموا يا بنى إسماعيل فان أباكم كان راميا ارموا وأنا مع بنى فلان لأحد الفريقين فامسكوا أيديهم فقال ارموا قالوا يا رسول الله كيف نرمى وأنت مع بنى فلان قال ارموا وأنا معكم كلكم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/50)


بقية حديث بن الأكوع في المضاف من الأصل )

(4/50)


16577 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن عكرمة بن عمار قال حدثني إياس بن سلمة ان أباه أخبره : ان رجلا عطس عند النبي صلى الله عليه و سلم فقال له النبي صلى الله عليه و سلم يرحمك الله ثم عطس الثانية أو الثالثة فقال النبي صلى الله عليه و سلم انه مزكوم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن من أجل عكرمة بن عمار

(4/50)


16578 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن عكرمة قال حدثني إياس بن سلمة عن أبيه : ان النبي صلى الله عليه و سلم رأى رجلا يأكل بشماله فقال كل بيمينك قال لا أستطيع قال لا استطعت قال فما وصلت إلى فيه بعد قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/50)


16579 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا جعفر بن عون قال ثنا أبو عميس عن إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال جاء عين للمشركين إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : فلما طعم انسل قال فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم على الرجل اقتلوا قال فابتدر القوم قال وكان أبي يسبق الفرس شدا قال فسبقهم إليه قال فأخذ بزمام ناقته أو بخطامها قال ثم قتله قال فنفله رسول الله صلى الله عليه و سلم سلبه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/50)


16580 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا صفوان قال ثنا بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي المغرب ساعة تغرب الشمس إذا غاب حاجبها قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/51)


16581 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا صفوان قال ثنا يزيد بن أبي عبيد قال قلت لسلمة بن الأكوع : على أي شيء بايعتم رسول الله صلى الله عليه و سلم يوم الحديبية قال بايعناه على الموت قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/51)


16582 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن عمرو بن دينار قال سمعت الحسن بن محمد يحدث عن جابر بن عبد الله وسلمة بن الأكوع قالا : خرج علينا منادى رسول الله صلى الله عليه و سلم فنادى ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قد أذن لكم فاستمتعوا يعنى متعة لنساء قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/51)


16583 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي عن زهير وحدثنا يحيى بن أبي بكير قال ثنا زهير بن محمد عن يزيد بن أبي خصيفة عن سلمة بن الأكوع قال : كنت أسافر مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فما رأيته صلى بعد العصر ولا بعد الصبح قط قال
تعليق شعيب الأرنؤوط :
* زهير بن محمد هو التيمي أبو المنذر الخرساني سكن الشام ثم الحجاز وهو ثقة في غير رواية أهل الشام عنه وهذا منها وأما رواية أهل الشام عنه فغير مستقيمة وروى له الجماعة
* ويزيد بن خصيفة هو يزيد بن عبد الله بن خصيفة نسب إلى جده هنا وثقه ابن معين وأحمد – في رواية الأثرم – وأبو حاتم والنسائي وابن سعد وقول أحمد فيه في رواية أبي داود : منكر الحديث ليس بجرح لأنه يطلق هذه اللفظة على من يغرب على أقرانه الحديث عرف ذلك بالاستقراء من حاله وقد احتج به مالك والأئمة كلهم أفاده الحافظ في مقدمة فتح الباري
* وباقي رجاله ثقات رجال الشيخين
[ وأورده الهيثمي في المجمع 2 / 266 وقال : رواه أحمد والطبراني في الأوسط ورجال أحمد رجال الصحيح ]

(4/51)


16584 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بهز بن أسد قال ثنا عكرمة بن عمار قال ثنا إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال : غزونا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم هوازن وغطفان فبينما نحن كذلك إذ جاء رجل على جمل أحمر فانتزع شيئا من حقب البعير فقيد به البعير ثم جاء يمشى حتى قعد معنا يتغدى قال فنظر في القوم فإذا ظهرهم فيه قلة وأكثرهم مشاة فلما نظر إلى القوم خرج يعدو قال فأتى بعيره فقعد عليه قال فخرج يركضه وهو طليعة للكفار فأتبعه رجل منا من أسلم على ناقة له ورقاء قال إياس قال أبي فأتبعته أعدو على رجلي قال ورأس الناقة عند ورك الجمل قال ولحقته فكنت عند ورك الناقة وتقدمت حتى كنت عند ورك الجمل ثم تقدمت حتى أخذت بخطام الجمل فقلت له أخ فلما وضع الجمل ركبته إلى الأرض اخترطت سيفى فضربت رأسه فندر ثم جئت براحلته أقودها فاستقبلنى رسول الله صلى الله عليه و سلم مع الناس قال من قتل هذا الرجل قالوا بن الأكوع فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم له سلبه أجمع قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/51)


16585 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هاشم بن القاسم قال ثنا عكرمة قال ثنا إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال : بعث رسول الله صلى الله عليه و سلم أبا بكر رضي الله عنه إلى فزارة وخرجت معه حتى إذا دنونا من الماء عرس أبو بكر حتى إذا صلينا الصبح أمرنا فشننا الغارة فوردنا الماء فقتل أبو بكر من قتل ونحن معه قال سلمة فرأيت عنقا من الناس فيهم الذراري فخشيت ان يسبقوني إلى الجبل فأدركتهم فرميت بسهم بينهم وبين الجبل فلما رأوا السهم قاموا فإذا امرأة من فزارة عليها قشع من آدم معها ابنة من أحسن العرب فجئت اسوقهن إلى أبي بكر فنفلني أبو بكر ابنتها فلم أكشف لها ثوبا حتى قدمت المدينة ثم باتت عندي فلم أكشف لها ثوبا حتى لقيني رسول الله صلى الله عليه و سلم في السوق فقال يا سلمة هب لي المرأة قال يا رسول الله لقد أعجبتني وما كشفت لها ثوبا قال فسكت حتى إذا كان الغد لقيني رسول الله صلى الله عليه و سلم في السوق ولم أكشف لها ثوبا فقال يا سلمة هب لي المرأة لله أبوك قال قلت هي لك يا رسول الله قال فبعث بها رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى أهل مكة ففدى بها إسراء من المسلمين كانوا في أيدي المشركين قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/51)


16586 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال ثنا عكرمة قال حدثني إياس بن سلمة قال أخبرني أبي قال : بارز عمى يوم خيبر مرحب اليهودي فقال مرحب
( قد علمت خيبر أني مرحب … شاكي السلاح بطل مجرب )
( إذا الحروب أقبلت تلهب … ) فقال عمى عامر
( قد علمت خيبر أني عامر … شاكى السلاح بطل مغامر ) فاختلفا ضربتين فوقع سيف مرحب في ترس عامر وذهب يسفل له فرجع السيف على ساقه قطع أكحله فكانت فيها نفسه قال سلمة بن الأكوع لقيت ناسا من صحابة النبي صلى الله عليه و سلم فقالوا بطل عمل عامر قتل نفسه قال سلمة فجئت إلى نبي الله صلى الله عليه و سلم أبكى قلت يا رسول الله بطل عمل عامر قال من قال ذاك قلت ناس من أصحابك فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم كذب من قال ذاك بل له أجره مرتين انه حين خرج إلى خيبر جعل يرجز بأصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم وفيهم النبي صلى الله عليه و سلم يسوق الركاب وهو يقول
( تالله لولا الله ما اهتدينا … ولا تصدقنا ولا صلينا )
( إن الذين قد بغوا علينا … إذا أرادوا فتنة أبينا )
( ونحن عن فضلك ما استغنينا … فثبت الأقدام إن لاقينا )
( وأنزلن سكينة علينا … ) فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم من هذا قال عامر يا رسول الله قال غفر لك ربك قال وما استغفر لإنسان قط يخصه إلا استشهد فلما سمع ذلك عمر بن الخطاب قال يا رسول الله لو متعتنا بعامر فقدم فاستشهد قال سلمة ثم ان نبي الله صلى الله عليه و سلم أرسلني إلى على فقال لأعطين الراية اليوم رجلا يحب الله ورسوله أو يحبه الله ورسوله قال فجئت به أقوده أرمد فبصق نبي الله صلى الله عليه و سلم في عينه ثم أعطاه الراية فخرج مرحب يخطر بسيفه فقال
( قد علمت خيبر أني مرحب … شاكي السلاح بطل مجرب )
( إذا الحروب أقبلت تلهب … ) فقال علي بن أبي طالب كرم الله وجهه
( أنا الذي سمتني أمي حيدره … كليث غابات كريه المنظرة )
( أوفيهم بالصاع كيل السندرة … ) ففلق رأس مرحب بالسيف وكان الفتح على يديه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم عكرمة : هو ابن عمار اليمامي من رجاله وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/51)


16587 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هاشم بن القاسم ثنا عكرمة بن عمار قال ثنا إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال : قدمنا المدينة زمن الحديبية مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فخرجنا أنا ورباح غلام رسول الله صلى الله عليه و سلم بظهر رسول الله صلى الله عليه و سلم وخرجت بفرس لطلحة بن عبيد الله كنت أريد ان أبديه مع الإبل فلما كان بغلس غار عبد الرحمن بن عيينة على إبل رسول الله صلى الله عليه و سلم وقتل راعيها وخرج يطردها هو وأناس معه في خيل فقلت يا رباح أقعد على هذا الفرس فألحقه بطلحة وأخبر رسول الله صلى الله عليه و سلم انه قد أغير على سرحه قال وقمت على تل فجعلت وجهي من قبل المدينة ثم ناديت ثلاث مرات يا صباحاه ثم اتبعت القوم معي سيفى ونبلي فجعلت أرميهم وأعقر بهم وذلك حين يكثر الشجر فإذا رجع إلى فارس جلست له في أصل شجرة ثم رميت فلا يقبل على فارس الا عقرت به فجعلت ارميهم وأنا أقول
( أنا بن الأكوع … واليوم يوم الرضع ) فألحق برجل منهم فأرميه وهو على راحلته فيقع سهمي في الرجل حتى انتظمت كتفه فقلت خذها
( وأنا بن الأكوع … واليوم يوم الرضع ) فإذا كنت في الشجر أحرقتهم بالنبل فإذا تضايقت الثنايا علوت الجبل فرديتهم بالحجارة فما زال ذاك شأنى وشأنهم اتبعهم فارتجز حتى ما خلق الله شيئا من ظهر رسول الله صلى الله عليه و سلم الا خلفته [ ص 53 ] وراء ظهري فاستنقذته من أيديهم ثم لم أزل ارميهم حتى ألقوا أكثر من ثلاثين رمحا وأكثر من ثلاثين بردة يستخفون منها ولا يلقون من ذلك شيئا الا جعلت عليه حجارة وجمعت على طريق رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى إذا امتد الضحى أتاهم عيينة بن بدر الفزاري مددا لهم وهم في ثنية ضيقة ثم علوت الجبل فانا فوقهم فقال عيينة ما هذا الذي أرى قالوا لقينا من هذا البرح ما فارقنا بسحر حتى الآن وأخذ كل شيء في أيدينا وجعله وراء ظهره قال عيينة لولا ان هذا يرى ان وراءه طلبا لقد ترككم ليقم إليه نفر منكم فقام إليه منهم أربعة فصعدوا في الجبل فلما أسمعتهم الصوت قلت أتعرفوني قالوا ومن أنت قلت أنا بن الأكوع والذي كرم وجه محمد صلى الله عليه و سلم لا يطلبنى منكم رجل فيدركني ولا أطلبه فيفوتني قال رجل منهم ان أظن قال فما برحت مقعدي ذلك حتى نظرت إلى فوارس رسول الله صلى الله عليه و سلم يتخللون الشجر وإذا أولهم الأخرم الأسدي وعلى أثره أبو قتادة فارس رسول الله صلى الله عليه و سلم وعلى أثر أبي قتادة المقداد الكندي فولى المشركون مدبرين وأنزل من الجبل فأعرض للأخرم فأخذ بعنان فرسه فقلت يا أخرم ائذن القوم يعنى أحذرهم فإني لا آمن ان يقطعوك فاتئد حتى يلحق رسول الله صلى الله عليه و سلم وأصحابه قال يا سلمة ان كنت تؤمن بالله واليوم الآخر وتعلم ان الجنة حق والنار حق فلا تحل بيني وبين الشهادة قال فخليت عنان فرسه فيلحق بعبد الرحمن بن عيينة ويعطف عليه عبد الرحمن فاختلفا طعنتين فعقر الأخرم بعبد الرحمن وطعنه عبد الرحمن فقتله فتحول عبد الرحمن عن فرس الأخرم فيلحق أبو قتادة بعبد الرحمن فاختلفا طعنتين فعقر بأبي قتادة وقتله أبو قتادة وتحول أبو قتادة على فرس الأخرم ثم انى خرجت أعدو في أثر القوم حتى ما أرى من غبار صحابة النبي صلى الله عليه و سلم شيئا ويعرضون قبل غيبوبة الشمس إلى شعب فيه ماء يقال له ذو قرد فارادوا أن يشربوا منه فأبصروني أعدو وراءهم فعطفوا عنه واشتدوا في الثنية ثنية ذي بئر وغربت الشمس فألحق رجلا فأرميه فقلت خذها
( وأنا بن الأكوع … واليوم يوم الرضع ) قال فقال يا ثكل أم أكوع بكرة قلت نعم أي عدو نفسه وكان الذي رميته بكرة فاتبعته سهما آخر فعلق به سهمان ويخلفون فرسين فجئت بهما أسوقهما إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو على الماء الذي جليتهم عنه ذو قرد فإذا بنبي الله صلى الله عليه و سلم في خمسمائة وإذا بلال قد نحر جزورا مما خلفت فهو يشوى لرسول الله صلى الله عليه و سلم من كبدها وسنامها فأتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلت يا رسول الله خلني فانتخب من أصحابك مائة فأخذ على الكفار عشوة فلا يبقى منهم مخبر الا قتلته قال أكنت فاعلا ذلك يا سلمة قال نعم والذي أكرمك فضحك رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى رأيت نواجذه في ضوء النار ثم قال انهم يقرون الآن بأرض غطفان فجاء رجل من غطفان فقال مروا على فلان الغطفاني فنحر لهم جزورا قال فلما أخذوا يكشطون جلدها رأوا غبرة فتركوها وخرجوا هرابا فلما أصبحنا قال رسول الله صلى الله عليه و سلم خير فرساننا اليوم أبو قتادة وخير رجالتنا سلمة فأعطاني رسول الله صلى الله عليه و سلم سهم الراجل والفارس جميعا ثم أردفني وراءه على العضباء راجعين إلى المدينة فلما كان بيننا وبينها قريبا من ضحوة وفي القوم رجل من الأنصار كان لا يسبق جعل ينادى هل من مسابق ألا رجل يسابق إلى المدينة فأعاد ذلك مرارا وأنا وراء رسول الله صلى الله عليه و سلم مردفي قلت له أما تكرم كريما ولا تهاب شريفا قال لا الا رسول الله صلى الله عليه و سلم قال قلت يا رسول الله بأبي أنت وأمي خلني فلأسابق الرجل قال ان شئت قلت اذهب إليك فظفر عن راحلته وثنيت رجلي فطفرت عن الناقة ثم انى ربطت عليها شرفا أو شرفين يعنى استبقيت نفسي ثم أنى عدوت حتى ألحقه فأصك بين كتفيه بيدي قلت سبقتك والله أو كلمة نحوها قال فضحك وقال ان أظن حتى قدمنا المدينة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم عكرمة بن عمار : وهو اليمامي من رجال مسلم وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/52)


16588 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال ثنا أيوب بن عتبة أبو يحيى قاضى اليمامة قال ثنا إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال سمعت النبي صلى الله عليه و سلم يقول : إذا حضرت الصلاة والعشاء فابدؤوا بالعشاء قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف أيوب بن عتبة

(4/54)


16589 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال ثنا أيوب بن عتبة قال ثنا إياس بن سلمة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من سل علينا السيف فليس منا
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح أيوب بن عتبة : وهو اليمامي – وإن كان ضعيفا – قد توبع وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح

(4/54)


16590 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حماد بن مسعدة عن يزيد عن سلمة : انه كان يتحرى موضع المصحف وذكر ان رسول الله صلى الله عليه و سلم يتحرى ذلك المكان وكان بين المنبر والقبلة ممر شاة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/54)


16591 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حماد بن مسعدة عن يزيد عن سلمة قال : غزوت مع رسول الله صلى الله عليه و سلم سبع غزوات فذكر الحديبية ويوم حنين ويوم القرد ويوم خيبر قال يزيد ونسيت بقيتهن قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/54)


16592 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حماد بن مسعدة عن يزيد يعنى بن أبي عبيد عن سلمة قال جاءني عمى عامر فقال : أعطني سلاحك قال فأعطيته قال فجئت إلى النبي صلى الله عليه و سلم فقلت يا رسول الله أبغني سلاحك قال أين سلاحك قال قلت أعطيته عمي عامرا قال ما أجد شبهك إلا الذي قال هب لي أخا أحب إلى من نفسي قال فأعطاني قوسه ومجانه وثلاثة أسهم من كنانته قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/54)


16593 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حماد بن مسعدة عن يزيد عن سلمة انه : استأذن النبي صلى الله عليه و سلم في البدو فأذن له قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/54)


16594 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو سلمة الخزاعي قال أنا يعلى بن الحرث قال أنا إياس بن سلمة بن الأكوع وأبو أحمد الزبيري قال ثنا يعلى قال حدثني إياس بن سلمة عن أبيه قال : كنا نصلى مع رسول الله صلى الله عليه و سلم الجمعة ثم نرجع وما للحيطان فيء يستظل به
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/54)


16595 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسحاق بن عيسى ويونس وهذا حديث إسحاق قال ثنا عطاف بن خالد المخزومي قال حدثني موسى بن إبراهيم قال ثنا يونس بن ربيعة قال سمعت سلمة بن الأكوع وكان إذا نزل ينزل على أبي قال قلت : يا رسول الله إني أكون في الصيد وليس علي الا قميص أفأصلي فيه قال زره ولو لم تجد الا شوكة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(4/54)


16596 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد قال ثنا عمر بن راشد اليمامي قال ثنا إياس بن سلمة بن الأكوع الأسلمى عن أبيه قال ما : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يستفتح دعاء الا استفتحه بسبحان ربي الأعلى العلي الوهاب وقال سلمة بايعت رسول الله صلى الله عليه و سلم فيمن بايعه تحت الشجرة ثم مررت به بعد ذلك ومعه قوم فقال بايع يا سلمة فقلت قد فعلت قال وأيضا فبايعته الثانية قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف عمر بن راشد اليمامي وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/54)


16597 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا مكي بن إبراهيم قال ثنا يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع قال : بايعت رسول الله صلى الله عليه و سلم ثم عدلت إلى ظل شجرة فلما خف الناس عن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال يا بن الأكوع الا تبايع قلت قد بايعت يا رسول الله قال وأيضا قال فبايعته الثانية قال يزيد فقلت يا أبا مسلم على أي شيء تبايعون يومئذ قال على الموت قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/54)


16598 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا مكي ثنا يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع قال : كنا نصلى المغرب مع رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا توارت بالحجاب قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/54)


16599 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس قال ثنا العطاف قال حدثني عبد الرحمن قال أبي وقال غير يونس بن رزين انه نزل الربذة هو وأصحابه يريدون الحج قيل لهم ههنا سلمة بن الأكوع صاحب رسول الله صلى الله عليه و سلم فأتيناه فسلمنا عليه ثم سألناه فقال : بايعت رسول الله صلى الله عليه و سلم بيدي هذه وأخرج لنا كفه كفا ضخمة قال فقمنا إليه فقبلنا كفيه جميعا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده محتمل للتحسين

(4/54)


16600 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس بن محمد قال ثنا عبد الواحد بن زياد قال ثنا أبو عميس عن إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال : رخص رسول الله صلى الله عليه و سلم في متعة النساء عام أوطاس ثلاثة أيام ثم نهى عنها قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين

(4/55)


16601 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن غيلان قال ثنا المفضل يعنى بن فضالة قال حدثني يحيى بن أيوب عن عبد الرحمن بن حرملة عن سعيد بن إياس بن سلمة بن الأكوع أن أباه حدثه : أن سلمة قدم المدينة فلقيه بريدة بن الحصيب فقال ارتددت عن هجرتك يا سلمة فقال معاذ الله إني في إذن من رسول الله صلى الله عليه و سلم إني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول ابدوا يا أسلم فتنسموا الرياح واسكنوا الشعاب فقالوا إنا نخاف يا رسول الله أن يضرنا ذلك في هجرتنا قال أنتم مهاجرون حيث كنتم
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن وهذا إسناد ضعيف سعيد بن إياس بن سلمة لم نقع له على ترجمة

(4/55)


16602 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا يحيى بن غيلان قال ثنا المفضل بن فضالة قال حدثني يحيى بن أيوب عن بكر بن عبد الله عن يزيد مولى سلمة بن الأكوع عن سلمة بن الأكوع قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلت يا رسول الله فقال أنتم أهل بدونا ونحن أهل حضركم
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد حسن من أجل يحيى بن أيوب : وهو الغافقي المصري وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح

(4/55)


16603 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج قال أنا شعبة عن سعيد الجريري عن أبي السليل عن عجوز من بنى نمير انها رمقت رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يصلي بالأبطح تجاه البيت قبل الهجرة قال فسمعته يقول اللهم اغفر لي ذنبي خطئي وجهلي
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه أبو السليل : وهو ضريب بن نقير ويقال : ابن نفير ويقال : ابن نفيل لم يسمع من أحد من الصحابة وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/55)


حديث عجوز من الأنصار رضي الله تعالى عنه
16604 –
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف لجهالة حال مصعب : هو ابن نوح الأنصاري

(4/55)


16605 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان بن عيينة عن عبد الله بن أبي بكر بن الحرث عن خلاد بن السائب بن خلاد عن أبيه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : أتاني جبريل عليه السلام فقال مر أصحابك فليرفعوا أصواتهم بالإهلال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير خلاد بن السائب فقد روى له أصحاب السنن وهو ثقة

(4/55)


16606 – وقال سفيان مرة أتاني جبريل صلى الله عليه و سلم فأمرني أن آمر أصحابي ان يرفعوا أصواتهم بالإهلال قال أنس بن عياض الليثي أبو ضمرة قال حدثني يزيد بن خصيفة عن عبد الله بن عبد الرحمن بن أبي صعصعة عن عطاء بن يسار عن السائب بن خلاد ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : من أخاف أهل المدينة ظلما أخافه الله وعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين لا يقبل الله منه يوم القيامة صرفا ولا عدلا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على قلب في اسم أحد رواته

(4/55)


16607 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا أسامة بن زيد عن المطلب بن عبد الله بن حنطب عن خلاد بن السائب عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من زرع زرعا فأكل منه الطير أو العافية كان له به صدقة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن

(4/55)


16608 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا حماد يعنى بن سلمة عن يحيى بن سعيد عن مسلم بن أبي مريم عن عطاء بن يسار عن السائب بن خلاد ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : من أخاف أهل المدينة أخافه الله عز و جل وعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين لا يقبل الله منه يوم القيامة صرفا ولا عدلا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير حماد بن سلمة فمن رجال مسلم وغير صحابيه فمن رجال أصحاب السنن

(4/55)


16609 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن غيلان قال حدثنا رشدين قال حدثني يزيد بن عبد الله يعنى بن الهاد عن أبي بكر بن المنكدر عن عطاء بن يسار عن السائب بن خلاد عن رسول الله صلى الله عليه و سلم انه قال : ما من شيء يصيب المؤمن حتى الشوكة تصيبه الا كتب الله له بها حسنة أو حط عنه بها خطيئة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف رشدين : وهو ابن سعد المهري وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين غير يحيى بن غيلان فمن رجال مسلم

(4/56)


16610 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سريج بن النعمان قال ثنا عبد الله بن وهب عن عمرو بن الحرث عن بكر بن سوادة الجذامي عن صالح بن خيوان عن أبي سهلة السائب بن خلاد : ان رجلا أم قوما فبسق في القبلة ورسول الله صلى الله عليه و سلم ينظر فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم حين فرغ لا يصل لكم فأراد بعد ذلك أن يصلي لهم فمنعوه وأخبروه بقول رسول الله صلى الله عليه و سلم فذكر ذلك لرسول الله صلى الله عليه و سلم فقال نعم وحسبت انه قال آذيت الله عز و جل قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن لغيره وهذا إسناد ضعيف

(4/56)


16611 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد قال حدثني أبي قال ثنا يحيى بن سعيد عن مسلم بن أبي مريم عن عطاء بن يسار عن السائب بن خلاد قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من أخاف المدينة أخافه الله عز و جل وعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين لا يقبل الله منه صرفا ولا عدلا قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى أصحاب السنن

(4/56)


16612 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن إسحاق قال انا بن لهيعة عن حبان بن واسع عن خلاد بن السائب الأنصاري : ان رسول الله صلى الله عليه و سلم كان إذا دعا جعل باطن كفيه إلى وجهه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف ابن لهيعة : وهو عبد الله وقد اختلف عليه فيه إسنادا ومتنا

(4/56)


16613 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن إسحاق ثنا بن لهيعة عن حبان بن واسع عن خلاد بن السائب الأنصاري : ان النبي صلى الله عليه و سلم كان إذا سأل جعل باطن كفيه إليه وإذا استعاذ جعل ظاهرهما إليه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(4/56)


16614 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سليمان بن داود الهاشمي قال أنا إسماعيل بن جعفر قال أخبرني يزيد عن عبد الرحمن بن أبي صعصعة الأنصاري ان عطاء بن يسار أخبره ان السائب بن خلاد أخا بنى الحرث بن الخزرج أخبره ان النبي صلى الله عليه و سلم قال : من أخاف أهل المدينة ظالما أخافه الله وكانت عليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين لا يقبل منه عدل ولا صرف قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح غير سليمان بن داود الهاشمي فقد أخرج له البخاري في ” خلق أفعال العباد ” وأصحاب السنن وهو ثقة

(4/56)


16615 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا حماد بن سلمة قال أنا محمد بن إسحاق عن عبد الله بن أبي لبيد عن المطلب بن عبد الله بن حنطب عن السائب بن خلاد ان جبريل عليه السلام أتى النبي صلى الله عليه و سلم قال : كن عجاجا ثجاجا والعج التلبية والثج نحر البدن
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن وهذا إسناد ضعيف . محمد بن إسحاق مدلس وقد عنعن والمطلب بن عبد الله بن حنطب لا يعرف له سماع عن أحد من أصحاب النبي عليه السلام وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح

(4/56)


16616 – قال قرأت على عبد الرحمن بن مهدي مالك وثنا روح قال ثنا مالك يعنى بن أنس عن عبد الله بن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم عن عبد الملك بن أبي بكر بن عبد الرحمن بن الحرث بن هشام عن خلاد بن السائب الأنصاري عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : أتاني جبريل عليه السلام فقال أن آمر أصحابي أو من معي ان يرفعوا أصواتهم بالتلبية أو بالإهلال يريد أحدهما قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير خلاد بن السائب فقد روى له أصحاب السنن وهو ثقة

(4/56)


16617 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن بكر قال انا بن جريج وروح قال ثنا بن جريج قال كتب إلى عبد الله بن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم يقول حدثني عبد الملك بن أبي بكر بن الحرث انه حدثه خلاد بن السائب بن سويد الأنصاري عن أبيه السائب بن خلاد انه سمع رسول الله صلى الله عليه و سلم : يقول أتاني جبريل عليه السلام فقال ان الله يأمرك أن تأمر أصحابك ان يرفعوا أصواتهم بالتلبية والإهلال وقال روح بالتلبية أو بالإهلال قال ولا أدري أينا وهل أنا أو عبد الله أو خلاد في الإهلال أو التلبية
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/56)


16618 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان عن عبد الله بن أبي بكر عن عبد الملك بن أبي بكر بن الحرث عن خلاد بن السائب بن خلاد عن أبيه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : أتاني جبريل عليه السلام وقال مر أصحابك فليرفعوا أصواتهم بالإهلال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

(4/56)


حديث خفاف بن إيماء بن رحضة الغفاري رضي الله تعالى عنه )

(4/57)


16619 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال انا محمد بن إسحاق عن عمران بن أبي أنس عن حنظلة بن على الأسلمى عن خفاف بن إيماء بن رحضة الغفاري قال : صلى بنا رسول الله صلى الله عليه و سلم الصبح ونحن معه فلما رفع رأسه من الركعة الآخرة قال لعن الله لحيانا ورعلا وذكوانا وعصية عصت الله ورسوله أسلم سالمها الله وغفار غفر الله لها ثم وقع رسول الله صلى الله عليه و سلم ساجدا فلما انصرف قرأ على الناس فقال يا أيها الناس انى أنا لست قلته ولكن الله عز و جل قاله قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح محمد بن إسحاق – وإن كان مدلسا وقد عنعن – قد توبع وبقية رجاله ثقات رجال مسلم غير يزيد بن هارون فهو من رجال الشيخين

(4/57)


16620 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال انا محمد بن إسحاق عن خالد بن عبد الله بن حرملة عن الحرث بن خفاف عن أبيه خفاف بن إيماء بن رحضة الغفاري قال : ركع رسول الله صلى الله عليه و سلم في الصلاة ثم رفع رأسه فقال غفار غفر الله لها وأسلم سالمها الله وعصية عصت الله ورسوله اللهم العن بنى لحيان اللهم العن رعلا وذكوانا ثم كبر ووقع ساجدا قال خفاف فجعلت لعنة الكفرة من أجل ذلك قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/57)


16621 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب بن إبراهيم قال ثنا أبي عن بن إسحاق : قال حدثني عن افتراش رسول الله صلى الله عليه و سلم فخذه اليسرى في وسط الصلاة وفي آخرها وقعوده على وركه اليسرى ووضعه يده اليسرى على فخذه اليسرى ونصبه قدمه اليمنى ووضعه يده اليمنى على فخذه اليمنى ونصبه أصبعه السبابة يوحد بها ربه عز و جل
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لإبهام الرجل الراوي عن خفاف بن إيماء وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح غير محمد بن إسحاق فقد روى له مسلم متابعة وهو حسن الحديث

(4/57)


16622 – عمران بن أبي أنس أخو بنى عامر بن لؤي وكان ثقة عن أبي القاسم مقسم مولى عبد الله بن الحرث بن نوفل قال حدثني رجل من أهل المدينة قال : صليت في مسجد بنى غفار فلما جلست في صلاتي افترشت فخذي اليسرى ونصبت السبابة قال فرآني خفاف بن إيماء بن رحضة الغفاري وكانت له صحبة مع رسول الله صلى الله عليه و سلم وأنا أصنع ذلك قال فلما انصرفت من صلاتي قال لي أي بنى لم نصبت أصبعك هكذا قال وما تنكر رأيت الناس يصنعون ذلك قال فإنك أصبت ان رسول الله صلى الله عليه و سلم كان إذا صلى يصنع ذلك فكان المشركون يقولون إنما يصنع هذا محمد بأصبعه يسحرها وكذبوا إنما كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يصنع ذلك يوحد بها ربه عز و جل
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لإبهام الرجل الراوي عن خفاف بن إيماء وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح غير محمد بن إسحاق فقد روى له مسلم متابعة وهو حسن الحديث

(4/57)


حديث الوليد بن الوليد رضي الله تعالى عنه )

(4/57)


16623 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن يحيى بن سعيد عن محمد بن يحيى بن حبان عن الوليد بن الوليد انه قال : يا رسول الله انى أجد وحشة قال إذا أخذت مضجعك فقل أعوذ بكلمات الله التامة من غضبه وعقابه وشر عباده ومن همزات الشياطين وأن يحضرون فإنه لا يضر وبالحري ان لا يقربك
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث محتمل للتحسين بشواهده وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه محمد بن حبان لم يدرك الوليد بن الوليد وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/57)


حديث ربيعة بن كعب الأسلمى رضي الله تعالى عنه )

(4/57)


16624 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال ثنا معمر عن الزهري عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة بن عبد الرحمن عن ربيعة بن كعب الأسلمى قال : كنت أنام في حجرة النبي صلى الله عليه و سلم فكنت أسمعه إذا قام من الليل يصلي يقول { الحمد لله رب العالمين } الهوى قال ثم يقول سبحان الله العظيم وبحمده الهوى قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم صحابيه من رجاله وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/57)


16625 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الملك بن عمرو قال ثنا هشام عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة قال حدثني ربيعة بن كعب الأسلمى قال : كنت أبيت عند باب رسول الله صلى الله عليه و سلم أعطيه وضوءه فاسمعه بعد هوى من الليل يقول سمع الله لمن حمده واسمعه بعد هوى من الليل يقول { الحمد لله رب العالمين } قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/57)


16626 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم قال ثنا هشام الدستوائي قال ثنا يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة بن عبد الرحمن عن ربيعة بن كعب الأسلمي قال : كنت أبيت عند باب رسول الله صلى الله عليه و سلم أعطيه وضوءه فاسمعه بعد هوى من الليل يقول سمع الله لمن حمده والهوى من الليل يقول { الحمد لله رب العالمين } قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/57)


16627 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر هاشم بن القاسم قال ثنا المبارك يعنى بن فضالة قال ثنا أبو عمران الجوني عن ربيعة الأسلمي قال كنت أخدم رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : يا ربيعة الا تزوج قال قلت والله يا رسول الله ما أريد أن أتزوج ما عندي ما يقيم المرأة وما أحب ان يشغلنى عنك شيء فأعرض عنى فخدمته ما خدمته ثم قال لي الثانية يا ربيعة ألا تزوج فقلت ما أريد أن أتزوج ما عندي ما يقيم المرأة وما أحب أن يشغلني عنك شيء فأعرض عني ثم رجعت إلى نفسي فقلت والله لرسول الله صلى الله عليه و سلم بما يصلحنى في الدنيا والآخرة أعلم منى والله لئن قال تزوج لأقولن نعم يا رسول الله مرني بما شئت قال فقال يا ربيعة ألا تزوج فقلت بلى مرني بما شئت قال انطلق إلى آل فلان حي من الأنصار وكان فيهم تراخ عن النبي صلى الله عليه و سلم فقل لهم ان رسول الله صلى الله عليه و سلم أرسلني إليكم يأمركم ان تزوجوني فلانة لامرأة منهم فذهبت فقلت لهم ان رسول الله صلى الله عليه و سلم أرسلني إليكم يأمركم أن تزوجوني فلانة فقالوا مرحبا برسول الله وبرسول رسول الله صلى الله عليه و سلم والله لا يرجع رسول رسول الله صلى الله عليه و سلم الا بحاجته فزوجوني وألطفوني وما سألوني البينة فرجعت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم حزينا فقال لي مالك يا ربيعة فقلت يا رسول الله أتيت قوما كراما فزوجوني وأكرموني وألطفوني وما سألوني بينة وليس عندي صداق فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم يا بريدة الأسلمي اجمعوا له وزن نواه من ذهب قال فجمعوا لي وزن نواة من ذهب فأخذت ما جمعوا لي فأتيت به النبي صلى الله عليه و سلم فقال اذهب بهذا إليهم فقل هذا صداقها فأتيتهم فقلت هذا صداقها فرضوه وقبلوه وقالوا كثير طيب قال ثم رجعت إلى النبي صلى الله عليه و سلم حزينا فقال يا ربيعة مالك حزين فقلت يا رسول الله ما رأيت قوما أكرم منهم رضوا بما أتيتهم واحسنوا وقالوا كثيرا طيبا وليس عندي ما أولم قال يا بريدة اجمعوا له شاة قال فجمعوا لي كبشا عظيما سمينا فقال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم اذهب إلى عائشة فقل لها فلتبعث بالمكتل الذي فيه الطعام قال فأتيتها فقلت لها ما أمرني به رسول الله صلى الله عليه و سلم فقالت هذا المكتل فيه تسع أصع شعير لا والله ان أصبح لنا طعام غيره خذه فآخذته فأتيت به النبي صلى الله عليه و سلم وأخبرته بما قالت عائشة فقال اذهب بهذا إليهم فقل ليصبح هذا عندكم خبزا فذهبت إليهم وذهبت بالكبش ومعي أناس من أسلم فقال ليصبح هذا عندكم خبزا وهذا طبيخا فقالوا أما الخبز فسنكفيكموه وأما الكبش فاكفونا أنتم فأخذنا الكبش أنا وأناس من أسلم فذبحناه وسلخناه وطبخناه فأصبح عندنا خبز ولحم فأولمت ودعوت رسول الله صلى الله عليه و سلم ثم قال ان رسول الله صلى الله عليه و سلم أعطاني بعد ذلك أرضا وأعطاني أبو بكر أرضا وجاءت الدنيا فاختلفنا في عذق نخلة فقلت أنا هي في حدي وقال أبو بكر هي في حدي فكان بيني وبين أبي بكر كلام فقال أبو بكر كلمة كرهها وندم فقال لي يا ربيعة رد على مثلها حتى تكون قصاصا قال قلت لا أفعل فقال أبو بكر لتقولن أو لأستعدين عليك رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلت ما أنا بفاعل قال ورفض الأرض وانطلق أبو بكر رضي الله عنه إلى النبي صلى الله عليه و سلم وانطلقت أتلوه فجاء ناس من أسلم فقالوا لي رحم الله أبا بكر في أي شيء يستعدى عليك رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو قال لك ما قال فقلت أتدرون ما هذا هذا أبو بكر الصديق هذا ثاني اثنين وهذا ذو شيبة المسلمين إياكم لا يلتفت فيراكم تنصروني عليه فيغضب فيأتي رسول الله صلى الله عليه و سلم فيغضب لغضبه فيغضب الله عز و جل لغضبهما فيهلك ربيعة قالوا ما تأمرنا قال ارجعوا قال فانطلق أبو بكر رضي الله عنه إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فتبعته وحدي حتى أتى النبي صلى الله عليه و سلم فحدثه الحديث كما كان فرفع إلى رأسه فقال يا ربيعة مالك وللصديق قلت يا رسول الله كان كذا كان كذا قال لي كلمة كرهها فقال لي قل كما قلت حتى يكون قصاصا فأبيت فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم أجل فلا ترد عليه ولكن قل غفر الله لك يا أبا بكر فقلت غفر الله لك يا أبا بكر قال الحسن فولى أبو بكر رضي الله عنه وهو يبكى قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف جدا على نكارة فيه المبارك بن فضالة يدلس ويسوي – وهو شر أنواع التدليس – وقد عنعن

(4/58)


16628 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو اليمان قال ثنا إسماعيل بن عياش عن محمد بن إسحاق عن محمد بن عمرو بن عطاء عن نعيم بن مجمر عن ربيعة بن كعب قال قال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم : سلني أعطك قلت يا رسول الله أنظرني أنظر في أمري قال فانظر في أمرك قال فنظرت فقلت إن أمر الدنيا ينقطع فلا أرى شيئا خيرا من شيء آخذه لنفسي لآخرتي فدخلت على النبي صلى الله عليه و سلم فقال ما حاجتك فقلت يا رسول الله اشفع لي إلى ربك عز و جل فليعتقني من النار فقال من أمرك بهذا فقلت لا والله يا رسول الله ما أمرني به أحد ولكني نظرت في آمري فرأيت ان الدنيا زائلة من أهلها فأحببت ان آخذ لآخرتي قال فأعني على نفسك بكثرة السجود
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن بهذا السياق دون قوله : ” فأعني على نفسك بكثرة السجود ” فصحيح لغيره

(4/59)


16629 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب قال ثنا أبي عن بن إسحاق قال حدثني محمد بن عمرو بن عطاء عن نعيم بن مجمر عن ربيعة بن كعب قال : كنت أخدم رسول الله صلى الله عليه و سلم وأقوم له في حوائجه نهاري أجمع حتى يصلي رسول الله صلى الله عليه و سلم العشاء الآخرة فاجلس ببابه إذا دخل بيته أقول لعلها ان تحدث لرسول الله صلى الله عليه و سلم حاجة فما أزال اسمعه يقول رسول الله صلى الله عليه و سلم سبحان الله سبحان الله سبحان الله وبحمده حتى أمل فارجع أو تغلبني عيني فارقد قال فقال لي يوما لما يرى من خفتي له وخدمتي إياه سلني يا ربيعة أعطك قال فقلت أنظر في آمري يا رسول الله ثم أعلمك ذلك قال ففكرت في نفسي فعرفت ان الدنيا منقطعة زائلة وان لي فيها رزقا سيكفيني ويأتيني قال فقلت أسأل رسول الله صلى الله عليه و سلم لآخرتي فإنه من الله عز و جل بالمنزل الذي هو به قال فجئت فقال ما فعلت يا ربيعة قال فقلت نعم يا رسول الله أسألك أن تشفع لي إلى ربك فيعتقني من النار قال فقال من أمرك بهذا يا ربيعة قال فقلت لا والله الذي بعثك بالحق ما أمرني به أحد ولكنك لما قلت سلني أعطك وكنت من الله بالمنزل الذي أنت به نظرت في آمري وعرفت ان الدنيا منقطعة وزائلة وان لي فيها رزقا سيأتيني فقلت اسأل رسول الله صلى الله عليه و سلم لآخرتي قال فصمت رسول الله صلى الله عليه و سلم طويلا ثم قال لي انى فاعل فأعني على نفسك بكثرة السجود
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن دون قوله : ” فأعني على نفسك بكثرة السجود ” فصحيح لغيره وهذا إسناد حسن من أجل ابن إسحاق : وهو محمد وقد صرح بالتحديث هنا فانتفت شبهة تدليسه وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/59)


حديث أبي عياش الزرقي رضي الله تعالى عنه )

(4/59)


16630 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق ثنا الثوري عن منصور عن مجاهد عن أبي عياش الزرقي قال : كنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم بعسفان فاستقبلنا المشركون عليهم خالد بن الوليد وهم بيننا وبين القبلة فصلى بنا رسول الله صلى الله عليه و سلم الظهر فقالوا قد كانوا على حال لو أصبنا غرتهم ثم قالوا تأتي عليهم الآن صلاة هي أحب إليهم من أبنائهم وأنفسهم قال فنزل جبريل عليه السلام بهذه الآيات بين الظهر والعصر { وإذا كنت فيهم فأقمت لهم الصلاة } قال فحضرت فأمرهم رسول الله صلى الله عليه و سلم فاخذوا السلاح قال فصففنا خلفه صفين قال ثم ركع فركعنا جميعا ثم رفع فرفعنا جميعا ثم سجد النبي صلى الله عليه و سلم بالصف الذي يليه والآخرون قيام يحرسونهم فلما سجدوا وقاموا جلس الآخرون فسجدوا في مكانهم ثم تقدم هؤلاء إلى مصاف هؤلاء وجاء هؤلاء إلى مصاف هؤلاء قال ثم ركع فركعوا جميعا ثم رفع فرفعوا جميعا ثم سجد النبي صلى الله عليه و سلم والصف الذي يليه والآخرون قيام يحرسونهم فلما جلس جلس الآخرون فسجدوا فسلم عليهم ثم انصرف قال فصلاها رسول الله صلى الله عليه و سلم مرتين مرة بعسفان ومرة بأرض بنى سليم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى أبي داود والنسائي

(4/59)


16631 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن منصور قال سمعت مجاهدا يحدث عن أبي عياش الزرقي قال قال شعبة كتب به إلى وقرأته عليه وسمعته منه يحدث به ولكني حفظته من الكتاب : ان النبي صلى الله عليه و سلم كان في مصاف العدو بعسفان وعلى المشركين خالد بن الوليد فصلى بهم النبي صلى الله عليه و سلم الظهر ثم قال المشركون ان لهم صلاة بعد هذه هي أحب إليهم من أبنائهم وأموالهم فصلى بهم رسول الله صلى الله عليه و سلم العصر فصفهم صفين خلفه قال فركع بهم رسول الله صلى الله عليه و سلم جميعا فلما رفعوا رؤوسهم سجد الصف الذي يليه وقام الآخرون فلما رفعوا رؤوسهم سجد الصف المؤخر لركوعهم مع رسول الله صلى الله عليه و سلم قال ثم تأخر الصف المقدم وتقدم الصف المؤخر فقام كل واحد منهم في مقام صاحبه ثم ركع بهم رسول الله صلى الله عليه و سلم جميعا فلما رفعوا رؤوسهم من الركوع سجد الصف الذي يليه وقام الآخرون ثم سلم رسول الله صلى الله عليه و سلم عليهم قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له سوى أبي داود والنسائي

(4/60)


16632 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا مؤمل ثنا سفيان عن منصور عن مجاهد عن أبي عياش الزرقي قال : صلى رسول الله صلى الله عليه و سلم صلاة الخوف والمشركون بينهم وبين القبلة مرتين مرة بأرض بنى سليم ومرة بعسفان قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/60)


16633 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن بن موسى قال ثنا حماد بن سلمة عن سهيل بن أبي صالح عن أبيه عن أبي عياش قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من قال حين أصبح لا إله الا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير كان له كعدل رقبة من ولد إسماعيل وكتب له بها عشر حسنات وحط عنه بها عشر سيئات ورفعت له بها عشر درجات وكان في حرز من الشيطان حتى يمسي وإذا أمسى مثل ذلك حتى يصبح قال فرأى رجل رسول الله صلى الله عليه و سلم فيما يرى النائم فقال يا رسول الله أن أبا عياش يروى عنك كذا وكذا قال صدق أبو عياش
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح على خلاف في صحابيه هل هو الزرقي أم غيره

(4/60)


حديث عمرو بن القارىء عن أبيه عن جده رضي الله تعالى عنه )

(4/60)


16634 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا وهيب ثنا عبد الله بن عثمان بن خثيم عن عمرو بن القارىء عن أبيه عن جده عمرو بن القارىء : ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قدم فخلف سعدا مريضا حيث خرج إلى حنين فلما قدم من جعرانة معتمرا دخل عليه وهو وجع مغلوب فقال يا رسول الله ان لي مالا وإني أورث كلالة أفأوصي بمالي كله أو أتصدق به قال لا قال أفأوصي بثلثيه قال لا قال أفأوصي بشطره قال لا قال أفأوصي بثلثه قال نعم وذاك كثير قال أي رسول الله أموت بالدار التي خرجت منها مهاجرا قال انى لأرجو ان يرفعك الله فينكأ بك أقواما وينفع بك آخرين يا عمرو بن القارىء ان مات سعد بعدي فها هنا فادفنه نحو طريق المدينة وأشار بيده هكذا
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة حال عمرو بن القاري وهو عمرو بن عبد الله ابن عمرو بن عبد القاري

(4/60)


( حديث من شهد النبي صلى الله عليه و سلم قال )

(4/60)


16635 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا إسرائيل عن سماك عن عبد العزيز بن عبد الله بن عمرو القرشي قال حدثني من شهد النبي صلى الله عليه و سلم : وأمر برجم رجل بين مكة والمدينة فلما أصابته الحجارة فر فبلغ ذلك النبي صلى الله عليه و سلم قال فهلا تركتموه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن لغيره غير أن قوله : بين مكة والمدينة فيه نظر وهذا إسناده ضعيف لجهالة حال عبد العزيز بن عبد الله بن عمرو القرشي فقد انفرد بالرواية عنه سماك بن حرب

(4/60)


16636 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا داود بن قيس الصنعاني قال حدثني عبد الله بن وهب عن أبيه قال حدثني فنج قال : كنت أعمل الدينباد وأعالج فيه فقدم يعلى بن أمية أميرا على اليمن وجاء معه رجال من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم فجاءني رجل ممن قدم معه وأنا في الزرع أصرف الماء في الزرع ومعه في كمه جوز فجلس على ساقية من الماء وهو يكسر من ذلك الجوز ويأكل ثم أشار إلى فنج فقال يا فارسي هلم قال فدنوت منه فقال الرجل لفنج أتضمن لي غرس هذا الجوز على الماء فقال له فنج ما ينفعني ذلك فقال الرجل سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول بأذني هاتين من نصب شجرة فصبر على حفظها والقيام عليها حتى تثمر كان له في كل شيء يصاب من ثمرتها صدقة عند الله عز و جل فقال فنج أنت سمعت هذا من رسول الله صلى الله عليه و سلم قال نعم قال فنج فأنا أضمنها قال فمنها جوز الدينباد
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة حال فنج فقد انفرد بالرواية عنه عبد الله بن وهب بن منبه ولم يؤثر توثيقه عن غير ابن حبان

(4/61)


حديث رجل عن عمه رضي الله تعالى عنه )

(4/61)


16637 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا بن جريج قال أخبرني عبيد الله بن أبي يزيد أن عبد الرحمن بن طارق بن علقمة أخبره عن عمه : أن النبي صلى الله عليه و سلم كان إذا جاء مكانا من دار يعلى نسبه عبيد الله استقبل القبلة فدعا وقال روح عن أبيه وقال بن بكر عن أمه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة حال عبد الرحمن بن طارق بن علقمة فقد انفرد بالرواية عنه عبيد الله بن أبي يزيد المكي

(4/61)


( حديث رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/61)


16638 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق أنا معمر عن حميد الأعرج عن محمد بن إبراهيم التيمي عن عبد الرحمن بن معاذ عن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم قال : خطب النبي صلى الله عليه و سلم الناس بمنى ونزلهم منازلهم وقال لينزل المهاجرون ههنا وأشار إلى ميمنة القبلة والأنصار ههنا وأشار إلى ميسرة القبلة ثم لينزل الناس حولهم قال وعلمهم مناسكهم ففتحت أسماع أهل منى حتى سمعوه في منازلهم قال فسمعته يقول ارموا الجمرة بمثل حصى الخذف
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف دون قوله : ” ارموا الجمرة بمثل حصى الخذف ” فهو صحيح لغيره

(4/61)


16639 – قال عبد الله سمعت مصعبا الزبيري يقول جاء أبو طلحة القاص إلى مالك بن أنس فقال يا أبا عبد الله أن قوما قد نهوني ان أقص هذا الحديث : صلى الله على إبراهيم انك حميد مجيد وعلى محمد وعلى أهل بيته وعلى أزواجه فقال مالك حدث به وقص به وقوله
تعليق شعيب الأرنؤوط : هذا الأثر مقطوع

(4/61)


( حديث عبد الرحمن بن معاذ التيمي وكان من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/61)


16640 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد قال حدثني أبي قال ثنا حميد بن قيس عن محمد بن إبراهيم التيمي عن عبد الرحمن بن معاذ التيمي قال وكان من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم قال : خطبنا رسول الله صلى الله عليه و سلم فذكر الحديث
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف

(4/61)


( حديث رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/61)


16641 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال ثنا الأشجعي عن سفيان عن الأعمش عن هلال بن يساف عن رجل عن النبي صلى الله عليه و سلم انه قال : سيكون قوم لهم عهد فمن قتل رجلا منهم لم يرح رائحة الجنة وان ريحها ليوجد من مسيرة سبعين عاما
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير هلال بن يساف فمن رجال مسلم وروى له البخاري تعليقا

(4/61)


حديث عبد الحميد بن صيفي عن أبيه عن جده رضي الله تعالى عنه )

(4/61)


16642 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال ثنا عبد الله بن المبارك عن عبد الحميد بن صيفي عن أبيه عن جده قال : ان صهيبا قدم على النبي صلى الله عليه و سلم وبين يديه تمر وخبز فقال ادن فكل قال فأخذ يأكل من التمر فقال له النبي صلى الله عليه و سلم ان بعينك رمدا فقال يا رسول الله إنما أكل من الناحية الأخرى قال فتبسم النبي صلى الله عليه و سلم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده محتمل للتحسين

(4/61)


( حديث رجل سمع النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/62)


16643 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا زيد بن الحباب قال أخبرني سفيان عن عطاء بن السائب قال سمعت عبد الرحمن بن الحضرمي يقول أخبرني من سمع النبي صلى الله عليه و سلم يقول : ان من أمتي قوما يعطون مثل أجور أولهم فينكرون المنكر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف عبد الرحمن بن الحضرمي لم نقف له على ترجمة فيما بين أيدينا من كتب الرجال فلم يتبين لنا حاله

(4/62)


( حديث بعض أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/62)


16644 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن آدم قال ثنا إسرائيل عن أبي إسحاق عن حارثة بن مضرب عن بعض أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال لأصحابه : إن منكم رجالا لا أعطيهم شيئا أكلهم منهم فرات بن حيان قال من بنى عجل
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح دون قوله : ” لا أعطيهم شيئا ” ففي زيادتها نظر

(4/62)


حديث رجل من بنى هلال رضي الله تعالى عنه )

(4/62)


16645 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو عبد الرحمن عبد الله بن يزيد قال ثنا عكرمة قال ثنا أبو زميل سماك قال حدثني رجل من بنى هلال قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : لا تصلح الصدقة لغني ولا لذي مرة سوى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح

(4/62)


( حديث رجل خدم النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/62)


16646 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو عبد الرحمن قال ثنا سعيد بن أبي أيوب قال حدثني بكر بن عمرو عن عبد الله بن هبيرة عن عبد الرحمن بن جبير : انه حدثه رجل خدم رسول الله صلى الله عليه و سلم ثمان سنين أنه سمع النبي صلى الله عليه و سلم إذا قرب إليه طعامه يقول بسم الله وإذا فرغ من طعامه قال اللهم أطعمت وأسقيت وأغنيت وأقنيت وهديت وأحييت فلك الحمد على ما أعطيت
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح

(4/62)


حديث رجل عن رجل رضي الله تعالى عنه )

(4/62)


16647 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا مؤمل بن إسماعيل أبو عبد الرحمن قال ثنا حماد قال ثنا عبد الملك بن عمير عن مسبب عن عمه قال بلغ رجلا عن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم انه يحدث عن النبي صلى الله عليه و سلم انه قال : من ستر أخاه المسلم في الدنيا ستره الله يوم القيامة فرحل إليه وهو بمصر فسأله عن الحديث قال نعم سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول من ستر أخاه المسلم في الدنيا ستره الله يوم القيامة قال وأنا قد سمعته من رسول الله صلى الله عليه و سلم
تعليق شعيب الأرنؤوط : مرفوعه صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف

(4/62)


( حديث جنادة بن أبي أمية ورجال من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/62)


16648 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا حجاج ثنا ليث قال حدثني يزيد بن أبي حبيب عن أبي الخير ان جنادة بن أبي أمية حدثه : أن رجالا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم قال بعضهم ان الهجرة قد انقطعت فاختلفوا في ذلك قال فانطلقت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلت يا رسول الله ان أناسا يقولون ان الهجرة قد انقطعت فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ان الهجرة لا تنقطع ما كان الجهاد
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أن صحابيه لم يخرج له أحد في الكتب الستة

(4/62)


حديث إنسان من الأنصار رضي الله تعالى عنه )

(4/62)


16649 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج قال ثنا ليث قال حدثني عقيل عن بن شهاب عن أبي سلمة بن عبد الرحمن وسليمان بن يسار عن إنسان من الأنصار من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم : ان القسامة كانت في الجاهلية قسامة الدم فأقرها رسول الله صلى الله عليه و سلم على ما كانت عليه في الجاهلية وقضى بها رسول الله صلى الله عليه و سلم بين أناس من الأنصار من بنى حارثة ادعوه على اليهود
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم

(4/62)


( حديث رجل رمق النبي صلى الله عليه و سلم قال )

(4/62)


16650 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج قال ثنا شعبة عن سعيد الجريري قال سمعت عبيد بن القعقاع يحدث رجلا من بنى حنظلة قال : رمق رجل النبي صلى الله عليه و سلم وهو يصلي فجعل يقول في صلاته اللهم اغفر لي ذنبي ووسع لي في داري وبارك لي فيما رزقتني
تعليق شعيب الأرنؤوط : مرفوعه حسن لغيره وهذا إسناد ضعيف لجهالة حال عبيد بن القعقاع وقد اختلف فيه على شعبة فروي هنا مرسلا

(4/63)


( حديث فلان عن النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/63)


16651 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج قال ثنا شعبة عن أبي عمران قال قلت لجندب انى قد بايعت هؤلاء يعنى بن الزبير وأنهم يريدون ان أخرج معهم إلى الشام فقال امسك فقلت انهم يأبون فقال افتد بمالك قال قلت انهم يأبون الا أن أضرب معهم بالسيف فقال جندب حدثني فلان ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : يجيء المقتول بقاتله يوم القيامة فيقول يا رب سل هذا فيم قتلني قال شعبة فاحسبه قال فيقول علام قتلته فيقول قتلته على ملك فلان قال فقال جندب فاتقها
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط الشيخين رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/63)


( حديث رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/63)


16652 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو نوح قال أنا مالك عن سمى عن أبي بكر بن عبد الرحمن بن الحرث بن هشام عن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم قال : رأيت النبي صلى الله عليه و سلم يسكب على رأسه الماء بالسقيا أما من الحر واما من العطش وهو صائم ثم لم يزل صائما حتى أتى كديدا ثم دعا بماء فأفطر وأفطر الناس وهو عام الفتح
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير أبي نوح : وهو عبد الرحمن بن غزوان

(4/63)


( حديث رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/63)


16653 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عثمان بن عمر قال أنا مالك بن أنس عن سمي عن أبي بكر بن عبد الرحمن بن الحرث عن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم صام في سفر عام الفتح وأمر أصحابه بالإفطار وقال انكم تلقون عدوا لكم فتقووا فقيل يا رسول الله ان الناس قد صاموا لصيامك فلما أتى الكديد أفطر قال الذي حدثني فلقد رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يصب الماء على رأسه من الحر وهو صائم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/63)


حديث شيخ من بنى مالك بن كنانة رضي الله تعالى عنه )

(4/63)


16654 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال ثنا شيبان عن أشعث قال حدثني شيخ من بنى مالك بن كنانة قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم بسوق ذي المجاز يتخللها يقول يا أيها الناس قولوا لا إله الا الله تفلحوا قال وأبو جهل يحثي عليه التراب ويقول يا أيها الناس لا يغرنكم هذا عن دينكم فإنما يريد لتتركوا آلهتكم وتتركوا اللات والعزى قال وما يلتفت إليه رسول الله صلى الله عليه و سلم قال قلنا انعت لنا رسول الله صلى الله عليه و سلم قال بين بردين أحمرين مربوع كثير اللحم حسن الوجه شديد سواد الشعر أبيض شديد البياض سابغ الشعر
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/63)


حديث الأسود بن هلال عن رجل رضي الله تعالى عنه )

(4/63)


16655 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال ثنا شيبان عن أشعث عن الأسود بن هلال عن رجل من قومه قال : كان يقول في خلافه عمر بن الخطاب لا يموت عثمان حتى يستخلف قلنا من أين تعلم ذلك قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول رأيت الليلة في المنام كأن ثلاثة من أصحابي وزنوا فوزن أبو بكر فوزن ثم وزن عمر فوزن ثم وزن عثمان فنقص صاحبنا وهو صالح
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/63)


( حديث شيخ أدرك النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/63)


16656 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال ثنا المسعودي عن مهاجر أبي الحسن عن شيخ أدرك النبي صلى الله عليه و سلم قال : خرجت مع النبي صلى الله عليه و سلم في سفر فمر برجل يقرأ قل يا أيها الكافرون قال أما هذا فقد برئ من الشرك قال وإذا آخر يقرأ قل هو الله أحد فقال النبي صلى الله عليه و سلم بها وجبت له الجنة قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/63)


16657 – حدثنا عبد الله حدثني أبي وأبو بكر بن أبي شيبة ثنا معاوية بن هشام ثنا سفيان عن حمران بن أعين عن أبي الطفيل عن فلان بن حارثة الأنصاري قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ان أخاكم النجاشي قد مات فصلوا عليه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف حمران بن أعين : وهو الكوفي وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين غير معاوية بن هشام فمن رجال مسلم

(4/64)


حديث بنت كردمة عن أبيها رضي الله تعالى عنه )

(4/64)


16658 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو بكر الحنفي قال ثنا بن جعفر عن عمرو بن شعيب عن ابنة كردمة عن أبيها انه سأل رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : انى نذرت أن انحر ثلاثة من إبلي فقال ان كان على جمع من جمع الجاهلية أو على عيد من أعياد الجاهلية أو على وثن فلا وان كان على غير ذلك فاقض نذرك قال يا رسول الله ان على أم هذه الجارية مشيا أفأمشي عنها قال نعم
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لانقطاعه عمرو بن شعيب لم يسمع من ابنه كردمة ويقال : كردم – وبقية رجاله ثقات

(4/64)


حديث رجل مقعد رضي الله تعالى عنه )

(4/64)


16659 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو عاصم عن سعيد بن عبد العزيز التنوخي قال ثنا مولى ليزيد بن نمران قال حدثني يزيد بن نمران قال لقيت رجلا مقعدا شوالا فسألته قال : مررت بين يدي رسول الله صلى الله عليه و سلم على أتان أو حمار فقال قطع علينا صلاتنا قطع الله أثره فاقعد
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لجهالة مولى يزيد بن نمران : وهو سعيد

(4/64)


( حديث رجل من الأنصار صاحب بدن النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/64)


16660 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال ثنا أبو معاوية يعنى شيبان عن ليث عن شهر قال حدثني الأنصاري صاحب بدن النبي صلى الله عليه و سلم : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم لما بعثه قال رجعت فقلت نعم يا رسول الله ما تأمرني بما عطب منها قال انحرها ثم اصبغ نعلها في دمها ثم ضعها على صفحتها أو على جنبها ولا تأكل منها أنت ولا أحد من أهل رفقتك
تعليق شعيب الأرنؤوط : صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لضعف ليث – وهو ابن أبي سيلم – وشهر : – هو ابن حوشب – وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/64)


حديث ابنة أبي الحكم الغفاري رضي الله تعالى عنه )

(4/64)


16661 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بن أبي عدى عن محمد بن إسحاق عن سليمان بن سحيم عن أمه ابنة أبي الحكم الغفاري قالت سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : ان الرجل ليدنو من الجنة حتى يكون ما بينه وبينها قيد ذراع فيتكلم بالكلمة فيتباعد منها ابعد من صنعاء
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف محمد بن إسحاق مدلس وقد عنعن وبقية رجاله ثقات رجال الصحيح

(4/64)


حديث امرأة رضي الله تعالى عنه )

(4/64)


16662 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح قال ثنا مالك عن زيد بن أسلم عن عمرو بن معاذ الأشهلي عن جدته انها قالت قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا نساء المؤمنات لا تحقرن إحداكن لجارتها ولو كراع شاة محرق
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح لغيره وهذا إسناد ضعيف لجهالة عمرو بن معاذ الأشهلي فقد انفرد بالرواية عنه زيد بن أسلم ولم يؤثر توثيقه عن غير ابن حبان وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/64)


( حديث رجل أدرك النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/64)


16663 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح وعبد الرزاق قالا أنا بن جريج قال أخبرني حسن بن مسلم عن طاوس عن رجل أدرك النبي صلى الله عليه و سلم أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : إنما الطواف صلاة فإذا طفتم فأقلوا الكلام ولم يرفعه بن بكر
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/64)


حديث رجل من بنى يربوع رضي الله تعالى عنه )

(4/64)


16664 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس قال ثنا أبو عوانة عن الأشعث بن سليم عن أبيه عن رجل من بنى يربوع قال أتيت النبي صلى الله عليه و سلم فسمعته وهو يكلم الناس يقول : يد المعطى العليا أمك وأباك وأختك وأخاك ثم أدناك فأدناك قال فقال رجل يا رسول الله هؤلاء بنو ثعلبة بن يربوع الذين أصابوا فلانا قال فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ألا لا تجنى نفس على أخرى
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين

(4/64)


( حديث رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/65)


16665 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن بن موسى قال ثنا حماد بن سلمة عن الأزرق بن قيس عن يحيى بن يعمر عن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أول ما يحاسب به العبد صلاته فان كان أتمها كتبت له تامة وان لم يكن أتمها قال الله عز و جل انظروا هل تجدون لعبدي من تطوع فتكملوا بها فريضته ثم الزكاة كذلك ثم تؤخذ الأعمال على حسب ذلك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح

(4/65)


( حديث رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/65)


16666 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا أسود بن عامر قال ثنا شريك عن أبي إسحاق عن المهلب بن أبي صفرة عن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : ما أراهم الليلة الا سيبيتونكم فان فعلوا فشعاركم حم لا ينصرون
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف بهذه السياقة لضعف شريك : وهو ابن عبد الله النخعي وبقية رجاله ثقات رجال الشيخين غير المهلب بن أبي صفرة فقد روى له أصحاب السنن سوى ابن ماجة وهو ثقة

(4/65)


حديث رجل من قومه رضي الله تعالى عنه )

(4/65)


16667 – حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا أبو النضر قال ثنا الحكم بن فصيل عن خالد الحذاء عن أبي تميمة عن رجل من قومه أنه أتى رسول الله صلى الله عليه و سلم أو قال : شهدت رسول الله صلى الله عليه و سلم وأتاه رجل فقال أنت رسول الله صلى الله عليه و سلم أو قال أنت محمد فقال نعم قال فإلام تدعو قال أدعو إلى الله عز و جل وحده من إذا كان بك ضر فدعوته كشفه عنك ومن إذا أصابك عام سنة فدعوته أنبت لك ومن إذا كنت في أرض قفر فأضللت فدعوته رد عليك قال فاسلم الرجل ثم قال أوصني يا رسول الله قال له لا تسبن شيئا أو قال أحدا شك الحكم قال فما سببت بعيرا ولا شاة منذ أوصاني رسول الله صلى الله عليه و سلم ولا تزهد في المعروف ولو منبسط وجهك إلى أخيك وأنت تكلمه وأفرغ من دلوك في إناء المستسقي واتزر إلى نصف الساق فان أبيت فإلى الكعبين وإياك وإسبال الإزار فإنها من المخيلة والله تبارك وتعالى لا يحب المخيلة
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/65)


حديث رجل لم يسمه رضي الله تعالى عنه )

(4/65)


16668 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الأسود بن عامر قال ثنا شريك عن مهاجر الصائغ عن رجل لم يسمه من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم أنه : سمع رجلا يعنى النبي صلى الله عليه و سلم يقرأ قل يا أيها الكافرون قال أما هذا فقد برئ من الشرك وسمع آخر يقرأ قل هو الله أحد فقال أما هذا فقد غفر له
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح

(4/65)


( حديث بعض أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/65)


16669 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن بن موسى قال ثنا زهير عن أبي الزبير عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن بعض أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم قال : كوى رسول الله صلى الله عليه و سلم سعدا أو أسعد بن زرارة في حلقه من الذبحة وقال لا أدع في نفسي حرجا من سعد أو أسعد بن زرارة
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف أبو الزبير : وهو محمد بن مسلم بن تدرس المكي مدلس وقد عنعن وهو منقطع

(4/65)


حديث رجال يتحدثون رضي الله تعالى عنه )

(4/65)


16670 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن إسحاق قال ثنا بن لهيعة عن عبيد الله بن أبي جعفر عن الفضل بن عمرو بن أمية عن أبيه قال سمعت رجالا يتحدثون عن النبي صلى الله عليه و سلم انه قال : إذا أعتقت الأمة فهي بالخيار ما لم يطأها ان شاءت فارقته وان وطئها فلا خيار لها ولا تستطيع فراقه قال
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن وهذا إسناد ضعيف لضعف ابن لهيعة : وهو عبد الله وقد اختلف عليه فيه

(4/65)


16671 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن قال ثنا بن لهيعة قال ثنا عبيد الله بن أبي جعفر عن الفضل بن الحسن بن عمرو بن أمية الضمري قال سمعت رجالا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم يتحدثون ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : إذا أعتقت الأمة وهى تحت العبد فأمرها بيدها فان هي أقرت حتى يطأها فهي امرأته لا تستطيع فراقه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن

(4/65)


( حديث بعض أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم )

(4/66)


16672 – حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو عامر ثنا زهير بن محمد عن يزيد بن يزيد يعنى بن جابر عن خالد بن اللجلاج عن عبد الرحمن بن عائش عن بعض أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم : ان رسول الله صلى الله عليه و سلم خرج عليهم ذات غداة وهو طيب النفس مسفر الوجه أو مشرق الوجه فقلنا يا رسول الله انا نراك طيب النفس مسفر الوجه أو مشرق الوجه فقال وما يمنعني وأتاني ربي عز و جل الليلة في أحسن صورة قال يا محمد قلت لبيك ربي وسعديك قال فيم يختصم الملا الأعلى قلت لا أدري أي رب قال ذلك مرتين أو ثلاثا قال فوضع كفيه بين كتفي فوجدت بردها بين ثديي حتى تجلى لي ما في السماوات وما في الأرض ثم تلا هذه الآية { وكذلك نرى إبراهيم ملكوت السماوات والأرض وليكون من الموقنين } ثم قال يا محمد فيم يختصم الملأ الأعلى قال قلت في الكفارات قال وما الكفارات قلت المشي على الاقدام إلى الجماعات والجلوس في المسجد خلاف الصلوات وإبلاغ الوضوء في المكاره قال من فعل ذلك عاش بخير ومات بخير وكان من خطيئته كيوم ولدته أمه ومن الدرجات طيب الكلام وبذل السلام وإطعام الطعام والصلاة بالليل والناس نيام قال يا محمد إذا صليت فقل اللهم انى أسألك الطيبات وترك المنكرات وحب المساكين وان تتوب على وإذا أردت فتنة في الناس فتوفني غير مفتون
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لاضطرابه

(4/66)


( حديث من سمع النبي صلى الله عليه و سلم )

(4/66)


16673 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الزبيري عن محمد بن عبد الله قال ثنا إسرائيل عن سماك قال حدثني عبد العزيز بن عبد الله بن عامر قال حدثني من سمع النبي صلى الله عليه و سلم : وأمر برجم رجل بين مكة والمدينة فلما وجد مس الحجارة خرج فهرب فقال النبي صلى الله عليه و سلم فهلا تركتموه
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث حسن لغيره وهذا إسناد ضعيف

(4/66)


حديث رجل رضي الله تعالى عنه )

(4/66)


16674 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سريج بن النعمان قال ثنا حماد عن خالد الحذاء عن عبد الله بن شقيق عن رجل قال قلت : يا رسول الله متى جعلت نبيا قال وآدم بين الروح والجسد
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح

(4/66)


حديث شيخ من بنى سليط رضي الله تعالى عنه )

(4/66)


16675 – قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو النضر قال ثنا المبارك قال ثنا الحسن ان شيخا من بنى سليط أخبره قال : أتيت النبي صلى الله عليه و سلم أكلمه في سبى أصيب لنا في الجاهلية فإذا هو قاعد وعليه حلقة قد أطافت به وهو يحدث القوم عليه إزار قطر له غليظ قال سمعته يقول وهو يشير بأصبعه المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يخذله التقوى ههنا التقوى ههنا يقول أي في القلب
تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح وهذا إسناد حسن من أجل المبارك : وهو ابن فضالة وهو – وإن كان يدلس ويسوي ̵